مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة اليكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: akhbarsahra@gmail.com         هل يتم تعيين المدير العام لوكالة تنمية الأقاليم الجنوبية واليا على إحدى جهات الصحراء ؟             حصري : ورقة عن الكاتب العام الجديد لعمالة إقليم طانطان             مطبعة المدينة تندد باقصائها من موسم طانطان             الحفل الختامي لمؤسسة الزهور للتعليم الخاص باقليم طانطان             نتائج الباكلوريا الدورة العادية بمديرية طانطان موسم 2017/2018             اقليم طانطان الاخير في نسبة النجاح العامة في الدورة العادية للبكالوريا             اكلة مغربية سفة مردومة             كيف تنظف الفم للقضاء على الروائح الكريهة             نجل مرسي: يفضح راهاب السيسي في السجون المصرية ؟             أوري أفنيري ونظرته للمؤسسة العسكرية في إسرائيل             العرب: 6 مباريات 6 انهزامات في المونديال!             العثور على الرضيعة و إعادة تمثيل الجريمة             اهداف مباراة مِــ ـ ـصْـــ ـرَ وَ,رُ,وسْـ ـيَـ ـا 1-3            كلمة مدرب في بطولة رمضان             أهداف مباراة نيجيريا و كرواتيا 0- 2            فرنسا تفوز على استراليا بمساعدة الفيديو 2-1             أيسلندا تحبط الأرجنتين 1-1             ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

بعدما تعرض للنصب والاحتيال على يد رئيس الوطية الأسبق مواطن يستنجد بالملك - فيديو

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

اهداف مباراة مِــ ـ ـصْـــ ـرَ وَ,رُ,وسْـ ـيَـ ـا 1-3


كلمة مدرب في بطولة رمضان


أهداف مباراة نيجيريا و كرواتيا 0- 2


فرنسا تفوز على استراليا بمساعدة الفيديو 2-1


أيسلندا تحبط الأرجنتين 1-1


تعادل مثير بين إسبانيا والبرتغال 3 - 3


نهائي دوري لجمعية الامل الجديد حي بن خليل بطانطان

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

شرتات المقاهي

 
التنمية البشرية

احتفاء بذكرى التنمية البشريّة باقليم طانطان

 
طلب مساعدة

مواطن يقطن في قنطرة بطانطان حملية تضامنية و نداء انساني + فيديو


فيديو في عزّ الحراك الشعبي ...صرخة و نداء لعامل اقليم طانطان

 
قضايا و حوادث

أمن تطوان .. توقيف مبحوث عنه من أجل الاتجار الدولي في المخدرات


ميكانيكي ينجو من محاولة قتل بطانطان


جريمة بقلعة السراغنة..تلميذ يقتل صديقه بسبب الغش !


جريمة قتل بشعة في كلميم


حوادث خلال عيد الفطر بطانطان

 
بيانات وتقارير

أستاذ خريبكة.. نقابة بطانطان تتضامن و تدق طبول التصعيد ضد مذكرة وزارية


بلاغ تطورات ملف الصحفي حميد المهداوي


بــــــلاغ اليوم العالمي لحرية الصحافة 2018


التنسيقية المحلية للمعطلين بالطنطان بلاغ للرأي العام حول المشاريع المدرة للدخل


بيان .. تنسيق قبلي يدعم قضية احداث عمالة المحبس

 
كاريكاتير و صورة

الوضع الاجتماعي في طانطان بعيون الكاريكاتير
 
شخصيات صحراوية

إضاءات في تاريخ المجاهد الشيخ المرحوم أوس حمادي ولد لعروصي ولد حماد ولد عبد الله

 
جالية

الحقوقية كوثر بدران تزور معرضا للوحات المرأة المعنفة و تتطلع إلى إقامته بالمغرب

 
رسالة صحراوية

حكومة الشباب الموازية تتضامن مع موقع صحراء نيوز

 
صورة بيئية خاصة

عندما يتكلم الصمت .. حرق الازبال يهدد صحة سكان مدينة طانطان

 
جماعات قروية

نشاط مدرسي بجماعة ابطيح

 
أنشطة الجمعيات

نهائي دوري سلم العسري - فيديو


دورة تكوينية لفائدة مُربّيات باقليم طانطان


توزيع نظارات طبية بطانطان

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

هذا هو سر لقاء شاب موريتاني مع مؤسس فيسبوك مارك زوكربيرج

 
تهاني ومناسبات

طاقم الجريدة الاولى صحراء نيوز يهنئ القراء الكرام بعيد الفطر

 
وظائف ومباريات

ابتداء من مستوى التاسعة إعدادي يمكنكم العمل ببريد المغرب بهذه الشروط والوثائق

 
الصحية

كيف تنظف الفم للقضاء على الروائح الكريهة

 
تعزية

مشاركة حاشدة في تشييع جنازة المرحوم حمادي العسلة

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

فيديو : اختراع بطانطان لمواجهة لصوص المنازل


بعد 10 سنوات من النضال ..هذه هي مطالب الناشطة فتيحة بوسحاب

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

اكلة مغربية سفة مردومة

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

و أخيـــــراً العثور على الطفلة مروة بيد الله

 
اغاني طرب صحراء نيوز

حبيب الله ترانيم صوفية من إبداع نصر مكري

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

فيديو ..دورة تكوينية تحت شعار حرية الصحافة بين النص القانوني و الممارسة الحقوقية

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

النمر المقنع أفضل الحلقات


المناهل الحلقة 1 الاولى


فيديو جديد مؤسسة تجسد حكاية ماما تعد خبزا بطانطان

 
عين على الوطية

الزيارة الميدانية لدار لفليج بالوطية


للمرة الرابعة في شهر ابريل .. محاولة انتحار لمواطن عبر تسلق عمود بالوطية


المحسنون ينافسون الأوقاف بجماعة الوطية


طموح النادي الرياضي أنصار الوطية لكرة السلة

 
طانطان 24

حصري : ورقة عن الكاتب العام الجديد لعمالة إقليم طانطان


مطبعة المدينة تندد باقصائها من موسم طانطان


نتائج الباكلوريا الدورة العادية بمديرية طانطان موسم 2017/2018

 
 

الإصلاح بين الحقيقة والوهم : الحق في الإعلام نموذجا.
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 03 أبريل 2012 الساعة 08 : 04


الصحراء نيوز - بقلم : ذ. المصطفى سنكي
منطلقات دستورية:

 

يقول الفصل"27": "للمواطنين والمواطنات حق الحصول على المعلومات، الموجودة في حوزة الإدارة العمومية، والمؤسسات المنتخبة، والهيئات المكلفة بمهام المرفق العام.".
ويقول الفصل"165": "تتولى الهيئة للاتصال السمعي البصري السهر على احترام التعبير التعددي لتيارات الرأي والفكر، والحق في المعلومة في الميدان السمعي البصري، وذلك في إطار احترام القيم الحضارية الأساسية وقوانين المملكة.".
نخلص من الفصلين إلى:
حق المواطنين والمواطنات في الحصول على المعلومات.
هيئة الاتصال السمعي البصري مطالبة باحترام الحق في المعلومة باعتبارها هيئة مكلفة بمرفق عام ومؤسسة عمومية: الخبر مقدس.
خروقات دستورية:
تم التسويق للحكومة الحالية بكونها ذات اختصاصات وسلط تنفيذية، وأن مهمتها الأساس تنزيل مضامين الدستور تجسيدا ل"لإصلاح" الذي انخرط فيه المغرب، وأطره خطاب 9مارس2011. وفي الوقت الذي تعالت فيه أصوات تنبه إلى شكلية التعديل الدستوري، كان الراكبون قطار النظام يبشرون الشعب المغربي بعهد يرفل فيه بالحقوق والحريات والعدالة الاجتماعية والتداول الحقيقي على السلطة.
وحسبنا في هذا المقال أن نقف عند حق بسيط، لا علاقة له بالأزمة الاقتصادية العالمية أو بالجفاف والصقيع اللذين "تحالفا" لعرقلة أداء الحكومة والتشويش عليها ؛ إنه الحق في المعلومة، والمعلومة فقط. وفي هذا السياق نعدد بعض حالات خرق هذا الحق الدستوري:
تحول راتب الناخب الوطني لكرة القدم إلى سر من أسرار الدولة، يهدد ربما كشفه أمن البلاد واستقرارها، وفي هذه الحالة، وكما ورد في الفصل "27" من الوثيقة الدستورية:"لا يمكن تقييد الحق في المعلومة إلا بمقتضى القانون، بهدف حماية كل ما يتعلق بالدفاع الوطني، وحماية وأمن الدولة الداخلي والخارجي..."
التعتيم الإعلامي على الحراك الشعبي عموما، والاحتجاجات الاجتماعية التي شهدتها تازة والحسيمة وضواحيها خصوصا، بحيث تدخل وكالة المغرب العربي للأنباء على الخط متأخرة لتخبر أن الهدوء عاد في هذه المنطقة أو تلك.
الكيل بمكيالين في تغطية المسيرتين التضامنيتين مع القدس اللتين شهدتهما الرباط يوم الأحد25مارس والبيضاء يوم الأحد 1أبريل.
وهْمُ الإصلاح:
تركة ثقيلة تلك أنتجتها عقود الاستبداد، فساد في فساد في فساد، وحيثما وليت الوجه لا ترى غير الفساد، وإلا بالله عليكم دلوني على مجال لم يغزه بل لم يعشش فيه الفساد. والغريب العجيب أن من آلت له السلطة أو بعضها يدعي أن الشروط مواتية للإصلاح، وان الإرادة السياسية متوفرة جسدها دستور أعطى صلاحيات واسعة للحكومة ورئيسها.
نقف وقفة مع قطاع الإعلام السمعي البصري الذي ربما لا يتطلب إمكانيات مالية وربما موارد بشرية إضافية لتصحيح مساره لينخرط في مشروع الإصلاح، ونسأل عن حاله كيف كان قبل فاتح يوليوز2011؟ وكيف أصبح بعد انصرام 100 يوم على تولي الحكومة تدبير شأن البلاد العام ؟
لا أعتقد أن تغييرا طرأ على قطاع السمعي البصري في التعامل مع الأحداث واحترام حق المواطن في معرفة الخبر أو المعلومة وفق قاعدة "الخبر مقدس والتعليق حر".
تابع الجميع نهج التعتيم الذي يعض عليه الإعلام الرسمي في تعاطيه مع الحراك الشعبي منذ 20فبراير2011، وبنفس العقلية تعامل مع أحداث تازة والحسيمة وغيرهما: تعتيم وسكوت مطبق، وأمام انفضاح الأحداث بالوسائط الحديثة يتدخل برواية أمنية كالعادة مشككا فيما تداوله الإعلام الالكتروني أو بعض الجرائد المستقلة ومتوعدا بالويل والمتابعة القضائية من يبث الفتن ويختلق الأزمات في زعمه.

وجاءت المسيرات التضامنية مع القدس لتؤكد أن قطاع السمعي البصري قلعة مخزنية يتعذر اختراقها، وأن ما نص عليه الدستور من حق المواطنين في التوصل إلى المعلومة ادعاء وزيف، كذبته مسيرة 25مارس التي لم يشفع لها حسن التنظيم وكثافة الحضور أن تسوق سلوكا حضاريا في الاحتجاج السلمي، مقابل تغطية إعلامية أرضية وجوية لمسيرة فاتح أبريل، ولولا أن الاستجابة الشعبية رغم ما وفر من دعاية وتسهيلات للتنقل بالحافلات أو القطار لم ترق إلى المتوقع من طرف منظمي مسيرة فاتح أبريل التي أريد لها أن تكون شعبية، لأنجزت في التسويق لها ومدحها قصائد من عيار معلقات الشعر الجاهلي.
يروى عن الملك الراحل الحسن الثاني رحمه الله تعليقا على مشروع إصلاح قطاع السمعي البصري من طرف وزير الاتصال السابق العربي المساري، موجِّها الكلام للوزير الأول عبد الرحمن اليوسفي، أنه قال: "لا تنس أن التلفزيون هو جزء من دار المخزن". لذلك، وبمقتضى القانون التنظيمي الذي حدد المؤسسات والهيئات الاستراتيجية التابعة لسلطة الملك مباشرة اعتُبِر القطاع ووكالة المغرب العربي للأنباء مؤسسة استراتيجية، بمعنى أدق: لا سلطة للحكومة على القطاع، ومهمة وزير الاتصال هي تدبير شؤون القطاع المالية والإدارية، تدقيقا في دفتر التحملات؛ بل إن صحيفة حزب رئيس الحكومة تستغرب قبل أسبوع في افتتاحيتها تمسك القناة الثانية وجمودها على نفس خطها قبل تعديل الدستور وقبل انتخابات 25نونبر ورئاسة حزب المصباح للحكومة.
وانكشف الوهم:
انكشف الوهم وظهر الزيف، وبدا أن الحديث عن الحقوق، ومنها الحق في الخبر والمعلومة كذب وبهتان، فما أبعد الشُّقة بين منطوق النص الدستوري الفصلان:  27و165 وبين الواقع! إن الحق في الإعلام النزيه من أهم حقوق الانسان احتراما لذكائه وتقديرا لمشاعره.
إن مركزية الحق في الإعلام ضمن منظومة الحقوق كانت أحد أسباب خسارة الوزير الأول البريطاني السابق طوني بلير في الانتخابات هو اتهامه بتغليط الرأي العام البريطاني في موضوع امتلاك عراق صدام أسلحة الدمار الشامل، وتوريط بريطانيا في حرب العراق التي كانت في غنى عنها.

فكيف يفسر وزير الاتصال تجاهل حدث من عيار مسيرة 25مارس بالرباط تناقلته وسائل الإعلام الأجنبي بما فيها إعلام العدو الصهيوني، وتسلط الأضواء الكاشفة الفاضحة لمسيرة فاتح أبريل بالبيضاء التي شاركت فيها الحكومة في شخص رئيسها ووزيري الاتصال والعدل؟ هل معنى ذلك أن القطاع ممخزن تبعية وتدبيرا، وبالتالي لا حق لمعارضي النظام في الإعلام؟ أم أن ممارسة الحقوق ترتبط بدرجة الولاء للمخزن؟
إن خطورة هذا القصور الحكومي في تدبير شأن عمومي كقطاع الإعلام يؤشر على محدودية الصلاحيات الحقيقية المخولة للحكومة، وهذا ما يفرض عليها وقد شرعت في ذلك أن تتخصص في تبرير النكسات والإخفاقات، فمِن تنازل عن الإشراف على المؤسسات ذات التأثير الكبير في النسيج الاقتصادي الفوسفاط مثلا إلى الاكتفاء بقراءة بيانات الأجهزة الأمنية تفكيكا للخلايا النائمة والمُنومة وتبريرا لوقائع معينة وفاة شاب تازة بعد مطاردته من طرف رجال الأمن نموذجا مرورا بعدم معرفة ظروف تسلل مدير مخابرات القذافي إلى المغرب والجهل بالجهة التي سلمت تأشيرة الدخول لممثل الكيان الصهيوني ومشاركته في الملتقى المتوسطي...
لذلك، فالحكومة التي قطعت على نفسها العهد ألا تقبل تحمل المسؤولية بصلاحيات منقوصة مطالبة بعد انقضاء100على توليها شؤون العباد والبلاد أن تعيد النظر في شكل تدبيرها للشأن العام للبلاد وتتجاوز مرحلة الشعارات المطمئنة وإظهار النوايا الحسنة وهي ليست موضوع شك أو تساؤل إلى المنجزات الميدانية تلمسا لتغيير فعلي يجد المواطن أثره وتأثيره في مختلف القطاعات الحيوية في الإدارة كما في الصحة، وفي التعليم كما في قطاع الإعلام تأكيدا على جدية الإصلاح، كسبا لثقة الشعب واسترجاعا لهيبة الدولة ومصداقيتها.
sangmust@yahoo.fr





 




تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- المقاطعة

مريم معطلة

الاعلام المخزني يهدف الى تدويخ الشغب و الضحك على الضدوق كما يقول المثل . ابيع القرد و يضحك على ليشراه يجب مقاطعة وسائل اعلام المخزن بجميع اشكالها لان هدفها واحدة اطالة عمر الطغيان و الاستبداد و الفساد.

في 03 أبريل 2012 الساعة 27 : 10

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- و.م.ع للبهتان

اعلامية

من الابواق التي تزيف الحقييقة باعتماد مجموعة من المخبرين المنتشرين عبر كل ارجاء التراب الوطني وكالة المغرب العربي للكذب و البهتان متناقضة أصلا مع اسمها لانها ترقل باخبارها المزيفة بناء المغرب العربي.

في 03 أبريل 2012 الساعة 12 : 14

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

akhbarsahra@gmail.com

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



كيفية الغسل الصحيح للجنابة

الملك يدعو إلى تدشين مرحلة تاريخية في مسار التطور الديمقراطي

مراسلة اخبارية خاصة من تونس لصحراء نيوز

مدام مسافرة ( إوا بـــــــــاز !..)

قبيلة القذاذفة تطالب بتسليم جثمان القذافي قصد دفنه

مجرد سؤال برلماني ...

أخيرا ..فعلتها المخابرات المغربية

إسبانيا ترضخ للقاعدة وتسلم عائلة موريتانية مدانة قضائياً إلى نواكشوط

مرتزقة القذافي اعتقدوا أن هناك صفقة سرية مع الناتو للحفاظ على حياته

رئيس بلدية "الزاك" يمنع بناء بيوت الله ويشجع دور الدعارة والعامل في سبات عميق

الإصلاح بين الحقيقة والوهم : الحق في الإعلام نموذجا.

انطلاق فعاليات حوار قرية بنقاش حاد بين الجمعويين حول الطرق الناجعة للنهوض بتنمية منطقة آيت رخاء

طانطان : مركز الصحراء للتربية والطفولة ينظيم يوم دراسي يومه السبت 07 يوليوز بالقصر البلدي

زيارة العاهل المغربي للصحراء وتحديد المصير المغاربي؟

حـلـيـمـة الـعـسـالـي.. من روث البهائم إلى قيادة الحركة الشعبية

العلامة الشيخ محمد الأمين بن العلامة المحدث الشهير الشيخ محمد الخضر بن مايأبى الشنقيطى





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الرياضة
الكفاءة المهنية
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

شاهد طريقة لصيد الأخطبوط في طانطان (فيديو)


البحَّارة يحتجون على إقصائهم مديرية الصيد البحري بين العشوائية و القرارات الارتجالية


مؤثر جداً ..امرأة بحارة تبكي دمعا و تناشد الملك محمد السادس إنقاذ سكان طانطان


بَحّارة ميناء طانطان يناشدون الحكومة لإنصافهم - فيديو

 
كاميرا الصحراء نيوز

تصريح مدير مدرسة الشريف الادريسي في الملتقى الوطني الثالث للاعلام


تصريح مدير مدرسة يوسف بن تاشفين في الملتقى الوطني للاعلام بطانطان


تصريح عالي القريشي مدير دوري الوفاء للموظف الجماعي بطانطان


تصريح التلميذة الغالية الكرزابي الحاصلة على الرتبة 3 في فن الحكاية


كواليس مسابقة فنُّ الحكاية الشعبيّة بطانطان

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

هل يتم تعيين المدير العام لوكالة تنمية الأقاليم الجنوبية واليا على إحدى جهات الصحراء ؟


البيان الختامي للملتقى الوطني للصحافة والإعلام بطانطان في دورته الثالثة


السمارة .. افتتاح الأسواق المتنقلة لمنتوجات الصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي


حكاية علَّال الخرافية تقود التلميذة للفوز بطانطان


تقرير مصير مجلس جهة كلميم واد نون

 
مقالات

أوري أفنيري ونظرته للمؤسسة العسكرية في إسرائيل


العرب: 6 مباريات 6 انهزامات في المونديال!


أحمد الريفي يكتب عن رجل المواقف صاحب اليد البيضاء في قضاء حوائج الناس


فحولة الكرة بين الفنادق والملاعب… صلاح ليس ميسي… وهل خسرنا لأننا لم نستطع أن نفوز ؟


هل سيستمر المونديال من دون العرب كلهم؟


أحدَ عشرَ كوكباً تنوحُ على الأندلسِ وفلسطينَ

 
تغطيات الصحراء نيوز

نتائج مسابقة المقال الصحفي باقليم طانطان


افتتاح الملتقى الوطني حول دور الاعلام في قضايا المرأة و التنمية بطانطان


ذكريات كروية لسنة 1996 في بطولة رمضان بطانطان


بالفيديو : حصيلة الأيام المفتوحة للتكوين المهني بطانطان


الأمن الوطني يخلد ذكرى التأسيس بالطانطان

 
jihatpress

العثور على الرضيعة و إعادة تمثيل الجريمة


تعيينات جديدة في مناصب عليا


فيديو : لحظة خطف الرضيعة من مستشفى الهاروشي

 
حوار

حوار مع عمدة روتردام الهولندية المغربي أحمد بوطالب

 
الدولية

نجل مرسي: يفضح راهاب السيسي في السجون المصرية ؟


بوتفليقة الترشح لولاية خامسة


ايران تُكمل أحزان العرب بخطف المغرب بالضربة القاضية -(صور و فيديو)

 
بكل لغات العالم

Moussem de Tan Tan

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

الذاكرة الرياضية المنسية بالطانطان : لقاء دولي ضد منتخب ليبيريا

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

حصري .. مسابقة في العزف على القِيثَارَة باقليم طانطان


مهرجان ملامس الدولي للموسيقيين المكفوفين بالبيضاء


معرض يسلط الضوء على الموروث الثقافي بالسمارة


مدينة المحمدية تتهيأ لاستقبال مهرجان أفريكانو

 
فنون و ثقافة

ازيلال تحتفي بكتابي رماد اليقين و الفلسفة و الحاضر

 
تربية و ثقافة دينية

الحفل الختامي لمؤسسة الزهور للتعليم الخاص باقليم طانطان

 
لا تقرأ هذا الخبر

كيف جمعت أغنى امرأة في العالم ثروتها؟

 
تحقيقات

استطلاع .. الوضع البيئي بطانطان يستمر في التدهور

 
شؤون قانونية

ندوة بطانطان تناقش صورة العنف ضد الطفل والمرأة في الاعلام


موقع القضاء الإداري من خلال قرار توقيف مجلس جهة كلميم وادنون

 
ملف الصحراء

اعتقال المخابرات المغربية لممول لحزب الله كشف تزويد البوليساريو بالسلاح

 
sahara News Agency

رحلة ترفيهية جمعوية بطانطان


نقابة الصحافيين المغاربة تندد بالتضييق على صحفيين بطانطان


دورة تكوينية في القيادة النموذجية للذات بطانطان

 
ابداعات

قصيدة حسانية هدية الى جمعية الاوراش الصحراوية للصحافة و التواصل في بطولة رمضان + صور

 
 شركة وصلة