مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة اليكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: akhbarsahra@gmail.com         فريق نسوي يشارك في بطولة رمضان بطانطان             الطريق المختصر للجنون في مسرحية قميص حمزة ..!             نفحات الشهر الكريم             سيناريوهات المؤامرة الفرنسية على اللغة العربية مستمرة في مغربنا الاسلامي             ملف دركيين 6 أطنان من الشيرا .. الطَّرابيشْ ديَالْنا راهم مشْدودِينْ             وزارة الشباب والرياضة تسحب قرارها بتجميد الجامعة الملكية المغربية للطيران الخفيف والرياضي             ندوة " وسائل التواصل الاجتماعي بين حرية التعبير والمسؤولية القانونية"             ساكنة طانطان تنظرُ بعين ارتيابٍ إلى موسم امكار 15 - فيديو             الغطرسة الإيرانية واحتمالية نشوب الحرب             بيان شديد اللهجة يتساءل عن مصير الثروة المائية بطانطان             القبض على متهم بارتكاب جريمة قتل بطانطان             مع اقتراب الانتخابات..صفقة عمومية بطانطان في مرمى المساءلة ..             الترامي على الأراضي ينذر بشل حركة التحفيظ بطانطان            عوينة ازكر..موقع أثري في حاجة إلى تثمين بطانطان             من الأرشيف الكروي للمرحوم يوسف ايت بنعلي بطانطان             إعادة تمثيل جريمة اختطاف و قتل شاب بطانطان            سلسلة لمفاكيع : شاهد تعليقات على فسبوكيين            كذبَ المنجِّمون ولو صدقوا             ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

بعدما تعرض للنصب والاحتيال على يد رئيس الوطية الأسبق مواطن يستنجد بالملك - فيديو

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

الترامي على الأراضي ينذر بشل حركة التحفيظ بطانطان


عوينة ازكر..موقع أثري في حاجة إلى تثمين بطانطان


من الأرشيف الكروي للمرحوم يوسف ايت بنعلي بطانطان


إعادة تمثيل جريمة اختطاف و قتل شاب بطانطان


سلسلة لمفاكيع : شاهد تعليقات على فسبوكيين


كيفية صيد النيازك


كلمة العميد الاقليمي في الذكرى 63 لتاسيس المديرية العامة للأمن الوطني

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

منت البار ..قصة من القصص الغرامية الخالدة في مجتمع البيظان!!

 
التنمية البشرية

الوزير اعمارة يُكسّر صمت الحكومة باقليم طانطان

 
طلب مساعدة

العيون ..مناشده من مريض بالسرطان - فيديو


بيت آخر مهدد بالسقوط بطانطان ..معاناة مطلّقة تناشد المحسنين

 
قضايا و حوادث

ملف دركيين 6 أطنان من الشيرا .. الطَّرابيشْ ديَالْنا راهم مشْدودِينْ


القبض على متهم بارتكاب جريمة قتل بطانطان


السجن النافذ في حق متزوجة تتزعم شبكة للدعارة بحي الخيام


المحكمة الإدارية بالبيضاء تبث في ملف الرابطة المغربية للمواطنة وحقوق الإنسان


ملف دركيي المخدرات يدخل مرحلة التدقيق ..شفرات وحديث عن 14 مليون درهم

 
بيانات وتقارير

وزارة الشباب والرياضة تسحب قرارها بتجميد الجامعة الملكية المغربية للطيران الخفيف والرياضي


ندوة " وسائل التواصل الاجتماعي بين حرية التعبير والمسؤولية القانونية"


بيان شديد اللهجة يتساءل عن مصير الثروة المائية بطانطان


رفض إسرائيل منح اللاجئين الفلسطينيين حق العودة فاقمَ سبعة عقود من المعاناة


الاتحاد الإقليمي لسيدي بنورUMT ينظم وقفتين إحتجاجيتين أمام فندق سلطانة

 
كاريكاتير و صورة

كذبَ المنجِّمون ولو صدقوا
 
شخصيات صحراوية

تصريح القُرَيْشي في دوري المرحوم احبيبي محمودي

 
جالية

المؤتمر القانوني الدولي بإيطاليا : المرأة و الحقوق في حوض البحر الأبيض المتوسط

 
رسالة صحراوية

حكومة الشباب الموازية تتضامن مع موقع صحراء نيوز

 
صورة بيئية خاصة

طانطان .. غياب خطوات لإنهاء حرق النفايات في الهواء الطلق - فيديو

 
جماعات قروية

قبيلة بجنوب شرق المغرب تهدد بالعودة إلى عهد السيبة

 
أنشطة الجمعيات

إنهاء تشرّد بطانطان


نادي الصحراء للاعلام والاتصال في اليوم الأممي لحرية الصحافة


قياديٌّ البِّيجِيدي يحلّ بجهة كْلْمِيمْ وَادْ نُون

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

قبل الانتخابات وفد عسكري إماراتي يزور موريتانيا

 
تهاني ومناسبات

تهنئة رمضان الى أفراد القوات المسلحة الملكية على الحدود

 
وظائف ومباريات

قطاع الصيد البحري : مباراة توظيف 20 متصرفا من الدرجة الثالثة.

 
الصحية

طانطان من اجل آليـة لسد العجز ومعالجة الاحتياج الصحي للسكان

 
تعزية

حول رحيل المفكر عبد اللطيف عبادة ..أصالة وعمق في البحث والاستقصاء

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

صوت شباب كلميم : فاطمة اخيار شعاري في الحياة قاتل لكي تعيش


تألق زهرة الأوركيد في مهرجان اللكوس للقفطان المغربي

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

عصير بدون فواكه رائع مع كيك بالكرعة الحمراء

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

البحث عن المتغيب صلاح الدين الحضري فُقد منذ عودته من مدريد

 
اغاني طرب صحراء نيوز

مولانا يالتواب- الناجم علال

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

طانطان : واقع وآفاق تحسين علاقة الإدارة السجنية بالمواطن

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

تفسير سورة التين للأطفال


شارة الكابتن ماجد


قرية التوت الحلقة 46 والأخيرة

 
عين على الوطية

الاحتقان الاجتماعي يُحاصر لوبي الفساد بميناء طانطان


جامعة الوطية تحتضن يوما ثقافيا - فيديو


عشرات الأطفال يستفيدون من إعذار جماعي بالوطية


إحباط محاولة انتحار شاب في شاطئ طانطان

 
طانطان 24

ساكنة طانطان تنظرُ بعين ارتيابٍ إلى موسم امكار 15 - فيديو


مع اقتراب الانتخابات..صفقة عمومية بطانطان في مرمى المساءلة ..


انقطاع الماء يعكر صفو و هدوء بيوت الله بطانطان

 
 

معظم قيادات الجيش شاركت في المحاولة وقائد الجيش الأول أنقذ أردوغان
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 19 يوليوز 2016 الساعة 34 : 14


صحراء نيوز ـ القدس العربي

ما إن هدأت التحليلات قليلاً حول فرص نجاح وفشل محاولة الانقلاب العسكري في تركيا، حتى انهالت التساؤلات والتكهنات حول تفاصيل ما جرى وكيف تمكنت الحكومة التركية من منع نجاح الانقلاب، والأهم من ذلك كيف نجا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان من الاعتقال أو الاغتيال الذي خُطط له أن يتم في «مرمريس» بالتزامن مع بداية تحرك الجيش في شوارع اسطنبول وأنقرة.

كيف نجا أردوغان؟

منذ الدقائق الأولى لبداية محاولة الانقلاب مساء الجمعة، انتظر الجميع أي نباً عن صحة ومكان وظروف تواجد أردوغان، حيث أجمع المحللون في تلك الساعات القليلة الأكثر حرجاً على أن مصير أردوغان سيحسم الأمر، فنجاة الرئيس تعني إمكانية إفشال المحاولة، لكن اعتقاله أو اغتياله كان سيؤدي بلا شك لنجاح الانقلاب وفرض سيطرته على البلاد وذلك لكونه رأس السلطة التنفيذية في البلاد ولمكانته المعنوية بين أنصاره.
عقب ذلك انصبت جميع التساؤلات عن كيفية نجاة أردوغان من محاولة اغتيال مفترضة حدثت في مكان إقامته في منطقة «مرمريس»، ولماذا توجه أردوغان إلى اسطنبول وليس إلى العاصمة أنقرة؟ بالإضافة إلى كيفية وصوله إلى إسطنبول رغم سيطرة طائرات الانقلابيين على أجواء المدينة ووجود دباباتهم على بعد أمتار من مطار أتاتورك الذي هبطت فيه طائرة الرئيس.
التفاصيل الأقرب لما حدث رواها الكاتب التركي عبد القادر سيلفي المعروف بقربه من دوائر صنع القرار في الدولة، حيث أوضح أن قائد الجيش الأول أوميت دوندار اتصل بالرئيس أردوغان أثناء تواجده في منتجع بمرمريس وقال له «أنت رئيسنا الشرعي وأنا إلى جانبكم… يوجد انقلاب كبير، الوضع خارج عن السيطرة في أنقرة تعالوا إلى اسطنبول وأنا سأؤمن لكم طريق الوصول والإقامة هناك».
ويقول الكاتب في مقاله الذي نشرته صحيفة «حرييت» التركية امس الأحد «بعد الاتصال بقرابة الساعة اقتحمت وحدات خاصة مدعمة بمروحيات مكان إقامة الرئيس لاعتقاله أو اغتياله لكنه كان في ذلك الوقت في الطريق إلى اسطنبول»، يذكر أن أردوغان أكد محاولة الاغتيال هناك، بينما قال رئيس الوزراء بن علي يلدريم إن خطأ في التوقيت ساعد في نجاة أردوغان، وجرى الحديث عن مقتل 2 من أفراد الحماية الخاصة بأردوغان في الهجوم.

الانقلاب كان ضخماً

على الرغم من أن التصريحات الرسمية حاولت التأكيد على أن مجموعة صغيرة من قيادات الصف الثاني في الجيش هي من نظمت محاولة الانقلاب إلا أن التطورات وحملات الاعتقال المتواصلة بحق المتورطين في محاولة تكشف عن مشاركة واسعة من قبل قادة الصف الأول وكبار القادة المتقاعدين في الانقلاب الذي أوشك على النجاح في بدايته.
فالاعتقالات طالت حتى مساء الأحد عدداً كبيراً من قادة الجيش البري والبحري والجوي، كان أبرزهم قائد عام الجيش الثاني اللواء، آدم حدودي، ورئيس أركانه عوني آنغون، كما تم إلقاء القبض على من يوصف بأنه العقل المدبر لمحاولة الانقلاب الفاشلة، القائد السابق للقوات الجوية أقين أوزتورك، ومن بين المعتقلين أيضاً قائد الجيش الثالث أردال أوزتورك.
كما تم اعتقال القائد العسكري التركي لقاعدة إنجيرليك الجوية في مدينة أضنة والتي تتمركز فيها القوات والطائرات الأمريكية وقوات التحالف الدولي، وسط تأكيدات بأنه أحد العقول المدبرة لمحاولة الانقلاب.
وبحسب ما أعلن وزير العدل التركي بكير بوزداغ، أمس الأحد، فإن حوالي 6000 شخص أوقفوا حتى صباح الأحد في تركيا بعد محاولة الانقلاب، وقال «عملية التطهير مستمرة. هناك حوالي 6000 موقوف. سيتجاوز عددهم 6000»، وذلك بعد أن أعلنت الحكومة، السبت، توقيف حوالي 3000 جندي.

550 من الكوماندوز لم يصلوا أنقرة

وضمن أسباب متعددة ساهمت في عدم نجاح محاولة الانقلاب، ما صرح به رئيس بلدينة مدينة دينيزلي التركية من تمكن محافظ المدينة من منع وصول 550 من القوات الخاصة عالية التدريب إلى العاصمة أنقرة للمشاركة في عمليات السيطرة على مفاصل الدولة المركزية هناك.
وفي التفاصيل التي نشرتها وسائل الإعلام التركية، كان من المفترض أن تهبط طائرة نقل عسكرية في إحدى الثكنات العسكرية المحاذية لمطار المدينة لنقل وحدات الكوماندوز المدججين بالأسلحة المتنوعة للعاصمة أنقرة إلا أن محافظ المدينة علم بذلك وأمر بتحرك أفشل المخطط.
هذا المخطط تمثل في إصدار أوامر سريعة بتحريك عدد كبير من الشاحنات وعربات جمع النفايات التابعة للبلدية لتقوم بقطع الطريق الرابط بين المطار والثكنة العسكرية، فيما أوعز إلى مجموعة أخرى من الشاحنات بإغلاق مهبط الطائرات الأمر الذي حال دون تمكن طائرة النقل من الهبوط، وفي اليوم التالي أُعلن رسمياً اعتقال 550 من قوات الكوماندوز في المدينة وسط تأكيدات أنه في حال تمكنهم في الوصول لكان لهم تأثير كبير على مجرى الأحداث في العاصمة في تلك الليلة.

تفاصيل احتجاز رئيس الأركان وحقيقة ولائه

في الوقت الذي تصف فيه شريحة واسعة من الأتراك ووسائل الإعلام رئيس هيئة الأركان خلوصي أكار بالرجل الوفي لأردوغان، بدأت أصوات تشكك في ولاء القائد العسكري الأول، حيث رجحت وسائل إعلام تركية احتمال وجود تواطؤ من جانبه مع الانقلابيين.
فمنذ الساعات الأولى لمحاولة الانقلاب أُعلن أن رئيس الأركان تم احتجازه بواسطة الانقلابيين، وبعد قرابة يوم كامل أعلنت الحكومة التركية تمكنها من تخليص أكار من أيدي الانقلابيين الذين كانوا يحجزونه في قاعدة إكنجي العسكرية في العاصمة.
الشكوك استندت على أن رواية تحريره لم تكن مُقنعة، كما أن أردوغان عين عقب تحريره نائباً له بكامل الصلاحيات وهو من يقوم بتسيير هيئة الأركان بشكل مباشر، كما قال البعض إن أردوغان تشكك في أمره لكنه لا يريد خسارة مكانته الرمزية الآن وبالتالي سمح له بالظهور مجدداً دون القيام بأي دور فعلي بالجيش، وهي روايات لاقت تكذيباً من قبل المقربين من الحكومة والرئيس.
لكن أكار الذي شارك في جلسة البرلمان السبت كشف ما قال إنها تفاصيل احتجازه موضحاً أن الانقلابيين حاولوا إجباره على قراءة بيان الانقلاب، واضعين السلاح على رأسه، لكن رفضه لقراءة البيان والتوقيع عليه، أدى بالعناصر إلى تطويق رقبته بالحزام، وشدها، الأمر الذي فسّر سبب الزرقة حول رقبته.
وذكر أن رئيس القلم الخاص به، وبعض موظفي السكرتارية وبعض الضباط المقربين منه شاركوا في محاولة الانقلاب ودعموها، موضحا أنه تم بعد ذلك نقله ونقل من معه من الضباط غير الانقلابيين إلى قاعدة «أكنجي»، بعد تقييد أقدامهم وأيديهم، ووضعهم في غرف منفردة، لافتاً إلى أنه لم يتم تقديم أي من الطعام أو الماء لهم لـ 20 ساعة متواصلة.

الذراع الأيمن لأردوغان في ذروة الانقلاب

كان من اللافت جداً بروز شخصية سياسية تركية إلى جانب أردوغان منذ أول ظهور له مع بدء محاولة الانقلاب حتى اليوم، حيث بدا وكأنه الذراع الأيمن والأكثر ثقةً لدى الرئيس في هذه اللحظات التاريخية العصيبة التي مر بها أردوغان وتاريخه السياسي.
بيرات البيرق وهو صهر الرئيس، ووزير الطاقة في الحكومة التركية حظي بثقة أردوغان وكان بمثابة ذراعه اليمنى منذ اللحظة الأولى لمحاولة الانقلاب ورافقه في جميع تحركاته وخطاباته، حيث ظهر يجلس بجانبه في مطار اسطنبول ويهمس في أذن الرئيس، وظهر لاحقاً إلى جانبه في خطاب اسطنبول مساء السبت، في الوقت الذي غاب فيه المسؤولون والمستشارون المعتادون عن جانبي أردوغان.
والسبت ظهر أيضاً البيرق برفقة الرئيس أثناء صلاة الجنازة على قتلى محاولة الانقلاب في مسجد الفاتح وسط اسطنبول، وتقول مصادر تركية إن أردوغان يثق برأي زوج ابنته إسراء إلى حد كبير، ويحرص على استشارته دائماً قبل اتخاذ أي قرار.

إسماعيل جمال





 




 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

akhbarsahra@gmail.com

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الأسد الإفريقي والجرم الدبلوماسي المغربي: هل فعلا للمغرب ملك واحد؟

أصوات من السماء -2- معجزة التلاوة.. الشيخ مصطفى إسماعيل

قيادي في “القاعدة" : التنظيم نأى بنفسه عن “أنصار الدين”..وأمراء الجهاد “أحياء”

قوات‮ المارينز ‬الأمريكية تستقر في الجنوب الإسباني‮ ‬ بعد الغاء مناورات

غزّة الوطن و«غُزَيّة» القبائل !

الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (31) ياسر عرفات الغائب عن انتفاضة القدس

ما مدى جدية التهديدات الروسية للسعودية و قطر ؟

معظم قيادات الجيش شاركت في المحاولة وقائد الجيش الأول أنقذ أردوغان

السلطان ألب أرسلان يرقد بسلام في مدينة مرو

المرأةُ الفلسطينيةُ في يومِ المرأةِ العالمي

الدرك الموريتاني يضبط شاحنة محملة بالمخدرات متوجهة نحو شمال مالي

يا أبناء ثكنة الاحرار: لقد خدعنا مرتين

للمرة الثانية ، جماعة العدل والإحسان بمدينة أسفي تتعرض للمنع ولعسكرة المنطقة

«المصري اليوم» داخل غرف التعذيب «الإخوانية» فى محيط «الاتحادية»

قيادي في “القاعدة" : التنظيم نأى بنفسه عن “أنصار الدين”..وأمراء الجهاد “أحياء”

الجيش المصري يغير زيه اثر تهريبه الى غزة.. وهنية يدعو القاهرة لتعاون امني

إعتصام مفتوح لقبيلة دوبلال بطاطا

صيادلة الأقاليم الجنوبية يقاطعون انتخابات الهيئة الجهوية بسبب التزوير

هل سبق للرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة ان كان مقاوما ضد الاستعمار الفرنسي ؟؟

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تدين قمع الوقفة الاحتجاجية على قرار العفو عن المجرم





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الكفاءة المهنية
الرياضة
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

تفاصيل انتشال جُثّة بَحّار بطانطان


فيديو .. انتشال جثة بحّار من طاقم مركب بالداخلة


خافرة الإنقاذ أسا .. تنقذ 60 بحاراً بطانطان


سابقة : صناعة قارب صيد طانطاني بمواصفات دولية

 
كاميرا الصحراء نيوز

رسالة من مواطنة متضرّرة من قطع الماء بطانطان - فيديو


احتجاج أهالي طانطان علی قطع الماء - فيديو


صوت شباب كلميم : عالي لوجاهدي يُفجرها نعاني في صمت ..- فيديو


تصريح فائز بجائزة الموظف المتميز بسجن طانطان


تصريح الأستاذ مكوار سعيد في الحفل الختامي لتكوين قادة الاسرة

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

رئيس الجهة ..لن نسمح ان تكون مسؤوليتي تجاه مجتمعي ممراً لعودة الفساد


بالفيديو .. في غياب المجلس الجماعي حي أمحيريش بكلميم يكابد زمن الظلام


أسا الزاك .. المجلس الاقليمي يتجاوب مع لايف مرضى القُصُور الكُلْوِي + فيديو


بوجدور .. زيارة أطفال المخيم الحضري الربيعي 2019 للمجلس الإقليمي


قوات الأمن تفرّقُ وقفة احتجاجية ضدّ قتلة ابراهيم صيكا + فيديو

 
مقالات

نفحات الشهر الكريم


سيناريوهات المؤامرة الفرنسية على اللغة العربية مستمرة في مغربنا الاسلامي


الغطرسة الإيرانية واحتمالية نشوب الحرب


بين الفساد و غطاء الاستثمار ، قناع أو قطاع التموين ..!


الدور التخريبي العربي في الأزمة الليبية


مقال ساخر ..عفوا المواطن لا يأكل السياسة و لا يحتاج الى الحلم ..!

 
تغطيات الصحراء نيوز

الاحتفال بالذكرى 63 لتأسيس الأمن الوطني بطانطان


انطلاق انتفاضة الماء سكان طانطان يعيشون كابوساً في شهر رمضان


لقاء تواصلي مع أسرة المقاومة بطانطان


مسيرة كبيرة وحاشدة للمنظمة الديمقراطية للشغل بطانطان


طانطان .. الاحتفاء بالذكرى 11 لتأسيس المندوبية العامة لإدارة السجون

 
jihatpress

مخرجات التوصيات والاتفاقيات المنبثقة عن المنتدى المغربي للتجارة بمراكش


الحكومة رفعت الراية البيضاء أمام الوسطاء و الشناقة


وزير العدل يأمر بجراء بحث حول صفقة تجهيز المحكمة الابتدائية

 
حوار

لقاء صحراء نيوز مع مدربة التنمية البشرية كوتش خديجة خويا

 
الدولية

تفاصيل جديدة في محاكمة المتهمين بذبح سائحتين إسكندنافيتين


رومانيا.. توشيح باحث مغربي بوسام تقدم العلوم والاختراعات


إحباط محاولة انقلابية في السودان بعد إعفاء قادة الشرطة

 
بكل لغات العالم

تصريح الاستاذة اسماء الخمسي رئسية جمعية مغرب جديد

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

فريق نسوي يشارك في بطولة رمضان بطانطان

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

الفنانة الكامرونية لوغنواغ في حفل بالمعهد الفرنسي بمراكش


شهر التراث بجهة فاس ـ مكناس


الصالون الادبي لورزازات يحتفي بالمبدعين عبد الحميد الغرباوي و مولاي قاسم الانصاري


افتتاح الدورة 57 للملتقى الدولي للورد العطري بالمغرب بقلعة مكونة

 
فنون و ثقافة

مدينة تمارة تحتفي بابنها الكاتب والإعلامي الطاهر الطويل

 
تربية و ثقافة دينية

الزكاة ورسالتها الإصلاحية

 
لا تقرأ هذا الخبر

ترامب يزعم أن الملك سلمان قبّل زوجته ميلانيا بنهم! + فيديو

 
تحقيقات

كيف نقرأ التراث

 
شؤون قانونية

كتاب حول أنظمة التقاعد بالمغرب، للمهندس حسن المرضي


الحقوق المجاورة لحقوق المؤلف بين التشريع والانفاذ

 
ملف الصحراء

مغاربة يدعون لمقاطعة الحج

 
sahara News Agency

كلمة في بطولة الصحفي المرحوم احبيبي محمودي بطانطان


تسليم دبلومات الكفاءة المهنية في مجال الصحافة باقليم طانطان


جمعية تسهر على تنظيف أقدم و أكبر مقبرة بطانطان

 
ابداعات

الطريق المختصر للجنون في مسرحية قميص حمزة ..!

 
 شركة وصلة