مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة اليكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: akhbarsahra@gmail.com         اقليم طانطان الاخير في نسبة النجاح العامة في الدورة العادية للبكالوريا             اكلة مغربية سفة مردومة             كيف تنظف الفم للقضاء على الروائح الكريهة             نجل مرسي: يفضح راهاب السيسي في السجون المصرية ؟             أوري أفنيري ونظرته للمؤسسة العسكرية في إسرائيل             العرب: 6 مباريات 6 انهزامات في المونديال!             العثور على الرضيعة و إعادة تمثيل الجريمة             وزارة الداخلية.. حركة انتقالية في صفوف رجال السلطة باقليم طانطان             أمن تطوان .. توقيف مبحوث عنه من أجل الاتجار الدولي في المخدرات             تعيينات جديدة في مناصب عليا             فيديو : لحظة خطف الرضيعة من مستشفى الهاروشي             أحمد الريفي يكتب عن رجل المواقف صاحب اليد البيضاء في قضاء حوائج الناس             اهداف مباراة مِــ ـ ـصْـــ ـرَ وَ,رُ,وسْـ ـيَـ ـا 1-3            كلمة مدرب في بطولة رمضان             أهداف مباراة نيجيريا و كرواتيا 0- 2            فرنسا تفوز على استراليا بمساعدة الفيديو 2-1             أيسلندا تحبط الأرجنتين 1-1             ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

بعدما تعرض للنصب والاحتيال على يد رئيس الوطية الأسبق مواطن يستنجد بالملك - فيديو

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

اهداف مباراة مِــ ـ ـصْـــ ـرَ وَ,رُ,وسْـ ـيَـ ـا 1-3


كلمة مدرب في بطولة رمضان


أهداف مباراة نيجيريا و كرواتيا 0- 2


فرنسا تفوز على استراليا بمساعدة الفيديو 2-1


أيسلندا تحبط الأرجنتين 1-1


تعادل مثير بين إسبانيا والبرتغال 3 - 3


نهائي دوري لجمعية الامل الجديد حي بن خليل بطانطان

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

شرتات المقاهي

 
التنمية البشرية

احتفاء بذكرى التنمية البشريّة باقليم طانطان

 
طلب مساعدة

مواطن يقطن في قنطرة بطانطان حملية تضامنية و نداء انساني + فيديو


فيديو في عزّ الحراك الشعبي ...صرخة و نداء لعامل اقليم طانطان

 
قضايا و حوادث

أمن تطوان .. توقيف مبحوث عنه من أجل الاتجار الدولي في المخدرات


ميكانيكي ينجو من محاولة قتل بطانطان


جريمة بقلعة السراغنة..تلميذ يقتل صديقه بسبب الغش !


جريمة قتل بشعة في كلميم


حوادث خلال عيد الفطر بطانطان

 
بيانات وتقارير

أستاذ خريبكة.. نقابة بطانطان تتضامن و تدق طبول التصعيد ضد مذكرة وزارية


بلاغ تطورات ملف الصحفي حميد المهداوي


بــــــلاغ اليوم العالمي لحرية الصحافة 2018


التنسيقية المحلية للمعطلين بالطنطان بلاغ للرأي العام حول المشاريع المدرة للدخل


بيان .. تنسيق قبلي يدعم قضية احداث عمالة المحبس

 
كاريكاتير و صورة

الوضع الاجتماعي في طانطان بعيون الكاريكاتير
 
شخصيات صحراوية

إضاءات في تاريخ المجاهد الشيخ المرحوم أوس حمادي ولد لعروصي ولد حماد ولد عبد الله

 
جالية

الحقوقية كوثر بدران تزور معرضا للوحات المرأة المعنفة و تتطلع إلى إقامته بالمغرب

 
رسالة صحراوية

حكومة الشباب الموازية تتضامن مع موقع صحراء نيوز

 
صورة بيئية خاصة

عندما يتكلم الصمت .. حرق الازبال يهدد صحة سكان مدينة طانطان

 
جماعات قروية

نشاط مدرسي بجماعة ابطيح

 
أنشطة الجمعيات

نهائي دوري سلم العسري - فيديو


دورة تكوينية لفائدة مُربّيات باقليم طانطان


توزيع نظارات طبية بطانطان

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

هذا هو سر لقاء شاب موريتاني مع مؤسس فيسبوك مارك زوكربيرج

 
تهاني ومناسبات

طاقم الجريدة الاولى صحراء نيوز يهنئ القراء الكرام بعيد الفطر

 
وظائف ومباريات

ابتداء من مستوى التاسعة إعدادي يمكنكم العمل ببريد المغرب بهذه الشروط والوثائق

 
الصحية

كيف تنظف الفم للقضاء على الروائح الكريهة

 
تعزية

مشاركة حاشدة في تشييع جنازة المرحوم حمادي العسلة

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

فيديو : اختراع بطانطان لمواجهة لصوص المنازل


بعد 10 سنوات من النضال ..هذه هي مطالب الناشطة فتيحة بوسحاب

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

اكلة مغربية سفة مردومة

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

و أخيـــــراً العثور على الطفلة مروة بيد الله

 
اغاني طرب صحراء نيوز

حبيب الله ترانيم صوفية من إبداع نصر مكري

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

فيديو ..دورة تكوينية تحت شعار حرية الصحافة بين النص القانوني و الممارسة الحقوقية

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

النمر المقنع أفضل الحلقات


المناهل الحلقة 1 الاولى


فيديو جديد مؤسسة تجسد حكاية ماما تعد خبزا بطانطان

 
عين على الوطية

الزيارة الميدانية لدار لفليج بالوطية


للمرة الرابعة في شهر ابريل .. محاولة انتحار لمواطن عبر تسلق عمود بالوطية


المحسنون ينافسون الأوقاف بجماعة الوطية


طموح النادي الرياضي أنصار الوطية لكرة السلة

 
طانطان 24

اقليم طانطان الاخير في نسبة النجاح العامة في الدورة العادية للبكالوريا


وزارة الداخلية.. حركة انتقالية في صفوف رجال السلطة باقليم طانطان


الجمعية الجهوية لشعراء الحسانية بوادنون تتغنّى بالمديح بطانطان

 
 

معظم قيادات الجيش شاركت في المحاولة وقائد الجيش الأول أنقذ أردوغان
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 19 يوليوز 2016 الساعة 34 : 14


صحراء نيوز ـ القدس العربي

ما إن هدأت التحليلات قليلاً حول فرص نجاح وفشل محاولة الانقلاب العسكري في تركيا، حتى انهالت التساؤلات والتكهنات حول تفاصيل ما جرى وكيف تمكنت الحكومة التركية من منع نجاح الانقلاب، والأهم من ذلك كيف نجا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان من الاعتقال أو الاغتيال الذي خُطط له أن يتم في «مرمريس» بالتزامن مع بداية تحرك الجيش في شوارع اسطنبول وأنقرة.

كيف نجا أردوغان؟

منذ الدقائق الأولى لبداية محاولة الانقلاب مساء الجمعة، انتظر الجميع أي نباً عن صحة ومكان وظروف تواجد أردوغان، حيث أجمع المحللون في تلك الساعات القليلة الأكثر حرجاً على أن مصير أردوغان سيحسم الأمر، فنجاة الرئيس تعني إمكانية إفشال المحاولة، لكن اعتقاله أو اغتياله كان سيؤدي بلا شك لنجاح الانقلاب وفرض سيطرته على البلاد وذلك لكونه رأس السلطة التنفيذية في البلاد ولمكانته المعنوية بين أنصاره.
عقب ذلك انصبت جميع التساؤلات عن كيفية نجاة أردوغان من محاولة اغتيال مفترضة حدثت في مكان إقامته في منطقة «مرمريس»، ولماذا توجه أردوغان إلى اسطنبول وليس إلى العاصمة أنقرة؟ بالإضافة إلى كيفية وصوله إلى إسطنبول رغم سيطرة طائرات الانقلابيين على أجواء المدينة ووجود دباباتهم على بعد أمتار من مطار أتاتورك الذي هبطت فيه طائرة الرئيس.
التفاصيل الأقرب لما حدث رواها الكاتب التركي عبد القادر سيلفي المعروف بقربه من دوائر صنع القرار في الدولة، حيث أوضح أن قائد الجيش الأول أوميت دوندار اتصل بالرئيس أردوغان أثناء تواجده في منتجع بمرمريس وقال له «أنت رئيسنا الشرعي وأنا إلى جانبكم… يوجد انقلاب كبير، الوضع خارج عن السيطرة في أنقرة تعالوا إلى اسطنبول وأنا سأؤمن لكم طريق الوصول والإقامة هناك».
ويقول الكاتب في مقاله الذي نشرته صحيفة «حرييت» التركية امس الأحد «بعد الاتصال بقرابة الساعة اقتحمت وحدات خاصة مدعمة بمروحيات مكان إقامة الرئيس لاعتقاله أو اغتياله لكنه كان في ذلك الوقت في الطريق إلى اسطنبول»، يذكر أن أردوغان أكد محاولة الاغتيال هناك، بينما قال رئيس الوزراء بن علي يلدريم إن خطأ في التوقيت ساعد في نجاة أردوغان، وجرى الحديث عن مقتل 2 من أفراد الحماية الخاصة بأردوغان في الهجوم.

الانقلاب كان ضخماً

على الرغم من أن التصريحات الرسمية حاولت التأكيد على أن مجموعة صغيرة من قيادات الصف الثاني في الجيش هي من نظمت محاولة الانقلاب إلا أن التطورات وحملات الاعتقال المتواصلة بحق المتورطين في محاولة تكشف عن مشاركة واسعة من قبل قادة الصف الأول وكبار القادة المتقاعدين في الانقلاب الذي أوشك على النجاح في بدايته.
فالاعتقالات طالت حتى مساء الأحد عدداً كبيراً من قادة الجيش البري والبحري والجوي، كان أبرزهم قائد عام الجيش الثاني اللواء، آدم حدودي، ورئيس أركانه عوني آنغون، كما تم إلقاء القبض على من يوصف بأنه العقل المدبر لمحاولة الانقلاب الفاشلة، القائد السابق للقوات الجوية أقين أوزتورك، ومن بين المعتقلين أيضاً قائد الجيش الثالث أردال أوزتورك.
كما تم اعتقال القائد العسكري التركي لقاعدة إنجيرليك الجوية في مدينة أضنة والتي تتمركز فيها القوات والطائرات الأمريكية وقوات التحالف الدولي، وسط تأكيدات بأنه أحد العقول المدبرة لمحاولة الانقلاب.
وبحسب ما أعلن وزير العدل التركي بكير بوزداغ، أمس الأحد، فإن حوالي 6000 شخص أوقفوا حتى صباح الأحد في تركيا بعد محاولة الانقلاب، وقال «عملية التطهير مستمرة. هناك حوالي 6000 موقوف. سيتجاوز عددهم 6000»، وذلك بعد أن أعلنت الحكومة، السبت، توقيف حوالي 3000 جندي.

550 من الكوماندوز لم يصلوا أنقرة

وضمن أسباب متعددة ساهمت في عدم نجاح محاولة الانقلاب، ما صرح به رئيس بلدينة مدينة دينيزلي التركية من تمكن محافظ المدينة من منع وصول 550 من القوات الخاصة عالية التدريب إلى العاصمة أنقرة للمشاركة في عمليات السيطرة على مفاصل الدولة المركزية هناك.
وفي التفاصيل التي نشرتها وسائل الإعلام التركية، كان من المفترض أن تهبط طائرة نقل عسكرية في إحدى الثكنات العسكرية المحاذية لمطار المدينة لنقل وحدات الكوماندوز المدججين بالأسلحة المتنوعة للعاصمة أنقرة إلا أن محافظ المدينة علم بذلك وأمر بتحرك أفشل المخطط.
هذا المخطط تمثل في إصدار أوامر سريعة بتحريك عدد كبير من الشاحنات وعربات جمع النفايات التابعة للبلدية لتقوم بقطع الطريق الرابط بين المطار والثكنة العسكرية، فيما أوعز إلى مجموعة أخرى من الشاحنات بإغلاق مهبط الطائرات الأمر الذي حال دون تمكن طائرة النقل من الهبوط، وفي اليوم التالي أُعلن رسمياً اعتقال 550 من قوات الكوماندوز في المدينة وسط تأكيدات أنه في حال تمكنهم في الوصول لكان لهم تأثير كبير على مجرى الأحداث في العاصمة في تلك الليلة.

تفاصيل احتجاز رئيس الأركان وحقيقة ولائه

في الوقت الذي تصف فيه شريحة واسعة من الأتراك ووسائل الإعلام رئيس هيئة الأركان خلوصي أكار بالرجل الوفي لأردوغان، بدأت أصوات تشكك في ولاء القائد العسكري الأول، حيث رجحت وسائل إعلام تركية احتمال وجود تواطؤ من جانبه مع الانقلابيين.
فمنذ الساعات الأولى لمحاولة الانقلاب أُعلن أن رئيس الأركان تم احتجازه بواسطة الانقلابيين، وبعد قرابة يوم كامل أعلنت الحكومة التركية تمكنها من تخليص أكار من أيدي الانقلابيين الذين كانوا يحجزونه في قاعدة إكنجي العسكرية في العاصمة.
الشكوك استندت على أن رواية تحريره لم تكن مُقنعة، كما أن أردوغان عين عقب تحريره نائباً له بكامل الصلاحيات وهو من يقوم بتسيير هيئة الأركان بشكل مباشر، كما قال البعض إن أردوغان تشكك في أمره لكنه لا يريد خسارة مكانته الرمزية الآن وبالتالي سمح له بالظهور مجدداً دون القيام بأي دور فعلي بالجيش، وهي روايات لاقت تكذيباً من قبل المقربين من الحكومة والرئيس.
لكن أكار الذي شارك في جلسة البرلمان السبت كشف ما قال إنها تفاصيل احتجازه موضحاً أن الانقلابيين حاولوا إجباره على قراءة بيان الانقلاب، واضعين السلاح على رأسه، لكن رفضه لقراءة البيان والتوقيع عليه، أدى بالعناصر إلى تطويق رقبته بالحزام، وشدها، الأمر الذي فسّر سبب الزرقة حول رقبته.
وذكر أن رئيس القلم الخاص به، وبعض موظفي السكرتارية وبعض الضباط المقربين منه شاركوا في محاولة الانقلاب ودعموها، موضحا أنه تم بعد ذلك نقله ونقل من معه من الضباط غير الانقلابيين إلى قاعدة «أكنجي»، بعد تقييد أقدامهم وأيديهم، ووضعهم في غرف منفردة، لافتاً إلى أنه لم يتم تقديم أي من الطعام أو الماء لهم لـ 20 ساعة متواصلة.

الذراع الأيمن لأردوغان في ذروة الانقلاب

كان من اللافت جداً بروز شخصية سياسية تركية إلى جانب أردوغان منذ أول ظهور له مع بدء محاولة الانقلاب حتى اليوم، حيث بدا وكأنه الذراع الأيمن والأكثر ثقةً لدى الرئيس في هذه اللحظات التاريخية العصيبة التي مر بها أردوغان وتاريخه السياسي.
بيرات البيرق وهو صهر الرئيس، ووزير الطاقة في الحكومة التركية حظي بثقة أردوغان وكان بمثابة ذراعه اليمنى منذ اللحظة الأولى لمحاولة الانقلاب ورافقه في جميع تحركاته وخطاباته، حيث ظهر يجلس بجانبه في مطار اسطنبول ويهمس في أذن الرئيس، وظهر لاحقاً إلى جانبه في خطاب اسطنبول مساء السبت، في الوقت الذي غاب فيه المسؤولون والمستشارون المعتادون عن جانبي أردوغان.
والسبت ظهر أيضاً البيرق برفقة الرئيس أثناء صلاة الجنازة على قتلى محاولة الانقلاب في مسجد الفاتح وسط اسطنبول، وتقول مصادر تركية إن أردوغان يثق برأي زوج ابنته إسراء إلى حد كبير، ويحرص على استشارته دائماً قبل اتخاذ أي قرار.

إسماعيل جمال





 




 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

akhbarsahra@gmail.com

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الأسد الإفريقي والجرم الدبلوماسي المغربي: هل فعلا للمغرب ملك واحد؟

أصوات من السماء -2- معجزة التلاوة.. الشيخ مصطفى إسماعيل

قيادي في “القاعدة" : التنظيم نأى بنفسه عن “أنصار الدين”..وأمراء الجهاد “أحياء”

قوات‮ المارينز ‬الأمريكية تستقر في الجنوب الإسباني‮ ‬ بعد الغاء مناورات

غزّة الوطن و«غُزَيّة» القبائل !

الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (31) ياسر عرفات الغائب عن انتفاضة القدس

ما مدى جدية التهديدات الروسية للسعودية و قطر ؟

معظم قيادات الجيش شاركت في المحاولة وقائد الجيش الأول أنقذ أردوغان

السلطان ألب أرسلان يرقد بسلام في مدينة مرو

الدرك الموريتاني يضبط شاحنة محملة بالمخدرات متوجهة نحو شمال مالي

يا أبناء ثكنة الاحرار: لقد خدعنا مرتين

للمرة الثانية ، جماعة العدل والإحسان بمدينة أسفي تتعرض للمنع ولعسكرة المنطقة

«المصري اليوم» داخل غرف التعذيب «الإخوانية» فى محيط «الاتحادية»

قيادي في “القاعدة" : التنظيم نأى بنفسه عن “أنصار الدين”..وأمراء الجهاد “أحياء”

الجيش المصري يغير زيه اثر تهريبه الى غزة.. وهنية يدعو القاهرة لتعاون امني

إعتصام مفتوح لقبيلة دوبلال بطاطا

صيادلة الأقاليم الجنوبية يقاطعون انتخابات الهيئة الجهوية بسبب التزوير

هل سبق للرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة ان كان مقاوما ضد الاستعمار الفرنسي ؟؟

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان تدين قمع الوقفة الاحتجاجية على قرار العفو عن المجرم





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الرياضة
الكفاءة المهنية
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

شاهد طريقة لصيد الأخطبوط في طانطان (فيديو)


البحَّارة يحتجون على إقصائهم مديرية الصيد البحري بين العشوائية و القرارات الارتجالية


مؤثر جداً ..امرأة بحارة تبكي دمعا و تناشد الملك محمد السادس إنقاذ سكان طانطان


بَحّارة ميناء طانطان يناشدون الحكومة لإنصافهم - فيديو

 
كاميرا الصحراء نيوز

تصريح مدير مدرسة الشريف الادريسي في الملتقى الوطني الثالث للاعلام


تصريح مدير مدرسة يوسف بن تاشفين في الملتقى الوطني للاعلام بطانطان


تصريح عالي القريشي مدير دوري الوفاء للموظف الجماعي بطانطان


تصريح التلميذة الغالية الكرزابي الحاصلة على الرتبة 3 في فن الحكاية


كواليس مسابقة فنُّ الحكاية الشعبيّة بطانطان

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

البيان الختامي للملتقى الوطني للصحافة والإعلام بطانطان في دورته الثالثة


السمارة .. افتتاح الأسواق المتنقلة لمنتوجات الصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي


حكاية علَّال الخرافية تقود التلميذة للفوز بطانطان


تقرير مصير مجلس جهة كلميم واد نون


مستشفى جديد يرى النور قريباً بسيدي افني

 
مقالات

أوري أفنيري ونظرته للمؤسسة العسكرية في إسرائيل


العرب: 6 مباريات 6 انهزامات في المونديال!


أحمد الريفي يكتب عن رجل المواقف صاحب اليد البيضاء في قضاء حوائج الناس


فحولة الكرة بين الفنادق والملاعب… صلاح ليس ميسي… وهل خسرنا لأننا لم نستطع أن نفوز ؟


هل سيستمر المونديال من دون العرب كلهم؟


أحدَ عشرَ كوكباً تنوحُ على الأندلسِ وفلسطينَ

 
تغطيات الصحراء نيوز

نتائج مسابقة المقال الصحفي باقليم طانطان


افتتاح الملتقى الوطني حول دور الاعلام في قضايا المرأة و التنمية بطانطان


ذكريات كروية لسنة 1996 في بطولة رمضان بطانطان


بالفيديو : حصيلة الأيام المفتوحة للتكوين المهني بطانطان


الأمن الوطني يخلد ذكرى التأسيس بالطانطان

 
jihatpress

العثور على الرضيعة و إعادة تمثيل الجريمة


تعيينات جديدة في مناصب عليا


فيديو : لحظة خطف الرضيعة من مستشفى الهاروشي

 
حوار

حوار مع عمدة روتردام الهولندية المغربي أحمد بوطالب

 
الدولية

نجل مرسي: يفضح راهاب السيسي في السجون المصرية ؟


بوتفليقة الترشح لولاية خامسة


ايران تُكمل أحزان العرب بخطف المغرب بالضربة القاضية -(صور و فيديو)

 
بكل لغات العالم

Moussem de Tan Tan

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

الذاكرة الرياضية المنسية بالطانطان : لقاء دولي ضد منتخب ليبيريا

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

حصري .. مسابقة في العزف على القِيثَارَة باقليم طانطان


مهرجان ملامس الدولي للموسيقيين المكفوفين بالبيضاء


معرض يسلط الضوء على الموروث الثقافي بالسمارة


مدينة المحمدية تتهيأ لاستقبال مهرجان أفريكانو

 
فنون و ثقافة

ازيلال تحتفي بكتابي رماد اليقين و الفلسفة و الحاضر

 
تربية و ثقافة دينية

مسابقة المقال الصحفي باقليم طانطان

 
لا تقرأ هذا الخبر

كيف جمعت أغنى امرأة في العالم ثروتها؟

 
تحقيقات

استطلاع .. الوضع البيئي بطانطان يستمر في التدهور

 
شؤون قانونية

ندوة بطانطان تناقش صورة العنف ضد الطفل والمرأة في الاعلام


موقع القضاء الإداري من خلال قرار توقيف مجلس جهة كلميم وادنون

 
ملف الصحراء

اعتقال المخابرات المغربية لممول لحزب الله كشف تزويد البوليساريو بالسلاح

 
sahara News Agency

رحلة ترفيهية جمعوية بطانطان


نقابة الصحافيين المغاربة تندد بالتضييق على صحفيين بطانطان


دورة تكوينية في القيادة النموذجية للذات بطانطان

 
ابداعات

قصيدة حسانية هدية الى جمعية الاوراش الصحراوية للصحافة و التواصل في بطولة رمضان + صور

 
 شركة وصلة