مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة اليكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: akhbarsahra@gmail.com         غياب ثقافة التسامح المجتمعي في الجزائر             نقابيون يعلنون التصعيد إلى غاية تجويد الخدمات الصحية بطانطان             أنقذوا غزة وأجيروا أهلها             توشيح التلاميذ الأوائل بمؤسسة الرسالة التربوية بسلا بأوسمة تميز             اعتقال قاصر سرق هاتفين نقّالين بالوطية             الحانة ليست عقدة الطانطاني .. سفينة طانطان معلمة تاريخية تنتظر الترميم             يستمر المسلسل الاحتجاجي للأساتذة المتعاقدين بطانطان - بيان             تعهد العامل يرفع اعتصام في المستشفى الإقليمي بطانطان - فيديو             مواقع التواصل الاجتماعي تسائل فعاليّة مكافحة الفساد باقليم طانطان             حملة جمع تبرعات لشراء أضاحي العيد للمُعوزين بطانطان             الملكة رانيا العبدالله قد تُطيح بمقعد النائب الأردني             فضيحة غياب الأمصال بطانطان ..أفعى تلدغ راعي غنم وتضعه في المستشفى باكادير             كرنفال موسم طانطان            خيمة قبيلة الركيبــــــات            خيمة قبائل أيت باعمران            خيمة قبائل آيتوسى            خيمة قبيلة آيت لحسن            ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

بعدما تعرض للنصب والاحتيال على يد رئيس الوطية الأسبق مواطن يستنجد بالملك - فيديو

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

كرنفال موسم طانطان


خيمة قبيلة الركيبــــــات


خيمة قبائل أيت باعمران


خيمة قبائل آيتوسى


خيمة قبيلة آيت لحسن


خيمة قبيلة يكــــــــــــــوت


السيرك .. متعة و إثارة متنفس لسكان طانطان

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

الحانة ليست عقدة الطانطاني .. سفينة طانطان معلمة تاريخية تنتظر الترميم

 
التنمية البشرية

احتفاء بذكرى التنمية البشريّة باقليم طانطان

 
طلب مساعدة

حملة جمع تبرعات لشراء أضاحي العيد للمُعوزين بطانطان


مواطن يقطن في قنطرة بطانطان حملية تضامنية و نداء انساني + فيديو

 
قضايا و حوادث

فضيحة غياب الأمصال بطانطان ..أفعى تلدغ راعي غنم وتضعه في المستشفى باكادير


بالفيديو : محاولة قتل وسط مقهى بالسمارة


حصري : وفاة جندي و مطاردة المهاجرين السريين بضواحي كلميم


أمن تطوان .. توقيف مبحوث عنه من أجل الاتجار الدولي في المخدرات


ميكانيكي ينجو من محاولة قتل بطانطان

 
بيانات وتقارير

نقابيون يعلنون التصعيد إلى غاية تجويد الخدمات الصحية بطانطان


يستمر المسلسل الاحتجاجي للأساتذة المتعاقدين بطانطان - بيان


بعد مرور 5 سنوات على مصادرته عبد الخالق المرخي يتسلّم جواز سفره


سابقة : بطل المغرب بطانطان يلوّح بالاحتجاج في الشارع -بيان


بيان..بعد انتحار امرأة سلالية بسبب الفقر حقوقيون يطالبون

 
كاريكاتير و صورة

الوضع الاجتماعي في طانطان بعيون الكاريكاتير
 
شخصيات صحراوية

إضاءات في تاريخ المجاهد الشيخ المرحوم أوس حمادي ولد لعروصي ولد حماد ولد عبد الله

 
جالية

المحامية الدولية كوثر بدران في ضيافة الفاتكان

 
رسالة صحراوية

حكومة الشباب الموازية تتضامن مع موقع صحراء نيوز

 
صورة بيئية خاصة

عندما يتكلم الصمت .. حرق الازبال يهدد صحة سكان مدينة طانطان

 
جماعات قروية

نشاط مدرسي بجماعة ابطيح

 
أنشطة الجمعيات

طانطان .. تكوين تفاعلي بين الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد


فيديو .. هذا هو واقع حقوق الانسان بكلميم


حصري : خلية البلوكاج الجهوي تشخّص مشاكل وحاجيات مدينة طانطان

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

هذا هو سر لقاء شاب موريتاني مع مؤسس فيسبوك مارك زوكربيرج

 
تهاني ومناسبات

تكريم الأستاذ مرشد عبد الله بالثانوية التاهيلية الشهيد محمد الزرقطوني

 
وظائف ومباريات

فيديو .. التسهيلات البنكية للاستثمار الاخضر

 
الصحية

أسباب تبول الأطفال أثناء النوم

 
تعزية

تعزية في وفاة المرحوم ادغيش جامع البوهي

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

فيديو : تلميذة من ثانوية القدس تتوج في حفل التميز


فيديو : اختراع بطانطان لمواجهة لصوص المنازل

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

اكلة مغربية سفة مردومة

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

و أخيـــــراً العثور على الطفلة مروة بيد الله

 
اغاني طرب صحراء نيوز

حبيب الله ترانيم صوفية من إبداع نصر مكري

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

فيديو ..دورة تكوينية تحت شعار حرية الصحافة بين النص القانوني و الممارسة الحقوقية

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

النمر المقنع أفضل الحلقات


المناهل الحلقة 1 الاولى


فيديو جديد مؤسسة تجسد حكاية ماما تعد خبزا بطانطان

 
عين على الوطية

اعتقال قاصر سرق هاتفين نقّالين بالوطية


فصل الصيف يُعري مجالس منتخبة بطانطان


الزيارة الميدانية لدار لفليج بالوطية


للمرة الرابعة في شهر ابريل .. محاولة انتحار لمواطن عبر تسلق عمود بالوطية

 
طانطان 24

هل يتدخل وزير الصحة لوقف وفيات الأطفال بطانطان ؟


مساحة خضراء ترى النور بعد فشل السطو على وعائها العقاري بطانطان


مشاركة ثانوية القدس في فعاليات حفل التميز باقليم طانطان

 
 

رسالة إلى السيد عبد اللطيف الحموشي حماية المواطن الصالح البركاك مسؤولية من؟
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 30 يناير 2017 الساعة 11 : 14


 صحراء نيوز – عبد المجيد مصلح

إذا كانت المعرفة تشكل ضرورة للإنسان كي يواكب عصره كعنصرٍ واعٍي و مؤثر في دائرة تواجده، فإن معرفة دائرة المواطن الصالح المرشد (البركاك) في المقابل تشكل ضرورة قصوى للدولة، ذلك أنه يبلغ حدا من الأهمية يجعله يقرر مصير الشعب و الدولة، رغم أن المواطن الصالح (البركاك) كان يعتبر ولازال نشاطه غامضا ومنبوذا و من يقوم به خائن.

 صحيح أن في أيامنا هذه تبدلت نظرة الناس تجاه المواطن الصالح (البركاك)، لأن المعلومات التي يقدمها أصبحت تمثل جزءا أساسيا من النظرية الأمنية المغربية، فتوافر المعلومات الدقيقة منح الأجهزة الأمنية المخابراتية القدرة على توجيه ضربات قاسية و خاطفة للمنحرفين و مروجي الممنوعات و مافيا العقار و الإرهابيين و غيرهم، و هذا ما أدى إلى تقليص عدد المتربصين بالمملكة، الأمر الذي سمح بعيش حياة طبيعية.

 كما أن العامل الديني و إمارة المؤمنين تعتبر ذرعا واقيا يزيد من حماس المواطن الصالح للدفاع عن المقدسات رغم  مشاكل العصر و التغييب و الخضوع و التهميش، المواطن الصالح سيدي المدير العام للأمن الوطني و مراقبة التراب الوطني، هو الكاشف عن المعلومة الاستخباراتية، و هو كالسلاح الخفي المهم، و من الواجب العمل على الحفاظ عليه لأنه ورقة مهمة و ذلك خوفا من وصول العدو إليه، فالمواطن الصالح (البركاك) هو من أهم عناصر الترسانة التي تتوفر عليها المؤسسة الأمنية، هو الكاشف عن نقاط ضعف العدو و عين المؤسسة الاستخباراتية التي لا تنام، فوجوده في مكان مهم أمر لا يُقدر بثمن، لذا فإن الدول المتقدمة تنفق في ميزانيتها الاستخباراتية بما يوازي التسليح و التطوير، و لأهميته تضع الدول المتقدمة تشريعات و قوانين لحمايته لتقييم عمله و جهده الاستخباري و لتبسط يد المؤسسة الاستخباراتية كي تكون قادرة على حماية مصادرها ليس معنويا فحسب و إنما ماديا أيضا مع حماية ذويهم.

عُرف مكتب الاستعلامات العامة التابع للمديرية العامة للأمن الوطني، بجمع المعلومات و تحليلها، و بنتيجتها نهضت المملكة المغربية، و تقوضت دعائم أخرى انطلاقا من مدى إتقانها لفنون الحصول على المعلومات، و حسن استخدامها، و بخاصة تلك التي تحتاجها في استمراريتها و تعزيز وجودها، هذا الجهاز الذي كان يسمى في السابق (المكتب السياسي) يشكل الخط الدفاعي الأول الذي تعول عليه المملكة المغربية، و ينصب الهدف الرئيس للأجهزة الاستخباراتية على كل ما يتعلق بالأمن الداخلي و الأحزاب و الجمعيات و المنظمات و الهيئات الحقوقية و الوداديات و التعاونيات و غيرها من الهيئات المنتشرة في المغرب.

لكن وللأسف الشديد أصبح هذا الجهاز الفذ يعاني من أمراض مستفحلة كالترهل و فقدان البوصلة و وجود قيادات غير مهنية و تفشي الفساد الإداري و المالي و نقص الأموال و المعدات الفنية و فقدان المحاسبة و التباس الملفات و فقدان التقييم بل و حتى فقدان الواجب و الخطط و البرامج و أيضا فقدان حلقة الوصل المتمثلة بإدارة المجتمع الاستخباراتي.

فقد أدى استفحال آفة الفساد داخل الاستعلامات العامة التابع للمديرية العامة للأمن الوطني، إلى انهيار سرية المواطن الصالح (المصدر أو المخبر أو المرشد أو البركاك)، فصار من السائد استغلال المواطن الصالح بشكل بشع، و أصبح دجاجة تبيض ذهبا لدى البعض من ضباط الاستعلامات العامة الفاسدين الذين لم يتورع البعض منهم عن تسليم هوية المواطن الصالح (البركاك)، حيث وصل الأمر بأحد الضباط إلى استثمار معلومات مهمة لحسابه ربما لينال رضى مسؤولي الإدارة الترابية و فضح المواطن الصالح بذكر اسمه بالكامل و السؤال الذي يطرح نفسه بقوة "ما هو عدد المرات التي استعمل فيها هذا الضابط المعلومات التي تحصل عليها و فيم استخدمها و هل ممكن اعتبار هذا الضابط أهل ثقة أم يجب عقابه كما يعاقب الجاسوس الذي يتسلل بيننا دون أن نعلم شيئا عن هويته" و مثله  أسئلة كثيرة ندعو السيد المدير العام للأمن الوطني و مراقبة التراب الوطني ليقوم بنبشها و فتح تحقيق جدي حولها لمعرفة الصالح من الطالح من داخل هذه المديرية (المكتب السياسي)...؟

و في نفس السياق تتم للأسف إهانة المواطن الصالح (البركاك) دون  احترامه بتركه منتظراً أمام بوابات رؤساء أقسام الاستعلامات العامة لساعات، بلا مراعاة للسرية، عدا عن تهديد الإعلاميين و الجمعيات و السياسيين الفاسدين و غيرهم لكل من يتعاون مع الأجهزة الاستخباراتية و اتهامهم ب(الخونة و البركاكة و العطاية).

إن الخرق الكبير و فقدان دور الرقابة الأمنية و اختلال معايير تعيين الضباط بحسب المزاجية و فقدان الاختصاص و تسيب المحاسبة و تقييم الأداء و عدم حماية المواطن الصالح رغم  أنه ضروري و إفشاء هويته و عدم حمايته أمنياً و مالياً و معنوياً و عدم وضع قوانين لحمايته و عدم و جود دائرة أمنية خاصة تعمل معه بشكل سري و إهمال المسؤولين له، كل تلك العوامل أوجدت حائطا كبيرا من عدم الثقة و جعل المواطن أي مواطن لا يعطي أية معلومات و لا يخاطر بالتعاون، فأصبح من الصعب تجنيد مصادر لا تثق بأداء الأجهزة الاستخباراتية.

فعدم حماية المواطن الصالح و ضمان حقوقه و سلامته أدى إلى ضعف الثقة بالأجهزة بكل تلاوينها و جعل المواطن يخاف من التفكير بالتعاون مع الاستخبارات لشكوكه بأنها فاسدة و مخترقة و مهملة و ضعيفة و لن تحمي المتعاون معها، و قد تعرض فعلا الكثير من المصادر إلى مضايقات و مشاكل عدة وصلت لحد القتل بسبب اختراق المافيات للمؤسسة الأمنية، بل قد يصل الأمر بمسؤولين بأجهزة الاستخبارات إلى الاستيلاء على رواتب المخبرين المخصصة للجهاز المعني و يأخذ كل هذه المبالغ مقابل كشوف بأسماء وهمية مما ينتج عنه إبقاء مديريته بدون أي مصدر على الإطلاق، و هو أمر لازال مستمرا للأسف فلا زالت أجهزة الاستخبارات بلا رقابة و لا يوجد من يدقق معلوماتها و حقيقة مصادرها، فالجميع يصدر تقاريره بعبارة (بلغ إلى علمنا أو مكتوم) و لم يجرؤ مسؤول ما بالسؤال من هم مصادركم؟ و أين هم ؟و كيف هم؟ و كم تعطوهم من المال؟ و ما هي أساليب حمايتهم أمنيا؟ و كيف يتم تدريبهم و دعم و حماية عائلاتهم؟ و ما هي تقييمات معلوماتهم؟ و أين السيرة الذاتية؟ و منذ متى يعمل معكم و كيف تم تطويره و بماذا تم تجهيزه فنيا؟ و من هو ضابط ارتباطه و بأية محطة مرتبط و تواريخ لقاءاته الدورية؟ و هل تم تقديم خدمات طبية له؟ و هل تم تقييم مستوى الأمان ؟و ما هي تقييمات ضباط الارتباط عنه؟ و أين ملف معلوماته و أين ملفه الإداري و جدول المكافآت؟ و من خلال تجربتي البسيطة أجزم أنه لو تمت مثل هكذا مساءلة لكشفت عن فضائح صادمة (...).

وللحديث بقية





 




تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- ال مواطن الصالح

ولد زيدوح

الله اكبر الله اكبر صراحة ما عندي ما نزيد نضبف في المستوى نتمنى الناس لكيهمهم هاد الخبر يقومو باللازم بصراحة مجموعة كبيرة من المواطنين حقوقهم ضائعة واغلبيتهم يسهلون لهم ماموريتهم في احتلال الملك العمومي وغيرها من الاشياء الغير القانونية زد على ذلك ان المخبرين الذين لايلتزمون معهم يلفقون لهم قضايا هاوية واكثر المخبرين تجدهم في حالة فرار ولايستطيعون مغادرة التراب الذي يعملون به حتى لايتم اعتقالهم لانهم موضوع مذكرة بحت وطنية واخيرا الله يعفو عليهم وعلينا تحية خالصة لصحرانيوز دائما الجديد

في 31 يناير 2017 الساعة 18 : 17

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

akhbarsahra@gmail.com

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الطغاة المستبدون بجماعة عوينة إيغمان

السمارة : أباء وأولياء وأمهات تلاميذ مدرسة الواحة الابتدائية يطالبون برحيل مديرها

شيء من حقيقة استشهاد كمال الحساني

السمارة : ارتجالية واضحة في بروتوكول الحفل الرسمي بمناسبة عيد المسيرة الخضراء

انتخابات...رفض ترشيحات سبع لوائح وطنية

الأقاليم الصحراوية للمملكة تحفظ ماء وجه المغرب أمام العالم

العدل والإحسان: تزوير الإرادة الشعبية ونسبة المشاركة بلعت 24,29 في المائة

ندوة المرشحين 13 بالطانطان : الانتخابات مزورة و لابد من إعادتها ، و تحية لشباب أسا

يا نساء الطانطان ذنوب " ولادكم عليكم "

حوار مع الأستاذ محمد البوعيادي مخرج فيلم " ليس منا..."

أميرة الغناء المُلتزم الفنانة سعيدة فكري تُصور إبداعاتها الجديدة بمنطقة جبالة بشفشاون

طانطان : عائلات من الركينة يطالبون بالمنازل وقائد المقاطعة الثانية في قفص الاتهام

زعيم الحزب الديمقراطي المسيحي العراقي يؤكد ضرورة منع ممارسة الضغوط على سكان أشرف

الهدي النبوي في تحديد سن الزواج

رسالة إلى السيد : العامل المنسق مع بعثة المينورسو

amdh : طلب فتح تحقيق بخصوص اختفاء مواطن قي ظروف غامضة بمدينة طانطان

إلى المندوب في الشؤون الإسلامية: بكلميم من يشوه التداين مذهبيا

رسالة استغاثة : من جمعية الرحمة لانقاذ الضرير الى المحسنين و الهيئات الحقوقية و الحكومية

" رسالة إلى السيد رئيس الحكومة : الحق في الشغل أو الطوفان "

العيون : تعرض حافلة للنقل الحضري لحادث و الساكنة تطالب بإنهاء حفريات البلدية





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الرياضة
الكفاءة المهنية
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

AKHFNIR Maroc Pêche des falaises


شاهد طريقة لصيد الأخطبوط في طانطان (فيديو)


البحَّارة يحتجون على إقصائهم مديرية الصيد البحري بين العشوائية و القرارات الارتجالية


مؤثر جداً ..امرأة بحارة تبكي دمعا و تناشد الملك محمد السادس إنقاذ سكان طانطان

 
كاميرا الصحراء نيوز

صور أنشطة موسم طانطان


صور النسخة الرابعة عشرة من موسم طانطان


شاهد تصريحات حصرية في خيمة الشعر الحساني


تصريح في الندوة الدولية للإستثمار بالوطية


بالفيديو : الركّادَة بموسم طانطان

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

أنباء عن زيارة ملكية مرتقبة لمدينة طانطان


ندوة التّبراعْ تنصُّ على طرْح مشروع معهد الثقــافة الحسّانيّة


تعبئة مؤسسة فوسبوكراع من أجل صحة ساكنة المناطق الجنوبية


طانطان .. مدرسة يوسف بن تاشفين تحتفي بعطاءات التلاميذ المتفوقين + الاسماء


تنصيب رجال السلطة الجدد بولاية الداخلة وتعيين مدير ديوان إبن وادنون

 
مقالات

غياب ثقافة التسامح المجتمعي في الجزائر


أنقذوا غزة وأجيروا أهلها


الاحتياط الاستراتيجي الإسرائيلي من الأسرى والمعتقلين


البراءة لقاتلِ الدوابشة عدلٌ وإنصافٌ


نكسةُ النُخَبِ العربيةِ ونهضةُ القيمِ الغربيةِ


و كَم مِّن فِئَةٍ قَلِيلَةٍ

 
تغطيات الصحراء نيوز

تعهد العامل يرفع اعتصام في المستشفى الإقليمي بطانطان - فيديو


الحفل الختامي لمؤسسة الإمام الغزّالي للتعليم الخاص


الخيام الموضوعاتية بالدورة 14 لموسم طانطان


مديرية التعليم بطانطان بشراكة مع مؤسسة المكار تحتفي بالتلاميذ المتفوقين


موسم طانطان .. مسابقة الإبل الأكثر إنتاجا للحليب

 
jihatpress

توشيح التلاميذ الأوائل بمؤسسة الرسالة التربوية بسلا بأوسمة تميز


وزير النقل والتجهيز ينفي تقليص كمية الأسماك بسبب جرف الرمال


فصل ملف المهداوي عن معتقلي حراك الريف

 
حوار

حوار مع عمدة روتردام الهولندية المغربي أحمد بوطالب

 
الدولية

الملكة رانيا العبدالله قد تُطيح بمقعد النائب الأردني


بوتين يلغي جميع ديون كرواتيا


فيديو : صورة طانطان في تُمْبُـكتُو

 
بكل لغات العالم

تصريح التلميذة نهيلة العمري خلال تكريمها في حفل التميز الصحراء نيوز

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

الذاكرة الرياضية المنسية بالطانطان : لقاء دولي ضد منتخب ليبيريا

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

حصري .. مسابقة في العزف على القِيثَارَة باقليم طانطان


مهرجان ملامس الدولي للموسيقيين المكفوفين بالبيضاء


معرض يسلط الضوء على الموروث الثقافي بالسمارة


مدينة المحمدية تتهيأ لاستقبال مهرجان أفريكانو

 
فنون و ثقافة

ازيلال تحتفي بكتابي رماد اليقين و الفلسفة و الحاضر

 
تربية و ثقافة دينية

مئة عام من اللاعزلة..مئة عام من التخييم 2018-1918

 
لا تقرأ هذا الخبر

كيف جمعت أغنى امرأة في العالم ثروتها؟

 
تحقيقات

استطلاع .. الوضع البيئي بطانطان يستمر في التدهور

 
شؤون قانونية

مواقع التواصل الاجتماعي تسائل فعاليّة مكافحة الفساد باقليم طانطان


ندوة بطانطان تناقش صورة العنف ضد الطفل والمرأة في الاعلام

 
ملف الصحراء

حصيلة جولة هورست كولر بالعيون و السمارة + فيديو

 
sahara News Agency

رحلة ترفيهية جمعوية بطانطان


نقابة الصحافيين المغاربة تندد بالتضييق على صحفيين بطانطان


دورة تكوينية في القيادة النموذجية للذات بطانطان

 
ابداعات

قصيدة حسانية هدية الى جمعية الاوراش الصحراوية للصحافة و التواصل في بطولة رمضان + صور

 
 شركة وصلة