مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة اليكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: akhbarsahra@gmail.com         في زمن التلون الحزبي تجريد عضو المجلس البلدي ببوجدور من العضوية             هذه حقيقة اردوغان التي يحاول الإخوان في الجزائر إخفائها             مشرد يقتحم مؤسسة تعليمية طانطان             نشاط مدرسي بجماعة ابطيح             توصيات الملتقى الدولي للمصور الصحفي بالعيون             كواليس اعتصام النسوة اللواتي لم يجدن قسط من التنميّة بطانطان             ذ. المعاشي محمد: علاوة الأقدمية Prime d'Ancieneté وكيفية احتسابها             إسرائيل تبكي ضياع السلام وتشكو فقدان الشريك             كيف جمعت أغنى امرأة في العالم ثروتها؟             أوري أفنيري بين الاستعمار الصليبي والصهيوني             حمدي ولد الرشيد خطوات نحو الاعتراف بمهنة المُساعد الاجتماعي بالعيون             الصورة الرياضية تُبلّغ آلاف الكلمات في ملتقى دولي بالعيون             قمع وقفة سلمية بمستشفى طانطان            تصريح عمر جاكوك حول قمع حراك ساكنة طانطان             مدرسة الشريف الادريسي بطانطان في اليوم الوطني للسلامة الطرقية             صادم الإجهاض السري بالمغرب            فاعلة جمعوية تقود صلح عائلي بكلميم             ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

بعدما تعرض للنصب والاحتيال على يد رئيس الوطية الأسبق مواطن يستنجد بالملك - فيديو

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

قمع وقفة سلمية بمستشفى طانطان


تصريح عمر جاكوك حول قمع حراك ساكنة طانطان


مدرسة الشريف الادريسي بطانطان في اليوم الوطني للسلامة الطرقية


صادم الإجهاض السري بالمغرب


فاعلة جمعوية تقود صلح عائلي بكلميم


وقفة احتجاجية لمرضى القصور الكلوي أمام ولاية بكلميم


حراك طانطان بلغة حقوقية

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

شرتات المقاهي

 
التنمية البشرية

توزيع درجات هوائية على التلاميذ بجماعة بنخليل

 
طلب مساعدة

سيدة من طانطان تناشد المحسنين مساعدتها على علاج إبنتها


مناشدة عاجلة من مريض بطانطان الى الرئيس و الجهات المسؤولة

 
قضايا و حوادث

في زمن التلون الحزبي تجريد عضو المجلس البلدي ببوجدور من العضوية


مشرد يقتحم مؤسسة تعليمية طانطان


معطيات جديدة في حادث انتحار الجندي بالسمارة


مسجد توبالت بطانطان يستغيث من الإهمال


إدانة الشرطي المشهور هشام الملولي بسنة سجنا نافدة

 
بيانات وتقارير

طانطان تشارك في مسيرة الغضب العمالي بالرباط +فيديو


تظاهرة دولية للمصور الصحفي بالعيون


تأسيس لجنة الشهيد إبراهيم بونان - فيديو


هذا هو موعد عقد جمع عام تأسيسي للمكتب الإقليمي لمهني وسائقي الشاحنات بإقليم طانطان


بلاغ حول الحملة الوطنية للمطالبة باسترجاع سبتة و مليلية

 
كاريكاتير و صورة

قطاع الصحة باقليم طانطان طمــــــــوح وطـــــــــن و امال امـــــــــــة
 
شخصيات صحراوية

شهادة محمد الريفي في حق المناضل الفقيد بوشتى اخراز

 
جالية

لغز مقتل المهاجر المغربي احمد فضيل حرقا وتدخل الأستاذة كوثر بدران

 
رسالة صحراوية

حكومة الشباب الموازية تتضامن مع موقع صحراء نيوز

 
صورة بيئية خاصة

عندما يتكلم الصمت .. حرق الازبال يهدد صحة سكان مدينة طانطان

 
جماعات قروية

نشاط مدرسي بجماعة ابطيح

 
أنشطة الجمعيات

تنظيم لقاء كروي بطانطان


جمعية الخيرية الإسلامية بكلميم تعقد جمعها العام + فيديو


ميلاد ذراع نقابي بطانطان

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

وفاة الشاعر الموريتاني الكبير محمد كابر هاشم عن 65 عاماً

 
تهاني ومناسبات

تهنئة بمناسبة زفاف السيد المهدي فراح

 
وظائف ومباريات

الشهادة المطلوبة للمشاركة في مباراة ولوج الوقاية المدنية برسم سنة 2017 رتبة ملازم ورقيب

 
الصحية

المنصوري: نصف المغاربة يعانون من الضعف الجنسي و"الرجولة" ليست في القضيب

 
تعزية

تعزية في وفاة والد الأستاذ شبيهنا ماء العينين

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

كواليس اعتصام النسوة اللواتي لم يجدن قسط من التنميّة بطانطان


بالفيديو .. مستشارة تقدم استقالتها

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

طريقة تحضير حلوة مع حفيضة بوفوس

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

و أخيـــــراً العثور على الطفلة مروة بيد الله

 
اغاني طرب صحراء نيوز

طلعة للشاعر نافع ولد لعبيد ولد العربي عن الطنطان و أهله

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

فيديو ..دورة تكوينية تحت شعار حرية الصحافة بين النص القانوني و الممارسة الحقوقية

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

الكابتن ماجد يعود في كأس العالم 2018


مغامرات الطفل و المحتل


نصيحة نفسية للطفل لدخول مدرسي ناجح

 
عين على الوطية

حصرياً : الطوبيس عقدة جماعة الوطية و هذا هو مطلب سكان اقليم طانطان + فيديو


بالفيديو.. وِجْهَةُ نَظَرٍ معطلة حَوْلَ أَزْمَةِ التسيير فِي جماعة الوطية اقليم طانطان


في مسيرة احتجاجية معطلو الوطية يطالبون بالوظيفة العمومية - فيديو


دموع ودعوات في تشييع جثمان الفقيد بوشتى اخراز .. تصريح الحاج محمد الزغاري

 
طانطان 24

حكايتي مع مستعجلات طانطان


دائما حصرياً .. احتجاج عمال بطانطان


بالفيديو ..حراك طانطان حقوقيون ونساء و معطلون يحتجون ليلا في 10 فبراير

 
 

الجماعات الترابية بجهة العيون .. الانجازات والتحديات
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 05 فبراير 2018 الساعة 58 : 21


صحراء نيوز - العيون

نظمت جمعية الطلبة الباحثين، ندوة جهوية حول موضوع الجماعات الترابية بجهة العيون الساقية الحمراء، بعد القوانين التنظيمية الجديدة، يوم السبت 3 فبراير 2018، بدار الثقافة ( أم السعد ). بمدينة العيون.
بحضور د. الحسين أعبوشي  ( خبير في القانون الدستوري )، أستاذ بجامعة القاضي عياض مراكش، و د. محمد الغالي  ( خبير في السياسات العمومية والتنمية المجالية )، و كذلك الأستاذ الباحث في الجماعات الترابية سيدي إبراهيم فعراس، بكلية الحقوق سطات، و سيداتي العلوي دكتور في العلوم السياسية ( مركز التفكير الاستراتيجي والدفاع عن الديمقراطية ).
في البداية رحب مسير الجلسة أحمد أهل السعيد بالحضور  (طالب باحث في القانون العام ،ورئيس جمعية الطلبة الباحثين )، وقدم الشكر للجهات المدعمة للنشاط، المتمثلة في كل من جهة العيون الساقية الحمراء، و جماعة المرسى، كما قدم الشكر كذلك للمركز الثقافي  ( أم السعد ) الذي احتضن النشاط، هذا من جهة.
ومن جهة أخرى، قدم مسير الجلسة شكر خاص للسادة للأساتذة، الذين تكبدوا عناء السفر لكل من الدكتور محمد الغالي والدكتور الحسن أعبوشي للمشاركة في الندوة العلمية، وكذلك تم تقديم الشكر لكل من الأستاذ سيدي إبراهيم فعراس، والدكتور سيداتي العلوي على تلبية الدعوة للمشاركة في الندوة العلمية.
وقبل الدخول في تفاصيل الندوة العلمية، قام مسير الجلسة باستحضار السياق الوطني والجهوي الذي تنظم فيه الندوة.
بالنسبة للسياق الوطني :
حيث أكد أن توجه الدولة نحو اللامركزية، بدا يظهر ابتداء من سنة 2008 حول إعلان المؤسسة الملكية الدخول رسميا في مشروع الجهوية المتقدمة، والتي بدأت مع تنصيب اللجنة الاستشارية للجهوية، مرورا بصدور دستور 2011، الذي أعطى للامركزية مكانة جديدة، حيث لأول مرة سيتم التنصيص على اللامركزية في الدستور في الفصل الأول في الفقرة الأخيرة التي أكدت " أن التنظيم الترابي للمملكة تنظيم لامركزي يقوم على الجهوية المتقدمة"، إلى جانب المبادئ الدستورية الجديدة التي تم التنصيص عليها، والمكانة الجديدة التي أصبحت الجماعات الترابية تحتلها على مستوى النصوص الدستورية، وفي سنة 2015 صدرت القوانين التنظيمية للجماعات الترابية، التي عملت على تجسيد المبادئ الدستورية للجماعات الترابية.
بالنسبة للسياق الجهوي:
تعتبر الجهات في الصحراء  ( العيون نموذجا ) مجالات معنية بشكل أساسي بالجهوية المتقدمة أو باللامركزية بشكل عام، حيث ليس صدفة أن يقدم المغرب في سنة 2007 مقترح الحكم الذاتي، وفي سنة 2008 يعلن الدخول في مشروع الجهوية المتقدمة. لان الدولة المغربية تعتبر أن تطوير اللامركزية سيشكل ضمانة أساسية لتدعيم السياسة الخارجية، كما سيشكل مرحلة تمهيدية في أفق تقديم الحكم الذاتي، وبالتالي فالجهوية واللامركزية هو بمثابة تمرين للنخب السياسية في الصحراء، لدراسة و قياس مدى قدرتها وأهليتها للتدبير والإدارة المستقلة.
ومن هذه المنطلقات والاعتبارات، هل القوانين التنظيمية للجماعات الترابية تم ترجمتها على ارض الواقع، فماهي الانجازات التي حققتها جهة العيون بعد سنتين من خروج الجهوية المتقدمة إلى حيز التنفيذ؟ وماهي أهم التحديات التي تحول دون تطبيق الجهوية المتقدمة بالعيون؟ وماهي الآليات العملية التي يتعين على الجماعات الترابية بجهة العيون، إتباعها لتجاوز الصعاب، و مواجهة التحديات المطروحة؟
للإجابة عن هذه التساؤلات بموضوعية، حرصت جمعية الطلبة الباحثين في تنظيمها لهذا اللقاء العلمي، أن تكون تركيبة الندوة تضم فاعلين سياسيين وأكاديميين متخصيين وأساتذة باحثين في الشؤون المحلية والجهوية.
وذلك من اجل القيام بتشخيص موضوعي وعقلاني، يؤدي إلى توصيات عملية وواقعية، تستطيع الجماعات الترابية العمل بها لترتقي بمستوى تدبيرها.
كان مقرر في الندوة العلمية أن يحضر ها رؤساء الجماعات الترابية، لكن لم يحضر إلا السيد المدير العام للمصالح لجماعة المرسى،
اعتذر السيد المدير العام للمصالح  (ممثل جماعة المرسى )، نيابة عن السيد رئيس جماعة المرسى، لعدم حضوره لمهمة رسمية خارج المغرب، وأكد السيد المدير العام للمصالح في كلمته على أهمية مثل هذه اللقاءات العلمية لتنوير الرأي العام حول مستجدات القوانين التنظيمية الجديدة للجماعات الترابية.
بعد كلمة السيد المدير العام للمصالح، التي تم بها افتتاح الندوة، ثم انتقل مسير الجلسة إلى الجلسة العلمية التي تضمنت المداخلات التالية :
د. الحسين أعبوشي قدم مداخلة، تحت عنوان "مستجدات القوانين التنظيمية وتحدياتها العملية"، في هذه المداخلة قام بتقديم والتفسير المبادئ الدستورية والقانونية الجديدة التي أصبحت تقوم عليها القوانين التنظيمية والجماعات الترابية مع دستور 2011، والقوانين التنظيمية الجديدة المتمثل في مبدأ التدبير الحر والتعاون، والديمقراطية التشاركية، والتفريع والتمايز والتدرج، لكنه ركز على مبدأ الديمقراطية التشاركية، وتساءل لماذا لم يفعل المواطنين والمواطنات والجمعيات الآليات التشاركية  ( تقديم عرائض )، في إطار الفصل 139 من الدستور على مستوى الجماعات الترابية  !
د. محمد الغالي، قدم مداخلة حول موضوع السياسات العمومية الترابية : الإشكالات وسبل الإصلاح، ركز على الجوانب العملية، والواقعية التي تحول دون قيام تدبير عقلاني على مستوى الجماعات الترابية، وأكد على أهمية بناء البنيات التحية لكن مع أن يرافق ذلك بناء للإنسان، حيث بدون هذا الإنسان، لا يمكن لأي هدف أن يتحقق. كما أشار إلى بعض التجاوزات التي تعرفها بعض الجماعات الترابية، حيث تجد بعض المسئولين يستغلون مهامهم داخل الجماعات الترابية، لتمرير صفقات شخصية للجمعيات التي ينتمون إليها. كما أشار الأستاذ إلى أن المستوى التعليمي لدى النخب السياسية، ليس محددا لتحقيق حكامة ترابية، واستشهد بالعديد من الجماعات الترابية والمؤسسات، التي كان يترأسها أساتذة جامعين، وفشلت في تدبيرها. وذلك راجع حسب الأستاذ إلى غياب التواصل.كما دعا الأستاذ الجماعات الترابية إلى ضرورة إشراك المواطنين في البرامج المعنيين بها، لان ذلك سيخلق مواطن مسؤول وفاعل، وتجنب إقصاء المواطنين في البرامج التنموية التي تضعها الجماعات الترابية،
مداخلة الأستاذ سيدي إبراهيم فعراس، تمت حول موضوع "الأقاليم الصحراوية أي جهوية متقدمة في ظل قصور أداء الهيئات الرقابية و غياب مطلب العدالة الاجتماعية؟" التي اعتمد فيها على تقرير المجلس الأعلى للحسابات لعام 2014، الذي أكد أن هناك بعض الجماعات الترابية تتحمل نفقات لا تدخل ضمن اختصاصاتها، كنفقات الوقود والعتاد، وأدوات المكتب لفائدة بعض الإدارات العمومية في غياب اتفاقيات شراكة من أجل تأطير هذه النفقات، كما تقوم بوضع موظفين جماعيين رهن إشارة إدارات أخرى دون احترام المساطر الجاري بها العمل، إلى ضعف التكوين المستمر للموظفين الجماعيين، عدم توفر الجماعات التي تمت مراقبتها لا على مساطر مقننة وعلى الوسائل البشرية و اللوجيستيكية الضرورية لتدبير فعال وناجع للمداخيل، كما تطرق الأستاذ سيدي إبراهيم فعراس إلى أن مسالة التصريح الإجباري للمملكات على ضوء ما توصل بها المجلس الجهوي للحسابات بالعيون خلال سنة 2014 حسب معطيات تقريره السنوي، بغض النظر عن طبيعتها، 225 تصريحا، 224 منها يخص الموظفين وتصريح واحد يرجع للمنتخبين. ومنذ دخول قانون التصريح الإجباري بالممتلكات حيز التنفيذ سنة 2010 توصل المجلس الجهوي للحسابات بما مجموعه 11239 تصريحا، منها 10861 تهم الموظفين بمختلف فئاتهم و378 تهم المنتخبين. ومقارنة بلوائح الملزمين المدلى بها من طرف المصالح المعنية، فإن نسبة تقديم التصاريح تجاوزت 55 في المائة بالنسبة للموظفين ولم تتجاوز 5 %بالنسبة للمنتخبين. وهذا حسيب الأستاذ فعراس، يبين لنا أن عددا الملزمين بالتصريح الإجباري للممتلكات ضعيف جدا و خاصة بالنسبة للمنتخبين، مع العلم أن بعض المنتخبين لهم جنسيات و أملاك و حسابات بنكية بدول أجنبية، ما يجعلنا أمام إشكالية و المتمثلة في مفارقتين أساسيتين مفادهما، ما مآل المالية العمومية و الجهوية في ظل هذا التهرب و التملص من التصريح بالممتلكات ؟و ما موقف الإدارة 'الدولة' من مبدأ سيادة القانون ؟
مداخلة الدكتور سيداتي العلوي، قدم مداخلة حول موضوع " الجماعات الترابية والأدوار الجديدة للجماعات الترابية"،وفيها قام الدكتور بعرض المفاهيم الاكاديمية "للنخب السياسية"، ثم تطرق إلى اختصاصات الجماعات الترابية  ( الذاتية، المشتركة، المنقولة )، ودعى الدكتور الى إعداد ميثاق للتعاون الاقتصادي الجهوي تأتلف حوله الدولة والجماعات الترابية والقطاع الخاص والغرف المهنية والمركزيات النقابية، ويقوم هذا الميثاق على الالتزام المتبادل على المستوى الجهوي بخلق مناخ من التشاور المتواصل والتعاون في إطار الحوار المسؤول، كما انه من الضروري خلق مناخ اجتماعي يسوده السلم و الحوار مع توعية الفاعلين المعنيين بمسؤولياتهم في هذا الإطار، وذلك من خلال إنشاء فضاء للحوار الاجتماعي وإحداث هيئة استشارية تابعة للمجلس الجهوي. كما اكد الدكتور سيدتي العلوي انه لكي تصبح الجهة منتجة للثروة فينبغي للنخب الجهوية تبني مقاربة تشاركية وإستراتيجية معقلنة تندرج في إطار التدبير المحكم والمعقلن للجهة، وذلك بالتنسيق مع كل الفاعلين في الجهة من جامعيين وباحثين والخواص وفعاليات المجتمع المدني من خلال تخطيط استراتيجي تساهم فيه الجهة.
بعد الانتهاء من الجلسة العلمية، قام مسير الجلسة بفتح الباب المداخلات للحضور، وقد أكدت جل المداخلات على أهمية تنظيم هذه الندوة العلمية، إلا أن العديد من المتدخلين طرحوا تساؤلات حول غياب النخب السياسية في ندوة العلمية حول الجماعات الترابية  !
وفي نهاية النشاط تم توزيع جوائز رمزية على الأساتذة المشاركين في الندوة.

ومن اجل الحفاظ على القيمة العلمية لهذه الندوة، ستقوم جمعية الطلبة الباحثين بإعداد مؤلف جماعي، يضم مقالات مختلف الخبراء، والأساتذة، والطلبة الباحثين، والقطاعات الوزارية المعنية بموضوع الندوة، وهذا المؤلف الجماعي يعتبر بمثابة المخرجات العلمية لهذه الندوة.





 




 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

akhbarsahra@gmail.com

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



استخدام السحر وجثت الموتى في الرياضة و الانتخابات

استحالة نظافة القلم من وسخ المخزن يا "بوعيدة"

الطغاة المستبدون بجماعة عوينة إيغمان

كواليس جماعة لبيرات.

كيفية الغسل الصحيح للجنابة

الجزائر تصالح الجماهير "بفوز بلا طعم"

حوار "خاص جدا" مع إحدى المصابات بفيروس السيدا

تدخل عنيف في حق ابناء الشهداء الصحراويين المعتصمين في الرباط

رئيس بلدية بوجنيبة يفتح مخبزة بدون ترخيص

شبح احداث الداخلة يخيم على الطانطان بعد محاولة فتح معمل

وزارة الداخلية تخصص39 منصب شغل لعمالة طانطان

متدربي المعهد المتخصص للتكنولوجيا التطبيقية بطانطان يطالبون بشهاداتهم

استنكار إقصاء وزارة الداخلية للمجازين الحاصلين على الإجازة من كليات الاداب

تأجيل تنظيم مبارة التوظيف بالجماعات المحلية الى 7 يناير 2012

تنسيقية معطلي كليميم تحتج ضد مناصب الداخلية بمقر الجهة

التنسيقية الإقليمية لمعطلي كليميم تواصل معاركها النضالية من أجل التوظيف المباشر

كليميم : 1100 مجاز يقاطعون مباراة التوظيف بالجماعات الترابية

تقرير مصور عن مقاطعة مباراة الجماعات الترابية بكليميم

هياكل المركز الوطني للتنمية والوحدة الترابية تتهيأ لمسلسل عمل جمعوي مبتكر ومتجدد

ملامسة ومقاربة للسؤال الثقافي بالمغرب





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الرياضة
الفن
الكفاءة المهنية
الهجرة


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

البحَّارة يحتجون على إقصائهم مديرية الصيد البحري بين العشوائية و القرارات الارتجالية


مؤثر جداً ..امرأة بحارة تبكي دمعا و تناشد الملك محمد السادس إنقاذ سكان طانطان


بَحّارة ميناء طانطان يناشدون الحكومة لإنصافهم - فيديو


بالفيديو .. بحار بميناء طانطان يحكي عن معاناته

 
كاميرا الصحراء نيوز

مشاهد حية من حراك طانطان


منع وقفة حراك طانطان امام قصر البلدية تصريح الناشط البارودي


تصريح السيد عمر بومريس في أزمة البلوكاج الجهوي


فيديو : السيول تغطي شوارع طانطان


بالفيديو ..دورة تدريبية لجمعية طانطان للتنمية الذاتية لذوي الاعاقة

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

توصيات الملتقى الدولي للمصور الصحفي بالعيون


حمدي ولد الرشيد خطوات نحو الاعتراف بمهنة المُساعد الاجتماعي بالعيون


رغم كيد الكائدين ومكر الماكرين حراك طانطان يصنع رؤية نضالية موحدة تعيد الاعتبار للانسان الطانطاني


فيديو .. عمليَّة إطلاق طائر الحجل بطانطان جريمة


حي النسيم الأكثر هشاشة وتهميشا في كلميم ؟

 
مقالات

هذه حقيقة اردوغان التي يحاول الإخوان في الجزائر إخفائها


إسرائيل تبكي ضياع السلام وتشكو فقدان الشريك


أوري أفنيري بين الاستعمار الصليبي والصهيوني


ابتسامة عمر العبد لا تطفئها المؤبدات الأربعة


رسالة ودية من كاتب إلى حاسوبه


ذنوبنا في ذاكرة الأخرين ..!

 
تغطيات الصحراء نيوز

الصورة الرياضية تُبلّغ آلاف الكلمات في ملتقى دولي بالعيون


فيديو .. مطالب ضرير في حراك طانطان


حصري .. حراك طانطان يتحدى العسكرة ويساءل المجلس الجماعي


القافلة الطبية المتعددة التخصصات بجماعة لمسيد


حراك طانطان .. ينبعث من جديد في وقفة احتجاجية بالشارع الرئيسي + فيديو

 
jihatpress

اخر المستجدات الإصلاحية المتخذة من طرف المجلس الجماعي اولاد الطيب برسم شهر فبراير


خبير اقتصادي: لهذه الأسباب الموضوعية يجب أن تسقط حكومة العثماني على وجه السرعة


هل يعلم وزير الداخلية أن باشا تطوان يوجه المشتكين إلى الأمم المتحدة؟

 
حوار

كلمات مؤثرة في حق الفقيد عيسى الساخي مقبرة الشيخ الفضيل بطانطان

 
الدولية

ما الذي يعنيه إسقاط طائرة اف 16 اسرائيلية بنيران سورية؟


واجب جديد لرجال الشرطة بالاردن ..إقناع مواطنين بعدم الإنتحار


إسرائيليون : يطالبون بدعم قانون لمقاطعة المستوطنات

 
بكل لغات العالم

Moussem de Tan Tan

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

بعد الفوز على فالنسيا أتلتيكو مدريد يواصل مطاردة البارصا

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

سلمى بناني تواصل محاربة السمنة بالأقاليم الجنوبية والدورة الثامنة تحتضنها سيدي افني


الملتقى الجهوي للمقاهي الثقافية بالقنيطرة


جوائز FIESAD توزع بين بولونيا ألمانيا وإيطاليا والمكسيك تظفر بالجائزة الكبرى


لجان تحكيم المهرجان الدولي للسينما والذاكرة المشتركة تستقطب سينمائيين و مرموقين

 
فنون و ثقافة

كلمة السيد محمد الأعرج، وزير الثقافة والاتصال في حفل تسليم جائزة ابن بطوطة لأدب الرحلة

 
تربية و ثقافة دينية

تفسير سورة الفلق

 
لا تقرأ هذا الخبر

كيف جمعت أغنى امرأة في العالم ثروتها؟

 
تحقيقات

استطلاع .. الوضع البيئي بطانطان يستمر في التدهور

 
شؤون قانونية

ذ. المعاشي محمد: علاوة الأقدمية Prime d'Ancieneté وكيفية احتسابها


آليات و مساطر إبرام الصفقات العمومية

 
ملف الصحراء

مقاتلات مغربية تحلق فوق الگرگارات و تعود لقواعدها

 
sahara News Agency

دورة تكوينية في القيادة النموذجية للذات بطانطان


تبرئة مدير موقع صحراء نيوز من تهمة خبر زائف و إدانة واسعة للغرامة المالية


تفاصيل أمسية بطانطان لنصرة صحراء نيوز والتضامن مع الصحفي أوس رشيد

 
ابداعات

"تافاسكا ن ترّوكزا" رواية لجميلة إرزي

 
 شركة وصلة