مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة اليكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: akhbarsahra@gmail.com         حملة نظافة وتوعية للتحسيس بأهمية المحيط البيئي بشاطئ الوطية             قافلة بيجهوية من تنغير الى الداخلة للاستكشاف وتبادل الخبرات             مشهد واحد وسيناريوهان في تحديات السودان والجزائر             كواليس صراع بين قبيلتين حول مجال ترابي بطانطان ..             محن الطفولة ببلادنا             رحلة هشام نوستيك من نور الإسلام إلى ظلمة الردة             مطالب بتفعيل برنامج مغرب مبادرات بأقاليم جهة درعة تافيلالت             الى الدكتور خالد الصمدي : ماذا قررتم في حق أبناء الطبقة الوسطى والتعليم الخصوصي؟             التسجيل بالخارج للموسم الجامعي 2020/2019             اليوم الأول من مهرجان السنوسية بقرية با محمد             النموذج التنموي الجديد للأقاليم الجنوبية             أمن طانطان يحرص على إشاعة السلامة             شاعر يتغنى بطانطان و أَهْلَهُ            دوري بايت كرمون جماعة سبت نابور اقليم سيدي افني            كيف تم تجنيد الجاسوسة هبه سليم             تصريح رئيس اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان كلميم وادنون            تصريح رئيس اللجنة الجهوية لحقوق الانسان العيون الساقية الحمراء            تصوير الكوارث لتصل حرارتها الى كل المواطنين            ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

بعدما تعرض للنصب والاحتيال على يد رئيس الوطية الأسبق مواطن يستنجد بالملك - فيديو

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

شاعر يتغنى بطانطان و أَهْلَهُ


دوري بايت كرمون جماعة سبت نابور اقليم سيدي افني


كيف تم تجنيد الجاسوسة هبه سليم


تصريح رئيس اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان كلميم وادنون


تصريح رئيس اللجنة الجهوية لحقوق الانسان العيون الساقية الحمراء


تصريح تسلم العسري في مهرجان الجمل


معرض لبيع الإبل في مهرجان كلميم

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

من مذكرات رئيس جهة فريدة .. الحلقة الثانية

 
التنمية البشرية

كلمة عميد الصحافيين خلال نهائي دوري المرحوم احبيبي محمودي

 
طلب مساعدة

العيون ..مناشده من مريض بالسرطان - فيديو


بيت آخر مهدد بالسقوط بطانطان ..معاناة مطلّقة تناشد المحسنين

 
قضايا و حوادث

كواليس صراع بين قبيلتين حول مجال ترابي بطانطان ..


أمن طانطان يحرص على إشاعة السلامة


مندوبية السجون تكشف حقيقة قتل مغتصب حنان لمصور الفيديو المعتقل معه


تفاصيل انتحار قائد العيون


العيون .. تفاصيل مقتل قائد باستخدام بندقية صيد

 
بيانات وتقارير

الملك محمد السادس: لا نقبل الأخطاء .. ويجب القيام بمهام تقويمية واستباقية واستشرافية


الأورو-متوسطية للحقوق لن تشارك في المؤتمر الاممي حول التعذيب المنعقد بالقاهرة


تطبيق إلكتروني لمحاربة الإسلاموفوبيا


العيون : ولاية الجهة تصدر بلاغا عقب الأحداث الدامية


AMDH : تضامن مع عائلة طالبة جامعية، و تحميل المسؤولية للدولة- بيـــــــــــــــان

 
كاريكاتير و صورة

تصوير الكوارث لتصل حرارتها الى كل المواطنين
 
شخصيات صحراوية

كلمة في الملتقى السنوي تافروات بومكاي

 
جالية

المؤتمر القانوني الدولي بإيطاليا : المرأة و الحقوق في حوض البحر الأبيض المتوسط

 
رسالة صحراوية

حكومة الشباب الموازية تتضامن مع موقع صحراء نيوز

 
صورة بيئية خاصة

حملة نظافة وتوعية للتحسيس بأهمية المحيط البيئي بشاطئ الوطية

 
جماعات قروية

صهاريج المياه العادمة تهدد واحة تغجيجت وفعاليات تدق ناقوس الخطر

 
أنشطة الجمعيات

قافلة بيجهوية من تنغير الى الداخلة للاستكشاف وتبادل الخبرات


مطالب بتفعيل برنامج مغرب مبادرات بأقاليم جهة درعة تافيلالت


مستجدات القضية الوطنية و دور الشباب و المجتمع المدني في المشاركة الترافعية

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

بمشاركة دولية تنصيب ولد الغزواني رئيسا لموريتانيا

 
تهاني ومناسبات

تهنئة بمناسبة أداء العمرة و العودة المباركة للأب جباري حسن

 
وظائف ومباريات

التسجيل بالخارج للموسم الجامعي 2020/2019

 
الصحية

ضعف النظر من أعراض نقص فيتامين «E».. هذه علاجاته

 
تعزية

الرئيس محمد مرسي تحرر وأصبح رمزا للحرية والعدالة والكرامة الإنسانية

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

شاعرة تثير الجدل بسبب ما وصفتها أزمة فحولة


سيدي إفني ...جمعوية تطالب بتثمين فاكهة الصبار - فيديو

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

عصير بدون فواكه رائع مع كيك بالكرعة الحمراء

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

البحث عن المتغيب صلاح الدين الحضري فُقد منذ عودته من مدريد

 
اغاني طرب صحراء نيوز

سدوم و الخليفة بيك التلواد

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

طانطان : واقع وآفاق تحسين علاقة الإدارة السجنية بالمواطن

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

تعطل الصنبور | أناشيد للأطفال


حكاية قصة أليس في بلاد العجائب


تفسير سورة التين للأطفال

 
عين على الوطية

مشاهد من حفل تخرج الدفعة الاولى لطلبة جامعة الوطية


إضراب عام للتجار حتى لا يُسوِّد الشمكَارة مدينة الوطية


الاحتقان الاجتماعي يُحاصر لوبي الفساد بميناء طانطان


جامعة الوطية تحتضن يوما ثقافيا - فيديو

 
طانطان 24

هذه مستجدات الحالة الصحية لمندوب الصحة باقليم طانطان


باشــا مدينة طانطان من عاصمة الريف إلى عاصمة الصحراء


الكلاب الضالة تهدد حياة المواطنين بجماعة طانطان

 
 

غلافُ غزةَ منبرُ التطرفِ ومنصةُ الإرهابِ
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 05 نونبر 2018 الساعة 49 : 15


صحراء نيوز - بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي

أصبحت المستوطنات الإسرائيلية التي تقع في محيط قطاع غزة، المتاخمةُ له أو القريبةُ منه، أو حتى تلك التي تقع بعيداً عنه ولا تطل عليه، ولا ترى أهله ولا تحتك بسكانه، إلا أن صواريخ المقاومة تطالها كالقريبة، والقصف ينال منها كالمجاورة، ودخان المظاهرات يخنقها، وهتاف المتظاهرين يرهب سكانها، وبالونات المحتجين تصلهم، وطائراتهم الورقية تحرق مزارعهم، وتشعل النار في مرافقهم، وصوت الزاحفين تحت مساكنهم يرعبهم، ودبيب الحفريات تحت أقدامهم يقلقهم، والخسائر تصيبها كغيرها، والاضطراب يشملها والفوضى تعمها، والخوف يسكنها كجارتها من المستوطنات الأخرى، التي باتت تعرف بمستوطنات الغلاف.

باتت هذه المستوطنات التي غدت مشهورة ومعروفة، مزاراً للمسؤولين السياسيين الإسرائيليين، ووجهةً للقادة العسكريين، ومحطةً للزوار الوافدين والأجانب، وعنواناً دائماً للإعلاميين المحليين والدوليين، ومحطةً ثابتةً للفضائيات الإسرائيلية والعالمية، وحائط مبكى جديدٍ للمستوطنين الإسرائيليين، إذ يحرص سكان هذه المستوطنات ورؤساء بلدياتها على إظهار مظلوميتهم، وإبراز شكواهم، واستعراض خسائرهم، والتأكيد على معاناتهم، فأصبحت لذلك ولخصوصية ظروفها وحساسية أمنها منصةً للتصريح، وجبهةً للتصعيد، وبوقاً للتهديد، ومنطلقاً للبريد، منها تصدر الرسائل وتنشر البيانات، وتوزع التحذيرات وتعمم التنبيهات، وإليها تتجه الدبابات والآليات، وفيها تتجمع القوات ويحتشد الجنود.

لا يكاد يمر يومٌ دون أن يزور هذه المستوطنات مسؤولون رفيعو المستوى من جميع المستويات القيادية السياسية والعسكرية والأمنية الإسرائيلية، إذ يزورها رئيس حكومة الكيان بنيامين نتنياهو، ووزير حربه أفيغودور ليبرمان، والعديد من الوزراء المتشددين، ورئيس أركان جيش العدو وعشرات الضباط من مختلف القطاعات العسكرية، وقادة المستوطنين وكبار الحاخامات ورجال الدين، وغيرهم من قادة الأحزاب ورؤساء المنظمات، الذين يصطحبون معهم أحياناً الوفود الزائرة والضيوف الحاضرين، ليعرضوا عليهم معاناتهم، ويستعرضوا أمامهم شكواهم على المقاومة الفلسطينية، ويعلنوا في وجودهم اتهامهم للفلسطينيين وحركاتهم، وأحزابهم ومنظماتهم، بأنهم يهددون أمن مستوطنيهم، ويعرضون حياتهم للخطر، ويتسببون في تعطيل المدارس والجامعات، وتوقف عجلة العمل والإنتاج، وإلحاق الضرر بالتجارة والاقتصاد.

قد لا يحتاج المسؤولون الإسرائيليون لمن يحرضهم أو يستفزهم، أو من يحفزهم ويزيد في حدتهم، أو من يطلب منهم المزيد من المواقف الصلبة والتصريحات القاسية، فهم في أصلهم متطرفون ومتشددون، ويمينيون وعنصريون، وعدائيون ومعتدون، وهم يأتون إلى مستوطنات الغلاف ليعبروا عن حقيقة مواقفهم، ويسفروا عن عميق سياستهم بوضوحٍ وجلاءٍ، ويريد بعضهم أن يبرر بزيارته أسباب تطرفه ودوافع تشدده، وقد يجلبوا معهم بعض المصابين أو يقف إلى جانبهم رؤساء البلديات والناطقون باسم السكان، ومنهم من يريد أن يسعر أوار الحرب ويدق طبولها، ويزيد من احتمالاتها أو يقرب في ساعة اندلاعها، ولا يرى أفضل مكاناً من مستوطنات الغلاف ليرفع صوته منها، ويحذر بشن الحرب من حدودها.

قد لا يكون بعض المتشدقين بتصريحاتهم النارية، والمتصدرين للمنابر الحربية، والمسارعين لدق نواقيس المعركة، صادقين في مواقفهم، وجادين في تحذيراتهم، إنما يحاولون استغلال الظرف والموقف، والمكان والزمان، للاستفادة منها في رفع أرصدتهم الانتخابية، وتحصين مواقعهم الحزبية، وإثبات جدارتهم وألويتهم، وبيان مقدرتهم على المواجهة وجاهزيتهم للرد، أملاً في الحفاظ على مواقعهم، والبقاء لفترةٍ أطول في مناصبهم، فضلاً عن الأمل في التجديد وإعادة الانتخاب، إذ لا تعنيهم معاناة السكان ولا تهمهم مطالبهم وحاجتهم، وإنما تعنيهم السلطة والمنصب، ويخافون من الخسارة والرحيل، وفقدان المواقع وتخلي الناخب عنهم.

ينسى المسؤولون الإسرائيليون أن المقاومة في قطاع غزة لا تهدد المستوطنين ولا تحاول الوصول إلى المستوطنات، ولا يحتج أهل القطاع وينظمون المسيرات على الحدود وأمام الأسلاك الشائكة، ولا يعرضون حياتهم للخطر ومستقبلهم للضياع لولا الحصار الإسرائيلي الظالم المفروض عليهم، والمعاناة الدائمة لسكانهم، والعقوبات القاسية التي يفرضها عليهم، وعمليات القصف المستمرة عليهم، والاعتداءات المتكررة على المواطنين الغاضبين، التي تسببت في استشهاد أكثر من ثلاثمائة فلسطيني، وإصابة أكثر من ثلاثين ألفاً بجراحٍ مختلفة، كثيرٌ منها أدت الإصابات إلى بتر أطراف أصحابها، وتسببت لهم في عجزٍ دائمٍ وإعاقة مؤلمة.

لا مبرر للمسؤولين الإسرائيليين لأن يهددوا الفلسطينيين ويحذروا سكان قطاع غزة ومقاومته، وحريٌ بهم ألا يصغوا لمستوطنيهم وألا يستجيبوا لدعواهم، وألا يصدقوا شكواهم أو يخضعوا لرغباتهم، إذ هم الذين يتحملون مسؤولية معاناة مستوطنيهم، وهم السبب في تدهور أمنهم وفقدانهم للطمأنينة في حياتهم، وتعطل مرافق عملهم ووسائل عيشهم، إذ لا عدل في قراراتهم، ولا نجاة في سياستهم، ولا فائدة من حصارهم، ولا نتائج مرجوة من اعتداءاتهم، ولا أمل أن يركع شعبنا لهم مهما اشتدت اعتداءاتهم وقست ممارساتهم، وإنما عليهم أن يلتفتوا إلى أصل المشكلة وسبب المعاناة، وعندما يدركون أنهم الاحتلال والسبب، وأنهم المصيبة والداء، سيعرفون حينها الطريق الأسهل والأنجع والأفضل والأسرع إلى التسوية والحل.

يخطئ العدو الإسرائيلي عندما يظن أنه بتصريحات قادته ومسؤوليه سيخيف الفلسطينيين، وسيرعب المقاومة، وسيضع حداً لها، وسيجبر المحتجين والمتظاهرين على العودة إلى بيوتهم، والتراجع عن قرارهم، والكف عن إطلاق طائراتهم أو إرسال بالوناتهم الحارقة إليهم، فالفلسطينيون مظلومون ومحاصرون، ومعتدى عليهم ومحرومون، ويتعرضون للقهر والقتل، والاعتقال والأسر، ويحاربون في لقمة عيشهم ومستقبل وجودهم.

ولهذا فإن هذه التصريحات والتهديدات لن تخيفهم، ولن تفت في عضدهم، ولن تسكت نضالهم، ولن تمنع أبناءهم من مواصلة مقاومتهم بكل الأشكال الممكنة والوسائل المتاحة، حتى يتحقق الهدف ويرتاح الأهل، ويشعرون بالحرية وينعمون بالعمل والسفر وطمأنينة الحركة والتنقل، وإلا فإن الأيام القادمة ستشهد المزيد من زياراتهم الاستفزازية إلى مستوطناتهم، وستسخن المنابر وستعلو أصوات الميكروفونات، ولكنها ستبقى مجرد كلمات لا تحقق أمنهم، وصرخات في وادٍ ولا تطمئن مستوطناتهم، ولا تلبي أمنياتهم.





 




 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

akhbarsahra@gmail.com

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



ثقافة حوار الاحذية و المسدسات

حماد الحسنات في رحاب الله

عربي عواد ملفحٌ بالبرد والصقيع مات

قصة تروى لا تطوى

حقيقة الخلاف بين الرئاسة والحكومة الإسرائيلية

الانتفاضة الثالثة انتفاضة الكرامة (71) كلابٌ هولنديةٌ وقنابل إنجليزية في مواجهة الانتفاضة

بواباتٌ إلكترونية لحماية الأقصى من الإرهاب الصهيوني

المصالحة الفلسطينية أملٌ وحقيقةٌ أم وهمٌ وخيالٌ

معبر رفح اختبار المصالحة و امتحان السلطة

رِسالةُ ابتزازِ ترامب لحُلفائِه السّعوديين والخَليجيين

غلافُ غزةَ منبرُ التطرفِ ومنصةُ الإرهابِ





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الكفاءة المهنية
الرياضة
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

تفاصيل انتشال جُثّة بَحّار بطانطان


فيديو .. انتشال جثة بحّار من طاقم مركب بالداخلة


خافرة الإنقاذ أسا .. تنقذ 60 بحاراً بطانطان


سابقة : صناعة قارب صيد طانطاني بمواصفات دولية

 
كاميرا الصحراء نيوز

كلمة عميد الصحفيين في حفل دوري الصحفي احبيبي محمودي


الانضباط الحزبي و الرجلَ كلمةٌ قيمٌ سقطت في جهة كلميم - فيديو


شاهدوا .. خيمة الشعر في موسم طانطان


صور حية من موسم طانطان


فيديو .. الشاعر محمد بوسحاب اجغاغة الفوز في موسم طانطان له طعم خاص

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

هذا هو تاريخ الإفراج عن الناشط عمر جاكوك


باقليم طانطان إحياء حفل فني بمناسبة عيد العرش


المديرية الإقليمية للثقافة بالسمارة تحتفي بعيد العرش


نجاح أمني لمهرجان كلميم


سرقة قطعان الإبل .. المواطن بالصحراء مهدد في أمنه الغذائي.

 
مقالات

مشهد واحد وسيناريوهان في تحديات السودان والجزائر


محن الطفولة ببلادنا


الى الدكتور خالد الصمدي : ماذا قررتم في حق أبناء الطبقة الوسطى والتعليم الخصوصي؟


النموذج التنموي الجديد للأقاليم الجنوبية


الميلشيات و عوامل الخطر في الشرق الأوسط


شهداءُ بيت لاهيا أيتامٌ على مائدةِ اللئامِ

 
تغطيات الصحراء نيوز

الملتقى السنوي تافروات بومكاي بإقليم طانطان


حفل تنصيب ابراهيم لغزال رئيساً لحقوق الإنسان بجهة كلميم وادنون


مهرجان الجمل : عروض التبوريدة والأنشطة الثقافية والترفيهية والسهرات الفنّية


قبيلة ايت حماد بفاصك تجمعُ قبائل تكنة


اجتماع تحضيري بمجلس جهة كلميم وادنون لعقد دورة انتخاب اللجان

 
jihatpress

مجزرة وحشية ارتكبها خليجيون بحق الطيور بمراكش


البرلماني العسري يعتذر للمتطوعات البلجيكيات


سخط متصاعد.. هل تعصف فاجعة وفاة طفلة حرقا بالحكومة؟

 
حوار

لقاء صحراء نيوز مع مدربة التنمية البشرية كوتش خديجة خويا

 
الدولية

ابنة ترامب تكشف نية الحكومة المغربية إعمال المساواة في الإرث ...


ناقلة النفط الإيرانية تتخلص من مياه جبل طارق


هجوم للحوثيين على عرض عسكري في عدن يقتل 40 شخصا

 
بكل لغات العالم

وصمة عار على السلطات الجزائرية.. وفاة ناشط بعد إضرابه لأكثر من 50 يوماً

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

أمم أفريقيا 2019.. المغرب يسحق جنوب أفريقيا بهدف قاتل- فيديو

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

اليوم الأول من مهرجان السنوسية بقرية با محمد


تشكيل لجن تحكيم فعاليات الدورة الثامنة للمهرجان الدولي للسينما و الذاكرة المشتركة


تنظيم الدورة الثالثة للمهرجان الثقافي لجهة الدار البيضاء سطات


معرض الرباط فيليكس 2019 ينفرد عالميا بتنظيم مسابقة المسكوكات

 
فنون و ثقافة

وزير الثقافة والاتصال يشرف وكاتبه العام بقطاع الاتصال على تكريم التلاميذ المتوجين

 
تربية و ثقافة دينية

رحلة هشام نوستيك من نور الإسلام إلى ظلمة الردة

 
لا تقرأ هذا الخبر

ترامب يزعم أن الملك سلمان قبّل زوجته ميلانيا بنهم! + فيديو

 
تحقيقات

كيف نقرأ التراث

 
شؤون قانونية

خطوات تقديم العرائض للسلطات العمومية والجماعات الترابية


كتاب حول أنظمة التقاعد بالمغرب، للمهندس حسن المرضي

 
ملف الصحراء

مغاربة يدعون لمقاطعة الحج

 
sahara News Agency

إشادة و تقدير لجريدة صحراء نيوز باقليم تاونات


الصحفي أحبيبي محمودي يبرز مواهب واعدة بالطنطان


نجاح متميّز لدوري المرحوم احبيبي محمودي و صحراء نيوز تفوز باللقب

 
ابداعات

عن الخوف المميز و العزلة و الاضطراب ..!

 
 شركة وصلة