مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة اليكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: akhbarsahra@gmail.com         أمن طانطان يحرص على إشاعة السلامة             إشادة و تقدير لجريدة صحراء نيوز باقليم تاونات             الميلشيات و عوامل الخطر في الشرق الأوسط             شهداءُ بيت لاهيا أيتامٌ على مائدةِ اللئامِ             الملك محمد السادس: لا نقبل الأخطاء .. ويجب القيام بمهام تقويمية واستباقية واستشرافية             ابنة ترامب تكشف نية الحكومة المغربية إعمال المساواة في الإرث ...             مجزرة وحشية ارتكبها خليجيون بحق الطيور بمراكش             في انتظار التعديل الحكومي، هل سيكون العثماني في الموعد؟             الأورو-متوسطية للحقوق لن تشارك في المؤتمر الاممي حول التعذيب المنعقد بالقاهرة             خطوات تقديم العرائض للسلطات العمومية والجماعات الترابية             ناقلة النفط الإيرانية تتخلص من مياه جبل طارق             عن الخوف المميز و العزلة و الاضطراب ..!             دوري بايت كرمون جماعة سبت نابور اقليم سيدي افني            كيف تم تجنيد الجاسوسة هبه سليم             تصريح رئيس اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان كلميم وادنون            تصريح رئيس اللجنة الجهوية لحقوق الانسان العيون الساقية الحمراء            تصريح تسلم العسري في مهرجان الجمل            تصوير الكوارث لتصل حرارتها الى كل المواطنين            ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

بعدما تعرض للنصب والاحتيال على يد رئيس الوطية الأسبق مواطن يستنجد بالملك - فيديو

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

دوري بايت كرمون جماعة سبت نابور اقليم سيدي افني


كيف تم تجنيد الجاسوسة هبه سليم


تصريح رئيس اللجنة الجهوية لحقوق الإنسان كلميم وادنون


تصريح رئيس اللجنة الجهوية لحقوق الانسان العيون الساقية الحمراء


تصريح تسلم العسري في مهرجان الجمل


معرض لبيع الإبل في مهرجان كلميم


تعاونية بوفار طانطان تشارك في مهرجان اسبوع الجمل

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

من مذكرات رئيس جهة فريدة .. الحلقة الثانية

 
التنمية البشرية

كلمة عميد الصحافيين خلال نهائي دوري المرحوم احبيبي محمودي

 
طلب مساعدة

العيون ..مناشده من مريض بالسرطان - فيديو


بيت آخر مهدد بالسقوط بطانطان ..معاناة مطلّقة تناشد المحسنين

 
قضايا و حوادث

أمن طانطان يحرص على إشاعة السلامة


مندوبية السجون تكشف حقيقة قتل مغتصب حنان لمصور الفيديو المعتقل معه


تفاصيل انتحار قائد العيون


العيون .. تفاصيل مقتل قائد باستخدام بندقية صيد


فيديو اغتصاب حنان وقتلها في الرباط

 
بيانات وتقارير

الملك محمد السادس: لا نقبل الأخطاء .. ويجب القيام بمهام تقويمية واستباقية واستشرافية


الأورو-متوسطية للحقوق لن تشارك في المؤتمر الاممي حول التعذيب المنعقد بالقاهرة


تطبيق إلكتروني لمحاربة الإسلاموفوبيا


العيون : ولاية الجهة تصدر بلاغا عقب الأحداث الدامية


AMDH : تضامن مع عائلة طالبة جامعية، و تحميل المسؤولية للدولة- بيـــــــــــــــان

 
كاريكاتير و صورة

تصوير الكوارث لتصل حرارتها الى كل المواطنين
 
شخصيات صحراوية

كلمة في الملتقى السنوي تافروات بومكاي

 
جالية

المؤتمر القانوني الدولي بإيطاليا : المرأة و الحقوق في حوض البحر الأبيض المتوسط

 
رسالة صحراوية

حكومة الشباب الموازية تتضامن مع موقع صحراء نيوز

 
صورة بيئية خاصة

طانطان .. غياب خطوات لإنهاء حرق النفايات في الهواء الطلق - فيديو

 
جماعات قروية

صهاريج المياه العادمة تهدد واحة تغجيجت وفعاليات تدق ناقوس الخطر

 
أنشطة الجمعيات

مستجدات القضية الوطنية و دور الشباب و المجتمع المدني في المشاركة الترافعية


حفل تكريم تلاميذ و تلميذات الوحدة المدرسية ابن خليل


تكريم فعاليات إفطار عابر سبيل بالعيون

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

بمشاركة دولية تنصيب ولد الغزواني رئيسا لموريتانيا

 
تهاني ومناسبات

تهنئة بمناسبة أداء العمرة و العودة المباركة للأب جباري حسن

 
وظائف ومباريات

قطاع الصيد البحري : مباراة توظيف 20 متصرفا من الدرجة الثالثة.

 
الصحية

ضعف النظر من أعراض نقص فيتامين «E».. هذه علاجاته

 
تعزية

الرئيس محمد مرسي تحرر وأصبح رمزا للحرية والعدالة والكرامة الإنسانية

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

شاعرة تثير الجدل بسبب ما وصفتها أزمة فحولة


سيدي إفني ...جمعوية تطالب بتثمين فاكهة الصبار - فيديو

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

عصير بدون فواكه رائع مع كيك بالكرعة الحمراء

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

البحث عن المتغيب صلاح الدين الحضري فُقد منذ عودته من مدريد

 
اغاني طرب صحراء نيوز

سدوم و الخليفة بيك التلواد

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

طانطان : واقع وآفاق تحسين علاقة الإدارة السجنية بالمواطن

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

تعطل الصنبور | أناشيد للأطفال


حكاية قصة أليس في بلاد العجائب


تفسير سورة التين للأطفال

 
عين على الوطية

مشاهد من حفل تخرج الدفعة الاولى لطلبة جامعة الوطية


إضراب عام للتجار حتى لا يُسوِّد الشمكَارة مدينة الوطية


الاحتقان الاجتماعي يُحاصر لوبي الفساد بميناء طانطان


جامعة الوطية تحتضن يوما ثقافيا - فيديو

 
طانطان 24

هذه مستجدات الحالة الصحية لمندوب الصحة باقليم طانطان


باشــا مدينة طانطان من عاصمة الريف إلى عاصمة الصحراء


الكلاب الضالة تهدد حياة المواطنين بجماعة طانطان

 
 

حوار الجهوية الموسعة والضيقة في الصحراء وعقدة النخب التقليدية
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 11 نونبر 2011 الساعة 56 : 17


الصحراء نيوز - ط .أحمد سالم

مرة أخرى تصر الدولة على تغييب النخب التي تتمتع بالكفاءة على الأقل النظرية لتمرر مشروع ما يسمى بالجهوية الموسعة وتختار بدلا عنهم ما تسميه هي بالنخب التقليدية ، المتكونة أساسا من المخبرين ورموز الفساد الإداري والمالي والأخلاقي والأعيان ،التي كانت سببا في مانراه من احتقان سياسي كانت بشائره كوارثا بالجملة كأحداث العيون 99 والسمارة وايفني وكلميم وطانطان وأخيرا وليس أخرا الداخلة  ، ضف إلى ذلك ماتشهده المنطقة من مشاكل اجتماعية كرستها وتكرسها الدولة تحت ذرائع متعددة كالحساسية والاستثناء ليمر رموز فسادها دون محاسبة أو عقاب ، ولنقطع مابقي من أمل في التغيير وننسى سريعا مابشر به العهد الجديد من إصلاحات، كان أخرها دستور جديد الذي جاء لاحتواء الربيع العربي ، الذي بدا من اكديم ازيك وايفني وصفرو لكن هذه الطفيليات لم تترك له الفرصة للإزهار .
فمرة أخرى بتشبث المخزن برموزه التاريخيين من ماذكرت ، وهنا تتأكد القاعدة التي تقول حيثما وجد الاستبداد وجد الفساد وكل منهما يرعى الأخر ، فالجهوية لم تأت بجديد غير المقاربة الأمنية العتيقة  ،إن على مستوى التقطيع اوعلى مستوى النخب التي سيوكل إليها الإشراف على تمريرها والاستفادة منها، فمن يقايض الحرية بالأمن لا يستحق أيا منهما ، والدولة توظف الهاجس الأمني في كل تدخلاتها علما أن الدولة الأمنية  ودولة البوليس الى زوال ، وأخر نماذج تطبيقاتها كانت تونس ومصر فهل سيكون المغرب اخر معاقلها ..ويتكرس الاستثناء المغربي ؟ هذا ماسنراه بعد اجتماع لم يشتمل إلا على النطيحة المتردية وما عاف السبع وعافته حتى الديدان ويأكله المخزن من نخب نتنة تهدد مستقبله.

 

نصبت خيام الاستقبال ووضعت الحواجز وانتشرت عناصر الأجهزة الأمنية بمختلف تلوينها بساحة المشور، كما عطلت حركة المرور بالشارع المؤدي لقصر المؤتمرات،وظلت العديد من الوفود تنتظر حصولها على بطاقة المرور "بادج " عند الحاجز الأمني رقم 1 ، حيث ارتفع عدد الحواجز إلى ثلاثة، وظل موظفو المقاطعات يتعنكرون على الناس الدين تعرضت أجسادهم للهيب الشمس ينتظرون وقت تسليمهم تلك البطاقة البئيسة التي تشبت الامنيون بضرورة وضعها على الصدر بالرغم من رفض بعض أعيان القبائل دلك ، ماجعل ضابط الاستعلامات  البدين والمشهوربتصرفاته اللامسؤولة بالعيون والتي كان على إثرها محط انتقاد شديد من رؤسائه ،وتعرض على إثرها للانتقال عدة مرات من العيون وأعيد لها رغم ما قام به في حق الساكنة مند الثمانينات إلى ألان، ومما يلاحظ خلال ما سمي بالحوار الوطني حول الجهوية أن ولاية العيون بالغت في التنظيم وغلب عليها الهاجس الأمني حتى جعلها تقصي العديد من الفعاليات السياسية والنقابية والحقوقية والجمعوية ،وتكتفي فقط بالمنتخبين وأعضاء الكوركاس ومن ينعمون بثقتها ورضاها في وقت ان مشروع الجهوية يهم الجميع ، ومما زاد اللقاء انسدادا وانعداما للجدوى أن الولاية اقتصرت على رجال السلطة داخل القاعة لملئها عوض اؤلئك المغيبين، حيث عمد هؤلاء الدين احتلوا مقاعد الفاعلين المحليين إلى استعمال هواتفهم النقالة كل وقت وحين محدثين هرجا وصخبا بقاعة الاجتماع متحديين بدلك شعور المشاركين الدين اغلبهم جاء من المداشر الصحراوية المنتمية للجهات الجنوبية الثلاث، ناهيك عن تحركات عناصر الشرطة بالقاعة كل وقت وحين محدثين هم الآخرين إزعاجا لمن في القاعة، ما يوحي إن الحوار كان حوار الصم البكم لان أحداث الداخلة قد ألقت بظلالها على اللقاء  ورغم انف الجميع ..وغياب الفاعلين الحقيقين ساهم إلى حد بعيد في فشل هدا اللقاء الهام الذي كانت تعول عليه الدولة ، ما جعل رئيس اللجنة الاستشارية للجهوية عمر عزيمان الدي ترأس اللقاء بحضور ولاة وعمال ،  يختصر في عرضه ويحاول كل مرة وحين التقزيم من تدخلات بعض الحضور بطلبهم الاختصار، كما حدث مع الفاعلة الجيدة اللبيك التي لم تكمل تدخلها ،والعلوي كذلك بالرغم من أهمية تلك التدخلات التي لم ترق رئيس اللجنة،وقبل انتهاء هدا اللقاء تقدم بعض منتخبي الداخلة فعبروا عن استياءهم مما وقع لمدينتهم جراء الأحداث الدامية التي عرفتها عاصمة وادي الذهب الأحد الماضي عقب مباراة في كرة القدم جمعت مولودية الداخلة وشباب المحمدية انتهت باشتباكات هؤلاء الشباب ، وخلقت عدة ضحايا يرجح أنها محصورة ما بين 3و8 في حين أن الجهات الرسمية لم تصرح إلى حد الآن إلى بقتلى ، وقد انتفض احد منتخبي الداخلة داخل القاعة وطلب من رئيس اللجنة إيقاف هدا اللقاء لأنه ابلغ بتعرض عائلته لاعتداء من قبل المحتجين ، كما صاح داخل القاعة أين حمدي ولد الرشيد ودلك رغبة في تدخل هدا الأخير لانه يرأس جمعية لمنتخبي الصحراء، سبق لها أن تدخلت في الأحداث السابقة التي كانت الداخلة مسرحا لها،وقيل ان ولد الرشيد عوض بعض متضرري هده الأحداث ووجه لومه للسلطات التي عجزت عن وضع حد لعبث بعض شباب المدينة القاطنين في حي يسمى الوكالة وهم ينتمون لمخيم الوحدة الذي استقدمته الدولة مع مطلع التسعينات من مدن الشمال،وظل سكانه يشكلون رعبا على ساكنة المدينة التي عرفت بهدؤها.

وللإشارة فقد غاب عن اللقاء رئيس جهة كليميم السمارة عمر بوعيدة ورئيس بلدية كليميم عبد الوهاب بلفقيه والبرلماني حسن الدرهم والبرلماني الجيد الكارح ،ووالي الداخلة،ما يجعل اللقاء دون أهمية لدى هؤلاء،ويطرح أكثر من علامات استفهام حول وجود هده الكائنات البرمائية –عفوا البرلمانية التي تتقن سوى لغة النهب والغياب عند الضرورة ومناقشة مصلحة المواطن والمواطنين،وقد حضر رئيس مجلس المستشارين محمد الشيخ بيد الله الذي جلس إلى جانب والي العيون،ولم يستطع الالتفات إلى يمينه لوجود الزعيم الاستقلالي حمدي ولد الرشيد هناك صحبة وفد هام من منتخبي جهة العيون ، وحاول شيوخ تحديد الهوية الانسحاب بعدما ايقنو أنهم سلع تعمر بها رفوف الاجتماعات حسب قول بعضهم.





 




تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- نملة الشباب و صرصور الفساد

سكينة

وحين أصبح الطقس بارداً جدّا، والانتخابات على الأبواب عاد اليوم الصرصور من جديد يطرق أبواب الناخبين ويقدم لهم البرامج والوعود الفارغة والكاذبة، وكانت النملة منهكة من عملها، فاختبأت في بيتها المتواضع المملوء مونة حتى السقف. رصيدها من المنجزات التي حققت للمنطقة التي هي كفيلة لتضع ساكنة العيون أمام أوجه المقارنة بين منجزات تنموية تحققت وبين منتخبين كانوا في ركن المختفون.


في 12 نونبر 2011 الساعة 50 : 02

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- ال رشيد فيروس مغربي

دماحة

ال رشيد فيروس مغربي يهدد الوحدة الوطنية و يعقد مشروع الحكم الذاتي. متى يفهم الملك ذلك.

في 12 نونبر 2011 الساعة 17 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

akhbarsahra@gmail.com

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



" أولاد الشهداء فالمغرب ماعندهم حق ، هما غير ضحايا"

مقتل معمر القذافي على أيدي الثوار الليبيين في سرت

العقيد القذافي يصل جثة هامدة إلى مصراتة بعد اعدامه في سرت

أقا :احتجاجات شعبية مطالبة برحيل الباشا و مندوب الصحة

طلبة أكادير يتظاهرون في الشارع

مجرد سؤال برلماني ...

تجار الفتن بالأقاليم الصحراوية

الخميس 3 نونبر الفصل الثاني من مسرحية محاكمة حركة 20 فبراير الطانطان

أزمة السياسة

رئيس الأمن الإقليمي بالداخلة ينقل الي مدينة تازة ومعه غنائم كبيرة من العقارات والارصدة البنكية

استحالة نظافة القلم من وسخ المخزن يا "بوعيدة"

الملك يدعو إلى تدشين مرحلة تاريخية في مسار التطور الديمقراطي

خطاب الملك محمد السادس بمناسبة الذكرى 36 للمسيرة الخضراء

حوار الجهوية الموسعة والضيقة في الصحراء وعقدة النخب التقليدية

شرف الدين زين العابدين خبير الهجرات التكسبية

الأقاليم الصحراوية للمملكة تحفظ ماء وجه المغرب أمام العالم

يا نساء الطانطان ذنوب " ولادكم عليكم "

محمد الشيخ بيد لله الابن المتمرد على السمارة

المجمع الشريف للفوسفاط (OCP) أي تنمية جهوية بالصحراء ؟

بعض اخطاء السلطة بالصحراء





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الكفاءة المهنية
الرياضة
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

تفاصيل انتشال جُثّة بَحّار بطانطان


فيديو .. انتشال جثة بحّار من طاقم مركب بالداخلة


خافرة الإنقاذ أسا .. تنقذ 60 بحاراً بطانطان


سابقة : صناعة قارب صيد طانطاني بمواصفات دولية

 
كاميرا الصحراء نيوز

كلمة عميد الصحفيين في حفل دوري الصحفي احبيبي محمودي


الانضباط الحزبي و الرجلَ كلمةٌ قيمٌ سقطت في جهة كلميم - فيديو


شاهدوا .. خيمة الشعر في موسم طانطان


صور حية من موسم طانطان


فيديو .. الشاعر محمد بوسحاب اجغاغة الفوز في موسم طانطان له طعم خاص

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

هذا هو تاريخ الإفراج عن الناشط عمر جاكوك


باقليم طانطان إحياء حفل فني بمناسبة عيد العرش


المديرية الإقليمية للثقافة بالسمارة تحتفي بعيد العرش


نجاح أمني لمهرجان كلميم


سرقة قطعان الإبل .. المواطن بالصحراء مهدد في أمنه الغذائي.

 
مقالات

الميلشيات و عوامل الخطر في الشرق الأوسط


شهداءُ بيت لاهيا أيتامٌ على مائدةِ اللئامِ


في انتظار التعديل الحكومي، هل سيكون العثماني في الموعد؟


أوهامُ مشروعِ الانتصارِ الإسرائيلي


عندما يتحقق مجد الثراء باتباع "السلفية" أو "التصوف !


كشمير وفلسطين ولادةٌ مشوهةٌ وتصفيةٌ متوقعةٌ

 
تغطيات الصحراء نيوز

الملتقى السنوي تافروات بومكاي بإقليم طانطان


حفل تنصيب ابراهيم لغزال رئيساً لحقوق الإنسان بجهة كلميم وادنون


مهرجان الجمل : عروض التبوريدة والأنشطة الثقافية والترفيهية والسهرات الفنّية


قبيلة ايت حماد بفاصك تجمعُ قبائل تكنة


اجتماع تحضيري بمجلس جهة كلميم وادنون لعقد دورة انتخاب اللجان

 
jihatpress

مجزرة وحشية ارتكبها خليجيون بحق الطيور بمراكش


البرلماني العسري يعتذر للمتطوعات البلجيكيات


سخط متصاعد.. هل تعصف فاجعة وفاة طفلة حرقا بالحكومة؟

 
حوار

لقاء صحراء نيوز مع مدربة التنمية البشرية كوتش خديجة خويا

 
الدولية

ابنة ترامب تكشف نية الحكومة المغربية إعمال المساواة في الإرث ...


ناقلة النفط الإيرانية تتخلص من مياه جبل طارق


هجوم للحوثيين على عرض عسكري في عدن يقتل 40 شخصا

 
بكل لغات العالم

وصمة عار على السلطات الجزائرية.. وفاة ناشط بعد إضرابه لأكثر من 50 يوماً

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

أمم أفريقيا 2019.. المغرب يسحق جنوب أفريقيا بهدف قاتل- فيديو

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

تشكيل لجن تحكيم فعاليات الدورة الثامنة للمهرجان الدولي للسينما و الذاكرة المشتركة


تنظيم الدورة الثالثة للمهرجان الثقافي لجهة الدار البيضاء سطات


معرض الرباط فيليكس 2019 ينفرد عالميا بتنظيم مسابقة المسكوكات


الفنانة الكامرونية لوغنواغ في حفل بالمعهد الفرنسي بمراكش

 
فنون و ثقافة

وزير الثقافة والاتصال يشرف وكاتبه العام بقطاع الاتصال على تكريم التلاميذ المتوجين

 
تربية و ثقافة دينية

الشيخ عبد الله نهاري عند الزواج احذر هته الاصناف من النساء !!

 
لا تقرأ هذا الخبر

ترامب يزعم أن الملك سلمان قبّل زوجته ميلانيا بنهم! + فيديو

 
تحقيقات

كيف نقرأ التراث

 
شؤون قانونية

خطوات تقديم العرائض للسلطات العمومية والجماعات الترابية


كتاب حول أنظمة التقاعد بالمغرب، للمهندس حسن المرضي

 
ملف الصحراء

مغاربة يدعون لمقاطعة الحج

 
sahara News Agency

إشادة و تقدير لجريدة صحراء نيوز باقليم تاونات


الصحفي أحبيبي محمودي يبرز مواهب واعدة بالطنطان


نجاح متميّز لدوري المرحوم احبيبي محمودي و صحراء نيوز تفوز باللقب

 
ابداعات

عن الخوف المميز و العزلة و الاضطراب ..!

 
 شركة وصلة