مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة اليكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: akhbarsahra@gmail.com         باربعة اهداف اقليم طانطان يفوز على السمارة و يمثل الصحراء وطنياً             العثور على جثة بطانطان و حادث سير مروع بواد أم فاطمة             سابقة .. حزب يطالب بإعادة إيواء العم امبارك بطانطان             إشارة المرور الضوئية الصورة باهتة الملامح بطانطان             حصيلة احتجاجُ سكان تجزئةٍ بطانطان             تفاصيل تأجيل مهرجان فريك الخير بطانطان             أمسية تضامنية مع الاستاذة ضحايا التعاقد بطانطان             كتاب حول أنظمة التقاعد بالمغرب، للمهندس حسن المرضي             وفد صحفي إسباني يطلع على المؤهلات السياحية بورزازات             برامج تأهيل الجماعات الترابية أبطيح و لمسيد و تلمزون             على الرغم من كل شيء إنتصرت جوهرة الصحراء             تحية إجلال لرئيسة وزراء نيوزيلندا             تصريح عادل رضوان حارس فريق التكوين المهني بطانطان            احتجاج متقاعدين عسكريين بطانطان            الحملة التـــــحسيسية و التوعوية حول آفة المخدرات بطانطان            بشرط اعتذار عمال رسمياً لقطر بالزاك            بطانطان تكريم معلمتين قضائيتين عريقتين             كذبَ المنجِّمون ولو صدقوا             ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

بعدما تعرض للنصب والاحتيال على يد رئيس الوطية الأسبق مواطن يستنجد بالملك - فيديو

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

تصريح عادل رضوان حارس فريق التكوين المهني بطانطان


احتجاج متقاعدين عسكريين بطانطان


الحملة التـــــحسيسية و التوعوية حول آفة المخدرات بطانطان


بشرط اعتذار عمال رسمياً لقطر بالزاك


بطانطان تكريم معلمتين قضائيتين عريقتين


قطار الحياة موريتانيا


التنمية البشرية بطانطان على المحك .. وسماسرة الانتخابات أبرز المعيقات

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

منت البار ..قصة من القصص الغرامية الخالدة في مجتمع البيظان!!

 
التنمية البشرية

الوزير اعمارة يُكسّر صمت الحكومة باقليم طانطان

 
طلب مساعدة

بيت آخر مهدد بالسقوط بطانطان ..معاناة مطلّقة تناشد المحسنين


نداء انساني عاجل أيتاماً وأراملَ تحت منزل مهدد بالانهيار يستغيثون

 
قضايا و حوادث

العثور على جثة بطانطان و حادث سير مروع بواد أم فاطمة


جدل حول تسجيل طفل مُتَخلَّى عنه بإسم ‘لقيط’


مطلق النار فى كلميم حاول سابقاً اقتحام القصر الملكي


طانطان .. حجز كمية مهمة من المخدرات محملة على متن شاحنة للنقل


ظاهرة الكريساج تُرْعب ساكنة تيكوين

 
بيانات وتقارير

سابقة .. حزب يطالب بإعادة إيواء العم امبارك بطانطان


بلاغ حول إلغاء المقرر الأممي لاستقلال القضاء والمحاماة زيارته للمغرب


تنديد بكل أساليب التضليل و الشيطنة في حق الأساتذة ضحايا التعاقد


الأورو-متوسطية للحقوق تدعو الى دعم القرار المتعلق بضمان المساءلة في الأراضي الفلسطينية المحتلة


نيوزيلندا: الهجمات على المسجدين تمثل لحظة حاسمة تستدعي محاسبة سياسة الشيطنة

 
كاريكاتير و صورة

كذبَ المنجِّمون ولو صدقوا
 
شخصيات صحراوية

أحمد الريفي يكشف كواليس اغلاق الحدود بجهة كلميم

 
جالية

تجربة مجلس جماعة آسرير في الصرف الصحي تثير استياء وغضب الجمعيات و الجالية

 
رسالة صحراوية

حكومة الشباب الموازية تتضامن مع موقع صحراء نيوز

 
صورة بيئية خاصة

حملة تنظيف واسعة بواد بن خليل

 
جماعات قروية

ساكنة دوار البرج بإقليم ورزازات : تندد باستبداد وشطط قائد قيادة وسلسات

 
أنشطة الجمعيات

ورش تكويني بطانطان حول تقديم الملتمسات والعرائض..


درس تعلــــــيمـى يتّجه دائماً نحو الأمام بطانطان


في شهر مارس المقبل الملتقى التوجيهي دورة مريم أمجون بجماعة تغجيجت

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

موريتانيا.. أف سي نواذيبو يفوز على أهلي بنغازي

 
تهاني ومناسبات

تهنئة المنظمة الديمقراطية للنقل واللوجيستيك متعدد الوسائط على نجاح المؤتمر

 
وظائف ومباريات

قطاع الصيد البحري : مباراة توظيف 20 متصرفا من الدرجة الثالثة.

 
الصحية

طانطان من اجل آليـة لسد العجز ومعالجة الاحتياج الصحي للسكان

 
تعزية

الحاجة فاطمة محارقة في ذمة الله

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

جمعية مسار ..تكريم للنساء وتنويه بأدوارهن باقليم طانطان


شاهدوا.. انواع لملاحف الصحراوية و الاكسوارات التقليدية و العصرية

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

أرز بلحم الإبل

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

و أخيـــــراً العثور على الطفلة مروة بيد الله

 
اغاني طرب صحراء نيوز

FESTIVAL TARAGALTE

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

طانطان : واقع وآفاق تحسين علاقة الإدارة السجنية بالمواطن

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

شارة الكابتن ماجد


قرية التوت الحلقة 46 والأخيرة


الماسة الزرقاء الحلقة 2

 
عين على الوطية

متشرّد يعرقل السير باقليم طانطان


مسجد توجد فيه زخارف وديكورات على شكل الصليب بطانطان


تجزئة تخلق الجدل ببلديّة الوطية


لص يهاجم امرأة ..بلا رحمة بالوطية !

 
طانطان 24

حصيلة احتجاجُ سكان تجزئةٍ بطانطان


تفاصيل تأجيل مهرجان فريك الخير بطانطان


أمسية تضامنية مع الاستاذة ضحايا التعاقد بطانطان

 
 

الهيئة العربية للمسرح ووزارة الثقافة والاتصال، بمشاركة عربية بارزة، تنظمان ندوة علمية
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 15 مارس 2019 الساعة 11 : 20


صحراء نيوز - وجدة

الهيئة العربية للمسرح ووزارة الثقافة والاتصال، بمشاركة عربية بارزة، تنظمان ندوة علمية

"المسرح بين المشرق والمغرب، المواكبة والتحولات"

الندوة تفتح أبواب المستقبل على مسائل التأثر والبحث والتكوين وتقنين المهنة.

 

بحضورممثلة وزير الثقافة والاتصال والسيد عمدة مدينة وجدة والسيدة ممثلة وكالة الجهة الشرقية. والسيد المنسق العام لتظاهرة وجدة عاصمة الثقافة العربية لسنة 2018،والسيد المدير الجهوي لوزارة الثقافة بجهة المشرق والسيد ممثل جامعة محمد الأول، وجمع من رجالات المسرح من فنانين ومفكرين ونقابيين، إضافة إلى طلبة كلية الآداب والعلوم الإنسانية في وجدة، وفي إطار تظاهرة وجدة عاصمة الثقافة العربية 2018، نظمت الهيئة العربية للمسرح ووزارة الثقافة والاتصال بالمملكة المغربية ندوة فكرية بعنوان "المسرح بين المغرب والمشرق، المواكبة والتفاعلات" وذلك يومي الثلاثاء والأربعاء 5 و 6 مارس 2019

شهدت الجلسة الافتتاحية إلقاء السيدة رتيبة ركلمة كلمة وزارة الثقافة والاتصال والتي قالت فيها:

"نتقاسم مع الهيئة العربية للمسرح فرحة اللقاء بنخبة من الدكاترة والباحثين والمبدعين العرب الذين جاؤوا للاحتفاء والمشاركة في فعاليات وجدة عاصمة الثقافة العربية 2018 في الندوة التي تجمع خيرة الباحثين... وزارة الثقافة والاتصال لم تدخر جهداً في تسخير كل ما بوسعنا لخدمة المسرح المغربي الذي يشهد طفرة نوعية، فقد احتل الباحثون المغاربة المراتب الأولى في مسابقات البحث العلمي التي أجرتها الهيئة خلال السنوات الثلاث الماضية، واحتلت العروض تتويجين من أصل ثلاثة في جائزة القاسمي خلال نفس الفترة.

بهذه المناسبة لا بد من الإشارة إلى اعتزازنا بالشراكة بين الوزارة والهيئة العربية للمسرح التي أسفرت عن عدد من الإنجازات نفتخر بها جميعاً، نخص من بينها المهرجان الوطني لهواة المسرح، ومركز التوثيق الوطني الذي خصصت له الوزارة هذه السنة أكثر من مليون درهم من أجل إخراجه إلى حيز الوجود وجعله وجهة لا محيد عنها للباحثين المسرحيين ومن أجل حفظ الذاكرة المسرحية، وفي نفس السياق تنكب الوزارة على إنجاز الدراسة الأولية لإحداث مركز للفنون الأدائية وفنون العرائس بالتعاون مع الهيئة.

وألقى السيد غنام غنام كلمة الهيئة العربية للمسرح وهذه مقتطقات مما جاء فيها:

لقد كان اللقاء في افتتاح وجدة عاصمة للثقافة العربية في أبريل الماضي بوابة مشرعة على الإنجاز، فلم تكن الندوة هذه فقط هي ما نتج عنه، بل ذلك المهرجان الوطني الذي أعاد مسرح الهواة إلى الحياة والواجهة، من خلال تنظيم المهرجان الوطني لهواة المسرح، والذي كان مثالاً رائعاً للتنظيم والنتائج، وساهم في تفعيل المشهد في كافة الولايات، وإننا إذ نحيي ذلك النجاح لمهرجان نظمته الهيئة العربية للمسرح ووزارة الثقافة والاتصال في دورته الأولى بمراكش، لنحيي التوجه الثاقب الرؤية بتنظيم دورته الثانية بنفس روح التعاون المثمر.

كما اسمحوا لي أن أحيي معالي وزير الثقافة على الخطوة الإيجابية الكبيرة التي تمثلت باستعداد وقرار دعم "مشروع توثيق المسرح المغربي" هذا المشروع الذي وقعت الهيئة العربية للمسرح والنقابة المغربية لمهنيي الفنون الدرامية" اتفاقية تنفيذه، ليأتي قرار الوزارة داعماً ومؤكداً أهمية التعاون.

وسيكون هذا المشروع جزءاً مهماً من جهود مركز التوثيق العربي الذي أبدت الوزارة مشكورة استعدادها لإنشائه كجناح ضمن مشروعها بإنشاء مركز مغربي للتوثيق المسرحي، بحيث يكون الجناح العربي في خدمة مشروع التوثيق العربي الذي تسعى وتعمل عليه الهيئة العربية للمسرح.

إننا إذ نشكر تلبيتكم للمشاركة في أعمال الندوة وإثراء محتواها، فإننا نأمل أن يبقى هاجس العمل المشترك بين صناع الفعل المسرحي على امتداد الوطن الكبير من أجل الوصول إلى مسرح عربي جديد ومتجدد.

بدوره ألقى الدكتور مصطفى السلاوي كلمة جامعة محمد الأول،جاء فيها:

جامعة محمد الأول شريك في إطار التعاون هذا، الأساتذة الأكاديميون والمسرحيون والمؤطرون في الجامعة يثمنون جميع الأنشطة التي تقوم بها الهيئة العربية للمسرح.

الفعل المسرحي ظل صنو الفلسفة في طرح الأسئلة.  وقمين أن يكون المسرح سلطة خامسة، المسرح فعل يمكنه أن يغير الكثير.

.. وأوصي بأهمية الالتفات إلى الطفل في المسرح. لا لشيء إلا لأن طفل اليوم هو رجل الغد.

 ثم شهد الحفل تكريمات قدمتها وزارة الثقافة لمجموعة من الفاعلين في المشهد المسرحي من الباحثين والفنانين المغاربة، وانطلقت بعد ذلك أعمال الندوة التي سارت على النحو التالي:

الجلسة الأولى : تلاقح التجارب المسرحية بين المشرق والمغرب، وشارك فيها ثلاثة من المتدخلين هم : لطيفة أحرارمن المغرب، تونس آيت علي من الجزائر ومحمد العامري من الإمارات، حيث تحدث كل منهم عن رصده للتأثير والتأثر في تجاربه وتجارب بلده، وتناول المتدخلون عديد جوانب التأثر في النص وأدوات العرض والأداء، هذا وقام بإدارة الجلسة بوسلهام الضعيف من المغرب.

فيما تناولت الجلسة الثانية "أثر تنظيم وتقنين المهن الدرامية على الممارسة المسرحية"، و شارك فيها المتدخلون: مسعود بوحسين من المغرب، سامي مغاوري من مصر وجان قسيس من لبنان، حيث طرحوا جوانب عمل نقاباتهم في تعضيد وتعزيز موقع الفنان وحياته الاجتماعية والمهنية، وأكد الجميع على أهمية عقد مزيد من ورش البحث في الجوانب النقابية وشؤون المهن الفنية للإرتقاء بمرتكزاتها القانونية وزيادة الثقافة النقابية، وقام بإدارة الجلسة، الحسين الشعبي من المغرب.

كما شهد اليوم الثاني ثلاث جلسات، وجاءت الجلسة الأولى تحت عنوان "واقع الدراسات النظرية والنقدية في المشهد المسرحي"شارك فيها كل من، خالد أمين من المغرب، يوسف الحمدان من البحرين، اليسع حسن أحمد  من السودان ومحمد عبازة من تونس، حيث قدم المتدخلون رؤاهم ورصدهم لحال البحث والنقد وربطه بعديد آليات العمل الفني بما فيها التاهيل،وقام بإدارة الجلسة الزهرة ابراهيم من المغرب.

جاءت الجلسة الثانية تحت عنوان واقع أثر التكوين والتعليم في الممارسة المسرحية، ساهم فيها المتدخلون: رشيد منتصر من المغرب، هشام بنعيسى من تونس وعاصم نجاتي من مصر، وقد قدم المتدخلون صورة عن واقع علاقة معاهدهم ببرامج إعداد الطلبة ليكونوا مؤهلين لسوق العمل وقام بإدارة الجلسة : عوزري عبد الواحد من المغرب.

وجاءت الجلسة الختامية حيث ألقى المنسق العام للندوة مراد الريفي وممثل الهيئة العربية للمسرح كلمتين أكدا فيها أهمية الندوة وحيوية المشاريع التي تجمع وزارة الثقافة والاتصال والهيئة العربية للمسرح، و التي تنعكس إيجاباً على المسرح المغربي والعربي.

 بعد ذلك قام المقرر العام مصطفى الرمضاني بتلاوة التقرير العام والخلاصات والتوصيات، وجاء في هذا لتقرير:

"كان الجمهور على موعدٍ مع الأبحاث الرصينة التي تكفل بها المشاركون، كل حسب اختصاصه واهتماماته، وإذا كانت  تلك المداخلات قد اتسمت بالغنى والتنوع، فإنها اتفقت على اهمية المحور وراهنيته، نظراً لارتباطه بالسياقات الاجتماعية والسياسية التي تمر بها الأمة العربية، كما اتفقت على بعده الاستشرافي، باعتباره يختزل عصارة القضايا التي تشغل بال المسرحيين في المشرق والمغرب، ويأتي على رأسها القضايا الإبداعية والبحث والتأطير والهيكلة وتقنين المهن الدرامية، وهي المحاور التي تختزل شؤون المسرح في شقه الثقافي والفني والإداري والتنظيمي".

وخلص التقرير الختامي الذي رصد التوصيات والمقترحات إلى : "... ترسيخ التفاعل الإيجابي بين التجارب المسرحية العربية. ولا يتأتى هذا كما ذهب جل المتدخلين إلا بتبادل التجارب بين المسرحيين العرب عن طريق المهرجانات واللقاءات العلمية والتربصات الفنية، لأنها السبيل للوقوف على مواطن الخلل في منجزاتنا الفنية والفكرية، وهي في الوقت ذاته المنطلق الحقيقي نحو تجويد رؤانا وأدواتنا التقنية، ومواقفنا الفكرية والفنية ليكون مشهدنا المسرحي في مستوى التحولات التي يعرفها العالم تأكيداً لمبدإ الاختلاف المتمدن بدلاً من الاختلاف المتوحش كما ذهب إلى ذلك بعض الباحثين.





 




 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

akhbarsahra@gmail.com

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



صرخة "عــــــانس"...

دورة عادية ثالثة بالطانطان

مجرد سؤال برلماني ...

الخميس 3 نونبر الفصل الثاني من مسرحية محاكمة حركة 20 فبراير الطانطان

الصحراء والربيع العربي

لا تلعبوا يوم 25 نونبر

عبد الباري عطوان " الاسلام السياسي " وأخطاره المفترضة

نأسف.. لا مكان للأردن والمغرب

طانطان : تلاميذ ثانوية ابن بطوطة ينظمون " جمعة التلميذ المناضل "

أنباء عن وفاة الرئيس المخلوع حسني مبارك

الجزائر تصالح الجماهير "بفوز بلا طعم"

دراسة استشرافية عن حظوظ موريتانيا من الثورة العربية

مقتل معمر القذافي على أيدي الثوار الليبيين في سرت

خطاب الملك محمد السادس بمناسبة الذكرى 36 للمسيرة الخضراء

"إتصالات غربية" مع "معارضين أردنيين" في الخارج وتقرير يكشف عن مخطط قريب للخلاص من "الملك"

خدعوك فقالوا : لدينا لحوم حلال..

مؤاخذات على التعليم وأساليبه في المغرب (مقصد التعريب ونية التخريب)

النظام المغاربي الجديد في ظل استمرار نزاع الصحراء.

النظام المغاربي الجديد في ظل استمرار نزاع الصحراء

شاعر بارز يقدم منشورا لتطوير النشيد الوطني في موريتانيا





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الكفاءة المهنية
الرياضة
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

خافرة الإنقاذ أسا .. تنقذ 60 بحاراً بطانطان


سابقة : صناعة قارب صيد طانطاني بمواصفات دولية


مراسلة الديوان الملكي من اجل وقف تهريب وتبييض الأخطبوط بالداخلة


الرُّجولة.. هدية فاخرة من أفراد الجالية لبحار بطانطان

 
كاميرا الصحراء نيوز

إشارة المرور الضوئية الصورة باهتة الملامح بطانطان


تصريح رئيسة جمعية مسار للتربية و التكوين و التنمية الاجتماعية


كلمة رئيس المحكمة الابتدائية بطانطان


طانطان .. اليوم الوطني للسلامة الطرقية بمؤسسة المجد - فيديو


صحراء نيوز ترصد تصريحات قدماء العسكريين بكلميم

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

الرسالة الملكية الموجهة إلى المشاركين في أشغال منتدى كرانس مونتانا


مكانة المرأة المغربية في النصوص الشرعية والقانونية - مدونة الأسرة نموذجا..ندوة علمية ببوجدور


حصري .. الرگيبات تستضيف قبائل أيتوسى بالسمارة


أمكراز : الزعامات الحقيقية تُصنع بمواقفها


طانطان .. محاولة انتحار فتاة في زمن المسغبة الوطنية!

 
مقالات

تحية إجلال لرئيسة وزراء نيوزيلندا


رسالة الى الملك محمد السادس: لا بديل عن الاستعانة بالكفاءات وإلغاء القائمة السوداء


مذبحة الساجدين.. أين مسيرة شارلي إبيدو؟


الشعب الجزائري يرفض كل أشكال التدخل الأجنبي


مجزرة صلاة الجمعة المروعة في نيوزيلاندا ..


جزائر ما بعد الرئيس عبد العزيز بوتفليقة

 
تغطيات الصحراء نيوز

شاهد : احتجاج صاخب للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد بطانطان


سعودي يدعو لتشخيص شمولي لمُشكلات سكان طانطان...


أمن طانطان يحْتفي بالشرطيات في عيد المرأة


الاحتفال باليوم العالمي للوقاية المدنية بإقليم طانطان


بالفيديو .. قدماء المحاربين بطانطان يُلوّحون بمسيرة أمام القصر الملكي

 
jihatpress

لقاء مع المدير العام للوكالة الحضرية للبيضاء: الفيدرالية الوطنية للمنعشين العقاريين تبسط رؤيتها متج


ثانوية نجيب محفوظ التأهيلية تحتفل باليوم العالمي للمرأة


تداعيات المقاطعة .. مريم بنصالح تكشف خسائرها

 
حوار

لقاء صحراء نيوز مع مدربة التنمية البشرية كوتش خديجة خويا

 
الدولية

مَن هو «ملتهم الأتراك» الذي كتب إرهابي نيوزيلندا اسمه على رشاشه؟


بعد مجزرة مسجدى نيوزلاندا .. مطالب بتصنيف حركات اليمين المتطرف كتنظيمات ارهابية


ترامب يتجنب ذكر المسلمين في تغريدته عن مذبحة نيوزيلندا

 
بكل لغات العالم

تصريح الاستاذة اسماء الخمسي رئسية جمعية مغرب جديد

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

باربعة اهداف اقليم طانطان يفوز على السمارة و يمثل الصحراء وطنياً

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

وفد صحفي إسباني يطلع على المؤهلات السياحية بورزازات


الطبعة 12 من المهرجان السينمائي الدولي الامازيغي


المعرض الدولي للدراجات النارية، الكهربائية والهوائية مابين 29 مارس ي و7 أبريل بمراكش


60 فيلما يعرض في مهرجان تطوان للسينما المتوسطية

 
فنون و ثقافة

العاصمة العلمية تحتضن مهرجان المسرح العربي في دورته الثامنة

 
تربية و ثقافة دينية

مطالب لإحداث مركز إعادة تأهيل مدمن المخدرات بالطنطان

 
لا تقرأ هذا الخبر

شاهد بالفيديو رضيع بالصين يفاجئ الجميع ويتكلم

 
تحقيقات

استطلاع رأيٍ قيمٍ ..مكناس بين تاريخ مشرق وحاضر مقلق

 
شؤون قانونية

كتاب حول أنظمة التقاعد بالمغرب، للمهندس حسن المرضي


الحقوق المجاورة لحقوق المؤلف بين التشريع والانفاذ

 
ملف الصحراء

مغاربة يدعون لمقاطعة الحج

 
sahara News Agency

تسليم دبلومات الكفاءة المهنية في مجال الصحافة باقليم طانطان


جمعية تسهر على تنظيف أقدم و أكبر مقبرة بطانطان


نشاط خيري طانطان : اليوم التضامني بحي عين الرحمة بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان

 
ابداعات

قصة قصيرة .. طيور لا تحلق

 
 شركة وصلة