مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة اليكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: akhbarsahra@gmail.com         تفاصيل تورط إيران في هجمات أرامكو             سكان لمعاضيد يشيعون شهداء فاجعة واد الدرمشان             الجلسة الثالثة .. ملف الزميلة هاجر الريسوني بين القانون والحسابات ..             تساؤل مشروع : لماذا لا يعفى آباء المتعلمين بالقطاع الخاص من أداء بعض الضرائب؟             تعزية و مواساة في وفاة الفقيدة اغليجيلها ارجدال             منح لقب شاعرة فراشة الحمامة البيضاء للشاعرة التطوانية إمهاء مكاوي             نتائج الانتخابات التونسية : تصويت عقابي لصالح الوجوه الجديدة             أول خرجة إعلامية للناشطة فاطمتو الزعمة بعد لايف جنيف             سباح فقد الوعي بعد إضرابه عن الطعام !             أول تدوينة لمندوب الصحة باقليم طانطان بعد حادثة سير ..             الغراب شرتات الطنطان             الأفعى الصهيونيةُ تختنقُ بما تَبلعُ وتُقتَلُ بما تجمعُ             ناشط بيئي يشنّ هجوماً لاذعاً على لوبي العقار بالوطية            المقاول محمد علي يفضح السيسي            مواطن يدق ناقوس الخطر حول أوضاع القطاع الصحي بطانطان            شكايات المواطنين بجماعة الوطية براً و بحراً             مهرجان الأَرْكَانُ تِغِيرْتْ            تصوير الكوارث لتصل حرارتها الى كل المواطنين            ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

بعدما تعرض للنصب والاحتيال على يد رئيس الوطية الأسبق مواطن يستنجد بالملك - فيديو

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

ناشط بيئي يشنّ هجوماً لاذعاً على لوبي العقار بالوطية


المقاول محمد علي يفضح السيسي


مواطن يدق ناقوس الخطر حول أوضاع القطاع الصحي بطانطان


شكايات المواطنين بجماعة الوطية براً و بحراً


مهرجان الأَرْكَانُ تِغِيرْتْ


محاولة انتحار بالوطية


حفل توزيع جوائز مهرجان السنوسية بقرية با محمد

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

الغراب شرتات الطنطان

 
التنمية البشرية

كلمة عميد الصحافيين خلال نهائي دوري المرحوم احبيبي محمودي

 
طلب مساعدة

العيون ..مناشده من مريض بالسرطان - فيديو


بيت آخر مهدد بالسقوط بطانطان ..معاناة مطلّقة تناشد المحسنين

 
قضايا و حوادث

الجلسة الثالثة .. ملف الزميلة هاجر الريسوني بين القانون والحسابات ..


فك لغز سرقة مبلغ مالي يفوق 17 مليون بطانطان ..


أول جلسة محاكمة هاجر الريسوني و ماء العينين تنتقد حزب المصباح و القانون الجنائي


الشيعة يحتفلون بذكرى عاشوراء بكلميم


عدد الضّحايا في فاجعة تارودانت أكثر مما تمّ إعلانه

 
بيانات وتقارير

أول تدوينة لمندوب الصحة باقليم طانطان بعد حادثة سير ..


بيان طلبة طانطان ..غياب مقومات الإدارة الحديثة


فتح باب التقديم لجائزة راشد بن حمد الشرقي للإبداع في نسختها الثانية


رابطة حقوقية تتهم الحكومة بالتخلف في نظم الإنذار المبكر


العثور على جثة مفقود فاجعة تيزرت بإقليم تارودانت

 
كاريكاتير و صورة

تصوير الكوارث لتصل حرارتها الى كل المواطنين
 
شخصيات صحراوية

كلمة في الملتقى السنوي تافروات بومكاي

 
جالية

المؤتمر القانوني الدولي بإيطاليا : المرأة و الحقوق في حوض البحر الأبيض المتوسط

 
رسالة صحراوية

حكومة الشباب الموازية تتضامن مع موقع صحراء نيوز

 
صورة بيئية خاصة

حملة نظافة وتوعية للتحسيس بأهمية المحيط البيئي بشاطئ الوطية

 
جماعات قروية

يُغضبُ سكّانًا بسيدي افني ..جماعة قروية في جنح الظلام!

 
أنشطة الجمعيات

نجاح القافلة التكوينية البيجهوية


قافلة بيجهوية من تنغير الى الداخلة للاستكشاف وتبادل الخبرات


مطالب بتفعيل برنامج مغرب مبادرات بأقاليم جهة درعة تافيلالت

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

مجموعة شبابية تقدم مطالبها للسلطات الموريتانية للحد من حوادث السير

 
تهاني ومناسبات

تهنئة بمناسبة أداء العمرة و العودة المباركة للأب جباري حسن

 
وظائف ومباريات

التسجيل بالخارج للموسم الجامعي 2020/2019

 
الصحية

للوقاية من سرطان القولون.. راقب نفسك وانتبه لهذه الأمور

 
تعزية

تعزية و مواساة في وفاة الفقيدة اغليجيلها ارجدال

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

منح لقب شاعرة فراشة الحمامة البيضاء للشاعرة التطوانية إمهاء مكاوي


مسيرة نضال امرأة أمازيغية، حرة ومناضلة ..

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

عصير بدون فواكه رائع مع كيك بالكرعة الحمراء

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

البحث عن المتغيب صلاح الدين الحضري فُقد منذ عودته من مدريد

 
اغاني طرب صحراء نيوز

سدوم و الخليفة بيك التلواد

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

طانطان : واقع وآفاق تحسين علاقة الإدارة السجنية بالمواطن

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

أنشودة الحروف


ماشا و الدب - اليوم الأول في المدرسة


تعطل الصنبور | أناشيد للأطفال

 
عين على الوطية

مشاهد من حفل تخرج الدفعة الاولى لطلبة جامعة الوطية


إضراب عام للتجار حتى لا يُسوِّد الشمكَارة مدينة الوطية


الاحتقان الاجتماعي يُحاصر لوبي الفساد بميناء طانطان


جامعة الوطية تحتضن يوما ثقافيا - فيديو

 
طانطان 24

شاحن للهاتف النقال يتسبب في اندلاع حريق بطانطان


وقفات مستمرة لطلبة طانطان احتجاجاً على العبث الإداري | ..


هذه مستجدات الحالة الصحية لمندوب الصحة باقليم طانطان

 
 

مشهد واحد وسيناريوهان في تحديات السودان والجزائر
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 25 غشت 2019 الساعة 06 : 16


صحراء نيوز - رفيق خوري

 

التشابه بين البلدين يستند إلى المسار الضروري للتقدم بعد تجارب الحكم القاسية منذ الاستقلال


السودان دخل مرحلة التحدي الكبير في انتظار الجزائر. وما بينهما بالطبع تاريخ مختلف وتحديات مستقبلية متشابهة. الاختلاف كان في نوعية الاحتلال والفارق بين أهداف الاحتلال البريطاني للسودان والفرنسي للجزائر، كما في فصول الثورة من أجل الاستقلال. والتشابه هو في المسار الضروري للتقدم بعد تجارب الحكم القاسية منذ الاستقلال. فالسودان عرف تجارب محدودة وقصيرة زمنياً من الديمقراطية بين انقلاب عسكري وآخر، أحدثها دام 30 سنة. والجزائر ما عرفت سوى تنويعات من حكم باسم الثورة وجبهة التحرير وعملياً الجيش مباشرة أو من وراء الستار، وآخر رئاسة دامت 20 عاماً.

لكن "التاريخ ليس فقط ما حدث في الماضي، بل أيضاً ما تفكر فيه الناس في الحاضر وتراه في الماضي"، كما يقول روبرت صامويلسون. وبهذا المعنى، فإن المشكلة واحدة في السودان والجزائر: مجتمع تعددي أثنياً ولغوياً وجهوياً وعلى المستوى القبلي، وحتى طائفياً في السودان، وحكم سلطوي أحادي. والمشهد واحد في الشارع: حراك شعبي دام أشهراً وشمل الملايين، قادته نواة مدنية في المجتمع، وتجاوز أحزاب الموالاة وحتى الأحزاب المسماة معارضة.

وفي اللحظات الأخيرة من الحراك السلمي الطويل، وهو ثورة حقيقية اخترقت النسيج الاجتماعي الذي حافظت عليه "ثورات" العسكر، تدخل الجيش تحت عنوان دعم الثورة. الجيش السوداني عزل الرئيس عمر البشير الذي أسقطه الحراك الشعبي، ولم يعد ممكناً الحفاظ على رئاسته بكل أنواع القمع والعنف. والجيش الجزائري طلب من الرئيس عبد العزيز بوتفليقة الاستقالة، بعدما ظل داعماً له في مراحل الحراك الشعبي. وكان الدافع المباشر، كما تردد، هو أن ما سماها رئيس الأركان الجنرال أحمد قايد صالح "العصابة" الحاكمة باسم بوتفليقة المريض، بحثت فكرة إقالته من قيادة الجيش.

وهنا بدأ الانتقال من المشهد الواحد إلى سيناريوهين. السيناريو السوداني جاء على مراحل بقوة الضغط الشعبي في الداخل، والضغط الدولي وضغط الاتحاد الأفريقي والجامعة العربية في الخارج: مفاوضات تتقدم وتتعثر بين المجلس العسكري الانتقالي وقوى الحرية والتغيير. وعود في الليل تمحى في النهار، ومواعيد تطير كأن الوقت مجاني وليس ما يعبر عنه المثل القائل "الوقت كالسيف إن لم تقطعه قطعك". فضّ الاعتصام الشعبي أمام قيادة الجيش وارتكاب مجازر يتم إنكار المسؤولية عنها. وانقلابات مضادة فاشلة، مع نزعة لدى الجنرالات للانفراد بالسلطة ثم الاصطدام بالواقع والعجز عن تجاهل الحراك. وهكذا حدث الاتفاق على تقاسم السلطة عبر مؤسسات انتقالية لمدة ثلاث سنوات على الأقل.

السيناريو الجزائري بدا ثابتاً منذ البدء. قائد الجيش الذي صار الحاكم الفعلي أصر على إبقاء الحكومة التي عينها بوتفليقة، وترك الرئيس المؤقت الذي هو من رجال بوتفليقة يتجاوز المهلة المحددة في الدستور، وفرض الانتخابات الرئاسية في ظل خبراء بفنون التزوير كخيار وحيد. كأن الثورة قامت فقط ضد بوتفليقة وليس ضد النظام من أجل نظام جديد وجمهورية جديدة. وكأن الانتخابات الرئاسية من دون إصلاحات دستورية تسبقها ليست وصفة لإنتاج ديكتاتور جديد. لا بل كأن الأزمة الاقتصادية لن تتعمق أكثر في ظل الفراغ، وكأن محاكمة عدد من المسؤولين السابقين بتهمة سرقة المال العام تكفي.

ولا حدود للتحديات في مرحلة ما بعد الاتفاق بين العسكر والمدنيين على الحكم الانتقالي. فالتجارب في العالم أكدت أن الانتقال من الديمقراطية إلى السلطوية أسهل بكثير من الانتقال من السلطوية إلى الديمقراطية. وتركة البشير، المطلوب التخلص منها، شاملة كل شيء تقريباً: الخراب العسكري والأمني والاقتصادي والإيديولوجي والسياسي، عدا الحروب على ثوار دارفور وكردفان وأماكن أخرى، بعد الحرب على الجنوب التي انتهت بانفصاله عن السودان. وليس في العالم العربي تجارب يمكن القياس عليها في بناء الدول. وأقل التحديات، قبل ذلك، أمام الثوار ما سموه الانتقال من "تحالف الثورة إلى تحالف الدولة"، حيث مئات التيارات والأحزاب والمنظمات والنقابات التي أسهمت في نجاح الثورة.

تقول أستاذة العلوم السياسية شيري برمان في كتاب "ديمقراطية وديكتاتورية في أوروبا"، الذي نشرته جامعة أوكسفورد، إن "الديمقراطية الليبرالية لا تحدث فقط بفعل رجال ونساء عظام، بل أيضاً نتيجة تحولات اقتصادية واجتماعية عميقة". ولكي تنجح فإنها تحتاج إلى "وحدة وطنية ودولة قوية".

ولا وحدة وطنية من دون ديمقراطية. ولا دولة قوية في اقتصاد ضعيف. أليست قوة السلطة في غياب الدولة هي التي بددت ثروة الجزائر، وحرمت السودان من أن يكون "سلة الغذاء" للعالم العربي، وجعلته مؤخراً في حاجة إلى أن تقدم له السعودية والإمارات 540 ألف طن من القمح؟ لعلنا في حاجة إلى الشعار الذي رفعه بيل كلينتون وأوصله إلى البيت الأبيض "إنه الاقتصاد، يا غبي". وهذا، وأكثر منه، ما تحدث عنه رئيس الحكومة عبد الله حمدوك. فالاقتصاد أولوية ملحة، والسودان قادر، لكن النظام فشل في بناء "مشروع وطني متفق عليه". والبرنامج الذي يجب الاتفاق عليه هو "كيف يُحكم السودان، وليس من يحكم السودان".





 




 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

akhbarsahra@gmail.com

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



شيء من حقيقة استشهاد كمال الحساني

الفيلم الوثائقي 'كلمات كالرصاص': محاولة التوثيق لتجربة مجموعة 'ازنزارن' الغنائية

الرد رقم 2 " رائحة الغبار والبارود وانوزلا الجديد "

محارب صحراوي يصارع المرض بإحدى مصحات أكادير و السلطات في عالم أخر

استقبال الشيخ محمد سالم الزروالي استقبال الأبطال بمدينة طانطان في غياب رهيب للسلطات

ديوان الشعراء المقتولين

غضبات إبراهيم أبو زيد النادرة..؟

بيان جمعية الدفاع عن حقوق الإنسان حول فساد المستشفى الإقليمي بكليميم

شكاية جمعية الدفاع عن حقوق الإنسان لرئيس الفريق النيابي للحزب العمالي

مالم يقله انوزلا في مقاله "ماذا بعد سحب المغرب ثقته من كريستوفر روس"

مشهد واحد وسيناريوهان في تحديات السودان والجزائر





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الكفاءة المهنية
الرياضة
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

تفاصيل انتشال جُثّة بَحّار بطانطان


فيديو .. انتشال جثة بحّار من طاقم مركب بالداخلة


خافرة الإنقاذ أسا .. تنقذ 60 بحاراً بطانطان


سابقة : صناعة قارب صيد طانطاني بمواصفات دولية

 
كاميرا الصحراء نيوز

كلمة عميد الصحفيين في حفل دوري الصحفي احبيبي محمودي


الانضباط الحزبي و الرجلَ كلمةٌ قيمٌ سقطت في جهة كلميم - فيديو


شاهدوا .. خيمة الشعر في موسم طانطان


صور حية من موسم طانطان


فيديو .. الشاعر محمد بوسحاب اجغاغة الفوز في موسم طانطان له طعم خاص

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

أول خرجة إعلامية للناشطة فاطمتو الزعمة بعد لايف جنيف


سباح فقد الوعي بعد إضرابه عن الطعام !


نساء مجلس جهة كلميم وادنون يتنفسون الصعداء


طلبة جامعيين بطانطان ينتفضون في وجه الحكومة


هذا هو تاريخ الإفراج عن الناشط عمر جاكوك

 
مقالات

تساؤل مشروع : لماذا لا يعفى آباء المتعلمين بالقطاع الخاص من أداء بعض الضرائب؟


الأفعى الصهيونيةُ تختنقُ بما تَبلعُ وتُقتَلُ بما تجمعُ


من أجلِ أمنِ إسرائيلَ وسلامةِ شعبِها


آفة الإجرام : خلقنا الله لنعيش لا لنقتل بعضنا


ماذا يجري في دهاليز الأزمة الإيرانية ـ الأمريكية؟


هل ستكون الجزائر أمام لعنة الانتخابات مرة أخرى؟

 
تغطيات الصحراء نيوز

حفل يسعد أطفالا بالتعليم الأولي في طانطان


الملتقى السنوي تافروات بومكاي بإقليم طانطان


حفل تنصيب ابراهيم لغزال رئيساً لحقوق الإنسان بجهة كلميم وادنون


مهرجان الجمل : عروض التبوريدة والأنشطة الثقافية والترفيهية والسهرات الفنّية


قبيلة ايت حماد بفاصك تجمعُ قبائل تكنة

 
jihatpress

سكان لمعاضيد يشيعون شهداء فاجعة واد الدرمشان


انفلات أمني في واضحة النهار والساكنة تطالب باسترجاع الأمن للمنطقة


براعم الرسالة التربوية يخلدون ذكرى عاشوراء العظيمة

 
حوار

لقاء صحراء نيوز مع مدربة التنمية البشرية كوتش خديجة خويا

 
الدولية

تفاصيل تورط إيران في هجمات أرامكو


نتائج الانتخابات التونسية : تصويت عقابي لصالح الوجوه الجديدة


هجمات بطائرات مسيّرة على أرامكو

 
بكل لغات العالم

وصمة عار على السلطات الجزائرية.. وفاة ناشط بعد إضرابه لأكثر من 50 يوماً

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

أمم أفريقيا 2019.. المغرب يسحق جنوب أفريقيا بهدف قاتل- فيديو

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

إسني ن ورغ تنظم الجائزة الوطنية للثقافة الأمازيغية صنف الفيلم


اختتام فعاليات النسخة السابعة من المهرجان السنوي السنوسية


البهجة تغمر زوَّار مهرجان اركان تغيرت اقليم سيدي افني


الرماية بسلاح القنص و الكرة الحديدية في مهرجان السنوسية

 
فنون و ثقافة

وزير الثقافة والاتصال يشرف وكاتبه العام بقطاع الاتصال على تكريم التلاميذ المتوجين

 
تربية و ثقافة دينية

مدير مؤسسة تعليمية يمنع قصَّات الشعر الغريبة بطانطان

 
لا تقرأ هذا الخبر

نيكي ميناج تفاجئ جمهورها وتعلن اعتزال الغناء

 
تحقيقات

كيف نقرأ التراث

 
شؤون قانونية

هل يحق للمغربي التخلي عن جنسيته قانونيا !!


خطوات تقديم العرائض للسلطات العمومية والجماعات الترابية

 
ملف الصحراء

مغاربة يدعون لمقاطعة الحج

 
sahara News Agency

إشادة و تقدير لجريدة صحراء نيوز باقليم تاونات


الصحفي أحبيبي محمودي يبرز مواهب واعدة بالطنطان


نجاح متميّز لدوري المرحوم احبيبي محمودي و صحراء نيوز تفوز باللقب

 
ابداعات

عن الخوف المميز و العزلة و الاضطراب ..!

 
 شركة وصلة