مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة اليكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: [email protected]         رسالة للحكومة : وضعية الرياضة مُخجلة تعكس واقع التنمية بطانطان             طريقة سهلة لتحضير بسطيلات صغار             مبادرة المجلس الاقليمي لدعم البحث العلمي             بلاغ المنتدى المغربي للحق في التربية والتعليم حول قضية التلميذة مريم والأستاذ بوجمعة             الناطق الرسمي بإسم العمداء 18 : سفير المملكة المغربية بروما خان ثقتنا فيه             سيدي إفني: تنظيم الموسم الديني السنوي سيدي محمد بن عبد الله             وفاة الصحافي الفرنسي جان دانيال عن 99 عاما             القاضي لبيدوفيل ليساسفة : شكون نتا حتى غيكذبو عليك             طيار مصري يطالب بتعويض قدره 25مليون جنيه             بعد حادث سير شرطي يتمكن من القبض على سائق لاذ بالفرار بطانطان             حقيقة ولا إشاعة..الفنانة سعيدة شرف تفر إلى أمريكا؟             الرئيس الجزائري يتهم لوبي مغربي-فرنسي بعرقلة تطور العلاقات بين الجزائر و فرنسا             بعد عام على الحراك.. كيف حال الإعلام الجزائري؟            الدكتورة بنزهة ترحب بكم في المركز الصحي بطانطان            بعد انتهاء أعمال الصيانة افتتاح المركز الصحي بالحي الاداري            الدكتور الناية يشرف على إعادة افتتاح مركز صحي بطانطان            بناء ادارة مخزنية بالملعب البلدي يُثير جدلا في طانطان            جرائم بيئية تهدد صحة السكان بطانطان            ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

بعدما تعرض للنصب والاحتيال على يد رئيس الوطية الأسبق مواطن يستنجد بالملك - فيديو

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

بعد عام على الحراك.. كيف حال الإعلام الجزائري؟


الدكتورة بنزهة ترحب بكم في المركز الصحي بطانطان


بعد انتهاء أعمال الصيانة افتتاح المركز الصحي بالحي الاداري


الدكتور الناية يشرف على إعادة افتتاح مركز صحي بطانطان


بناء ادارة مخزنية بالملعب البلدي يُثير جدلا في طانطان


أكبر متابعة قضائية في تاريخ المغرب


السفير الإيطالي في الجزائر يعلق على الديك الذي اعتقلته الشرطة

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

كواليس عملية جراحية لإنتزاع الرصاصة من أحشاء الرئيس المريتاني

 
التنمية البشرية

توقيع العقود المتعلقة بتنفيذ مشروع الرحبة الريحية لبوجدور

 
طلب مساعدة

طلب مساعدة اجتماعية تسبب في أزمة عائلية بطانطان


نداء للمحسنين .. مابغيتش خويا أموت بالسرطان

 
قضايا و حوادث

توقيف شخص بحوزته المخدرات في مدخل مدينة طانطان


حجز أزيد من 7 أطنان من مخدر الشيرا وتوقيف 8 أشخاص بڭلميم


الطانطان و تفاقم الجرائم و الانتحار !


هل تفك الشرطة لغز اعتداء خطير بطانطان ؟


جدل واسع في طانطان بعد اعتقال موظف شرطة

 
بيانات وتقارير

بلاغ المنتدى المغربي للحق في التربية والتعليم حول قضية التلميذة مريم والأستاذ بوجمعة


البيان الختامي للمؤتمر الجهوي الدار البيضاء سطات للجامعة الوطنية للتعليم الاتحاد المغربي للشغ


بوصبيع ينتقد عرقلة مشاريع تأهيل وتنمية مدينة طانطان


منظمة العفو الدولية تندد بـمناخ القمع في المغرب


بيان تضامني

 
كاريكاتير و صورة

جرائم بيئية تهدد صحة السكان بطانطان
 
شخصيات صحراوية

شخصيات سنة 2019 بطانطان

 
جالية

مهاجرة مغربية تطلب مؤازرة القنصلية بعد تعريضها للتعذيب من طرف الشرطة الألمانية

 
رسالة صحراوية

حكومة الشباب الموازية تتضامن مع موقع صحراء نيوز

 
صورة بيئية خاصة

الافاق البيئية و التنموية ما بعد معمل باهيا بطانطان ؟

 
جماعات قروية

محكمة النقض تسدل الستار عن محاولة الإطاحة برئيس جماعة ترناتة بزاكورة

 
أنشطة الجمعيات

جمعية تعوض السلطة في منع احتلال الملك العمومي بطانطان


جمعية رحاب تحتفي بأنشطتها باسا الزاك


جمعية العهد الجديد تواصل عملها الإنساني والتضامن

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

وزير الثقافة الموريتاني يلغي مشاركته بمعرض الدار البيضاء الدولي للكتاب

 
تهاني ومناسبات

الريفي منسق جهات الصحراء للهيئة الوطنية للدفاع عن المال العام بالمغرب

 
وظائف ومباريات

التسجيل بالخارج للموسم الجامعي 2020/2019

 
الصحية

90 % من الأمراض النفسية يمكن علاجهـا في حال التشخيص المبكر

 
تعزية

تعزية في وفاة الاب حمو جامع بن جاعا بطانطان

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

برلمانية تدعو لإحداث مركز للأنكلولوجيا لعلاج مرضى السرطان بجهة كلميم وادنون


في هذا التاريخ مَامَا عبوش تُدشن أكبر قصعة كسكس بطانطان

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

طريقة سهلة لتحضير بسطيلات صغار

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

البحث عن المتغيب صلاح الدين الحضري فُقد منذ عودته من مدريد

 
اغاني طرب صحراء نيوز

اغنية جديدة للفنانة المغربية لطيفة رأفت

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

الريفي يَتوعّد ناهبي المال العامّ بإقليم طانطان

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

الحلقة الأخيرة النمر المقنع


ماشا والدب


أنشودة بدفع صدقة

 
عين على الوطية

احتجاج دكاترة بالوطية


نشاطا ثقافي بالوطية حول دور التراث في ترسيخ الانتماء لدى الناشئة


الوطية : المطالبة بفتح مسجد


الضرائب تهدّد الشركات في طانطان بالإفلاس

 
طانطان 24

بعد حادث سير شرطي يتمكن من القبض على سائق لاذ بالفرار بطانطان


خطر المختلين عقليًا.. يتجوّلون بحريّة في طانطان و السكان يستغيثون


بطانطان صفقة السوق الأسبوعي تجر انتقادات على وكالة الجنوب

 
 

دفاعا عن صاحب أحضي راسك ..ومع الحفاظ على أخلاقيات مهنة الطب
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 29 غشت 2019 الساعة 35 : 19


صحراء نيوز - عبدالفتاح المنطري
أثارت حلقة من برنامج "أحضي راسك" بالإذاعة الوطنية تحت عنوان "الخيانة الطبية" والتي أذيعت مباشرة في الوقت المعتاد للبرنامج يوم السبت على الساعة 11 صباحا، رد فعل قوي من لدن هيئة الهيئة الوطنية للطبيبات والأطباء التي وجهت شكاية إلى رئيسة الهيئة العليا للاتصال السمعي البصري، بخصوص حلقة البرنامج “أحضي راسك”,وهو برنامج إذاعي تحسيسي وتوعوي مهم موجه للمواطنين لأخذ الحيطة وتوخي الحذر في كل قراراتهم وتصرفاتهم الحياتية،وأوضحت،في شكايتها “أن حلقة من برنامج “أحضي راسك” بثت يوم السبت 24 غشت وهو الذي يقدمه الإذاعي “محمد عمورة” قد تخللتها مجموعة من الألفاظ والمصطلحات التي تم تداولها من طرف مقدم الحلقة، تعتبر أحكام قيمة وتهما مجانية حول مهنة الطب في كل القطاعات، من قطاع خاص بمصحاته، وقطاع عام
قبل ذلك ،نستحضر هنا بعض ما جاء في قسم أبقراط الذي هو ليس ملزما للأطباء سوى من الناحية الأخلاقية والأدبية مع وجود قوانين ومواثيق شرف عصرية تؤطر للمهنة، رغم أن هذا القسم يضم في ثناياه مبادئ التعامل الإنساني والأخلاقي المثالي تجاه المرضى وبين الأطباء أنفسهم .يقول أبقراط في قسمه: سوف أحافظ على مصلحة المرضى ضمن قدراتي ومعرفتي ، وأدافع عنهم من كل أذية وظلم
لن أزود أحدا بالسم. وإن طلبوا مني ذلك ولن أبادر بالاشارة إليه، ولن أضع كذلك فرزجة (حاجز) إجهاضية لامرأة أيا كانت.
وسوف أكرس حياتي في ممارسة مهنتي النبيلة بأمانة وتقوى
لن أمارس عمليات جراحية لمرضى الحصى وأترك ذلك الى من كانت حرفته هذا العمل.
أدخل البيوت لمنفعة المرضى، مبتعدا عن اي إساءة واستغلال، ومبتعدا عن إغواء النساء والفتيان، أحرارا كانوا أم عبيدا.
أسكت عن كل ما أراه وأفهمه في الحياة العامة ومن خلال ممارستي لمهنتي وخارجها أيضا ما لم يكن ضروريا إفشاؤه، واعتبر كتمان سر هذه الحالات، والحالات المثيلة لها. واجباً وظيفياً، وأن لا تقبل لي شهادة، وتصبح حياتي غير سعيدة، اذا ما كسرت هذا القسم
:متابعة الحلقة على الرابط التالي


 أحضي راسك مع محمد عمورة || الخيانة الطبية
وفي أول رد فعل من محمد عمورة على الضجة التي خلقتها حلقته المخصصة  لما وصفه بالخيانة الطبية في برنامج “أحضى راسك” وهي التي أغضبت الهيئة الوطنية للطبيبات والأطباء لما اعتبر في نظرها قذف وسب في حق المهنة، نفى هذا الإذاعي المرموق الذي يحظى بمتابعة مستمعيه بشكل واسع ،جميع ما جاء في شكاية الهيئة التي وجهتها لـ”الهاكا”
وقال محمد عمورة في تصريح لأحد المنابر الإلكترونية أنه  لا يستطيع  الخوض كثيرا في هذا الموضوع؛ لكن رده على الشكاية جاء كالتالي :"إنني كررت في الحلقة المذكورة أربع مرات في فترات متفرقة من عمر الحلقة أنني لا أعمم و أنني أوجه تحية خاصة للأطباء الشرفاء وقدمت صور التلاعب بصحة المواطنين من قبل عدماء الضمير منهم “. مضيفا  في حديثه “أنه و في ختام الحلقة وجهت نداء إلى هيئة الأطباء من أجل العمل على تنقية القطاع من المسيئين لمهنة الطب النبيلة، وأنا في الحلقة كنت واضحا فقسمت ممتهني الطب إلى صنفين: صنف شريف ونزيه وصنف ليس له ضمير”
و تساءل الصحفي عمورة في تصريحه عن “الشكاية التي أصدرتها الهيئة حول الفئة التي تحميها قائلا : تحمي من؟ وباسم من؟ هل هي باسم الصنف الأول أو باسم الصنف الثاني، وهي مطالبة بتوضيح للرأي العام عن أي صنف تتحدث وتدافع، فإذا كانت تتحدث عن الصنف الأول، فأنا لم أقل إلا خيرا فيهم بل وأشد على أيديهم وعلى مهنيتهم، أما إذا كانت تتحدث باسم الصنف الثاني الذي لا ضمير له والذي يمتص دماء المغاربة فهذه حكاية أخرى”
لقد تتبعت الحلقة المذكورة مثار الضجة وأعدت الاستماع إليها بموقع اليوتيوب، ووجدت بالفعل أن محمد عمورة قد حاول معالجة ما وصفه بالخيانة الطبية التي يقوم بها بعض "عدماء الضمير" من الذين يلهثون وراء المال ولا شيء سوى المال،وبالمقابل، كان يزيح الستار عن شرفاء المهنة ويقدر جهودهم وأخلاقهم الرفيعة.قد يكون بالغ في قدح المنتسبين إلى هذه المهنة النبيلة من الذين مرغوا بقسم أبقراط في التراب ، لكن
الواقع نفسه يفرض ذلك من خلال شهادات المواطنين التي وردت عليه ومما تفضحه الوقائع الاجتماعية المؤلمة التي لا تخفى على أحد ببلادنا والتي
حدثت بسبب أخطاء أو كوارث طبية كانت مسرحها عيادات أو مصحات خاصة همها أولا تحقيق الربح ولو على حساب المريض الزبون.المهم في هذا أن كل مهنة تجمع الصالح والطالح والمحسن والمسيء والطيب والخبيث ،وكل مهنة يجب أن تبقى مبدئيا مؤطرة بمواثيق أخلاقية وقوانين تنظيمية لحمايتها من الدخلاء
وبخصوص هذا الموضوع الحساس الذي يمس المواطن/الزبون في صحته وفي جيبه،نورد هنا سؤالا كتابيا سبق أن وجهه لوزير الصحة سنة 2017 النائب البرلماني عن الفريق الاستقلالي للوحدة و التعادلية محمد الحافظ حول مراقبة تكاليف العلاج بالمصحات الخاصة، قال فيه :"يعيش المواطنون معاناة حقيقية ببعض المصحات الخاصة بمختلف مدن المملكة، والتي تستغل الظروف الصحية للمرضى للاغتناء الغير مشروع، هذا بالإضافة إلى ابتزازهم عند نهاية فترة العلاج، حيث يجدون أنفسهم أمام تكاليف باهظة لم يتم الإتفاق عليها مسبقا، لا مع المريض ولا مع عائلته وذويه، ليتفاجأ في الأخير، بفاتورة تحمل مبالغ خيالية تتضمن فحوصات وعمليات جراحية لا ضرورة لها، يعجز المريض عن تسديدها في ظل غياب أي تغطية صحية أو اجتماعية للبعض منهم، ناهيك، عن التلاعبات والإبتزازات التي يتعرض لها المستفيدون من التغطية الصحية الإجبارية. لذا، فإننا نسائلكم السيد الوزير، عن استراتيجيتكم لاجتثاث مثل هذه الظواهر الابتزازية التي يقدم عليها بعض أرباب وسماسرة المصحات الخاصة التي يلجأ إليها المواطن أثناء قصده الاستفادة من خدماتها الصحية، وهل هناك من مراقبة لهذه المصحات التي تشتغل بمنطق خاص بها، الهدف منه هو الإغتناء والربح السريع دون مراعاة للظروف النفسية والإجتماعية والصحية للمرضى، كما نسائلكم، عن التدابير التي ستتخذونها لمراقبة أثمنة تكاليف العلاج الباهظة التي يخبر بها المريض يوم مغادرته المستشفى، دون علم مسبق بها، وماهي التدابير المتخذة من طرفكم كقطاع وصي بخصوص إلزامية وضع "شيك ضمانة" من طرف المريض قبل أن يلج المستشفى، في الوقت الذي يفترض فيه أن ينقذ حياة المواطنين قبل أن يطلب تأديتهم لواجبات العلاج."وهذا واحد من الأدلة التي يمكن أن يحاجج بها في مواجهة بعض أرباب المصحات الخاصة التي تستنزف جيوب المواطنين،ولا شك
أن الواقع اليومي قد يكشف حالات متعددة من الاستهتار بصحة المواطنين وبقدرتهم الشرائية بالمصحات الخاصة
: من الحكم الرائجة عن الطب والأطباء
يبدأ الطبيب حياته المهنية بأن يصف عشرين دواء لكل مرض و بعد سنوات من الخبرة ينتهي إلى أن يصف دواء واحداً لعشرين مرض
ولكن لا شيء أمتع في حياة الطبيب من لحظات غروره وثقته بنفسه عندما ينجح في علاج حالة تعرض عليه
الطبيب هو رجل يحارب مصدر رزقه
ربما يستقيم الأمر إذا أدرك المخبر أنه ليس كل مريض مجرما و أدرك الطبيب أنه ليس كل مجرم مريضا
أشد الآلام على النفس : آلام لا يكشفها الطبيب ولا يستطيع أن يتحدث عنها المريض
صدر الطبيب مقبرة للأسرار لا تُنبش أبداً
لو عالج الطبيب جميع المرضى بنفس الدواء لمات معظمهم
الله يشفي، والطبيب يأخذ الأجر

 كاتب صحافي





 




 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

[email protected]

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



تدخل عنيف في حق ابناء الشهداء الصحراويين المعتصمين في الرباط

عدد الأكباش المعروضة للعيد في الأسواق الوطنية يقدر بستة ملايين رأس

خدعوك فقالوا : لدينا لحوم حلال..

شركة للنقل تخلق ازمة اجتماعية باقليم سيدي افني

طانطان: تأجيل محاكمة نشطاء حركة 20 فبراير الى يوم فاتح دجنبر

سلا : وضعية المعتقلين السياسيين الصحراويين تزداد خطورة نتيجة الاضراب المفتوح

حزب العدالة والتنمية يحتل المرتبة الأولى و طنيا و يفضح الانتخابات السابقة

تخليد الذكرى 55 لانطلاق عمليات جيش التحرير بالطانطان

دكاترة قطاع التعليم المدرسي يخوضون إضرابا وطنيا يومي 05 و 06 دجنبر2011

( ك د ش – ف د ش – ا و ش م ) تخوض إضراب بطاطا لمدة 72 ساعة أيام 12 – 13 و 14 دجنبر

كسابة يطالبون بالماء في موسم طانطان

دفاعا عن صاحب أحضي راسك ..ومع الحفاظ على أخلاقيات مهنة الطب





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الكفاءة المهنية
الرياضة
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

من يصبُّ الزيت على النار في معركة بحّارة طانطان ؟


مامفاكينش.. إعتصام 1400 بحار ضد السخرة و الإسترقاق بطانطان


الأخطبوط يعزز الحملات الأمنيّة بميناء طانطان


احتجاج بحّارة طانطان ..لاتنازل عن القضية بالميناء

 
كاميرا الصحراء نيوز

كلمة رئيس جمعية ذاكرة الطنطان الرياضية


كلمات معبرة وهادفة بمعاني عظيمة في جمع ذاكرة طانطان - فيديو


أول خروج إعلامي لوالي العيون - فيديو


تضامن عميد الصحفيين مع بحارة ميناء طانطان - فيديو


مستقبل السجناء السابقين و سبل عودتهم إلى حياة اجتماعية طبيعية بطانطان

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 

»  قلم رصاص

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

مبادرة المجلس الاقليمي لدعم البحث العلمي


سيدي إفني: تنظيم الموسم الديني السنوي سيدي محمد بن عبد الله


سيدي إفني: الاحتفال باليوم الوطني للسلامة الطرقية


العثماني بكلميم نحن واعون هناك مقاومة سنستمر وسنقاوم .. الرباح سنحتاج إلى النخب


هل وصل مستوى الممارسة السياسية لحزب المصباح بطانطان إلى التراشق بقنينات الماء ؟

 
مقالات

القاضي لبيدوفيل ليساسفة : شكون نتا حتى غيكذبو عليك


كرة القدم .. العشق الجارح


وفاء بهاني تقتحم أوكار الماسونية وتفضح علاقتها بالصهيونية


هل ألقى الفلسطينيون بصفقة ترامب إلى مزبلة التاريخ؟


40 يوما مرت على فراقك يا علي


حذاري من العبيط بينت

 
تغطيات الصحراء نيوز

انتخاب المكتب الاقليمي لحزب الحرية و العدالة الاجتماعية بطانطان


تصويب و اعتذار إرتباطا بالمقال الذي أدرجناه حول الودادية السكنية


الْعُيُونُ : الْمُلْتَقَى الْوَطَنِيُّ الْخَامسُ لِلصِّحَافَةِ


نقابة تنظم ندوة حول العقلية الصهيونية و المسألة الفلسطينية بطانطان


إصلاحات في منزل احد جيران الملك بطانطان

 
jihatpress

أسر شهداء الصحراء تحتج على سلطات تطوان


الجمعية المغربية لقادة الألفية تعلن عن انطلاقة برنامج طموح لدعم الشباب حاملي المشاريع


وهبي: رسالة التهنـــــــــــــــــئة الملكيـــــــــــة أشادت بسلــــــــفي السيد حكيم بن شـــــــما

 
حوار

حوار مع السيد بوحريكة معطاه حول آفاق جمعية ذاكرة طانطان

 
الدولية

وفاة الصحافي الفرنسي جان دانيال عن 99 عاما


طيار مصري يطالب بتعويض قدره 25مليون جنيه


الرئيس الجزائري يتهم لوبي مغربي-فرنسي بعرقلة تطور العلاقات بين الجزائر و فرنسا

 
بكل لغات العالم

وصمة عار على السلطات الجزائرية.. وفاة ناشط بعد إضرابه لأكثر من 50 يوماً

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

رسالة للحكومة : وضعية الرياضة مُخجلة تعكس واقع التنمية بطانطان

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

توصيات المنتدى الدولي الثامن للسياحة التضامنية بورزازات


مهرجان الفنون والثقافة الاسلامية بمانشستر ببريطانيا


المملكة المغربية تستضيف الدورة الثامنة لقمة الطلبة والشباب الأفارقة


مهرجان الحكي الإفريقي يسدل الستار على فعاليات الدورة الثانية

 
فنون و ثقافة

التراث اليهودي ببادية سوس يجمع الباحثين بافران الأطلس الصغير

 
تربية و ثقافة دينية

مصطلحات من القران الكريم

 
لا تقرأ هذا الخبر

حقيقة ولا إشاعة..الفنانة سعيدة شرف تفر إلى أمريكا؟

 
تحقيقات

كيف نقرأ التراث

 
شؤون قانونية

فكرة الحراسة في القانون المغربي بين آراء الفقه وموقف القضاء -3


فكرة الحراسة في القانون المغربي بين آراء الفقه وموقف القضاء -2

 
ملف الصحراء

الناطق الرسمي بإسم العمداء 18 : سفير المملكة المغربية بروما خان ثقتنا فيه

 
sahara News Agency

نشطاء يحسّسون بأهميّة الحفاظ على بيئة اقليم طانطان


هذا مافعلته جماعة طانطان بمعية صحراء نيوز


إشادة و تقدير لجريدة صحراء نيوز باقليم تاونات

 
ابداعات

عرقوب يخلف الوعد

 
قلم رصاص

الله يعمل آبا يكوشمهم

 
 شركة وصلة