مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة إلكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: [email protected]         تفوق تنسيقية البوغاز الطنجاوية للحمام الزاجل             الطنطان : ورشة وطنية حقوقية حول التحرش الرقمي بثانوية القدس             هكذا يمكنك تشجيع صيام الطفل في رمضان..             اجتماع تشاوري حول مشروع التأهيل السياحي بسيدي إفني             الحرارة السياسية ترتفع بجماعة خميس الساحل بإقليم العرائش ..!             الصحراء نيوز تبارك لقرائها رمضان مبارك سعيد             وفاة العالم السويسري الذي اغضب الفاتيكان             اغتيال رئيس منسقية الحركات الأزوادية             بوصبيع: حينما ننتقد رئيس جماعة طانطان فإننا لا نزايد عليه بل نطالبه بإصلاح أعطاب التسيير             التوفيق: وضعية القيمين الدينيين أحسن حالا مما مضى وسنواصل تحسينها للأفضل             نظرة على الصيام صحيا وروحيا             تغيير شبكة برمجة دورس التلفزة المدرسية خلال شهر رمضان المبارك             أسئلة التبادل الالي للمعلومات لدى الجالية المغربية            مفتاح : الصحافة مهنة المسافات الطويلة و الفيدرالية لن تموت            واقع كلميم وادنون            مغاربة العالم و مافيا العقار            المسؤولية الصحية للدولة في ايت بعمران             تضامن صحراء نيوز مع قضية الأساتذة المتعاقدين            ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

السموم و المخدرات : قصة الشاب يوسف بالطانطان

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

أسئلة التبادل الالي للمعلومات لدى الجالية المغربية


مفتاح : الصحافة مهنة المسافات الطويلة و الفيدرالية لن تموت


واقع كلميم وادنون


مغاربة العالم و مافيا العقار


المسؤولية الصحية للدولة في ايت بعمران


اغنية ..البطالة تتفشى وسط حاملي الشهادات بجهة كلميم


سكان ينتقدون حصيلة مجالس طانطان

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

أسرار الانتخابات المسكوت عنها بالطنطان ..

 
التنمية البشرية

أهمية الاستثمار في طاقات الشباب ومواهبهم

 
طلب مساعدة

نداء عاجل للمحسنين من أجل مساعدة مريض على العلاج


حالة انسانية : فتاة تناشد أهل الخير باقليم الطنطان

 
قضايا و حوادث

المحكمة تقضي بثبوت نسب الطفلة نور


في جريمة قتل بشعة .. توقيف سيدة و ابنتها القاصر


علاقة عبر الواتساب تجر متزوجة للتحقيق


أستاذة التعاقد نزهة مجدي : تجربة اعتقالي صعبة ومهينة ولن نركع


عزل رئيس المجلس الإقليمي لتاوريرت

 
بيانات وتقارير

التوفيق: وضعية القيمين الدينيين أحسن حالا مما مضى وسنواصل تحسينها للأفضل


تغيير شبكة برمجة دورس التلفزة المدرسية خلال شهر رمضان المبارك


أمكراز: أزيد من ثلاثة ملايين و892 ألف أجير استفادوا من الدعم إلى غاية متم مارس المنصرم


العثماني: طبيعة الوباء المتقلبة والمباغتة أحد دوافع تشديد الإجراءات الاحترازية خلال رمضان


الأغلبية والمعارضة بمجلس النواب تدعو الحكومة إلى دعم الفئات المتضررة من حظر التنقل الليلي

 
كاريكاتير و صورة

تضامن صحراء نيوز مع قضية الأساتذة المتعاقدين
 
شخصيات صحراوية

رحم الله العبادلة أباه ..نعي سريع قبل الدفن..

 
جالية

إيطاليا : بدران تعلن عن أول مؤتمر نسوي افتراضي في يوم المرأة العالمي

 
رسالة صحراوية

كرامي يكتب: انتخابات التعاضدية بين حراس المعبد وجيل التغيير..

 
صورة بيئية خاصة

الأمطار الغزيرة والفيضانات تغرق المغرب والجزائر

 
جماعات قروية

البحر يلفظ المخدرات بجماعة مولاي عبد الله أمغار

 
أنشطة الجمعيات

التنشيط الاجتماعي عن قرب لجمعية البركة للتنمية المحلية


تأسيس الفرع الجهوي للجمعية المغربية للاستثمار بجهة كلميم وادنون


شباب متطوعون ينظمون حملة لتنظيف مقبرة سيدي إفني

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

موريتاني أمينا عاما لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية

 
تهاني ومناسبات

الصحراء نيوز تبارك لقرائها رمضان مبارك سعيد

 
وظائف ومباريات

مرشحات من الطانطان يتبارين لولوج قطاع الصحة

 
الصحية

هكذا يمكنك تشجيع صيام الطفل في رمضان..

 
تعزية

اسا الزاگ : الى روح ايقونة الفن الشهيد العباديلة أباه

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

المنظمة الديمقراطية للشغل تحتفي بالنساء و تشخص تداعيات كورونا بالطنطان


مجلة المرأة العربية تكرم المغربية إمهاء مكاوي

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

طريقة تحضير البقولة .. الخبيزة

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

اختفاء قاصر عن الأنظار في ظروف غامضة بالعرائش

 
اغاني طرب صحراء نيوز

عبيدات الرما الزلاقة خريبكة تطلق ألبوما جديدا حول كورونا


فضل شاكر يطلق ..لسه الحالة ماتسُرش


Dibrator sahra - Rich Mind


القرطبي تختار عيد الحب لإطلاق أول ما شافتو العين

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

ماذا تخفي ادارة سجن بويزكارن بكليميم !؟

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

قاع الهامور


كن لي صديق | اناشيد أطفال


تعليم كتابة الحروف العربية للأطفال وكيفية نطقها

 
عين على الوطية

الأسعار جد مرتفعة في الوطية


مطالب الشباب الصحراوي المعطل بمدشر الوطية للمسؤول الجديد


هل يرغب سكان الوطية في تجديد مجلسهم الجماعي؟


رشيد بكار .. الأنشطة التربوية المهمة والهادفة من أجل بناء شخصية التلميذ

 
طانطان 24

حجز 4 طنّ من المخدّرات بالطنطان


فعاليات معطلة تُؤَسّسُ لجنة تضامن مع الجندي السابق السالك امهيت ..


جندي سابق ينقل معركته النضالية لكلميم..

 
 

الله يعمل آبا يكوشمهم
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 26 يناير 2020 الساعة 13 : 01


بقلم : أوس رشيد

أدين الحاج تابت يوم 15 مارس 1993 بجميع التهم الموجهة إليه، وحكم عليه بالإعدام رميا بالرصاص. وبعد خمسة أشهر أي في سبتمبر سنة1993  تم تنفيذ الحكم في حقه.

بعد أن وجهت له تهم تتعلق بالاغتصاب وافتضاض العذاري، والتحريض، والاختطاف، و إجبار عدد كبير من النساء  على الذهاب معه إلى شقته على مدى ثلاث سنوات .

و أثناء المحاكمة تم توقيف عدد من المسؤولين والذين توبعوا هم أيضا بتهم تتعلق بعرقلة سير العدالة، وإخفاء المستندات، والتستر، و بتعبير أخر المشاركة في الجريمة.

المشاركون في هذه الجريمة كان من بينهم أيضا مسؤولون أمنيون، كانوا يعتقدون أنه لا شيء يمكن أن يوقف مغامرات العميد الذي كان يحكم جهاز الاستعلامات العامة في مدينة الدار البيضاء.

تم تحليل كل الأشرطة الجنسية دون الكشف عن الشريط رقم 32، الذي كان ثابت يطالب المحكمة بمشاهدته والذي لم يتم تدوينه في المحاضر المنجزة حول قضية العميد ثابت محمد.


إعدام الحاج ثابت لم ينه قصته المثيرة ، بعدما تحول إلى أسطورة فضائحية غطت على ما دونها من أحداث طيلة عقد التسعينيات، وبقي لغز اختفاء الشريط رقم 32 إلى اليوم ، وسبب سردنا لهذه القصة التاريخية اللاأخلاقية التي تعبر عن عقلية السلطويين الممخزنين و عقد طفولتهم هو مايحدث اليوم باقليم طانطان جنوب المغرب من فضائح و مسرحيات تنكرية .


فاليوم شهدنا تخريب مبنى زاوية الولي الصالح عيلال محمد علال، الملقب ب أبا، والمتواجدة بمنطقة خيك علي بجماعة لمسيد  التابعة لإقليم الطنطان .

فهدا العمل التخريبي الجبان هدفه ضرب القيم المحلية بالمس بحرمة الأموات والرموز الروحية ،  و الهدف منه واحد هو إشعال الفتنة  بين الصحراويين .

وحتى لن ننجر وراء هذه الخطة الجبانة و الخبيثة تتبادر للذهن  تساؤلات من قبيل :

من له المصلحة في إثارة الفتنة ؟
لماذا هذا التوقيت بالضبط ؟
لماذا  البعض يريد أن تصاحبنا الذكريات المؤلمة لزمن طويل؟
أين عقلاء و أعيان المنطقة ، أين المثقفين أصحاب الشواهد المثقوبة ؟
لماذا هذه الأحداث تقوم قبل الانتخابات و عند  اجتماع الشروط الشعبية المطالبة بالعدالة و الكرامة و العيش الكريم ؟
من يستثمر في هذا الملف و يريد الإلهاء و رؤية المستهدفين من القبائل مشتتتين تائهين متناحرين ؟.

لماذا دائما عندما نحلل نعطي الجانب الشيطاني نصيبه الأعظم وهناك جوانب أخرى أكثر حقارة ؟

مايروج اليوم من مناقشات للوقائع المعروضة يثبت لدى الشباب الواعي  مع كامل الاقتناع والاطمئنان بان المتهم طرف أخر خارج مجموعة 5+5.

فهذا  التصعيد الخطير يأتي في سياق عدة أحداث يعرفها الإقليم أولها تأسيس إطار جديد للذاكرة طانطان الرياضية ، وماينطوي عليه من مطالب برد الاعتبار للمنطقة و الكشف كواليس عن عقود من سنوات الضياع و العبث المؤسساتي و التنموي يعيشها السكان ، وقف عليها أبناء الإقليم من خارج الحدود، ليقرروا اليوم تدشين مرحلة جديدة للمقاومة يكفلها الدستور و المواثيق الدولية .

إلى جانب تحول الإقليم إلى بؤرة دولية لتهريب المخدرات مع ضبط  المصالح الأمنية لعدد من قطع السلاح الناري ،  ليصل النقاش و الصراع بالإقليم إلى إطلاق النار بشكل مباشر على القانون المغربي رقم 09.08 المتعلق بحماية الأشخاص الذاتيين تجاه معالجة المعطيات ذات الطابع الشخص.


بعد تسجيل أحد الأشخاص مكالمة ونشر مقاطع منها بدون إذن صاحبها، مما يستوجب متابعة مرتكبه لأنه يدخل في التشهير والاعتداء على الحياة الخاصة.

وكل سكان الإقليم ينتظرون مصير هذا الملف القانوني فالأصل الشرعي لحرمة الحياة الخاصة ينبع من قوله تعالى "ولا تجسسوا ولا يغتب بعضكم بعضا".


السكان اليوم مايهم هو تحسين ظروف عيشهم و الاستفادة من الفرص المتاحة وخصوصا السكن  لان موجة الشواهد الإدارية أفرزت امتلاك عقارات بطريقة مشبوهة في إقليم طانطان.

فالمنتخبين قطعوا أشواطا كبيرة في الدفاع عن مصالحهم الإقتصادية على حساب مصلحة المواطنين.

و الناس لايهمهم تسريب مكالمة أو تخريب  ، فالحل هو الاستثمار في قضاء حوائج الناس و الاستماع إليهم و التجاوب مع مطالبهم ، من خلال توزيع منازل حي المسيرة المهجورة و بناء تجزئات لأبناء الشعب ومحاربة لوبيات الفساد ، أما زرع الفتنة و التفرقة فأصبح للجميع مناعة وكل شئ واضح وبيان ، وكل من يشتغل على التفرقة و الاستغلال السياسي  .. نقول له ماقال احد المعلقين " الله يعمل آبا يكوشمهم".

ارحموا عقولنا فإننا رجال إعلام درسنا العلوم السياسية وكنا متفوقين فيها و بامتياز  وتخصصنا في العنف السياسي " الإرهاب " ؟

•    مدير صحراء نيوز
•    مدير نشر ورئيس تحرير جريدة دعوة الحرية

 

 





 




 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

[email protected]

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



المغربي ابراهيم تقي الله يدخل موسوعة غينيس بفضل قدميه الأكبر في العالم

تجمع الكرامة للمعطلين يقيم معاركه النضالية

إلقاء القبض على نصاب يدعي قربه من القصر الملكي ( الحلقة الثانية)

رسالة الى مثقفي الدونيكشوتية الجديدة

انتخابات العيون : صوت على أحلام الشاب أو صوت على عشيق المؤطر

متى يصل ( الربيع العربي ) الى مساجد المسلمين في امريكا

كلميم : الشاب محمد عند الله يستنكر فيه مؤامرة مصادرة حقه في الترشح

ندوة المرشحين 13 بالطانطان : الانتخابات مزورة و لابد من إعادتها ، و تحية لشباب أسا

التغيير بالطانطان تحت رحمة العدالة الإلهية

الناشط إسماعيل فاكر يندد باستهدافه شخصيا و عرش داود وعبد الله يدخل على الخط

الله يعمل آبا يكوشمهم





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الكفاءة المهنية
الرياضة
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

حظر جمع و تسويق الصدفيات بمنطقة أم الطيور-شويكة بالصويرة


الحكومة تصادق على مشروع مرسوم يتعلق بسفن الصيد البحري المغربية


مطالب المضربين بميناء طانطان ..


سفراء يتفقدون ورش صناعة السفن بالطنطان

 
كاميرا الصحراء نيوز

الوزير عمارة يتفقد مشاريع مائية بسيدي افني


وزير العدل يتفقد ورش أشغال تهيئة المحكمة الابتدائية بسيدي افني


عاجل .. اعتقال المواطن اعبيد بوعمود بالطنطان


مدينة أسا تشهد حملات توعوية ضد فيروس كورونا


سيارة إسعاف تخرج سكّانا للاحتجاج ، أين المجلس الإقليمي بالطانطان ؟

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 

»  قلم رصاص

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

اجتماع تشاوري حول مشروع التأهيل السياحي بسيدي إفني


بوصبيع: حينما ننتقد رئيس جماعة طانطان فإننا لا نزايد عليه بل نطالبه بإصلاح أعطاب التسيير


مسعودي: تعزيز الخيار الديمقراطي يمر عبر آليات ديمقراطية تحترم إرادة المواطن


أوبركى يقطع الشك باليقين بشأن تحالفات العدالة والتنمية بكلميم وادنون


الإحتفاء باليوم العالمي للمرأة و الام بالوطية

 
مقالات

الحرارة السياسية ترتفع بجماعة خميس الساحل بإقليم العرائش ..!


كيف نعمل بالإسلام كما هو


الغرب و صناعة الزعامات العربية


تساؤلات حول أزمة "سد النهضة"


عندما يتحرك رأس الثعبان


حِفاظاً على حب الوطن من الإيمان من آفة التلف

 
تغطيات الصحراء نيوز

الطنطان : ورشة وطنية حقوقية حول التحرش الرقمي بثانوية القدس


دعم البنايات التحتية و التجهيزات التعليمية بسيدي إفني


البروفيسور خالد آيت ​طالب ​وزير الصحة بالطانطان


ابراهيم صيكا..تقرير شامل منذ لحظة الإعتقال ..الإغتيال ..الدفن السري والقمع


قدماء العسكريين و الأرامل يحتجون بالصحراء

 
jihatpress

الملك محمد السادس يستقبل غدا زعماء المركزيات النقابية


زخات مطرية رعدية و رياح قوية بعدة أقاليم ومنها آسا الزاك


إغلاق المساجد خلال صلاتي العشاء و الفجر في رمضان

 
حوار

حوار ..أكاديميون من الداخل يقودون العودة إلى الإطار الكولونيالي

 
الدولية

اغتيال رئيس منسقية الحركات الأزوادية


ايران تستهدف سفينة إسرائيلية و ترفع من تخصيب اليورانيوم


جبل طارق.. عودة الحياة الى طبيعتها بعد تلقيح جميع السكان

 
بكل لغات العالم

?Maroc : Procès après procès, jusqu'à quand

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

تفوق تنسيقية البوغاز الطنجاوية للحمام الزاجل

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

هل تحيي أمباركة بوعيدة آمال المنتجعات السّياحية بالشبيكة ؟


فعاليات الدورة 5 للمهرجان الدولي الحال الدار البيضاء لأحفاد الغيوان


تدارس مع الفاعلين الجهويين سبل تطوير المنتوج السياحي على مستوى جهة الداخلة


تنظيم الدورة الثامنة للمهرجان الدولي لسينما الذاكرة المشتركة

 
فنون و ثقافة

كتاب جديد عن مؤسسة الدراسات الفلسطينية : دليل إسرائيل العام 2021

 
تربية و ثقافة دينية

نظرة على الصيام صحيا وروحيا

 
لا تقرأ هذا الخبر

وفاة العالم السويسري الذي اغضب الفاتيكان

 
تحقيقات

تفاصيل جديدة و اللحظات الأخيرة في عملية اغتيال العالم النووي بطهران

 
شؤون قانونية

إعادة توطين اللاجئين


محمود ابو الحقوق رئيسا للمجلس الجهوي المفوضين القضائيين

 
ملف الصحراء

ايران تحاول تهديد أمن و استقرار المغرب

 
sahara News Agency

كلميم.. ملتقى جمعية الأوراش للإعلام والاتصال يحتفي بالبرلمانية منينة مودن شخصية لسنة 2020


بوصبيع: لاديمقراطية بدون أحزاب سياسية وإعلام مهني حر موضوعي ونزيه


السباك: هذه هي التدابير والآليات الكفيلة بمواجهة الجريمة الإلكترونية

 
ابداعات

رواية قيامة البتول الأخيرة..عندما ينبعث الفن من دمار الحروب

 
قلم رصاص

أوس يكتب: الكوديسا التي أعرفها ؟

 
 شركة وصلة