مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة اليكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: akhbarsahra@gmail.com         صرخة و مطالب قدماء العسكريين.. فيديو             تصريحات متقاعدي القوات المسلحة الملكية بكلميم لصحراء نيوز             فيديو .. أرامل العسكريين مأساة لا تنتهي             شباب جهة كليميم وادنون يصنعون التميز بالعرائش             أول تعليق لبوتين على تسبب إسرائيل فى إسقاط طائرة روسية             بيان ..منظمات حقوقية تستنكر تسريب أجزاء من الخبرة في قضية بوعشرين             المُتقاعدين العسكريين بطانطان يطلبون تدخّلا ملكيا - فيديو             المتقاعدين العسكريين بطانطان يحتجون في الشارع ويطالبون بزيارة ..             مفهوم عاشُوراء في الإسلام             رئاسةُ بلديةِ القدسِ للأكثرِ تطرفاً والأشدِ يمينيةً             انتهاكات جسيمة لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة بتارودانت             تشويش على مؤسسة تعليمية بواد لو يضر بالتلاميذ             صرخة قدماء العسكريين            تصريح الكاتب الجهوي لقدماء المحاربين العسكريين            المَرَاعِي في اسا الزاك و الخلاف مع القطريين            العيون .. اساتذة السلم 9 يقاطعون الامتحان المهني و يطالبون بترقيتهم             شاهد .. مقدمة فيضان وادي بإقليم طاطا            ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

بعدما تعرض للنصب والاحتيال على يد رئيس الوطية الأسبق مواطن يستنجد بالملك - فيديو

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

صرخة قدماء العسكريين


تصريح الكاتب الجهوي لقدماء المحاربين العسكريين


المَرَاعِي في اسا الزاك و الخلاف مع القطريين


العيون .. اساتذة السلم 9 يقاطعون الامتحان المهني و يطالبون بترقيتهم


شاهد .. مقدمة فيضان وادي بإقليم طاطا


عودة ظاهرة الهجرة السرية للمغرب


الصرف الصحي يغضب سكان حي الجديد بلوك 4 بطانطان

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

حوار مع الوطية؟

 
التنمية البشرية

انطلاق عملية إيداع طلبات الإستفادة من البقع الأرضية بمدينة الداخلة

 
طلب مساعدة

حملة جمع تبرعات لشراء أضاحي العيد للمُعوزين بطانطان


حملة جمع تبرعات لشراء أضاحي العيد للمُعوزين بطانطان

 
قضايا و حوادث

انقطاع التيار الكهربائي عن اقليم بوجدور - فيديو


تخريب و سرقة بجماعة اسرير


مراسل وكالة الاحداث الدولية للأنباء يتعرض لاعتداء من طرف ذوي السوابق العدلية


إيداع ملكة جمال المغرب الشهيرة السجن بسبب ...


مواطن بطانطان يوضِّح سبب اغلاق حسابه في بنك

 
بيانات وتقارير

بيان ..منظمات حقوقية تستنكر تسريب أجزاء من الخبرة في قضية بوعشرين


انتهاكات جسيمة لحقوق الأشخاص ذوي الإعاقة بتارودانت


تقرير يسجل ترديّ أوضاع حقوق الإنسان بالمملكة


بلاغ إدانة لنشر صور من الفيديوهات المنسوبة لتوفيق بوعشرين


رسالة مفتوحة من المواطنين المغاربة المسيحيين

 
كاريكاتير و صورة

الزمن الجميل الله يسمح لنا من الوالدين
 
شخصيات صحراوية

وفاة الشاعر الباعمراني احماد جيجي

 
جالية

اختيار المحامية المغربية كوثر بدران ضمن أفضل 10 خريجين حقوق في إيطاليا

 
رسالة صحراوية

حكومة الشباب الموازية تتضامن مع موقع صحراء نيوز

 
صورة بيئية خاصة

حملة بيئية لتنظيف شاطئ الوطية بإقليم طانطان

 
جماعات قروية

صُلح بين اعضاء جماعة افركط بطانطان

 
أنشطة الجمعيات

شباب جهة كليميم وادنون يصنعون التميز بالعرائش


تأسيس المركز الدولي للدراسات و البحث العلمي المتعدد التخصصات بطانطان


فيديو .. تأسيس جمعية الوفاء لقدماء تلاميذ وتلميذات اعدادية الحضرامى

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

موريتانيا.. فوز بطعم الهزيمة و هزيمة بنشوة النصر

 
تهاني ومناسبات

باشا مصطفى الذهبي يكرس المفهوم الجديد للسلطة باقليم الداخلة

 
وظائف ومباريات

قطاع الصيد البحري : مباراة توظيف 20 متصرفا من الدرجة الثالثة.

 
الصحية

طرق تقوية الشعر في المنزل.. 5 وصفات طبيعية

 
تعزية

رئيس بلدية واد لو وبرلماني عن إقليم تطوان يعزي في وفاة السيد مصطفى بنسالم

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

فيديو : تلميذة من ثانوية القدس تتوج في حفل التميز


فيديو : اختراع بطانطان لمواجهة لصوص المنازل

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

أرز بلحم الإبل

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

و أخيـــــراً العثور على الطفلة مروة بيد الله

 
اغاني طرب صحراء نيوز

طرب حساني 1994 مجموعة شباب وادنون

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

فيديو ..دورة تكوينية تحت شعار حرية الصحافة بين النص القانوني و الممارسة الحقوقية

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

مسلسل المناهل


الماسة الزرقاء الحلقة 2


كونغ فو باندا المتحف سري

 
عين على الوطية

شــــــكايــات جديدة بالوطية لحماية المستهلكين


تَجنُّب لَمْس أعمدة الإنارة العمومية بكورنيش الوطية


اعتقال قاصر سرق هاتفين نقّالين بالوطية


فصل الصيف يُعري مجالس منتخبة بطانطان

 
طانطان 24

رئيس جماعة طانطان مطالب بإرجاع الكليزاسيون للقصر البلدي


فتيحة بوسحاب .. ديوها الحبس!!


جهود جبارة لعمال النظافة بمدينة طانطان.. فيديو

 
 

الدليل الشرعي في تحريم التدخين
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 01 يوليوز 2012 الساعة 43 : 19


الصحرء نيوز /  بقلم – الأستاذ علال  المديني*


    تقديم :   من الأمور المعلومة لدى كثير من الناس أن الله سبحانه وتعالى خلف لنا في هدا الكون مطعومات ومشروبات منها ما هو حلال طيب نافع ، ومنا ما هو محرم ضار وخبيث، يقول تعالى" وَيُحِلُّ لَهُمُ الطَّيِّبَاتِ وَيُحَرِّمُ عَلَيْهِمُ الْخَبَائِثَ" وقد  بين الله تعالى ذلك في كتابه العزيز الذي لا يأتيه الباطل، وبين لنا الرسول صلى الله عليه وسلم في ما أحل الله لنا وما حرمه علينا، إضافة إلى ذلك ولما كانت النصوص الشرعية محدودة ، والوحي منقطع مع وفاة خير البرية محمد صلى الله عليه وسلم جاءت لنا الشريعة بقواعد عامة تصلح لكل زمان ومكان يسترشد  بها علماء الأمة لاستنباط الأحكام الشرعية لكل النوازل المستجدة.

     فالمسلم عليه قبل أن يقوم بأي فعل أو يقول أي قول أن ينظر ويسأل عن رأي الشارع الحكيم في المسألة،وكقاعدة عامة علينا أن نؤمن بها وهي "أن الشريعة كلها خير وأن  الإسلام جاء لجلب المصالح ودفع المفاسد ، فأينما كانت المصلحة فثمة شرع الله وأينما كانت المفسدة فموقف الشارع الحكيم منها التحريم.

    ومعلوم  أن العلماء عند استقرائهم لنصوص الشريعة خلصوا إلى أن الأحكام الشرعية تقوم  على أساس حفظ الضروريات الخمس وهي " حفظ الدين  وحفظ النفس وحفظ العقل ، وحفظ النسل وحفظ المال"، فكل ما يمس بهذه الضروريات فهو حرام باتفاق العلماء ،  فكان تحريم التدخين في الإسلام بناء على ما يؤدي تعاطيه في المس بهذه الضروريات الخمس كما سنبينه لاحقا إن شاء الله تعالى.

أولا:الدليل الشرعي من الكتاب والسنة والعقل على تحريم التدخين

   قضية التدخين في الإسلام لها ما يكفي من النصوص الشرعية من القرآن الكريم ومن السنة النبوية الشريفة لتحريمها

   فمن القرآن الكريم قوله تعالى "وَلاَ تَقْتُلُواْ أَنفُسَكُمْ إًنَّ اللّهَ كَانَ بًكُمْ رَحًيماً " ولو اكتفينا بهذه الآية الكريمة في مسألة التحريم لكانت دليلا مقنعا وقاطعا للكف عنه والابتعاد منه.  لكن الله سبحانه وتعالى أنزل في  كتابه آيات كثيرة لتأكد  خطورة الإقدام على كل فعل يؤدي إلى المس بضروري من  الضروريات الخمس منها قوله تعالى " وَأَنفِقُواْ فِي سَبِيلِ اللّهِ وَلاَ تُلْقُواْ بِأَيْدِيكُمْ إِلَى التَّهْلُكَةِ وَأَحْسِنُوَاْ إِنَّ اللّهَ   يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ {البقرة:195

*أما السنة النبوية الشريفة فجاءت مؤكدة  ومبينة لما جاء في القرآن الكريم في أحاديث عدة وقد بين الرسول صلى الله عليه وسلم أن قتل النفس جريمة لا تغتفر ، والتدخين كما يسميه مجموعة من الأطباء قتل بطيء للنفس ففي الحديث الصحيح :قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : "مَنْ قَتَلَ نَفْسَهُ بِحَدِيدَةٍ فَحَدِيدَتُهُ فِي يَدِهِ يَتَوَجَّأُ بِهَا فِي بَطْنِهِ فِي نَارِ جَهَنَّمَ خَالِدًا مُخَلَّدًا فِيهَا أَبَدًا وَمَنْ شَرِبَ سَمًّا فَقَتَلَ نَفْسَهُ فَهُوَ يَتَحَسَّاهُ فِي نَارِ جَهَنَّمَ خَالِدًا مُخَلَّدًا فِيهَا أَبَدًا وَمَنْ تَرَدَّى مِنْ جَبَلٍ فَقَتَلَ نَفْسَهُ فَهُوَ يَتَرَدَّى فِي نَارِ جَهَنَّمَ خَالِدًا مُخَلَّدًا فِيهَا أَبَدًا".

    وكذلك قوله صلى الله عليه وسلم فيما يرويه عن ربه "بادرني عبدي بنفسه، حرمت عليه الجنة " أي: سابقني بنفسه، وتسبب في قتل نفسه،فحرمت عليه الجنة وهذا دليل على أن الإنسان لا يجوز له أن يتسبب في قتل نفسه والتدخين قتل للنفس وإلحاق الأذى بها.

   و عن أبي سعيد سعد الخدري رضي الله عنه : أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال : "لا ضرر ولا ضرار " وهذا الحديث النبوي الشريف قاعدة عامة من قواعد الشريعة الإسلامية ومعناه أن الله سبحانه وتعالى لم يشرع لعباده ما فيه ضرر  بهم وفوق طاقتهم ،كذلك حرم عليهم إلحاق الضرر بأنفسهم أو بغيرهم  ، والتدخين فيه ضرر بالنفس وبالغير .

   ويقول الدكتور محمد  خبيزة رحمه الله أستاذ مادة أصول الفقه سابقا في كلية الشريعة بفاس " أجمع كل من يعتد برأيه من علماء الشريعة الإسلامية على تحريم تعاطي التدخين والمخدرات حرمة قطعية مستندين في ذلك إلى عدة أدلة قوية منها:


1 أنها من أكبر الخبائث خطرا على الفرد والمجتمع والإنسانية، وصحة وأخلاقا واقتصادا، والله تعالى يقول: (ويحرم عليهم الخبائث) الأعراف .157


2 وإنها من التهلكة الني نهانا الحق سبحانه عن أن نلقي أنفسنا فيها وإليها فقال: (ولا تلقوا بأيديكم إلى التهلكة) البقرة .195


3 ولاشك أن تعاطي التدخين والمخدرات نوع من القتل والانتحار البطيء، والله تعالى يقول: (ولا تقتلوا أنفسكم إن الله كان بكم رحيما) النساء .29


وقد روى الإمام أحمد في مسنده، وأبو داود في سننه عن أم سلمة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم "نهى عن كل مسكر ومفتر"... قال ابن الأثير: المفتر الذي إذا شرب أحمي الجسد وصار فيه فتور وضعف وانكسار، وقال الخطابي: المفتر كل شراب يورث الفتور والرخاوة في الأعضاء

ومن الفتاوى التي صدرت في مسألة تحريم التدخين نذكر على سبيل المثال فتوى الإمام ابن حجر العسقلاني توفي سنة 852 ه وهو من أئمة شراح الحديث النبوي الشريف قال: من قال إن الحشيشة لا تسكر وإنما تخدر فهو مكابر، فإنها تحدث ما يحدث الخمر من الطرب والنشوة، وإذا سلم عدم الاسكار فهي مفترة.


وقال ابن البطار: إن الحشيشة وتسمى القنب وتوجد بمصر مسكرة جدا إذا تناول الإنسان منها قدر درهم أو درهمين، وقبائح خصالها توجد في الأفيون".


   وأما العقل الصريح فلما عُلم بالتواتر والتجربة والمشاهدة والتقارير الطبية والدراسات العلمية أن ما يترتب على متعاطيه من الضرر في صحته وجسمه وعقله
. وقد ثبت موت وأمراض فتاكة ، كالسعال المؤدي إلى مرض السل الرئوي ومرض القلب والموت بالسكتة القلبية وتقلص الأوعية الدموية بالأطراف .والسرطان وغير ذلك مما يحصل به القطع العقلي أن تعاطيه حرام ، فإن العقل الصريح كما يقضي ولا بد بتعاطي أسباب الصحة والحصول على المنافع ، كذلك يقضي حتما بالامتناع من أسباب المضار والمهالك والمبالغة في مباعدتها ، لا يرتاب في ذلك ذو لب البتة. ولا عبرة بمن استولت الشبهة والشهوة على أداة عقله ، فاستعبدته ، وأولعته بالأوهام والخيالات حتى بقي أسيرا لهواه ، مجانبا أسباب رشده وهداه.


ثانيا:الغاية والمقصد من تحريم التدخين

إن الشرع الحكيم لما حرم التدخين حرمه لما يلحقه هذا الفعل الشنيع بالإنسان من  أضرار متعددة منها:

v     الضرر بجسم الإنسان : لا يجادل اثنان في هذه المسألة فكل الناس بما فيهم المدخنين يعلمون أن التدخين يسبب أمراضا خطيرة على صحة الإنسان فقد كشفت أحدث الدراسات الطبية أن عدد الوفيات في العالم بسبب التدخين بلغ إلى 5ملاين في السنة كما أكدت الدراسات أن  كثير من أمراض الفتاكة سببها التدخين فمثلا سرطان الرئة تظهر نسبة 70% لدى المدخّنين أي أكثر من غيرهم وهو الأمر الذي سيفصل في الأستاذ الفاضل في  محور خاص ب" التدخين وأضراره" والله سبحانه وتعالى يقول " وَلَا تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيمًا 29 " ووجه الدلالة من الآية أنه قد ثبت في الطب أن تناول الدخان سبب لأمراض مستعصية تئول بصاحبها إلى الموت مثل السرطان، فيكون متناولها قد أتى سببا لهلاكه.

v     الضرر الذي يلحقه بالعقل :إن التدخين يؤدي إلى تدمير خلايا العقل وينهك العقل فالشخص المدخن  أكثر الناس عرضة للعياء ويسبب في غياب التركيز مقارنة مع الشخص غير المدخن

v     الضرر الذي يلحقه  بالنسل :إن فعل التدخين يتعدى ضرره على الشخص الذي ابتلي به إلى غيره من الناس فالمدخن يضر أقرب الناس إليه وخاصة أبنائه وأقاربه ، لذلك يحذر الأطباء الأم من الابتعاد عن التدخين لأنه يشكل خطرا حقيقيا على الجنين.

v     الضرر الذي يلحقه بالمال: والأمر لا يحتاج إلى توضيح فمجتمعنا يعج بحالات كثيرة لأشخاص يحرمون أنفسهم وأهليهم من ضروريات الحياة ويشترون التدخين بل يضطرون في حالات عدة إلى بيع أمتعتهم من أجل شراء سجارة قاتلة ،فَعنْ أبي هريرة، رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ ، قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " إِنَّ اللَّهَ يَنْهَاكُمْ عَنْ ثَلاثٍ , عَنْ قِيلَ وَقَالَ , وَعَنْ كَثْرَةِ السُّؤَالِ , وَعَنْ إِضَاعَةِ الْمَالِ " . فالتدخين يأخذ على الأقل ثلث ميزانية الشخص فيصرفها في قتل نفسه وهذا تبذير و إسراف أولا وهو منهي عنه شرعا يقول تعالى:" وَلا تُبَذِّرْ تَبْذِيراً * إِنَّ الْمُبَذِّرِينَ كَانُوا إِخْوَانَ الشَّيَاطِينِ وَكَانَ الشَّيْطَانُ لِرَبِّهِ كَفُورا}. وصدق رسول الله صلى الله عليه وسلم عندما قال في حديثه الصحيح "لن تزول قدما عبد يوم القيامة حتى يسأل عن أربع: عن عمره فيما أفناه، وعن شبابه فيما أبلاه، وعن علمه ما عمل به، وعن ماله من أين اكتسبه وفيم أنفقه".

v     إلحاق الضرر بالدين:معلوم أن التدخين مخالفة شرعية إضافة إلى ذلك فإنه يؤثر على دين المدخن وذلك بسبب الرائحة التي تنتج عن تعاطي الدخان فيسبب الأذى للأخريين ويؤذي الملائكة كما جاء في الحديث النبوي الشريف:" عَنْ جَابِرِ بنِ عبدِ اللهِ رضي اللهُ عنهما أَنَّ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم قَالَ : مَنْ أَكَلَ الثُّومَ وَالْبَصَلَ وَالْكُرَّاثَ فَلا يَقْرَبَنَّ مَسْجِدَنَا ، فَإِنَّ الْمَلائِكَةَ تَتَأَذَّى مِمَّا يَتَأَذَّى مِنْهُ بنو آدمَ ."

v     إلحاق الضرر بالأسرة : وهو من أسباب تفكيك الأسرة وتدميرها فحالات الخصام والطلاق في الأسرة يكون التدخين من بين أهم أسبابها،

v     إلحاق الضرر بالبيئة : يحتوي دخان السجائر على العديد من المركبات الكميائية التي تسبب خطرا على البيئة والإنسان  خاصة في بيئة العمل وكثرة استنشاق الدخان المتصاعد من السيجارة يؤدي إلى الإصابة بالعديد من الأمراض. ويتصاعد من السيجارة غاز اولاكسيد الكربون وهو غاز ملوث للبيئة ويسبب أمراض لا حصر لها ويعمل على زيادة نسبه الحرائق والاشتعالات وكوارث كما انه السبب في حدوث العديد من الحرائق

ملاحظة مهمة :التبغ في البلدان الإسلامية تكون نسبة النيكوتين وهي  مادة سامة. أكثر من نسبة التبغ في البلدان الغربية . ولقد تبين أنه دخان السيجارة يشتمل علي ما يزيد عن 4000 مركب كيمائي سام منها 43 مركب مسرطن..

إن التدخين من الوسائل الهدامة التي يستخدمها بعض ضعاف النفوس من الذين يحملون العداء البغيض للإسلام والإنسانية، فشركات التبغ لا يهمها همها الوحيد هو الربح وجمع الثروة أما موت الإنسان أو  مرضه فهو أمر لا يعنيها.

 

* أستاذ مادة التربية الإسلامية بالثاوية التأهيلية طرفاية

allalmadini1982@gmail.com

 





 




تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- عمل دؤؤب

عبد الله الدقاق 2

شكرا للاستاذ الفاضل على المقال القيم جدا ، ينقصنا عمل متواصل و من خلال تفعيل دور الجمعيات للتحسيس بأفة التدخيل ، واستحضر هنا مقولة احد الاطباء الطيبيبن مستشفى العيون الذي قال لي اذا تخصلنل من التدخين سنوفر نصف مسشتشفيات العالم...،

في 02 يوليوز 2012 الساعة 28 : 16

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- دخن عليها تنجلي

بطل رياضي صحراوي

نحن في المغرب عندنا شعار واحد /الصدر اللي مايجيب ميدالية اعطي ليه الدخان / وفي مدينة الداخلة /الراجل اللي مايدخن ماهو راجل/ هكدا فالتدخين معيار الرجولة والفحولة والنضج في نقص تام لتقافة الرياضة والتقافة والمسرح ودور الجمعيات الارتزاقية العديمة.

في 02 يوليوز 2012 الساعة 40 : 23

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- التدخين حطر

أحب الناس

شكرا للأستاذ الكريم على هذا المقال العلمي والدعوي، الذي نحتاج إليه كثيرا لتوعية شبابنا للإبتعاد عن هذه الأفة الخطيرة التي تهدد الأسرة والمجتمع والصحة
أشاطر الأخ الذي أشار أن هناك بعض الأفكار السلبية في مجتمعنا من تعتبر أن التدخين هو رجولة وشهامة ، وهذه الأفكار خطيرة جدا وتأثر على عقل الشاب وتجعله يقبل على التدخين بحقا على الرجولة واثباة أنه انتقل من الطفولة إلى الرجولة ، الأمر الذي يحتاج إلى توعية مستمرة من طرف الجمعيات والمؤسسات التعليمية والإعلامية بخطورة هذه الأفكار والبحث عن أفكار إيجابية لترسخ في ذهن الناشئة.
وشكرا للجريدة على اتحفها لنا بمثل هذه المقالات التي نحتاج إليها.

في 03 يوليوز 2012 الساعة 25 : 01

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- حينما تصبح المقالات لاستعراض الالبسة وربطات العنق

صاحبكم

بارك الله لك لباسك الجديد يعرفك الجميع واعرف عقليتك والاعيبك الاستراتيجيتك لماذا لا تكن جريئا وتزيل عقلية الفقيه هل هي خطة جديدة لكسب مناصرين لنقابتك عفوا لزمرتك اصح بمنظور فقهي ولعنة الله على المنافقين على تعليقاتكم انكم ياuntm انكم ملعونون الى يوم الدين

في 13 يوليوز 2012 الساعة 39 : 02

أبلغ عن تعليق غير لائق


5- العقول الصغـيرة تناقش الأشخاص

اهتم بنفسك

رحــــــــم الله من قــال العقول الصغـيرة تناقش الأشخاص والعقول الكبيرة تناقش الأفكار.
قرأت المقال ولم أجد فيه ما يجسد عقلية الفقيه كما تتصورها أنت بل وجدت عقلية الرجعي المتخلف في تعليقك عندما تصف الناس بالنفاق وتلعنهم دون حياء.
الذي أثارني هو تتبعك لمقالة أسيادك والتعليق عليها دون قراءتها بنفس الأسلوب الذي لا يتوفر سوى على كلمة منافق، وأذكرك أنه يقال الشخص الذي يكثر من ذكر أمر ما تكون من صفاته رغم أني لا أتهمك بذلك لأن الصرائر يعلمها الله.غفر الله للجميع.
أشاركك في كلمتك الأول في حق الأستاذ" بارك الله لك لباسك الجديد يعرفك الجميع".

في 13 يوليوز 2012 الساعة 32 : 03

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

akhbarsahra@gmail.com

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



استخدام السحر وجثت الموتى في الرياضة و الانتخابات

صرخة "عــــــانس"...

" أولاد الشهداء فالمغرب ماعندهم حق ، هما غير ضحايا"

اهانة فنان تشكيلي صحراوي

إلقاء القبض على نصاب يدعي قربه من القصر الملكي ( الحلقة الاولى)

تجمع الكرامة للمعطلين يقيم معاركه النضالية

لماذا تخاف الادارة المغربية السلوك الديموقراطي؟

أيت بعمران والانتخابات البرلمانية

ماذا يريد " حسن الدرهم " من مدينة الداخلة

كفانا ..من الكذب السياسي

الدليل الشرعي في تحريم التدخين





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الرياضة
الكفاءة المهنية
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

تلك الرمال التي تشكل مشكلة عويصة


AKHFNIR Maroc Pêche des falaises


شاهد طريقة لصيد الأخطبوط في طانطان (فيديو)


البحَّارة يحتجون على إقصائهم مديرية الصيد البحري بين العشوائية و القرارات الارتجالية

 
كاميرا الصحراء نيوز

صرخة و مطالب قدماء العسكريين.. فيديو


تصريحات متقاعدي القوات المسلحة الملكية بكلميم لصحراء نيوز


فيديو .. أرامل العسكريين مأساة لا تنتهي


المُتقاعدين العسكريين بطانطان يطلبون تدخّلا ملكيا - فيديو


تصريح مصطفى بيتاس لصحراء نيوز بطانطان

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

الخالفة مسرحية حسانية جديدة لفرقة أنفاس


خبر سار .. بخصوص المختفون في قارب الموت المنطلق من بوجدور قبل يوم العيد


ورقة تعريفية عن المدير الاقليمي للتعليم بالطانطان


حفل الولاء .. بوعيدة و انصاره يحتجون على الوالي ابهي


رسالة من مَحْكُور بكلميم .. إنهم يسيئون للملك و للمواطن - فيديو

 
مقالات

رئاسةُ بلديةِ القدسِ للأكثرِ تطرفاً والأشدِ يمينيةً


ابن بطوطة يربط الحاضر بالمستقبل في العلاقات بين المغرب والصين


الإدارةُ الأمريكيةُ توحدُ الفلسطينيين وقادتُهم يرفضون


في مثواك الخالد ننعيك : ايها الحبيب مصطفى بن سالم


قوارب العار


التجريب في رواية تيغالين لياسين كني

 
تغطيات الصحراء نيوز

المتقاعدين العسكريين بطانطان يحتجون في الشارع ويطالبون بزيارة ..


بويا عمر .. مختل عقلياً يهدّد سلامة مواطنين بطانطان - فيديو


سقوط نيزك بطانطان


حملة كون راجل .. فيديو


تصريحات نارية في تدشين مقر حزبي بطانطان - فيديو

 
jihatpress

تشويش على مؤسسة تعليمية بواد لو يضر بالتلاميذ


عــــجيب .. عامل اقليم اشتوكة يفهم في كل شيء ولا يفعل اي شيء !!


من يدعون محاربة الفساد بواد لو كالذي يهرب منه الذباب

 
حوار

حوار الدكتور خالد الصمدي مع مجلة Economie-Entreprises

 
الدولية

أول تعليق لبوتين على تسبب إسرائيل فى إسقاط طائرة روسية


فيديو .. ماكرون يطلب العفو من أرملة مناضل فرنسي ..


لاهاي.. بعد 13 عامًا انطلاق المرحلة الثالثة من محاكمة قتلة رفيق الحريري

 
بكل لغات العالم

تصريح التلميذة نهيلة العمري خلال تكريمها في حفل التميز الصحراء نيوز

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

الذاكرة الرياضية المنسية بالطانطان : لقاء دولي ضد منتخب ليبيريا

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

بارود و فروسية وطلقة هوليودية من فوهة 1000 بندقية بقرية ابا محمد


كلاب السلوق تستعرض مهاراتها رفقة القناصة في مهرجان السنوسية


شباب جهة درعة تافيلالت يفجر طاقاته الابداعية


حصري .. مسابقة في العزف على القِيثَارَة باقليم طانطان

 
فنون و ثقافة

المؤتمر الخامس عشر للآثاريين الأفارقة من 10 إلى 14 شتنبر2018

 
تربية و ثقافة دينية

مفهوم عاشُوراء في الإسلام

 
لا تقرأ هذا الخبر

الكوليرا في الجزائر و مشروع إزالة الصَّدَأُ' باقليم طانطان

 
تحقيقات

استطلاع .. الوضع البيئي بطانطان يستمر في التدهور

 
شؤون قانونية

مواقع التواصل الاجتماعي تسائل فعاليّة مكافحة الفساد باقليم طانطان


ندوة بطانطان تناقش صورة العنف ضد الطفل والمرأة في الاعلام

 
ملف الصحراء

حصيلة جولة هورست كولر بالعيون و السمارة + فيديو

 
sahara News Agency

رحلة ترفيهية جمعوية بطانطان


نقابة الصحافيين المغاربة تندد بالتضييق على صحفيين بطانطان


دورة تكوينية في القيادة النموذجية للذات بطانطان

 
ابداعات

قصيدة حسانية هدية الى جمعية الاوراش الصحراوية للصحافة و التواصل في بطولة رمضان + صور

 
 شركة وصلة