مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة إلكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: [email protected]         جهة كلميم وادنون في انتظار إخراج برنامج فرصة من غرفة الإنعاش             السنغال: زعيم المعارضة سونكو يمثل أمام قاضي التحقيق             الرئيس غزواني يصل جدة السعودية لأداء مناسك العمرة             Maroc : la liberté d’expression bâillonnée             مطالب بتشديد المراقبة المالية لعملية توزيع الدقيق الوطني المدعم             ابو غزاله يكتب : المطلوب نظام دولي ديمقراطي             المؤتمر الدولي حول البحث العلمي ومساهمته في تطوير القانون وتنمية المجتمع             “التحرش الجنسي : مقاربات متقاطعة” موضوع ندوة وطنية بكلية الآداب المحمدية             الرياضة والايديولوجيا.. محمد الاغظف بوية             مظاهرات ضد ارتفاع تكلفة المعيشة وغلاء الأسعار             اليونسكو تعتمد النخلة ضمن التراث الثقافي للبشرية             موريتانيا والولايات المتحدة.. انعقاد حوار موارد الطاقة             سورة طه سعود الشريم            من المسؤول عن تهميش قبائل تكنة ..؟            احتجاج قبيلة يكوت ضد الأملاك المخزنية             قبائل ايتوسى            ماذا حقق مجلس جماعة طانطان خلال سنة ؟            الانعاش الوطني بطانطان ..المحسوبية والزبونية ” أباك صاحبي ”            ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
إعلانات
 
قضايا الناس

السموم و المخدرات : قصة الشاب يوسف بالطانطان

 
tv الصحراء نيوز

سورة طه سعود الشريم


من المسؤول عن تهميش قبائل تكنة ..؟


احتجاج قبيلة يكوت ضد الأملاك المخزنية


قبائل ايتوسى


ماذا حقق مجلس جماعة طانطان خلال سنة ؟


مقترحات رئيس مجلس جماعة طانطان السابق ؟


احتجاجات آيتوسى ضد تحفيظ أراضيها

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

فيس بوك : تعاليق وطرائف مجلس جماعة طانطان بعد الاتفاق على الميزانية

 
التنمية البشرية

أزمة منصة الشباب : مطالب بمواكبة حاجيات سكان طانطان ..

 
طلب مساعدة

الطنطان : مريض بالقلب في حاجة إلى عملية مستعجلة في الدار البيضاء


نداء عاجل للمحسنين من أجل مساعدة مريض على العلاج

 
قضايا و حوادث

مدير وكالة يعرقل البرنامج الحكومي فرصة


هذا هو الحكم في قضية مغني الراب طه فحصي طوطو


طانطان : رجال الدرك الملكي يحبطون محاولة هجرة سرية جماعية


السكريتي : حادث شغل يتسبب في احتقان بمطار طانطان


نائب وكيل الملك بمحكمة عين السبع يحاول الانتحار

 
بيانات وتقارير

مطالب بتشديد المراقبة المالية لعملية توزيع الدقيق الوطني المدعم


المؤتمر الدولي حول البحث العلمي ومساهمته في تطوير القانون وتنمية المجتمع


مونديال قطر : تأجيل وقفة قبائل أيتوسى


طانطان.. مؤسسة التعاون بين الجماعات تصادق على دفتر تحملات المطرح الإقليمي للنفايات المنزلية


بعد المدينة المنورة.. المعرض والمتحف الدولي للسيرة النبوية يحط الرحال بالرباط

 
كاريكاتير و صورة

الانعاش الوطني بطانطان ..المحسوبية والزبونية ” أباك صاحبي ”
 
شخصيات صحراوية

قبيلة أيت لحسن


ذكرى مرور عام على رحيل الصحفي المحجوب اجدال .. مطالبات بفتح تحقيق

 
جالية

بروكسيل: حارث بدران يحصل على شهادة البكالوريوس في التجارة والتنمية.

 
رسالة صحراوية

بُومْدَيْدْ :مَشْهَديةُ إنْقاذٍ مُعجِزة

 
صورة بيئية خاصة

الجيولوجيا الهندسية - الحل الممكن لتغير المناخ

 
جماعات قروية

المشاورات الجهوية للحوار الوطني حول التعمير والإسكان جهة كلميم-وادنون

 
أنشطة الجمعيات

ندوة فكرية عن محتوى وسائل التواصل الاجتماعي ما بين حرية التعبير و التفاهة


الدورة الخامسة للمهرجان الدولي ظلال أركان


اسا .. مؤسسة شعاع المعرفة الخصوصيىة تعقد اتفاقية شراكة

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

الرئيس غزواني يصل جدة السعودية لأداء مناسك العمرة

 
تهاني ومناسبات

الفيدرالية تهنئ جمعية ظلال أركان على نجاح المهرجان الدولي الخامس

 
وظائف ومباريات

شركة مغربية تهدد عرش عملاق السيارات تسلا الامريكية

 
الصحية

علامات مفاجئة قد تعني الإصابة بمرض السكري

 
تعزية

وفاة رئيس الصين السابق جيانغ زيمين

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

استقالة مديرة بسبب عقد ينتهك حقوق الشعب الفلسطيني


تفاصيل الاعتداء لفظيا وجسديا على ناشطة جمعوية بكلميم

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

أصول الشباكية سلطانة المائدة الرمضانية في المغرب

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

اختفاء قاصر عن الأنظار في ظروف غامضة بالعرائش

 
اغاني طرب صحراء نيوز

أغنية المنتخب المغربي بالمونديال


دعماً لدولة قطر : أغنية كأس العالم لفضل شاكر و نوال الكويتية


النجم اللبناني فادي أندراوس يصدر أغنية باللهجة المغربية


الفنان محمد شاك يطلق عمله الغنائي الجديد تحت عنوان " لمّا لمّا "

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

الصحافي اوس رشيد يتلقى تهديدات بالقتل


اقليم طانطان : AMDH بلاغ حول الخروقات والاختلالات التي تشوب برنامج أوراش


اعتقال مهدد ملك اللايف بالقتل .. تزايد التهديدات ضد النشطاء بالطنطان


أسر ضحايا مافيا الصحراء تلتمس تفعيل عفو ملكي

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

تعليم الصلاة للأطفال ممتع جدا


الكابتن ماجد.. أحلام الطفولة و المونديال


اماطة الاذى عن الطريق | قصة و عبرة

 
عين على الوطية

الوطية : نشاط خيري بمناسبة عيد الأضحى المبارك


جمعية الصفوة تدشن أنشطتها بجماعة الوطية


لحظة توديع فاعل جمعوي بالوطية


احتجاج بجماعة الوطية ضد لاقط هوائي لشبكة الهاتف

 
طانطان 24

أطفال طانطان يستفيدون من إعذار جماعي


الوطية : اعتقال الناشط الحقوقي المحجوب بيبا لبرص


فعاليات مدنية وحقوقية تطالب برحيل مندوب الانعاش الوطني بطانطان

 
 

حوار مع جريدة دعوة الحرية حول حصيلة أداء مجلس جماعة طانطان
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 24 غشت 2020 الساعة 42 : 03


صحراء نيوز - جريدة دعوة الحرية

قال عبد الهادي بوصبيع، منسق فريق العدالة والتنمية بجماعة طانطان، إن حصيلة أداء حزبه معتبرة لكن كان بالإمكان أن يحقق أفضل من المنجز الحالي، مبرزا أن مجموعة من المشاريع تحققت لأول مرة في تاريخ مدينة طانطان بشراكة مع عدد من الشركاء.

وأشار إلى أن الساكنة لا تؤاخذ "البيجيدي" على تحالفه مع البام إنما هناك امتعاض شريحة من التنازل القسري عن الرئاسة لصالح حزب "البام"، لاعتبارات تحكمت في هذا الاختيار، مردفا أن الساكنة وضعت ثقتها في البيجيدي لكنها لم تمنحه أغلبية مطلقة تؤهله لترؤس الجماعة، لذلك كان لزاما على الحزب الدخول في تحالف اضطراري يقول بوصبيع.

وقال بوصبيع إن حزب العدالة والتنمية تعهد بالعمل وفق منهجه القائم على التعاون والشراكة مع كل الفاعلين في مجال التنمية المحلية، على تحسين النبيات التحتية وتجويد خدمات القرب، وتكريس قيم النزاهة وتخليق الحياة العامة، بما يعزز ثقة المواطنين في العمل السياسي ويرفع منسوب مشاركتهم في الحياة السياسية، لافتا الانتباه إلى عدد من الاكراهات التي تواجه التنمية بمدينة طانطان، تتعلق بطبيعة الطبقة السياسية التي تدبر الشأن العام، حيث إنه كان بالإمكان أن نحقق أكثر مما كان لولا أن هناك طيف عريض داخل المجلس الحالي ينزع نحو إعادة تكرار ممارسات الماضي، ويعمد إلى إعادة إنتاج الممارسات الفاسدة والتي كانت سببا في إهدار عدد من الفرص التنموية بالمدينة.

وفيما يلي النص الكامل للحوار الصحفي  مع جريدة  دعوة الحرية ننشره كاملا :

س: رغم حصولكم على المرتبة الأولى من حيث عدد المقاعد بمجلس جماعة طانطان، تعاتبكم ساكنة المدينة على تحالفكم مع حزب الأصالة والمعاصرة؟

ج: بداية نحييكم في جريدة  دعوة الحرية على متابعتكم للشأن المحلي بالمدينة، هاته المتابعة تعكس أن منبركم يمثل إعلام القرب والمواطنة، وجوابا على سؤالكم، لماذا تحالفتم مع البام، نحن نعتبره تقدير سياسي أملته عدة اعتبارات، منها ترجمة إرادة الساكنة التي بوأت "البيجيدي" المرتبة الأولى في حين نال "البام" رتبة الوصيف، وهذا له معنى واحد أن الساكنة تريد هذان الحزبان في التسيير، وهذا تؤكده بقية النتائج حيث احتلت الأحزاب المسيرة للمجلس خلال الولاية الانتدابية السابقة 2009 -2015، وهذا له رسالة سياسية واحدة، أن المواطن يرفض عودة هذه الأحزاب إلى دفة التسيير. الأمر الذي جعلنا نتجه إلى التحالف مع "البام" باعتبار أن قياداته المحلية لم يسبق لها أن شاركت في تسيير الشأن المحلي بالمدينة.

    في الحقيقة الساكنة لا تؤاخذ "البيجيدي" على تحالفه مع البام إنما هناك امتعاض شريحة من التنازل القسري عن الرئاسة لصالح حزب "البام"، بالنسبة لنا نتفهم هذا الشعور، لكن هناك اعتبارات تحكمت في هذا الاختيار، الذي نعتبر أفضل الموجود مما كان متاحا حينها، فالساكنة وضعت ثقتها في البيجيدي لكنها لم تمنحه أغلبية مطلقة تؤهله لترؤس الجماعة، لذلك كان لزاما على الحزب الدخول في تحالف اضطراري، وهذا الأمر فرضه النظام الانتخابي المعطوب الذي يتيح الالتفاف على إرادة الساكنة، فلو تشبث البيجيدي بمنصب الرئاسة لكان في موقع المعارضة وعادت نفس الوجوه إلى قيادة دفة التدبير. نحن اجتهدنا من أجل ترجمة تطلعات الساكنة بالعمل على تقديم وجوه جديدة مستوعبة للسلوك السياسي لساكنة المدينة التي أبانت عن امتلاكها وعيا سياسيا رفيعا لا تنفع معه أدوات العمل السياسي البائدة.

س: أوشكت الولاية الانتدابية الحالية بجماعة طانطان على نهايتها، ما حصيلة أدائهم بهاته الجماعة الترابية؟

ج: بإيجاز، تحققت حصيلة معتبرة لكن كان بالإمكان أن نحقق أفضل من المنجز الحالي، سأقتصر على بسط عدد من المشاريع  التدابير التي تحققت لأول مرة في تاريخ مدينة طانطان بشراكة مع عدد من الشركاء، منها تفعيل خدمة الشباك الوحيد في قطاع التعمير، وتعميم خدمة النظافة وعصرنتها، ففي هذه الولاية تم إلغاء العربات المجرورة وتم تعويضها بالشاحنات، فضلا عن تجويد شبكة الإنارة العمومية التي شهدت تحسنا غير مسبوق، وكذا توزيع المنح على الجمعيات لأول مرة باعتماد معايير الشفافية ومبادئ الحكامة، مع تحسين كبير على مستوى تعبيد الطرقات عبر تنفيذ برنامج سياسة المدينة بعدد من الأحياء ناقصة التجهيز (الشيخ عبداتي والشيخ لغظف، حي القدس وعين الرحمة والحي الجديد)، كما عملنا على تنمية مداخيل الجماعة عبر الشروع في استغلال عدد من المرافق لأول مرة في تاريخ المدينة، ونخص بالذكر هنا المسبح الجماعي والمحطة الطرقية، وتشييد عدد من الفضاءات الخضراء  بحي واد بن خليل والشيخ عبداتي وحي النهضة، كذلك تشييد أربعة ملاعب قرب في إطار برنامج محاربة الإقصاء الاجتماعي وعدد من المرافق الاجتماعية ( مركز اجتماعي للقرب، كتاب قرآني)،وغيرها من المنجزات المهمة،  صحيح أن عدد من هذه المنجزات لا تحقق الرضا لدى شريحة من الساكنة لكن هذا أمر تحكمه عده إكراهات تواجه الجماعة وتحد من أداء المجلس الحالي.

س: هل حزب العدالة والتنمية وفى بالتزاماته وعهوده في ضوء برنامجه الانتخابي تجاه ساكنة مدينة العبور؟

ج: تعهد حزب العدالة والتنمية بالعمل وفق منهجه القائم على التعاون والشراكة مع كل الفاعلين في مجال التنمية المحلية، على تحسين النبيات التحتية وتجويد خدمات القرب، وتكريس قيم النزاهة وتخليق الحياة العامة، بما يعزز ثقة المواطنين في العمل السياسي ويرفع منسوب مشاركتهم في الحياة السياسية، ولأجل ذلك ساهم الحزب بشكل إيجابي وفاعل إلى جانب عدد من مكونات المجلس الجماعي وشركائه، في تحقيق الحصيلة التي تم بسط جزء منها، أكيد أن عدد من  منجزات هذه الحصيلة ورد في البرنامج الانتخابي للحزب خلال استحقاق 04 شتنبر 2015، كما أنه لا يمكن أن ندعي أن ما ورد في البرنامج قد تحقق بنسبة 100% ، لكن من المؤكد  أن هذه المنجزات مؤشر دال على أن الحزب من خلال منتخبيه وما قدموه من مبادرات حريص على  خدمة الساكنة وعلى ترجمة تطلعاتها، والأهم أن الساكنة ستلمس من خلال واقع الممارسة اليومية أن هناك تغيير وأن هذا المجلس رغم ما له من عيوب ، قد تجاوز من حيث الإنجاز ما تحقق في الولايات السابقة.

س: ما هي الإكراهات التي وقفتم عليها، حالت دون بلوغ برنامج عمل الجماعة؟

ج: من المؤسف أن نقول أن أول إكراه، تواجهه التنمية بمدينة طانطان، يتعلق بطبيعة الطبقة السياسية التي تدبر الشأن العام، حيث إنه كان بالإمكان أن نحقق أكثر مما كان لولا أن هناك طيف عريض داخل المجلس الحالي ينزع نحو إعادة تكرار ممارسات الماضي، ويعمد إلى إعادة إنتاج الممارسات الفاسدة والتي كانت سببا في إهدار عدد من الفرص التنموية بالمدينة، وسبق للحزب أن انتقدها وعبر عن رفضه لها في عدة مناسبات، للأسف هناك من المنتخبين من يفتقد إلى حس المسؤولية، في المقابل يسعى إلى تحويل مقدرات الجماعة إلى فرصة للاغتناء الشخصي وتحقيق أكبر قدر من المنافع الخاصة على حساب المصلحة العامة، وتدبير الصفقات العمومية وما أثاره من نقاش حاد خلال الآونة الأخيرة خير مثال معبر عن ذلك، بالمناسبة هذه الطبقة لا تقتصر على مجلس جماعة طانطان، بل لها امتداد في مختلف المجالس الترابية، وتفضل أن تنتصر لحساباتها الانتخابية الضيقة بدلا من تحقيق مصلحة المدينة، ونستحضر في هذا الإطار رفض أعضاء منتخبين عن إقليم طانطان المصادقة على عدد من المشاريع التنموية التي تمت برمجتها من طرف مجلس الجهة وتتعلق بالتأهيل الحضري والقطاع الصحي، مما أضاع على المدينة فرصا تنموية تاريخية.

إضافة إلى مشكل الطبقة السياسية ذات " العقلية البائدة " هناك عدد من الإكراهات التي تحد من عمل الجماعة، منها العجز المالي البنيوي الذي يتعلق بعدم استخلاص عدد من الرسوم المحولة، مما يجعل  المدينة تعيش على إعانات الدولة ومساعداتها المالية، كذلك غياب وثائق التعمير وتعثر التحفيظ العقاري، مما جعل المدينة منطقة طاردة للاستثمار الخاص ومقبرة للمشاريع العمومية، ففي ظل غياب الإرادة السياسية والجرأة لدى مدبري الشأن العام لمعالجة هذه المعيقات، ستبقى كل الجهود المبذولة ذات أثر محدود على تطور المدينة وتحسن مستوى معيشة ساكنتها.

س: كلمة أخيرة.

 ج: المدينة تعاني من خصاص اجتماعي مهول نتاج تراكمات عقود من الزمن، ولاية انتدابية واحدة غير كافية لتحقيق إقلاع تنموي بالمدينة، ثانيا، ربح رهان التنمية بمدينة طانطان، رهين بانخراط قوي للساكنة في الحياة السياسية ولا أعني بذلك فقط بالتصويت وهذا أمر محوري، إنما عبر الاستثمار الأمثل للآليات التي تتيحها الديمقراطية التشاركية لساكنة قصد الضغط على الفاعلين السياسيين من أجل التركيز على أولويات المواطنين.

 

 

 

 

 

 





 




 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

[email protected]

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



استخدام السحر وجثت الموتى في الرياضة و الانتخابات

كواليس جماعة لبيرات.

حوار "خاص جدا" مع إحدى المصابات بفيروس السيدا

" أولاد الشهداء فالمغرب ماعندهم حق ، هما غير ضحايا"

البرلمان المقبل بالعيون بين طموح الشباب والحرس القديم

تدخل أمني استفزازي في حق الأطر العليا الصحراوية

رسالة مفتوحة إلى عامل إقليم أسا- الزاك

زاكورة : اعتصام اطر مؤسسات الرعاية الاجتماعية احتجاجا على تردي الأوضاع المهنية و المعيشية

دراسة استشرافية عن حظوظ موريتانيا من الثورة العربية

حوار خاص ل "الصحراء نيوز" مع هيفاء المغربية

تارودانت: رئيس المعقل بالسجن الفلاحي يستعرض عضلاته على السجناء

بنكيران والصحراء : خلل الدبلوماسية المغربية

تقرير عن أحداث 10 ماي بالحي الجامعي بالرباط.؟

لقاء مع رئيس جماعة العركوب بالداخلة

العيون : المبعوث الخاص للامين العام كريستوفر روس يصل الى الرباط

العيون : دهس شيخ من لدن سيارة مسرعة بشارع السمارة المثير للجدل ( فيديو)

بعد حوار صحفي مثير للجدل :معاقبة المعتقل الصحراوي ” السالكي محمد أحمد ” داخل زنزانة انفرادية

طانطان : تنظم خرجة استكشافية لواحة " وين مذكور " + صور

طانطان : مندوب الشباب و الرياضة يطرد رياضيين من دار الشباب عين الرحمة

الأذرع الخارجية للدوحة





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الكفاءة المهنية
الرياضة
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

موريتانيا تمنح الجزائر حصصا سنوية للصيد


حظر اصطياد الكوربين على غير الموريتانيين


البحرية الموريتانية تكشف عن إجراءات إنقاد باخرة أجنبية


موريتانيا تمتلك 60% من ثروة غرب افريقيا السمكية

 
كاميرا الصحراء نيوز

الرّحماني المقهور باقليم طانطان


طانطان : مواطنون يشيدون بالملحقة الإدارية الرابعة


اليوم الاول من اعتصام المعطلين بالطنطان


الطليعة .. ملفات مُهمة على طاولة الرئيس لمزوكي ؟


كلمة عميد الصحفيين أوس رشيد بخصوص تنمية طانطان

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 

»  قلم رصاص

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

جهة كلميم وادنون في انتظار إخراج برنامج فرصة من غرفة الإنعاش


مظاهرات ضد ارتفاع تكلفة المعيشة وغلاء الأسعار


تغييرات جديدة في امتحان السياقة تنتظر المغاربة في 2023


بوصبيع : هناك دينامية مهمة تشهدها الطانطان في عهدة المجلس الجماعي الحالي


بوصبيع يكتب: ولا بيان للرأي العام الجهوي ما هكذا تُورد الإبل السيدة رئيسة جهة كلميم وادنون

 
مقالات

ابو غزاله يكتب : المطلوب نظام دولي ديمقراطي


الرياضة والايديولوجيا.. محمد الاغظف بوية


موسم تأليه الرئيس


عرينُ الأسود وأسودُ الأطلس صفحاتُ عزٍ وتاريخُ مجدٍ


من حقنا الفرح


مستقبل الإعـــــــــــــــلام وإعلام المستقبــــــــل!../د.محمد ولد عابــــــــدين

 
تغطيات الصحراء نيوز

قطاع الإنعاش الوطني : تفاصيل محاولة انتحار بطانطان


المجلس العلمي المحلي ببوجدور ينظم ندوة علمية بمناسبة ذكرى المسيرة الخضراء


سجن بوزكارن : زوجة تطالب بالتدخل الفوري لتأمين العلاج الصحي


بجماعة لبويرات إقليم أسا الزاك : مظاهرة ارض ايتوسى خط احمر


مهرجان بوزكارن الدولي.. خبراء يقاربون التنوع البيولوجي والفلاحية البيولوجية بقطاع الأركان

 
jihatpress

سحر بوعدل مندوبة الصحة والحماية الاجتماعية بمديونة


هل سيتم رفع الدعم عن البوطا والسكر والقمح؟


منتخبات يتعرضن للتضييق والإقصاء من التعبير داخل المجالس الترابية

 
حوار

الكوا: احتجاج قبائل أيتوسى رسالة ضد السطو على الأراضي تحت غطاء التحفيظ

 
الدولية

السنغال: زعيم المعارضة سونكو يمثل أمام قاضي التحقيق


مونديال قطر : رئيس دولة الإمارات يلتقي الشيخ تميم


المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا تشكل قوة جديدة

 
بكل لغات العالم

Maroc : la liberté d’expression bâillonnée

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

مونديال قطر : كرواتيا إلى دور ربع النهائي

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

محاميد الغزلان : مهرجان الرحل الدولي يستقطب نجوم الموسيقى والفن


الدورة 17 لمهرجان موسم الثمور ..واحات الجنوب مدخل لإنجاح الرهان التنموي


إشادة عربية بجهود لصناعة السينما في الأردن


انطلاق مهرجان الأردن الدولي العاشر للأفلام..

 
فنون و ثقافة

اليونسكو تعتمد النخلة ضمن التراث الثقافي للبشرية

 
تربية و ثقافة دينية

الملتقى العالمي 17 للتصوف بمداغ وتلاقح الأفكار

 
لا تقرأ هذا الخبر

وفاة آكل لحوم البشر بعد 40 عاماً على جريمته في باريس

 
تحقيقات

مدينة طانطان تحت رحمة اللوبي العقاري

 
شؤون قانونية

“التحرش الجنسي : مقاربات متقاطعة” موضوع ندوة وطنية بكلية الآداب المحمدية


استعمال العنف من قبل رجال السلطة : مقاربة قانونية

 
ملف الصحراء

لندن.. تسليط الضوء على إمكانات النمو بالأقاليم الجنوبية للمملكة

 
sahara News Agency

أنشطة ترفيهية و صحية توعوية بمدينة طانطان


كلميم.. ملتقى جمعية الأوراش للإعلام والاتصال يحتفي بالبرلمانية منينة مودن شخصية لسنة 2020


بوصبيع: لاديمقراطية بدون أحزاب سياسية وإعلام مهني حر موضوعي ونزيه

 
ابداعات

عبده حقي ..الصحافة من السلطة الرابعة إلى الصحافة التشاركية

 
قلم رصاص

الطفل ريان

 
 شركة وصلة