مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة إلكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: [email protected]         حملة نظافة و تحسيس بجماعة لقصابي             المبـادرة الوطنيـة للتنميـة البشريـة بـالطنطان زبونيـة ومحسوبيـة وبـاك صاحبـي             كلميم.. العدالة والتنمية تتدارس المستجدات الاقتصادية والاجتماعية بالإقليم(بيان)             كورونا.. المغرب يقترب من تسجيل 100 ألف مصاب             كورونا.. جماعة آسا تصدر قرارا يحدد موعد فتح وإغلاق المحلات التجارية             بعيدا عن المدرجات.. جماهير كرة القدم الوطنية تواصل العطاء بمبادرات إنسانية واجتماعية             طانطان.. فعاليات تستنكر الإجحاف الممارس على المندوب الإقليمي للمقاومة وتطالب بانصافه             كورونا يتسلل عبر الأطفال بلا أعراض             نقابة صيادلة المغرب تراسل لفتيت بشأن تداعيات إغلاق دار الصيدلي             رئيس جماعة طانطان يعطي الضوء الأخضر لتعقيم المؤسسات التعليمية             توقعات أحوال طقس السبت 19 شتنبر             موجة ثانية لفيروس كورونا تجتاح بريطانيا             جورج غالاوي .. قافلة التطبيع الإماراتية البحرينية            تنسيقية الحرية تصعد من نضالاتها بالطنطان            تنسيقية الطليعة للمعطلين الصحراويين بالطنطان تجسد وقفة احتجاجية            أخر كلمة لشهيد العمل الخيري ابراهيم شيبون ولد العريبي            ملك اللايف : ما هي معايير الاستفادة من التنمية البشرية و الكارطيات ؟            التنمية البشرية كاريكاتير            ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

طانطان.. تماس كهربائي لشاحن هاتف يتسبب في حريق خلف حالة من الرعب والهلع

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

جورج غالاوي .. قافلة التطبيع الإماراتية البحرينية


تنسيقية الحرية تصعد من نضالاتها بالطنطان


تنسيقية الطليعة للمعطلين الصحراويين بالطنطان تجسد وقفة احتجاجية


أخر كلمة لشهيد العمل الخيري ابراهيم شيبون ولد العريبي


ملك اللايف : ما هي معايير الاستفادة من التنمية البشرية و الكارطيات ؟


الحكرة و التهميش تطال قدماء عمال الشركات بطانطان


تصوير كامل للطريق : طانطان كليميم

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

فيلم درامي مثير للجدل بالطنطان

 
التنمية البشرية

المبادرة الوطنية تنخرط في تثمين زيت شجر أركان

 
طلب مساعدة

نداء إنساني


طلب مساعدة طبية عاجلة باقليم طانطان + فيديو

 
قضايا و حوادث

توقيف شخصين للاشتباه في تورطهما في الاتجار بالمخدرات و حيازة سلاح الناري


770 كيلوغراما من مخدر الحشيش في سواحل العرائش


شبهة الرشوة تجرّ قائداً إلى التوقيف


جريمة قتل بشعة تهز مدينة أكادير


توقيف أربعة أشخاص بالعيون وبوجدور للاشتباه في تورطهم في الهجرة السرية والاتجار في البشر

 
بيانات وتقارير

كلميم.. العدالة والتنمية تتدارس المستجدات الاقتصادية والاجتماعية بالإقليم(بيان)


كورونا.. المغرب يقترب من تسجيل 100 ألف مصاب


طانطان.. فعاليات تستنكر الإجحاف الممارس على المندوب الإقليمي للمقاومة وتطالب بانصافه


وزارة الصحة بصدد إعداد مكافآة استثنائية لكل مهنييها لمقابلة المجهود المبذول


المؤسسة الوطنية للمتاحف تنظم معارض في كافة متاحفها “للاحتفاء بالحياة”

 
كاريكاتير و صورة

التنمية البشرية كاريكاتير
 
شخصيات صحراوية

الشيخ محمد لمين ولد السيد .. اللهم اشفيه واحفظه يا رب العالمين

 
جالية

اليوم الوطني للمهاجر بطانطان .. احتفاء بطعم المرارة والبوح

 
رسالة صحراوية

العيون.. الممرضون المجازون يطالبون بتسوية أوضاعهم

 
صورة بيئية خاصة

الافاق البيئية و التنموية ما بعد معمل باهيا بطانطان ؟

 
جماعات قروية

حملة نظافة و تحسيس بجماعة لقصابي

 
أنشطة الجمعيات

طرفاية.. جميعات حقوقية تكرم فعاليات محلية


طانطان.. رواد التربية والتخييم تبصم على مبادرات نوعية للحد من فيروس كورونا


كلميم.. النسيج الجمعوي يتعزز بميلاد جمعية “انطلاقة للمقاولات الصغرى والمتوسطة”

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

الجمهورية الإسلامية الموريتانية تطلق برنامجا اقتصاديا جديدا

 
تهاني ومناسبات

جلالة الملك يبعث برقية تعزية ومواساة إلى أفراد أسرة المرحوم الطفل عدنان بوشوف

 
وظائف ومباريات

مرشحات من الطانطان يتبارين لولوج قطاع الصحة

 
الصحية

بعيدا عن المدرجات.. جماهير كرة القدم الوطنية تواصل العطاء بمبادرات إنسانية واجتماعية

 
تعزية

حزب الاستقلال ينعى وفاة رئيس جماعة كتامة سابقا السيد عبد السلام العطلاتي

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

أبلاضي تُشيد بتجربة الناية وتطالب بتوفِير مشاريع مشرّفة للسكان


بعدما تبرعت بدمها 61 مرة : حياة إيدر تحصل على شهادة من مركز تحاقن الدم

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

طريقة سهلة لتحضير بسطيلات صغار

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

بحث عن متغيب من وجدة

 
اغاني طرب صحراء نيوز

أغنية بكلمات مؤثرة طنطان ..


كيف لا يهم


موسيقي تحتفل بالتراث الفلسطيني


عشاق الراي .. الفنان عصام كمال يعود بعمل جديد

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

المبـادرة الوطنيـة للتنميـة البشريـة بـالطنطان زبونيـة ومحسوبيـة وبـاك صاحبـي

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

تعليم كتابة الحروف العربية للأطفال وكيفية نطقها


أنشودة الحروف


التمساح و طائر الزقزاق

 
عين على الوطية

نضالات و مطالب تنسيقية الشباب الصحراوي بمدشر الوطية


ابتداء من الغذ..سلطات طانطان تمنع المواطنين من الولوج الكلي لشاطئ الوطية


الوطية .. الترامي على الأراضي يُشعل غضب سكان بحي السلام


طانطان..رغم اللامبالاة شاطئ الوطية ملاذا للهاربين من حرارة الجو

 
طانطان 24

حصري .. هذا ما قامت به لجنة التفتيش بطانطان


"طانطاني 24" يطلق نداء للتضامن مع اسرة احترق منزلها بسبب تماس كهربائي


تعقيم مؤسسة ثانوية النهضة الإعدادية بطانطان

 
 

الصناديقُ العربيةُ تمولُ المؤسساتِ الإرهابيةَ الصهيونيةَ
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 14 شتنبر 2020 الساعة 28 : 23


صحراء نيوز - بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي

لم يكد يجف حبر اتفاقيات السلام الجديدة الموقعة مع الكيان الصهيوني، التي أبرمت على الهاتف، وتم إملاؤها بمكالماتٍ مشتركةٍ وفرضها برسالةٍ واضحةٍ، وقبل أن يتم التوقيع الرسمي عليها في البيت الأبيض، برعاية الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، وحضور شهودٍ عربٍ مرغمين ورعاةٍ دوليين راغبين، حتى انطلق قطار التطبيع العربي مع الكيان الصهيوني على مختلف الصعد وفي كل الميادين والمجالات.

 

فقد تسابق الموقعون العرب في حجز المقصورات الأمامية والمقاعد الأولى، تمهيداً لكسب المزيد من الأرباح، وتوقيع العديد من الصفقات، حيث فتحت الأبواب التي كانت مغلقة، وأعلنت القنوات التي كانت سرية، وكشف الغطاء الذي كان يخفي العلاقات السرية، ويغطي الاتفاقيات الباطنية، وأصبح الموقعون من العرب في حلٍ من أمرهم، لا حرام يمنعهم، ولا قانون يردعهم، ولا أخلاق تضبطهم، ولا قيم تصونهم، ولا مفاهيم تقيدهم، ولا عروبة تلزمهم، ولا إسلام يهذبهم.

 

انطلقوا بنظرةٍ قاصرةٍ وفهمٍ مغلوطٍ، ووعيٍ ضحلٍ ومعرفةٍ محدودةٍ، دون ضوابط أخلاقية ولا كوابح إنسانية نحو شهواتهم، تحركهم نزواتهم، وتطغى عليهم مصالحهم، وهم يظنون أنهم كسبوا في غزوتهم، ورجعوا منها بفيءٍ ينفعهم، وغنائم تسعدهم، وأن المستقبل سيكون لهم وسيبش في وجوههم، وستشرق شمسه لهم مع الذين عاهدوهم وسالموهم، وواثقوهم وآمنوهم.

 

نشطت رحلات السفر المدنية، وبدأت شاشات المطارات تعرض مواقيت السفر إلى تل أبيب والإقلاع منها، وبات المجال الجوي العربي مفتوحاً أمام حركة الطيران والملاحة الجوية الإسرائيلية، وأصبحت الطائرات الإسرائيلية قادرة على الهبوط في المطارات العربية للصيانة والتزود بالوقود، وكذا الطائرات العربية تستطيع الهبوط في المطارات الإسرائيلية، والاستفادة من مختلف الخدمات التي تقدمها.

 

وأخذت مكاتب السفر والسياحة العربية تقدم عروضاً سياحية، وبرامج ترفيهية، وتعرض للسياحة الصيفية على شواطئ البحر المتوسط، بما ينافس السياحة إلى المصايف التركية ومنتجعاتها السياحية الشهيرة، فضلاً عن السياحة الدينية وزيارة المسجد الأقصى والصلاة فيه، والطواف على المناطق المقدسة الإسلامية والمسيحية واليهودية، وكأن المسجد الأقصى قد أضحى معلماً سياحياً دينياً إسرائيلياً، يمكن للسياح المسلمين زيارته والصلاة فيه، علماً أن الصلاة فيه شبه محرمة على أكثر من أربعة ملايين فلسطيني يقيمون في الضفة الغربية وقطاع غزة، وبعض سكان القدس أيضاً.

 

وتعاقدت مكاتب عقارية عربية مع أخرى إسرائيلية، واتفقت على أن تفتح لبعضها فروعاً متبادلة لتبادل الخدمات والمنافع، والاستفادة من الفرص والإمكانيات، وبدأت الشركات الإسرائيلية في تقديم عروض سكنية ومنتجعاتٍ سياحية، وعقاراتٍ تجارية، وغدت صور المواطنين العرب تظهر على الصفحات الإعلانية والمشاهد الترويجية لمختلف السلع والمنتوجات وأغلب العروض والخدمات، وعما قريب ستظهر في الأسواق الإسرائيلية منتجاتٌ يفضلها المواطنون العرب، ويحرصون على اقتنائها.

 

وأخذت الأضواء تتسلط على صحراء النقب الفلسطينية الممتدة الأطراف، الذهبية الرمال، الساطعة الشمس، التي ما زالت تحمل آثار البداوة بأصالتها وخيامها ومضاربها، ففيها النوق والإبل، والمواشي والمراعي، ومساحات الصيد المفتوحة ومجاهل الصحراء الجميلة، حيث تتطلع شركاتٌ إسرائيلية بالتعاون مع شركاتٍ عربيةٍ أخرى لبناء ميادين سباق الهجن الشهيرة، ليجلبوا إليها كبار المهتمين بها في المنطقة العربية، خاصة أن المنشغلين بهذا النوع من الأنشطة إنما هم من علية الطبقات العربية الحاكمة والغنية.

 

لم تتوقف الاهتمامات العربية في سوق السياحة والاستثمار وميادين الاقتصاد الإسرائيلية عند سباق الهجن والسياحة الترفيهية التي يتقنها "اليهود" عموماً، فضلاً عن السياحة الدينية المشبوهة، فقد امتدت إلى الأندية الرياضية المختلفة، حيث عمدت شركات عربية إلى تقديم عروضٍ مغرية لشراء أندية إسرائيلية شهيرة، رغم علمها أنها أندية عنصرية إرهابية، تدعو إلى ممارسة القمع والقهر ضد الفلسطينيين، وتنادي بطردهم من أرضهم وإخراجهم من "أرض إسرائيل" بالقوة، وتقدم الدعم إلى المنظمات الاستيطانية المتطرفة، وإلى الأحزاب الدينية المتشددة، التي تمارس العنف والتمييز العنصري ضد الفلسطينيين خصوصاً وضد العرب عموماً، ويهتف جمهورها على مدرجاتها "الموت للعرب"، "الحرب على العرب".

 

ودبت الحرارة في الخطوط الهاتفية السلكية والخلوية، ولم يعد محظوراً على المواطنين العرب الاتصال عبر شبكات الاتصال الإسرائيلية، وأخذ الإسرائيليون يتصلون عشوائياً وبصورة مقصودة ومنظمة بمواطنين عربٍ، يتبادلون وإياهم التهاني، وينشرون مكالماتهم المصورة والمسجلة عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وتنشر وسائل الإعلام الإسرائيلية والعربية بعضها، ويعلقون عليها ويستضيفون محللين سياسيين وخبراء اجتماعيين للمشاركة في التعليق والتعقيب عليها، وبلغ ببعض المواطنين العرب الاتصال المباشر برئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو، الذي يجد الوقت الكافي والفرصة المناسبة لتبادل الأحاديث والابتسامات والضحكات معهم.

 

أما في الكواليس والخفاء، وفي السر وبعيداً عن الأنظار، فإن شركات السلاح على اختلاف أنواعها تعمل بصمتٍ، وتتعاقد بهدوءٍ، وإلى جانبها هيئاتُ التنسيق الأمني ومؤسسات العمل البحثي، وشركات الحماية والحراسة، ومعها شركات كبار الضباط الأمنيين والعسكريين المتقاعدين، الذين يهتمون بأعمال التجسس والمراقبة، والسرقة والهكر والاختراق، وجمع المعلومات والتنسيق بينها والاستفادة منها، وهي شركاتٌ كبيرة تعمل في كل مكان، وسيكون لها دورها الكبير وأثرها السريع والمباشر على تنامي العلاقات الإسرائيلية مع الأنظمة العربية التي وقعت، وتلك التي ستحذو حذوها وتوقع.

 

ما كان الإسرائيليون الذين يعانون من الركود الاقتصادي الكبير، والشلل في مرافق الحياة العامة، يحلمون يوماً بهذا الفتح الكبير والكنز العظيم الذي انفتح عليهم فجأةً، وكأنه مغارة علي بابا الأسطورية، الغنية بالذهب والكنوز والجواهر، فقد انفتحت الصناديق الائتمانية العربية على اتساعها، وانطلقت الرساميل المالية الكبيرة نحو الاستثمار في الكيان الصهيوني، والاستفادة من التقدم التكنولوجي والتقانة الاليكترونية الإسرائيلية الحديثة، وفي تثمير رؤوس الأموال، ونقل الخبرات، فجاءت اتفاقيات السلام العربية لهم على طبقٍ من ذهبٍ، وكأنهم كانوا معها على موعدٍ ليخرجوا من أزمتهم، وليعالجوا مشاكلهم، ويجدوا حلولاً لتحديات اقتصادهم، وتداعيات كورونا التي أضرت بهم وعطلت اقتصادهم، فهل يدرك الموقعون ما يُراد بهم ومنهم.

 





 




 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

[email protected]

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



كلميم : خليجيون يستغلون فتيات قاصرات جنسيا

مدام مسافرة ( إوا بـــــــــاز !..)

الصنادق البلاستيكية تحل محل الخشبية بميناء طانطان

خطري ولد سعيد الجماني

الطواغيتُ العرب عناترٌ قبل السقوط جرذانٌ بعده

كيف تكشف التزوير في الانتخابات؟

شرف الدين زين العابدين خبير الهجرات التكسبية

التميز المغربي

هل سيخلق حزب العدالة و التنمية المفاجئة بالطانطان.. ؟

علياء ماجدة المهدي: فقدت عذريتي وكان عمري 18 عاما مع رجل يكبرني 40 عاماً

الصناديقُ العربيةُ تمولُ المؤسساتِ الإرهابيةَ الصهيونيةَ





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الكفاءة المهنية
الرياضة
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

الداخلة.. مندوبية الصيد تمنع من جديد مهنيي الصيد التقليدي من الإبحار


امينيوم المغربي للصيد في اعالي البحار بين اليسر والعسر


الداخلة.. منع قوارب الصيد التقليدي من الإبحار بسبب سوء الأحوال الجوية


قرار إغلاق ميناء العيون يخلق ارتياحا لدى السكان

 
كاميرا الصحراء نيوز

فنانون بالصحراء يَشتكُون الإقصاء و التهميش و يطالبون ..- فيديو


عملية تخريب لخزان مائي بطانطان - فيديو


الفرق بين السياسيين بطانطان ولاَس بالماس - فيديو


بحار من الطانطان يدعو إلى إحداث قنوات تلفزية جهوية تعزز الولوج للمحتوى التعليمي


رشيد بيناهو : معاناة التّجّار بآسا الزاك تكون كبيرة في الصيف

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 

»  قلم رصاص

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

كورونا.. جماعة آسا تصدر قرارا يحدد موعد فتح وإغلاق المحلات التجارية


رئيس جماعة طانطان يعطي الضوء الأخضر لتعقيم المؤسسات التعليمية


كورونا.. جهة العيون تستحوذ على أعلى المصابين خلال الـ24 ساعة المنصرمة


كورونا.. تسجيل 36 إصابة جديدة بجهات الصحراء الثلاث خلال الـ 24 ساعة المنصرمة


طلبة "القاضي عياض" و"ابن زهر" يجتازون امتحاناتهم بكلميم

 
مقالات

الرئيس الفلسطيني يدعو المجلس التشريعي للانعقاد


إطلالةٌ أوروبيةٌ قاصرةٌ من العينِ الإسرائيليةِ على قطاعِ غزةَ


كيف سينعكس اتفاق البيت الأبيض على دول المغرب العربي ؟


الصناديقُ العربيةُ تمولُ المؤسساتِ الإرهابيةَ الصهيونيةَ


غزةُ... ألا مِن حُرٍ يسمعُ صراخَها ويلبي نداءهَا


سيمفونيةُ السلامِ المقيتةُ على إيقاعِ قصفِ غزةَ وحصارِها

 
تغطيات الصحراء نيوز

منتدى دكاترة الصحراء بالسمارة في ندوة تبحث تداعيات جائحة كورونا


احتجاج عدد من بائعي الأكباش بالطنطان


صحفي يفضح العبثية و سياسة فَرِّق تَسُدْ بجهة كلميم وادنون


مجلس جهة كلميم وادنون : عرض حول حصيلة قطاع الصحة في الجائحة


كورونا يغيّر الطقوس و الأجواء بطانطان

 
jihatpress

نقابة صيادلة المغرب تراسل لفتيت بشأن تداعيات إغلاق دار الصيدلي


توقعات أحوال طقس السبت 19 شتنبر


هذا هو مخطط وزارة العدل لتأهيل المهن القضائية لمحاربة غسل الأموال وتمويل الإرهاب

 
حوار

في حوار صحفي.. شوطى يدعو مصالح وزارة الداخلية للتحقيق في صفقات المجلس الإقليمي بطانطان

 
الدولية

موجة ثانية لفيروس كورونا تجتاح بريطانيا


انتخاب المغرب عضوا في لجنة الأمم المتحدة للحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية


محققون يطالبون بتجميد أموال الرئيس السابق الموريتاني محمد ولد عبد العزيز الموجودة في الخارج

 
بكل لغات العالم

?Maroc : Procès après procès, jusqu'à quand

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

ترتيب أندية البطولة الوطنية بعد إجراء مؤجل من الدورة الـ 21 بين اتحاد طنجة ونهضة بركان

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

المركز الاصطيافي لقطاع الاتصال والسياحة النموذجية بين الجبال بعيدا عن الجائحة


الاستعدادات لاسترجاع حركية النشاط السياحي بجهة درعة تافيلالت


الصويرة تحتضن الدورة 13 للملتقى الإقليمي للإعلام والمساعدة على التوجيه


توصيات المنتدى الدولي الثامن للسياحة التضامنية بورزازات

 
فنون و ثقافة

صرخة ريشة و قلم .. كتاب جماعي من رحم الحجر الصحي

 
تربية و ثقافة دينية

تفسير سورة العصر

 
لا تقرأ هذا الخبر

طانطان.. مهنيو سيارات الأجرة مستاؤون تملص رئيس الجماعة من الوفاء لالتزاماته

 
تحقيقات

باعتباره “قطبا للاستقرار” المغرب يظل “المرتكز” الرئيسي لأوروبا بالحوض المتوسطي وفي أعماق الصحراء الك

 
شؤون قانونية

إحداث منصة إلكترونية لاستقبال شكايات ضحايا العنف بطانطان


جريمة الإثراء غير المشروع في مشروع القانون الجنائي

 
ملف الصحراء

النزاع حول الصحراء المغربية يتوقف أساسا على الجزائر التي تذكيه بطريقة “مكلفة للغاية”

 
sahara News Agency

التنشيط عن بُعد في زمن كورونا مسابقة تحفز الأطفال بجهات الصحراء


وقفة احتجاجية ضدّ بوعيدة تنذرُ بإشعال شرارة حراك إعلامي بجهة كلميم


نشطاء يحسّسون بأهميّة الحفاظ على بيئة اقليم طانطان

 
ابداعات

القدس عروس عروبتكم .. مظفر النوّاب

 
قلم رصاص

أوس يكتب: الكوديسا التي أعرفها ؟

 
 شركة وصلة