مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة إلكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: [email protected]         الثمري: حكومة 8 شتنبر وأغلبيتها المسيرة عنوانا لتضارب المصالح واللامبالاة بقضايا الوطن والمواطن             بوصبيع يكتب: ولا بيان للرأي العام الجهوي ما هكذا تُورد الإبل السيدة رئيسة جهة كلميم وادنون             ابن كيران... و قفا نبك من ذكرى مقعد ورئاسة !!             الترشيحات لقيادة الاتحاد الدستوري             السكريتي : حادث شغل يتسبب في احتقان بمطار طانطان             نقابة أوديتي : شغيلة الإنعاش الوطني تتمسك بالحقوق الكاملة ...             إشادة عربية بجهود لصناعة السينما في الأردن             التعليم بطانطان : بيان تنديدي .. تنسيقية معطلين من أجل الكرامة تفضح المستور             أبلاضي تطالب بمحاربة الظواهر غير القانونية للمهاجرين السريين بمدن مغربية             الثمري: المؤتمر المحلي للعدالة والتنمية بآسفي انطلاقة جديدة ومتجددة ومساهمة متواصلة في معركة الإصلاح             اكتظاظ بمُستشفى طانطان و مندُوب الصحّة مفقود و السكان يستغيتون             جمهورية أذربيجان تحيي الذكرى الثانية للحرب الوطنية             من المسؤول عن تهميش قبائل تكنة ..؟            احتجاج قبيلة يكوت ضد الأملاك المخزنية             قبائل ايتوسى            ماذا حقق مجلس جماعة طانطان خلال سنة ؟            مقترحات رئيس مجلس جماعة طانطان السابق ؟            وصية طفل فلسطيني شهيد            ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
إعلانات
 
قضايا الناس

السموم و المخدرات : قصة الشاب يوسف بالطانطان

 
tv الصحراء نيوز

من المسؤول عن تهميش قبائل تكنة ..؟


احتجاج قبيلة يكوت ضد الأملاك المخزنية


قبائل ايتوسى


ماذا حقق مجلس جماعة طانطان خلال سنة ؟


مقترحات رئيس مجلس جماعة طانطان السابق ؟


احتجاجات آيتوسى ضد تحفيظ أراضيها


مافيا العقاربكليميم ..نهب مستمر للأراضي

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

مذكرات طالب جامعي

 
التنمية البشرية

أزمة منصة الشباب : مطالب بمواكبة حاجيات سكان طانطان ..

 
طلب مساعدة

الطنطان : مريض بالقلب في حاجة إلى عملية مستعجلة في الدار البيضاء


نداء عاجل للمحسنين من أجل مساعدة مريض على العلاج

 
قضايا و حوادث

السكريتي : حادث شغل يتسبب في احتقان بمطار طانطان


نائب وكيل الملك بمحكمة عين السبع يحاول الانتحار


جريمة قتل .. العثور على جثة بطانطان


خريبكة.. عمود خشبي منذ سنة 2003 يهدد سلامة المارة والساكنة..!


الدشيره : تفكيك الكشك المجاور لمسجد المحسنين الذي أثار جدلا واسعا

 
بيانات وتقارير

الثمري: حكومة 8 شتنبر وأغلبيتها المسيرة عنوانا لتضارب المصالح واللامبالاة بقضايا الوطن والمواطن


الترشيحات لقيادة الاتحاد الدستوري


نقابة أوديتي : شغيلة الإنعاش الوطني تتمسك بالحقوق الكاملة ...


التعليم بطانطان : بيان تنديدي .. تنسيقية معطلين من أجل الكرامة تفضح المستور


أبلاضي تطالب بمحاربة الظواهر غير القانونية للمهاجرين السريين بمدن مغربية

 
كاريكاتير و صورة

وصية طفل فلسطيني شهيد
 
شخصيات صحراوية

ذكرى مرور عام على رحيل الصحفي المحجوب اجدال .. مطالبات بفتح تحقيق


محطات من حياة الفقيه والقاضي الشيخ لْعبيد بن لْحرمة البوعيطاوي

 
جالية

الجالية الوادنونية في وقفة احتجاجية ببروكسيل ضد تحفيظ قبائل الأقاليم الجنوبية

 
رسالة صحراوية

بُومْدَيْدْ :مَشْهَديةُ إنْقاذٍ مُعجِزة

 
صورة بيئية خاصة

علماء يكشفون قدرة ”النمل الأبيض“ على حماية المراعي من الجفاف

 
جماعات قروية

المشاورات الجهوية للحوار الوطني حول التعمير والإسكان جهة كلميم-وادنون

 
أنشطة الجمعيات

اسا .. مؤسسة شعاع المعرفة الخصوصيىة تعقد اتفاقية شراكة


جمعية صناع النجاح توقع اتفاقية شراكة لتنزيل برنامج نواة النسخة الثانية بجهة كلميم وادنون


جمعية التدخل المبكر للأطفال في وضعية إعاقة تنظم الملتقى الوطني الثاني للتوحد

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

وزير خارجية موريتانيا يرحب بتطوير قنوات التواصل مع إيران

 
تهاني ومناسبات

تهنئة وتبريك بمناسبة حفل زفاف

 
وظائف ومباريات

شركة مغربية تهدد عرش عملاق السيارات تسلا الامريكية

 
الصحية

اكتظاظ بمُستشفى طانطان و مندُوب الصحّة مفقود و السكان يستغيتون

 
تعزية

بوصبيع يعزي بوجمعة بحار القيادي بحزب العدالة والتنمية بطانطان

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

استقالة مديرة بسبب عقد ينتهك حقوق الشعب الفلسطيني


تفاصيل الاعتداء لفظيا وجسديا على ناشطة جمعوية بكلميم

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

أصول الشباكية سلطانة المائدة الرمضانية في المغرب

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

اختفاء قاصر عن الأنظار في ظروف غامضة بالعرائش

 
اغاني طرب صحراء نيوز

النجم اللبناني فادي أندراوس يصدر أغنية باللهجة المغربية


الفنان محمد شاك يطلق عمله الغنائي الجديد تحت عنوان " لمّا لمّا "


زينة الداودية وشاب بلال - نتايا ضعيف


النجمة الأمريكية المغربية كزينة عويطة تطرح فيديو كليب عملها الجديد

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

قبيلة أيت لحسن


اعتقال مهدد ملك اللايف بالقتل .. تزايد التهديدات ضد النشطاء بالطنطان


أسر ضحايا مافيا الصحراء تلتمس تفعيل عفو ملكي


بيان في اليوم العالمي لحرية الصحافة لعام 2022

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

مغامرات ساسوكي الحلقة 3


شارة البداية الكابتن ماجد


كيفية صلاة المغرب | تعليم الصلاة للاطفال بطريقة سهلة

 
عين على الوطية

الوطية : نشاط خيري بمناسبة عيد الأضحى المبارك


جمعية الصفوة تدشن أنشطتها بجماعة الوطية


لحظة توديع فاعل جمعوي بالوطية


احتجاج بجماعة الوطية ضد لاقط هوائي لشبكة الهاتف

 
طانطان 24

الوطية : اعتقال الناشط الحقوقي المحجوب بيبا لبرص


فعاليات مدنية وحقوقية تطالب برحيل مندوب الانعاش الوطني بطانطان


نساء بطانطان : قرارات السلطة أصبح العيش معها أمرا

 
 

خواطر حول ظاهرة الجريمة
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 25 يونيو 2021 الساعة 37 : 18


محمد أحمد المختار

الجريمة ظاهرة واسعة الانتشار في المجتمعات البشرية،  لا يسلم منها إلا من رحم ربك. 
ولها- في كل المجتمعات- أسباب كثيرة منها ماهو محلي (خاص بكل قطر) ومنها ماهو عام (لا حدود له ) ونظرا لانزياح الحدود بين الدول وتنوع وسائل  التواصل الجديدة بين البشر، أصبح ما يمس دولا ما يؤثر غالبا على دول أخرى، ولا سيما إذا كانت الرقابة الضرورية منعدمة أو قاصرة كما هو الحال فى بعض الدول الضعيفة.
 وبلادنا  تعانى من هذه المشكلة الشائكة البالغة الأهمية لما لها من انعكاس سلبي على سلامة  المواطن وأمنه، مما يتطلب  حلولا جذرية. 

انتشرت الجريمة، بشكل ملحوظ،  بالتزامن مع هجرة ساكنى الأرياف إلى العاصمة  جراء الجفاف بحثا عن لقمة العيش.. حيث انتشروا فى أحياء عشوائية غير مؤهلة أصلا لاستيعابهم،  بسبب افتقارها لأدنى مقومات الحياة، فلحقوا  بمهمشين سبقوهم وازداد الضغط علي المدينة. ولم تكن لهؤلاء اللاحقين ولا للذين من قبلهم أي مؤهلات تسمح لهم  بخوض معركة  الحياة، فانتشرت البطالة وازداد الفقر وظهرت الفوارق الاجتماعية جلية،  وكان من اللازم اتخاذ قرارات استعجالية لمواجهة هذا الوضع:  (تزويد بعض المناطق بالماء والكهرباء، بناء مدارس ومراكز صحية....) فى انتظارحلول أكثر عمقا وشمولية مستندة إلى دراسة معمقة للوضع الحالى وآفاق المستقبل، آخذة بعين الإعتار-على سبيل المثال لا الحصر-  حالة القرى والأرياف،  تثبيت قاطنيها فى أماكنهم بإقامة مشاريع ذات مردودية اقتصادية واجتماعية وبخلق وتشجيع  منافسة إيجابية بين البلديات،  وبمجابهة النمو العشوائي للمدينة وإخضاعه للمعايير العمرانية طبقا لمخطط أعد سلفا، لكي لا يخرج الوضع عن السيطرة وتعم الفوضى، وبتهيئة مايتطلبه هذا النمو من خطط  وتجهيزات ووسائل تساعد فى إيواء الوافدين وإدماجهم  على أسس سليمة...، 
 ولا تخفى في هذا السياق  أهمية التصدى للهجرة واتخاذ الإجراءات الإدارية والقانونية للحد منها ومما يترتب عليها من أضرار على المجتمع ، بتعميم وتشديد الرقابة على  الحدود وغير ذلك من إجراءات  كفيلة -إن هي نفذت على الوجه المطلوب وفى الوقت المناسب-  بأن تضع حدا لانشار الجريمة التى كانت فى بداية الأمر عبارة عن ممارسات طائشة- صنفت فى بعض الحالات -بالاضطرارية. 

ولكن تطور الوضع كثيرا ولم يجابه -فى أغلب الأحيان- بأكثر من إجراءات مرتجلة محدودة النفع والفعالية غير قابلة  للاستمرارية لكونها لا تندرج فى إطار خطط مدروسة من شأنها تحسين الأوضاع المعيشية والصحية والتعليمية والأمنية للمواطن بصورة عامة.
 تجدر الإشارة هنا  إلى أن تغييب مصطلح"النفع العام"من قاموس الإدارة  ترك الباب مفتوحا أمام قرارات خارجة عن المألوف وأخرى تحت الضغط: (  إما لإسكات مظاهرات، أو لتسوية نزاعات، أو لأغراض انتخابية، أو للترويج   لبعض الهيئات "وترميم" سمعتها...) قلما يكون الدافع هو المصلحة العامة وإن حصل ذلك لم يلق تجاوبا وبقي حبرا على ورق.
نجم عن هذا الإهمال للشأن العام والتراخى فى مجابهة الواقع انتشار الفوضى وتراكم المشاكل فمن ذلك :(تدفق غير مسبوق للمهاجرين من كل حدب وصوب، ارتفاع نسبة البطالة وزيادة عدد الفقراء، تدنى الخدمات........) فأضحت الأرضية صالحة لتفشي الجريمة واحتضان المجرمين. فلا غرابة إذن- فى ظروف كهذه -إن ظهرت الجريمة وترعرعت:  وهذا ما حصل بالفعل: (شاع تداول المخدرات وما نجم عنه من أضرار على المجتمع،  تسربت عصابات إجرامية إلى البلد، تكونت  تشكيلات متفاوتة القوة والنفوذ تمارس الجريمة بجميع أشكالها واتسعت رقعتها وانخرطت فى صفوفها فئات متعددة ذات نفوذ وشوكة لما لها من علاقات فى شتى الأوساط ومن إمكانيات مادية. وتكونت خلايا  بعضها يدار بأيادي خفية توجهها لنشر الفوضى أوكوسيلة ضغط لبلوغ مآربها......)
 يبدو أن العنصر الأجنبي- المستجلب إلى البلاد لأغراض انتخابية أو غيرها- لعب دورا محوريا فى هذا الجال. 
وأصبح المجال مفتوحا للممارسة الفعلية للجريمة:(  أزهقت الأرواح، وهتكت الأعراض، ونهبت الأموال، احتجزت الرهائن ....)  وساد الخوف حتى "بلغ السيل الزبى" عندها استشعر الخطر وانصبت الجهود  على البحث عن مخرج من هذه المعضلة. فما السبيل إلى ذلك؟  
يكمن الحل  فى الخروج من الدائرة الضيقة  والبحث عن أطر أكفاء، نزهاء تسند إليهم هذه المهمة ( ولا ينحصر البحث على فئة ولاتيار بعينه )، توزع بينهم الأدوار: ( دراسة وتخطيط، تنفيذ، إشراف ورقابة) -فى إطار توجيهات واضحة وصارمة نابعهة من إرادة  صادقة للتغيير - وتتاح لهم الوسائل المعنوية والمادية والوقت الكافى لأداء مهامهم فى مأمن من التجاذبات الطائفية والضغوط.
 قد تكون هذه الشروط عزيزة المنال لكنها ليست مستحيلة إن صدق القصد.
إن المشاكل معلومة والحلول ممكنة، وسبقت الإشارة إلى طرف منها، فالذي ينقص الآن هو وجود طاقم بشري تتوفر فيه الشروط الآنفة الذكر أو جلها وإرادة سياسية قوية  يستند عليها،  فإن اجتمعا كان الخروج من هذا المأزق متاحا وإلا فستبقى الحلول ناقصة إن لم تكن منعدمة.
والواقع أن الحاحة إلى مثل هذه نالإجراءات تعم جميع المؤسسات بدون استثناء. 
الله ولي التوفيق وهو حسبنا ونعم الوكيل.





 




 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

[email protected]

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



المرشح لرئاسة البرلمان المغربي مطوق بـ 53 اتهاماً بإهدار المال العام

حوار مع النائبة البرلمانية ابنة مدينة طانطان السيدة أبلاضي خديجة

تنظيم يوم دراسي حول تربية الإبل بالسمارة يكشف معاناة الكسابة

تأخر توزيع الشطر الثاني من البقع الأرضية على فئة الأرامل يثير غضب شيوخ القبائل

جبهة البوليساريو تنفي مشاركة ممثليها في أشغال مؤتمر حزب الأصالة والعاصرة

طانطان:اختتام الدورة التدريبية لاطر المخيمات الصيفية

شباب قبيلة الانصار اولاد تيردارين غاضب من والي ومنتخبي كلميم (بيان تنديدي)

رسالة المعتقل السياسي الصحراوي المحفوظ الهيط

عاجل : شركة استرالية تؤكد وجود أكبر حقل نـفـطي عالمي في حوض مزغان البحري بالمغرب

عاجل : فعاليات واطر قبائل الانصار اولاد تيدرارين تهدد بتدويل قضية " محمد لعوينة "

غلاء المهور يدفع الشباب الموريتاني الى الزواج السري

انعقاد الدورة الأولى للجنة الإقليمية للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية بالسمارة

طانطان : اجتماع موسع حول ظاهرة العنف بالمؤسسات التعليمية

يوم دراسي لصحافة التحقيق بأسفي

الصحفي وحرفة الانتروبولوجي : في محاولة فهم المجتمع الصحراوي

الدور الحمائي للمدرسة في مواجهة العنف ضد الأطفال محور يوم دراسي بجهة طنجة - تطوان

بيان تنديدي من الاتحاد العربي للصحافة الالكثرونية بالمغرب تضامنا مع الصحافية ضحى زين الدين

بالفيديو : ثانوية محمد السادس تنظم الأيام التحسيسية لمحاربة الغش في الامتحانات بكلميم

غضبة الوالي "اليعقوبي" على أسوأ قياد عرفتهم مدينة تطوان

ظاهرة الاعتداء الجنسي على الأطفال بآسفي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الكفاءة المهنية
الرياضة
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

موريتانيا تمنح الجزائر حصصا سنوية للصيد


حظر اصطياد الكوربين على غير الموريتانيين


البحرية الموريتانية تكشف عن إجراءات إنقاد باخرة أجنبية


موريتانيا تمتلك 60% من ثروة غرب افريقيا السمكية

 
كاميرا الصحراء نيوز

الرّحماني المقهور باقليم طانطان


طانطان : مواطنون يشيدون بالملحقة الإدارية الرابعة


اليوم الاول من اعتصام المعطلين بالطنطان


الطليعة .. ملفات مُهمة على طاولة الرئيس لمزوكي ؟


كلمة عميد الصحفيين أوس رشيد بخصوص تنمية طانطان

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 

»  قلم رصاص

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

بوصبيع يكتب: ولا بيان للرأي العام الجهوي ما هكذا تُورد الإبل السيدة رئيسة جهة كلميم وادنون


آسا الزاك..الترامي يخرج المئات من قبائل أيت توسى للاحتجاج أمام عمالة الإقليم


بوصبيع: تصور وثيقة النموذج التنموي لمغرب الغد لا يخرج عن نموذج تنمية بدون ديمقراطية


لهذا السبب الوالي السابق لجهة كلميم عمر الحضرمي العظمي يزور المنطقة


تأسيس حراك تنسيقية النساء الصحراويات للإنعاش الوطني و السكن و الصحة باقليم طانطان

 
مقالات

ابن كيران... و قفا نبك من ذكرى مقعد ورئاسة !!


قضية المدعو طوطو :إفساد للذوق العام وتفاخر بتناول المخدرات بمهرجان ترعاه وزارة الثقافة


نظام الحوافز المأمول في الجامعة المغربية


الموظف ووسائل التواصل الاجتماعي


ماذا بعد التهديد النووي الروسي؟


أوروبا والأوقات الصعبة وثمن الحرية

 
تغطيات الصحراء نيوز

تنسيقية الوديان الثلاث تستنكر تصريحات رئيسة جهة كلميم وادنون


قبيلة يكوت تنظم وقفة إحتجاجية وتصدر بيانا للرأي العام


تاسيس مكتب نقابي للمربيات بالعيون


احتجاجات واسعة تعم جماعة رأس اومليل.. قبيلة ايت لحسن تنتفض


رابطة كاتبات المغرب تخطو نحو الهيكلة الجهوية ومؤتمر للكاتبات الإفريقيات

 
jihatpress

الثمري: المؤتمر المحلي للعدالة والتنمية بآسفي انطلاقة جديدة ومتجددة ومساهمة متواصلة في معركة الإصلاح


رسالة مفتوحة إلى رئيس جماعة العرائش ..!


الحرب على مافيا البناء العشوائي بإقليم الحوز مستمرة

 
حوار

الكوا: احتجاج قبائل أيتوسى رسالة ضد السطو على الأراضي تحت غطاء التحفيظ

 
الدولية

جمهورية أذربيجان تحيي الذكرى الثانية للحرب الوطنية


السنغال..تمويل سعودي افريقي لتحسين شبكة الطرق والنقل


غوتيريش: الأزمة الأمنية في منطقة الساحل تمثل تهديدا عالميا

 
بكل لغات العالم

علامات تشير إلى أن هاتفك يتعرض للتجسس

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

مفاوضات الهلال السعودي مع النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

إشادة عربية بجهود لصناعة السينما في الأردن


انطلاق مهرجان الأردن الدولي العاشر للأفلام..


اختتام فعاليات المهرجان الوطني للعيطة بآسفي


الدارالبيضاء تستضيف مهرجان ليالي درب السلطان

 
فنون و ثقافة

كواليس نيفين رجب ومجد القاسم مع ذوي القدرات الخاصة بعد نجاح " كلنا إنسان" بالاوبرا

 
تربية و ثقافة دينية

أصحاب الكهف.. بين العزلة المادية والعزلة الشعورية

 
لا تقرأ هذا الخبر

سيدة تنجب توأم من رجلين مختلفين .. كيف حدث ذلك؟

 
تحقيقات

أبوغزاله وستوكس يتشاركان الأفكار بشأن انتخابات 2020 الأمريكية

 
شؤون قانونية

استعمال العنف من قبل رجال السلطة : مقاربة قانونية


المحكمة الابتدائية بطانطان تنظّم يوماً دراسياً حول السلامة الطرقية

 
ملف الصحراء

المغرب يتسلم دعوة من الجزائر لحضور أشغال القمة العربية

 
sahara News Agency

أنشطة ترفيهية و صحية توعوية بمدينة طانطان


كلميم.. ملتقى جمعية الأوراش للإعلام والاتصال يحتفي بالبرلمانية منينة مودن شخصية لسنة 2020


بوصبيع: لاديمقراطية بدون أحزاب سياسية وإعلام مهني حر موضوعي ونزيه

 
ابداعات

مستقبل الروبوت الصحفي : عبده حقي

 
قلم رصاص

الطفل ريان

 
 شركة وصلة