مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة اليكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: akhbarsahra@gmail.com         السلاح المستخدم في قصف حافلة الأطفال باليمن أمريكي             تقارير سرية ستجر رؤساء الأقسام الاجتماعية بالعمالات للعدالة             نقابة تتضامن مع عمّال نظافة بطانطان و تطالب بأُجُورَهُمْ لشراء الأضحية             حُكْرَة عَامل نظافة قبل العيد بطانطان             خبراء الأمم المتحدة البحرين تنتهك حقوق الانسان             المجلس الجماعي لطانطان يرد             تفسير سورة الكوثر عدد آياتها 3             ضبط عون سلطة متلبس برشوة             في قطاع غزة وحدةٌ في الميدان وتوافقٌ في السياسةِ             حفل إعذار جماعي لأطفال بإقليم تاونات             عامل إقليم سيدي إفني متورط في سرقة الرمال             بلاغ حول اعتقال اب فتاة توفيت في مستشفى محمد الخامس بالجديدة نتيجة الإهمال             جزائري و مغربي جمعتهما صداقة الطفولة يلتقيان بعد 51 سنة            قبيلة اصبويا الصبّار و الحشرة القرمزية            آية إياك أن تنساها الشيخ أبو بكر الجزائري            أبو بكر جابر الجزائري أين ولد وكيف تربى وعاش ؟            اخنيك مسعود منطقة زيني            ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

بعدما تعرض للنصب والاحتيال على يد رئيس الوطية الأسبق مواطن يستنجد بالملك - فيديو

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

جزائري و مغربي جمعتهما صداقة الطفولة يلتقيان بعد 51 سنة


قبيلة اصبويا الصبّار و الحشرة القرمزية


آية إياك أن تنساها الشيخ أبو بكر الجزائري


أبو بكر جابر الجزائري أين ولد وكيف تربى وعاش ؟


اخنيك مسعود منطقة زيني


سيناء.. حروب التيه ج2


مأساة أُمّ ..أسرة مهددة بالتشرد بكلميم

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

الحانة ليست عقدة الطانطاني .. سفينة طانطان معلمة تاريخية تنتظر الترميم

 
التنمية البشرية

احتفاء بذكرى التنمية البشريّة باقليم طانطان

 
طلب مساعدة

حملة جمع تبرعات لشراء أضاحي العيد للمُعوزين بطانطان


حملة جمع تبرعات لشراء أضاحي العيد للمُعوزين بطانطان

 
قضايا و حوادث

ضبط عون سلطة متلبس برشوة


حصري .. العثور على جثة بأحد أحياء الوطية


سابقة .. المجلس الجهوي للحسابات يُعَري جماعة طانطان


الاعتداء على خضار بطانطان يسائل غياب الامن و جماعة طانطان ...


موجة سرقات تجتاح طانطان

 
بيانات وتقارير

تقارير سرية ستجر رؤساء الأقسام الاجتماعية بالعمالات للعدالة


نقابة تتضامن مع عمّال نظافة بطانطان و تطالب بأُجُورَهُمْ لشراء الأضحية


عامل إقليم سيدي إفني متورط في سرقة الرمال


بلاغ حول اعتقال اب فتاة توفيت في مستشفى محمد الخامس بالجديدة نتيجة الإهمال


مهم للغاية..إشعاعات و انقطاعات لخدمات بدون إشعار تستنفر تنظيم نقابي بطانطان

 
كاريكاتير و صورة

الوضع الاجتماعي في طانطان بعيون الكاريكاتير
 
شخصيات صحراوية

إضاءات في تاريخ المجاهد الشيخ المرحوم أوس حمادي ولد لعروصي ولد حماد ولد عبد الله

 
جالية

حصري .. مطالب جالية وادنون في اليوم الوطني للمهاجر

 
رسالة صحراوية

حكومة الشباب الموازية تتضامن مع موقع صحراء نيوز

 
صورة بيئية خاصة

حملة بيئية لتنظيف شاطئ الوطية بإقليم طانطان

 
جماعات قروية

طاطا : قائد قيادة الكوم يهدم بيت ارملة بدوار فم الواد

 
أنشطة الجمعيات

طانطان .. تكوين تفاعلي بين الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد


فيديو .. هذا هو واقع حقوق الانسان بكلميم


حصري : خلية البلوكاج الجهوي تشخّص مشاكل وحاجيات مدينة طانطان

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

هذا هو سر لقاء شاب موريتاني مع مؤسس فيسبوك مارك زوكربيرج

 
تهاني ومناسبات

تهنئة بمناسبة ازدياد فيصل في بيت اجدال محمود

 
وظائف ومباريات

فيديو .. التسهيلات البنكية للاستثمار الاخضر

 
الصحية

مــشـا كــَل نــقـَـص الأكَسجين بطانطان

 
تعزية

تعزية في وفاة والد رئيس غرفة التجارة و الصناعة و الخدمات

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

فيديو : تلميذة من ثانوية القدس تتوج في حفل التميز


فيديو : اختراع بطانطان لمواجهة لصوص المنازل

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

اكلة مغربية سفة مردومة

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

و أخيـــــراً العثور على الطفلة مروة بيد الله

 
اغاني طرب صحراء نيوز

حبيب الله ترانيم صوفية من إبداع نصر مكري

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

فيديو ..دورة تكوينية تحت شعار حرية الصحافة بين النص القانوني و الممارسة الحقوقية

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

الماسة الزرقاء الحلقة الاولى


النمر المقنع أفضل الحلقات


المناهل الحلقة 1 الاولى

 
عين على الوطية

شــــــكايــات جديدة بالوطية لحماية المستهلكين


تَجنُّب لَمْس أعمدة الإنارة العمومية بكورنيش الوطية


اعتقال قاصر سرق هاتفين نقّالين بالوطية


فصل الصيف يُعري مجالس منتخبة بطانطان

 
طانطان 24

حُكْرَة عَامل نظافة قبل العيد بطانطان


المجلس الجماعي لطانطان يرد


العنوسة تمسّ الفتيات باقليم طانطان وهذه أبرز المسبّبات ..

 
 

الوجه الآخر لظاهرة تعنيف المدرس المغربي بالمهجر
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 24 شتنبر 2012 الساعة 54 : 11


الصحراء نيوز / مراسلة خاصة

 قدم مدرسو اللغة العربية والثقافة المغربية بأوروبا، التابعون لمؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج والعاملون حاليا بأوروبا تحت سلطة وزارة الخارجية المغربية، صورة سوداوية بكل المقاييس عن أوضاعهم المهنية والمالية والاجتماعية بأوروبا. كما بسطوا، عبر بلاغ تحذيري، أهم المعيقات الإدارية التي تقف وراء استمرار مسلسل التراجع الذي يعرفه تدبير ملف تدريس اللغة العربية والثقافة المغربية بالخارج، حيث أصبح يشكل، من وجهة نظرهم، عامل انحطاط يثل بمستواهم المعيشي بالقارة العجوز، ويقض من حقهم في ظروف عمل وعيش كريمين. كما يعصف بشكل مرعب بآمال وطموحات الناشئة المغربية بالخارج في غذ هوياتي تصان فيه خاصيتهم الأصلية وتعدديتهم الثقافية، وتحفظ فيه إمكانية ولوجهم إلى معالمهم ومعاييرهم الحضاراتية المبنية على التعايش السليم والاحترام المتبادل.

هذا وتطرقوا من زوايا متعددة ومختلفة إلى التداعيات الاجتماعية الناتجة عن سوء تدبير وضعهم الإداري والمالي من طرف المسؤولين الإداريين لمؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج وعلى رأسهم الكاتب العام. فعلى مستوى التعيين المهني المحلي ببلد الإقامة، أكدوا أنه غالبا ما يقذف بالمدرس المغربي في مراكز عمل توجد في أحياء ذات طابع جد شعبي، تتمركز فيها عامة الجاليات الأجنبية، والمغربية على وجه الخصوص، بشكل مكثف حيث تتنوع وتتفاقم فيها المشاكل بالموازاة مع الكثافة السكانية، إلى درجة تصنيفها ضمن المواقع غير الآمنة إلى الخطيرة في بعض الأحيان، من طرف الأكاديميات والبلديات التي ينتمي إليها إداريا المدرسون المعنيون.

ويشكل هذا الانتشار في اعتقادهم هاجسا أمنيا على مستوى حرمتهم الجسدية كونه يجعل المدرس عرضة لظاهرة التعنيف خارج المدرسة بشكل حتمي. بيد أن هذه الوضعية أصبحت واقعا اجتماعيا وضرورة مهنية لا مناص منهما، إذا أراد المدرس المغربي بالمهجر الحصول على مراكز شغل تسمح له بأداء الحد الأدنى من ساعات العمل المفروضة عليه من طرف مؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج، باعتبارها الهيئة المدبرة للملف، وكذا من طرف مفتشيها ومنسقيها المنعمين بالعمل في دفئ وسلامة فضاءات قنصليات وسفارات المملكة المغربية بأوروبا.

ومن الأسباب الأساسية الأخرى التي تعرض الأطر التربوية المغربية بأوروبا لظاهرة العنف خارج المجالات التربوية هي ضعف مدخولهم الشهري ومحدودية قوتهم حيث أصبح المدرس، لأسباب اقتصادية تدبيرية محضة، مضطرا للسكن في نفس الأحياء التي يؤدي فيها واجبه المهني. وهذه ظاهرة تتسبب للمدرس في العديد من الاصطدامات مع بعض المراهقين الأجانب الذين يحاولون فرض الذات على جميع سكان الحي. ومن بين هذه التصرفات، نجد حالات التظاهر بالسيطرة والتحكم في المعلم وإهانته أمام سكان الحي والأصدقاء باعتباره امتدادا للسلطة. وتصل "اللعبة" في بعض الأحياء إلى التهديد الشفاهي باستعمال السلاح الناري عند عدم امتثال المدرس لأوامر " قائد الحي".

وفي محاولة لقراءة هذا السلوك، خلص بعض الأخصائيين إلى أن المراهقين الأجانب ينظرون إلى معلم اللغة والثقافة الأصليتين خارج إطاره التربوي الأصلي باعتباره تجسيدا لسلطة البلد الأصل بجميع فلولها، وعلى وجه الخصوص الجمارك وشرطة الحدود التي يشتكي من تصرفاتها آباؤهم وأسرهم بشكل شبه يومي. أغلبية ساحقة من هؤلاء المراهقين عاينوا ميدانيا نوعية السلوك الذي ينهجه موظفو هذه المصالح تجاه آبائهم وأقربائهم عند الدخول إلى الوطن الأصل لقضاء عطلة الصيف.

والمثير للغرابة هو أن التلاميذ أنفسهم هم من يأخذوا على عاتقهم مهمة حماية معلمهم المغربي من التعنيف الاجتماعي خارج المدرسة، بحيث يتدخلون بصفة مباشرة للدفاع أو بالأحرى للترافع عنه أمام زعماء الحي. ويرجع هذا السلوك التلقائي، غير المعتاد في مجتمعات رأسمالية ذات طابع فردي، إلى نوعية العلاقة التي تجمع عامة مدرس اللغة والثقافة الأصليتين المغربي بتلاميذه، وكذا إلى مستوى الاحترام والتقدير الذي يكنه المتمدرسون لرجل تعليم يتقاسم معهم الانتماء الثقافي والطبقية الاجتماعية، إلى درجة اعتباره واحدا من أفراد الأسرة أو العائلة. وهذا وضع متميز يحسب للمعلم المغربي بأوروبا، وتحقيق فريد على مستوى علاقات المغرب مع أبنائه بالخارج، يضيف معلم أعرب عن رغبته في عدم الإفصاح باسمه، تفاديا لقرارات الطرد التعسفي التي يتخذها الكاتب العام للمؤسسة في حق كل من سوت له نفسه المطالبة جهرا بحقوقه أو انتقاد سياسة سيادته. 

أما عن الوجه الآخر للتعنيف الذي يتعرض إليه المدرس المغربي بالخارج، فهو إداري مالي بامتياز ويمارسه المسؤولون الإداريون لمؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج على المعلمين بشكل دائم ومستمر، وعلى مرأى الملإ، وبعلم الجميع. لقد سلبوهم من جميع الحقوق المخولة لهم قانونيا وتنظيميا بحكم وضعيتهم في الخارج، كما حرموهم حتى من تلك الامتيازات الإدارية التي استفادوا منها في وضعيتهم السابقة. 

فبعدما كانت أجور المدرسين المغاربة بالخارج تؤدى حسب المعايير المحددة من طرف وزارتي المالية والخارجية، على غرار جميع الموظفين المغاربة العاملين بالخارج، أخضعها الكاتب العام للمؤسسة لهواه سنة 1997، وأصبح يصرفها حسب طريقة جائرة تتنافى وجميع النصوص التنظيمية والتشريعية التي تقنن أداء المناصب المالية التابعة لوزارة المالية بالخارج. وبسبب هذا الانتهاك، أصبح المدرسون يتقاضون أجورا خاضعة لإرادة هذا المسؤول الذي يعتبر المؤسسة ضيعة شخصية وأجور المعلمين صدقة منه إلى خدامه.

لقد نتج عن هذه الوضعية تراجع ملموس في حجم أجور المدرسين بالمقارنة مع ما يتقاضاه الموظفون المغاربة في نفس الوضعية بالخارج، وحتى مع ما كان يتقاضاه نفس المدرسين قبل استلام هذا المسؤول مهامه بالمؤسسة. أثرت هذه المقاربة الإقطاعية لملف تدريس اللغة العربية والثقافة المغربية بالخارج بكيفية خطيرة على الحياة العائلية والاجتماعية لكل أصناف المدرسين التابعين للمؤسسة إلى درجة ترشح قرينات بعض المعلمين للاستفادة من الصدقات التي تخصصها المنظمات الخيرية الإسلامية للطبقات الفقيرة في أوروبا، أو من المعونات التي تقدمها مؤسسات المساعدة الشعبية أو الصليب الأحمر للمهاجرين "الحراقة" بمدن الإقامة. هذه هي نوعية الجرائم التي يرتكبها المسؤولون الإداريون للمؤسسة وعلى رأسهم الكاتب العام في حق "سفراء اللغة العربية والثقافة المغربية بالخارج".

ويصنف هذا التعنيف الإداري والمالي ضمن التعسفات والانتهاكات الاستثنائية التي تستدعي حالاتها اجتماعا طارئا لأعضاء اللجنة المختلطة للنظر في إمكانية جبر الضرر بكيفية استعجالية، وذلك باعتبارهم منتسبين لهيئة حكومية رسمية عهدت إليها مهام إيجاد حلول عاجلة للوضعية الإدارية والمالية للمدرسين العاملين بمؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج. لقد تخلت المؤسسة عن جميع الالتزامات التي اتخذتها على عاتقها من خلال عضويتها ضمن هذه اللجنة، وتجاوزت جميع الخطوط الحمراء، لذا أصبحت عملية رصد الاختلالات وجبر الضرر أمرا جوهريا بالنسبة لكينونة وصيرورة تدريس اللغة العربية والثقافة المغربية بالخارج، ومسألة حتمية بكل المقاييس لضمان حق أبناء الجالية المغربية بالخارج في الحصول على منتوج تربوي وميراث ثقافي في مستوى مساهمات آبائهم وأمهاتهم الفعالة في بناء وتقوية جميع القطاعات والورشات الحيوية المغربية.

 





 




 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

akhbarsahra@gmail.com

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الطغاة المستبدون بجماعة عوينة إيغمان

تارودانت: رئيس المعقل بالسجن الفلاحي يستعرض عضلاته على السجناء

زاكورة : اعتصام اطر مؤسسات الرعاية الاجتماعية احتجاجا على تردي الأوضاع المهنية و المعيشية

دراسة استشرافية عن حظوظ موريتانيا من الثورة العربية

مجرد سؤال برلماني ...

أيت بعمران والانتخابات البرلمانية

اسا : السلطات تبدأ التزوير قبل يوم 25 نونبر 2011

"أيامات الركينة" اقدم حي هامشي في جهة كلميم -السمارة

طانطان : تداعيات خبرمسؤول تربوي بمعهد التكنولوجيا للصيد البحري يلغي تحية العلم الوطني

نداء عاجل لامرأة مظلومة لمن يهمه الأمر

الوجه الآخر لظاهرة تعنيف المدرس المغربي بالمهجر





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الرياضة
الكفاءة المهنية
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

تلك الرمال التي تشكل مشكلة عويصة


AKHFNIR Maroc Pêche des falaises


شاهد طريقة لصيد الأخطبوط في طانطان (فيديو)


البحَّارة يحتجون على إقصائهم مديرية الصيد البحري بين العشوائية و القرارات الارتجالية

 
كاميرا الصحراء نيوز

فيديو : فسبوكي يشخص تظلمات سكان طانطان من الإدارة الصحية


مشاهد من : أسبوع الجمل بكلميم


صور أنشطة موسم طانطان


صور النسخة الرابعة عشرة من موسم طانطان


شاهد تصريحات حصرية في خيمة الشعر الحساني

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

ورقة تعريفية عن المدير الاقليمي للتعليم بالطانطان


حفل الولاء .. بوعيدة و انصاره يحتجون على الوالي ابهي


رسالة من مَحْكُور بكلميم .. إنهم يسيئون للملك و للمواطن - فيديو


الكنتاوي حمدي.. الباشا الجديد لمدينة آسا


أنباء عن زيارة ملكية مرتقبة لمدينة طانطان

 
مقالات

في قطاع غزة وحدةٌ في الميدان وتوافقٌ في السياسةِ


ترامب : الهُراء المتلفز الذي يستهلكه نصف أمريكا


البالونات الحارقة تهديدٌ اقتصادي وقلقٌ سكاني


غياب ثقافة التسامح المجتمعي في الجزائر


أنقذوا غزة وأجيروا أهلها


الاحتياط الاستراتيجي الإسرائيلي من الأسرى والمعتقلين

 
تغطيات الصحراء نيوز

مُهاجري طانطان يُنددون بالتجربة العدمية للمنتخبين و يستعرضون حاجيات سكّان


تعهد العامل يرفع اعتصام في المستشفى الإقليمي بطانطان - فيديو


الحفل الختامي لمؤسسة الإمام الغزّالي للتعليم الخاص


الخيام الموضوعاتية بالدورة 14 لموسم طانطان


مديرية التعليم بطانطان بشراكة مع مؤسسة المكار تحتفي بالتلاميذ المتفوقين

 
jihatpress

حفل إعذار جماعي لأطفال بإقليم تاونات


الكاتب العام لودادية الفضاء الأحمر بمراكش ضربني وبكى ..سبقني وشكى


مؤشرات الإصلاحات الإيجابية بجماعة واد لو...

 
حوار

حوار الدكتور خالد الصمدي مع مجلة Economie-Entreprises

 
الدولية

السلاح المستخدم في قصف حافلة الأطفال باليمن أمريكي


خبراء الأمم المتحدة البحرين تنتهك حقوق الانسان


والدة الشيخ أسامة بن لادن .. ماذا قالت عن زعيم تنظيم القاعدة؟

 
بكل لغات العالم

تصريح التلميذة نهيلة العمري خلال تكريمها في حفل التميز الصحراء نيوز

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

الذاكرة الرياضية المنسية بالطانطان : لقاء دولي ضد منتخب ليبيريا

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

شباب جهة درعة تافيلالت يفجر طاقاته الابداعية


حصري .. مسابقة في العزف على القِيثَارَة باقليم طانطان


مهرجان ملامس الدولي للموسيقيين المكفوفين بالبيضاء


معرض يسلط الضوء على الموروث الثقافي بالسمارة

 
فنون و ثقافة

الأعرج : الثقافة رافعة أساسية للتنمية بإقليم وارزازات

 
تربية و ثقافة دينية

تفسير سورة الكوثر عدد آياتها 3

 
لا تقرأ هذا الخبر

70 ألف دولار مكافأة لقتل كلبة!

 
تحقيقات

استطلاع .. الوضع البيئي بطانطان يستمر في التدهور

 
شؤون قانونية

مواقع التواصل الاجتماعي تسائل فعاليّة مكافحة الفساد باقليم طانطان


ندوة بطانطان تناقش صورة العنف ضد الطفل والمرأة في الاعلام

 
ملف الصحراء

حصيلة جولة هورست كولر بالعيون و السمارة + فيديو

 
sahara News Agency

رحلة ترفيهية جمعوية بطانطان


نقابة الصحافيين المغاربة تندد بالتضييق على صحفيين بطانطان


دورة تكوينية في القيادة النموذجية للذات بطانطان

 
ابداعات

قصيدة حسانية هدية الى جمعية الاوراش الصحراوية للصحافة و التواصل في بطولة رمضان + صور

 
 شركة وصلة