مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة اليكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: akhbarsahra@gmail.com         سابقة : بطل المغرب بطانطان يلوّح بالاحتجاج في الشارع -بيان             صور أنشطة موسم طانطان             مساحة خضراء ترى النور بعد فشل السطو على وعائها العقاري بطانطان             صور النسخة الرابعة عشرة من موسم طانطان             أسباب تبول الأطفال أثناء النوم             تهنئة بمناسبة الحصول على دبلوم ماستر ﺍﻟﻘﺎﻧﻮﻥ             الاحتياط الاستراتيجي الإسرائيلي من الأسرى والمعتقلين             بَغْلَةُ البلدية             بيان..بعد انتحار امرأة سلالية بسبب الفقر حقوقيون يطالبون             البراءة لقاتلِ الدوابشة عدلٌ وإنصافٌ             طانطان .. تكوين تفاعلي بين الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد             فيديو .. هذا هو واقع حقوق الانسان بكلميم             كرنفال موسم طانطان            خيمة قبيلة الركيبــــــات            خيمة قبائل أيت باعمران            خيمة قبائل آيتوسى            خيمة قبيلة آيت لحسن            ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

بعدما تعرض للنصب والاحتيال على يد رئيس الوطية الأسبق مواطن يستنجد بالملك - فيديو

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

كرنفال موسم طانطان


خيمة قبيلة الركيبــــــات


خيمة قبائل أيت باعمران


خيمة قبائل آيتوسى


خيمة قبيلة آيت لحسن


خيمة قبيلة يكــــــــــــــوت


السيرك .. متعة و إثارة متنفس لسكان طانطان

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

بَغْلَةُ البلدية

 
التنمية البشرية

احتفاء بذكرى التنمية البشريّة باقليم طانطان

 
طلب مساعدة

مواطن يقطن في قنطرة بطانطان حملية تضامنية و نداء انساني + فيديو


فيديو في عزّ الحراك الشعبي ...صرخة و نداء لعامل اقليم طانطان

 
قضايا و حوادث

حصري : وفاة جندي و مطاردة المهاجرين السريين بضواحي كلميم


أمن تطوان .. توقيف مبحوث عنه من أجل الاتجار الدولي في المخدرات


ميكانيكي ينجو من محاولة قتل بطانطان


جريمة بقلعة السراغنة..تلميذ يقتل صديقه بسبب الغش !


جريمة قتل بشعة في كلميم

 
بيانات وتقارير

سابقة : بطل المغرب بطانطان يلوّح بالاحتجاج في الشارع -بيان


بيان..بعد انتحار امرأة سلالية بسبب الفقر حقوقيون يطالبون


عاجل : شعراء يطالبون بالمشاركة في خيمة الشعر


AMDH تدخلات أمنية عنيفة ضد متظاهرين بالعيون


تنسيقية المغاربة المسيحيين ترد على وزير من المفروض أنه يرعى حقوق الإنسان

 
كاريكاتير و صورة

الوضع الاجتماعي في طانطان بعيون الكاريكاتير
 
شخصيات صحراوية

إضاءات في تاريخ المجاهد الشيخ المرحوم أوس حمادي ولد لعروصي ولد حماد ولد عبد الله

 
جالية

المحامية الدولية كوثر بدران في ضيافة الفاتكان

 
رسالة صحراوية

حكومة الشباب الموازية تتضامن مع موقع صحراء نيوز

 
صورة بيئية خاصة

عندما يتكلم الصمت .. حرق الازبال يهدد صحة سكان مدينة طانطان

 
جماعات قروية

نشاط مدرسي بجماعة ابطيح

 
أنشطة الجمعيات

طانطان .. تكوين تفاعلي بين الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد


فيديو .. هذا هو واقع حقوق الانسان بكلميم


حصري : خلية البلوكاج الجهوي تشخّص مشاكل وحاجيات مدينة طانطان

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

هذا هو سر لقاء شاب موريتاني مع مؤسس فيسبوك مارك زوكربيرج

 
تهاني ومناسبات

تهنئة بمناسبة الحصول على دبلوم ماستر ﺍﻟﻘﺎﻧﻮﻥ

 
وظائف ومباريات

فيديو .. التسهيلات البنكية للاستثمار الاخضر

 
الصحية

أسباب تبول الأطفال أثناء النوم

 
تعزية

تعزية و مواساة في وفاة الفقيدتين كليمنة بوغريون و سكينة منت إبراهيم ولد محمد

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

فيديو : تلميذة من ثانوية القدس تتوج في حفل التميز


فيديو : اختراع بطانطان لمواجهة لصوص المنازل

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

اكلة مغربية سفة مردومة

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

و أخيـــــراً العثور على الطفلة مروة بيد الله

 
اغاني طرب صحراء نيوز

حبيب الله ترانيم صوفية من إبداع نصر مكري

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

فيديو ..دورة تكوينية تحت شعار حرية الصحافة بين النص القانوني و الممارسة الحقوقية

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

النمر المقنع أفضل الحلقات


المناهل الحلقة 1 الاولى


فيديو جديد مؤسسة تجسد حكاية ماما تعد خبزا بطانطان

 
عين على الوطية

الزيارة الميدانية لدار لفليج بالوطية


للمرة الرابعة في شهر ابريل .. محاولة انتحار لمواطن عبر تسلق عمود بالوطية


المحسنون ينافسون الأوقاف بجماعة الوطية


طموح النادي الرياضي أنصار الوطية لكرة السلة

 
طانطان 24

مساحة خضراء ترى النور بعد فشل السطو على وعائها العقاري بطانطان


مشاركة ثانوية القدس في فعاليات حفل التميز باقليم طانطان


تدشين دائرة أمنية جديدة بأخطر المناطق الإجرامية بطانطان

 
 

وساطة روس بين ضرورة الحياد ومطلب المرحلة
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 06 نونبر 2012 الساعة 01 : 23


الصحراء نيوز / إبراهيم بلالي السويح*

تأتي زيارة كريستوفر روس الوسيط الاممي في ملف الصحراء للمنطقة  هذا الأسبوع في ظرفية استثنائية بكل المقاييس،  سواءا على المستوى المحلي أو الوطني أو الدولي .وإذا ما تم استحضار المجرى العام الذي عرفته مختلف التحولات في البلدان العربية وكذلك  تأثيرات الربيع العربي المستمرة  وان كانت وثيرته بنسب  متفاوتة، فان شبح  الأزمة العالمية الاقتصادية  بالخصوص  يخيم  على كواليس  تدبير وصناعة  القرار السياسي بحدة كبيرة.                                                

كما أن الوسيط الاممي  وان بدا ظاهريا بان أزمة  "الحياد" تم تجاوزها في استمرار مهامه بعد توقف دام سنتين ودون الغوص في تفاصيل  وكواليس عودته فان المعطيات الميدانية التي  ميزت أو طبعت تحركاته هي الأخرى جديدة.    

                                                                               

وإذا ما تركنا جانبا  ما عرفته  الساحة الوطنية من تغيرات هيكلية همت  إقرار دستور جديد للمملكة بحكومة نوعية إلى حد ما، فان ما يجري  خارج الحدود  القريبة يجعل من منطقة الساحل  والصحراء  عموما  رقما جديدا  في المعادلة  ويضع  مهمة الوساطة أمام محك حقيقي أكثر من أي وقت مضى خاصة وان تسارع  الأحداث يوحي بل ويهدد بخروجها عن السيطرة.                                      

هناك مقاربتين حكمتا تحركات روس للمنطقة هذه المرة   :

                                               

أولهما : استحضاره بما يكفي  لتراكمات المرحلة السابقة بصيغها  التفاوضية سواء أكانت رسمية أو غير رسمية أو تلك اللقاءات  العديدة والمتكررة السابقة مع مسؤولي كافة الأطراف وأسبقية  التداول في المواضيع والملفات  التي تشكل  مفاتيح  التقارب بما فيها تلك التي كانت  محط اهتمام في لقاءات التفاوض السابقة لوسطاء أمناء عامون بدءا  بكولد فولد هايم إلى كوفي عنان وهو أمر فرض عليه بعد استحضار تجربته أن يتبنى نهجا لا  نجزم بأنه جديدا بقدر ما يكون مقبولا لفك لغز التوافق مما يعطيه أهلية التحدي مقابل استحالة المهمة سابقا                                                             

وهذا ما يجعل تكييف كل المتغيرات محليا ودوليا مع سيناريوهات أو خيارات طبيعة العودة وجدوائيتها  لطاولة المفاوضات التي تشكل  الهم الرئيسي الآني لواقعية الزيارة الحالية لروس.                     

المقاربة الثانية هي العمل الميداني وتبنى مزيد من الواقعية لتفادي الجمود الشبه الكامل الذي ميز  المسار السياسي لأسباب متعددة  تدفع   إلى توسيع التشاور على أكثر من واجهة وجبهة في أفق ترتيبات خلق فاعلين جدد وان بشكل ثانوي موازي، ومخاطبين عبر قنطرة "التمثيلية" مع تعزيز قدراتهم للعب دور سياسي وحقوقي، وكل ذلك تحت مظلة "المشاركة".   

                                                     

لكن اللافت للانتباه في هذا المسار عموما  هو بداية مرحلة جديدة  أكثر واقعية مما سبق عبر البحث  في كل الاقتراحات وتامين  أرضية كفيلة بتعزيز دور الوساطة رغم حمولتها ، وعلى أي كان فالوساطة هذه المرة تحكمت فيها محاور ثلاثة رئيسية

                                                              

أولهما : ما يجري في منطقة مالي  وحركات " الازواد" والمجموعات المتحالفة من جماعات إسلامية متطرفة ومدى تأثير ذلك على ملف الصحراء على كافة المستويات.  

                                    

ثانيهما : تقييم خمسة أعوام من المهمة في أفق إيجاد  الثغرات  التي  قد تشكل مداخل للتوجه الجديد.

ثالثهما: آلية التفاوض وما تتطلبه من تحسين أو تغيير كامل للصيغة الحالية. 

                                

وربما ستكون هي المحددات الكبرى التي ستؤطر تقرير الوسيط الاممي الذي سيرفع  إلى الأمين العام.

ولعل هذه الوساطة  ستحتم على الأطراف هي الأخرى مراجعة مواقفها  وتموقعها  للتكيف مع هذا المستجد ظاهريا وإنجاح  مهمة الوسيط وعمليا لمسايرة ما افرزه الواقع ومؤشرات  مزيد من الانفتاح  على جبهات  أخرى .      

                                                                                    

إن تعاقب قرارات مجلس الأمن  في قضية الصحراء  والتي  تدعو الأطراف  والوسيط إلى مواصلة الجهود وتعزيز كل مبادرات الثقة لإيجاد  توافق  يفضي إلى حل عادل  ونهائي  مقبول  هي القاعدة  العامة التي من المفروض  ان تحكم  تحركات  روس منذ  بداية مهمته.   

                               

لكن هل  مواقف الأطراف المتباينة قد تؤهل إلى تحقيق التقدم المطلوب ؟ آم أن الأمر  لا يعدو أن يكون  تعاونا  شكليا خاليا من أي إرادة ؟ 

                                                                           

 وإذا كان  من تقييم للمسار السياسي  والتفاوضي عموما  فانه سيركز  على مدى تصلب وتعنت  اي طرف بعيدا  عن المؤاخذات المألوفة فان موقف جبهة البوليساريو طيلة  سلسلة التفاوض لم يتزحزح عن التشبث بموقف  واحد حتى وان ثبتت  استحالة تطبيقه على ارض الواقع  خاصة  وان استفتاء بالصيغة المذكورة والمطروحة  أصبح  غير ممكنا على قاعدة هوية الصحراويين الموزعين  بين ثلاثة دول  هي المغرب والجزائر وموريتانيا مما يعرقل  أي تقارب بل يعزز فرض سياسة الأمر  الواقع في تناقض تام مع مبدأ التوافق ويوحي بأجندة تتجاوز ما هو معلن.   

                                          

وإذا كان إيجاد التسوية ضرورة اليوم فان المعني الأول بتأثيرات ما يجري بالمحيط المحلي بالدرجة الأولى  هما جبهة البوليساريو والجزائر المطالبين بتبني خيارات تدفع   بجهود التسوية.               

بالمقابل فان المغرب  من خلال مبادرة منح الإقليم حكما ذاتيا بغض النظر عن شكلها أو فحواها  القابل لمزيد من التفاوض والتوسيع  تصب في جوهر السعي للتوافق الذي  يبقى إطار الحل بين  كافة الأطراف  خاصة  اذاما اخذنا  في الحسبان  هذه المرة بان الدائرة توسعت  لتشمل بالإضافة إلى الرباط والجزائر ونواكشوط  التفعيل والدفع  بدور كل من مدريد   وباريس  كما ان طبيعة المواضيع المدرجة تعزيزا  لثقة منشودة  أمام  السعي  لفسح المجال للقضايا الجوهرية ستتنوع هي الأخرى ولا نظن بان وساطة روس هذه المرة ستكون بمنائ عن ما يجري على ارض الواقع والمحيط القريب المغاربي بالخصوص. 

*عضو المجلس الملكي الاستشاري للشؤون الصحراوية

  





 




 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

akhbarsahra@gmail.com

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



استحالة نظافة القلم من وسخ المخزن يا "بوعيدة"

ظاهرة الحركات الاعتبارية في الصحراء المغربية ممارسة ديمقراطية أم رجة قوارير

اللافتة التي نسفت اللقاء التواصلي لوكيل لائحة حزب الاستقلال بالعيون

مدير أكاديمية العيون يدمج رجال التعليم في مهنة السمسرة العقارية

مجموعة أوراش الانعاش الوطني تحتج بالسمارة

في الحاجة إلى ثورة ثقافية

بيان المركز المغربي لحقوق الانسان يندد بالتدخل المخزني ضد المعطلين باقليم طاطا

الوساطة التي خشيها بنكيران و تحملها الصحراويون 35 سنة

طاطا : جمعية المعطلين تنسف الدورة الاستثنائية للمجلس البلدي لفم الحصن

طانطان : مدير المكتب الوطني للماء الصالح للشرب يهين مقاوم و يتلاعب بصحة المواطنين

وساطة روس بين ضرورة الحياد ومطلب المرحلة





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الرياضة
الكفاءة المهنية
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

AKHFNIR Maroc Pêche des falaises


شاهد طريقة لصيد الأخطبوط في طانطان (فيديو)


البحَّارة يحتجون على إقصائهم مديرية الصيد البحري بين العشوائية و القرارات الارتجالية


مؤثر جداً ..امرأة بحارة تبكي دمعا و تناشد الملك محمد السادس إنقاذ سكان طانطان

 
كاميرا الصحراء نيوز

صور أنشطة موسم طانطان


صور النسخة الرابعة عشرة من موسم طانطان


شاهد تصريحات حصرية في خيمة الشعر الحساني


تصريح في الندوة الدولية للإستثمار بالوطية


بالفيديو : الركّادَة بموسم طانطان

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

أنباء عن زيارة ملكية مرتقبة لمدينة طانطان


ندوة التّبراعْ تنصُّ على طرْح مشروع معهد الثقــافة الحسّانيّة


تعبئة مؤسسة فوسبوكراع من أجل صحة ساكنة المناطق الجنوبية


طانطان .. مدرسة يوسف بن تاشفين تحتفي بعطاءات التلاميذ المتفوقين + الاسماء


تنصيب رجال السلطة الجدد بولاية الداخلة وتعيين مدير ديوان إبن وادنون

 
مقالات

الاحتياط الاستراتيجي الإسرائيلي من الأسرى والمعتقلين


البراءة لقاتلِ الدوابشة عدلٌ وإنصافٌ


نكسةُ النُخَبِ العربيةِ ونهضةُ القيمِ الغربيةِ


و كَم مِّن فِئَةٍ قَلِيلَةٍ


تدويل قطاع غزة إنسانياً واقتصادياً


نظرة فلاسفة علم اللاهوت المسيحي إلى التوراة

 
تغطيات الصحراء نيوز

الحفل الختامي لمؤسسة الإمام الغزّالي للتعليم الخاص


الخيام الموضوعاتية بالدورة 14 لموسم طانطان


مديرية التعليم بطانطان بشراكة مع مؤسسة المكار تحتفي بالتلاميذ المتفوقين


موسم طانطان .. مسابقة الإبل الأكثر إنتاجا للحليب


الكأس الممتازة للفرق الفائزة بالدوريات الرمضانية

 
jihatpress

وزير النقل والتجهيز ينفي تقليص كمية الأسماك بسبب جرف الرمال


فصل ملف المهداوي عن معتقلي حراك الريف


بيان من أجل إلغاء نتائج مهزلة ماسمي بانتخابات المجلس الوطني للصحافة ومجزرة اغتيال الديمقراطية

 
حوار

حوار مع عمدة روتردام الهولندية المغربي أحمد بوطالب

 
الدولية

فيديو : صورة طانطان في تُمْبُـكتُو


طانطان كقطب مهم و مستقبلي الأكثر جذباً للاستثمار


إقالة المدير العام للأمن الوطني بالجزائر

 
بكل لغات العالم

تصريح التلميذة نهيلة العمري خلال تكريمها في حفل التميز الصحراء نيوز

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

الذاكرة الرياضية المنسية بالطانطان : لقاء دولي ضد منتخب ليبيريا

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

حصري .. مسابقة في العزف على القِيثَارَة باقليم طانطان


مهرجان ملامس الدولي للموسيقيين المكفوفين بالبيضاء


معرض يسلط الضوء على الموروث الثقافي بالسمارة


مدينة المحمدية تتهيأ لاستقبال مهرجان أفريكانو

 
فنون و ثقافة

ازيلال تحتفي بكتابي رماد اليقين و الفلسفة و الحاضر

 
تربية و ثقافة دينية

تفسير سورة الضحى عدد آياتها 11

 
لا تقرأ هذا الخبر

كيف جمعت أغنى امرأة في العالم ثروتها؟

 
تحقيقات

استطلاع .. الوضع البيئي بطانطان يستمر في التدهور

 
شؤون قانونية

ندوة بطانطان تناقش صورة العنف ضد الطفل والمرأة في الاعلام


موقع القضاء الإداري من خلال قرار توقيف مجلس جهة كلميم وادنون

 
ملف الصحراء

حصيلة جولة هورست كولر بالعيون و السمارة + فيديو

 
sahara News Agency

رحلة ترفيهية جمعوية بطانطان


نقابة الصحافيين المغاربة تندد بالتضييق على صحفيين بطانطان


دورة تكوينية في القيادة النموذجية للذات بطانطان

 
ابداعات

قصيدة حسانية هدية الى جمعية الاوراش الصحراوية للصحافة و التواصل في بطولة رمضان + صور

 
 شركة وصلة