مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة اليكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: akhbarsahra@gmail.com         باربعة اهداف اقليم طانطان يفوز على السمارة و يمثل الصحراء وطنياً             العثور على جثة بطانطان و حادث سير مروع بواد أم فاطمة             سابقة .. حزب يطالب بإعادة إيواء العم امبارك بطانطان             إشارة المرور الضوئية الصورة باهتة الملامح بطانطان             حصيلة احتجاجُ سكان تجزئةٍ بطانطان             تفاصيل تأجيل مهرجان فريك الخير بطانطان             أمسية تضامنية مع الاستاذة ضحايا التعاقد بطانطان             كتاب حول أنظمة التقاعد بالمغرب، للمهندس حسن المرضي             وفد صحفي إسباني يطلع على المؤهلات السياحية بورزازات             برامج تأهيل الجماعات الترابية أبطيح و لمسيد و تلمزون             على الرغم من كل شيء إنتصرت جوهرة الصحراء             تحية إجلال لرئيسة وزراء نيوزيلندا             تصريح عادل رضوان حارس فريق التكوين المهني بطانطان            احتجاج متقاعدين عسكريين بطانطان            الحملة التـــــحسيسية و التوعوية حول آفة المخدرات بطانطان            بشرط اعتذار عمال رسمياً لقطر بالزاك            بطانطان تكريم معلمتين قضائيتين عريقتين             كذبَ المنجِّمون ولو صدقوا             ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

بعدما تعرض للنصب والاحتيال على يد رئيس الوطية الأسبق مواطن يستنجد بالملك - فيديو

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

تصريح عادل رضوان حارس فريق التكوين المهني بطانطان


احتجاج متقاعدين عسكريين بطانطان


الحملة التـــــحسيسية و التوعوية حول آفة المخدرات بطانطان


بشرط اعتذار عمال رسمياً لقطر بالزاك


بطانطان تكريم معلمتين قضائيتين عريقتين


قطار الحياة موريتانيا


التنمية البشرية بطانطان على المحك .. وسماسرة الانتخابات أبرز المعيقات

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

منت البار ..قصة من القصص الغرامية الخالدة في مجتمع البيظان!!

 
التنمية البشرية

الوزير اعمارة يُكسّر صمت الحكومة باقليم طانطان

 
طلب مساعدة

بيت آخر مهدد بالسقوط بطانطان ..معاناة مطلّقة تناشد المحسنين


نداء انساني عاجل أيتاماً وأراملَ تحت منزل مهدد بالانهيار يستغيثون

 
قضايا و حوادث

العثور على جثة بطانطان و حادث سير مروع بواد أم فاطمة


جدل حول تسجيل طفل مُتَخلَّى عنه بإسم ‘لقيط’


مطلق النار فى كلميم حاول سابقاً اقتحام القصر الملكي


طانطان .. حجز كمية مهمة من المخدرات محملة على متن شاحنة للنقل


ظاهرة الكريساج تُرْعب ساكنة تيكوين

 
بيانات وتقارير

سابقة .. حزب يطالب بإعادة إيواء العم امبارك بطانطان


بلاغ حول إلغاء المقرر الأممي لاستقلال القضاء والمحاماة زيارته للمغرب


تنديد بكل أساليب التضليل و الشيطنة في حق الأساتذة ضحايا التعاقد


الأورو-متوسطية للحقوق تدعو الى دعم القرار المتعلق بضمان المساءلة في الأراضي الفلسطينية المحتلة


نيوزيلندا: الهجمات على المسجدين تمثل لحظة حاسمة تستدعي محاسبة سياسة الشيطنة

 
كاريكاتير و صورة

كذبَ المنجِّمون ولو صدقوا
 
شخصيات صحراوية

أحمد الريفي يكشف كواليس اغلاق الحدود بجهة كلميم

 
جالية

تجربة مجلس جماعة آسرير في الصرف الصحي تثير استياء وغضب الجمعيات و الجالية

 
رسالة صحراوية

حكومة الشباب الموازية تتضامن مع موقع صحراء نيوز

 
صورة بيئية خاصة

حملة تنظيف واسعة بواد بن خليل

 
جماعات قروية

ساكنة دوار البرج بإقليم ورزازات : تندد باستبداد وشطط قائد قيادة وسلسات

 
أنشطة الجمعيات

ورش تكويني بطانطان حول تقديم الملتمسات والعرائض..


درس تعلــــــيمـى يتّجه دائماً نحو الأمام بطانطان


في شهر مارس المقبل الملتقى التوجيهي دورة مريم أمجون بجماعة تغجيجت

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

موريتانيا.. أف سي نواذيبو يفوز على أهلي بنغازي

 
تهاني ومناسبات

تهنئة المنظمة الديمقراطية للنقل واللوجيستيك متعدد الوسائط على نجاح المؤتمر

 
وظائف ومباريات

قطاع الصيد البحري : مباراة توظيف 20 متصرفا من الدرجة الثالثة.

 
الصحية

طانطان من اجل آليـة لسد العجز ومعالجة الاحتياج الصحي للسكان

 
تعزية

الحاجة فاطمة محارقة في ذمة الله

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

جمعية مسار ..تكريم للنساء وتنويه بأدوارهن باقليم طانطان


شاهدوا.. انواع لملاحف الصحراوية و الاكسوارات التقليدية و العصرية

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

أرز بلحم الإبل

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

و أخيـــــراً العثور على الطفلة مروة بيد الله

 
اغاني طرب صحراء نيوز

FESTIVAL TARAGALTE

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

طانطان : واقع وآفاق تحسين علاقة الإدارة السجنية بالمواطن

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

شارة الكابتن ماجد


قرية التوت الحلقة 46 والأخيرة


الماسة الزرقاء الحلقة 2

 
عين على الوطية

متشرّد يعرقل السير باقليم طانطان


مسجد توجد فيه زخارف وديكورات على شكل الصليب بطانطان


تجزئة تخلق الجدل ببلديّة الوطية


لص يهاجم امرأة ..بلا رحمة بالوطية !

 
طانطان 24

حصيلة احتجاجُ سكان تجزئةٍ بطانطان


تفاصيل تأجيل مهرجان فريك الخير بطانطان


أمسية تضامنية مع الاستاذة ضحايا التعاقد بطانطان

 
 

عاجل : كواليس محاكمة الشرطي المتورط في قتل الشهيد سعيد دمبر
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 20 دجنبر 2011 الساعة 29 : 16


الصحراء نيوز - العيون

جرت بتاريخ اليوم الثلاثاء 20 دجنبر 2011 بغرفة الجنايات قضاء الدرجة الثانية بمحكمة الاستئناف بالعيون ، محاكمة الشرطي المتورط في مقتل الشهيد الصحراوي " سعيد دمبر "، و الذي صدر في حقه حكم ابتدائي مدته 15 سنة سجنا نافذا.

 

و قد انطلقت المحاكمة في حدود الساعة 09 صباحا و امتدت حتى الساعة العاشرة و النصف صباحا ، حيث تمت المناداة على الشرطي " جمال تكريمشت " في ملف عدد 165 / 12 / 2011 ، و الذي وجهت له جناية الضرب و الجرح المفضي إلى القتل بواسطة سلاح ناري دون نية إحداثه و جنحة السكر.

 

و تطرق المتهم في رده على أسئلة هيئة المحكمة بالغرفة الجنائية قضاء الدرجة الثانية على أنه تربطه و الضحية علاقة و صداقة ، دفعته بتاريخ 22 دجنبر2010 إلى استدعائه في جلسة سكر ، على حد قوله انتهت في حدود الساعة 12 ليلا إلى إطلاق الرصاص " خطأ " ضده بحضور صديق آخر له، تم اعتباره كمصرح أو شاهد من قبل هيئة المحكمة الابتدائية بنفس الغرفة و لم يتم استدعائه خلال مرحلة الاستئناف.

 

  و في تبرير الشرطي عن أسباب تواجد السلاح الناري معه، أكد أنه كان يتخوف من مهاجمته أو الانتقام منه من طرف المواطنين الصحراويين عقب أحداث مخيم " اكديم إزيك "، و التي عرفت حسب إفادته وقوع وفيات في صفوف عناصر القوات المساعدة و الشرطة دون أن بشير إلى سقوط ضحايا من الصحراويين.

 

  و في مناقشة هيئة الدفاع المطالب بالحق المدني، تقدم الدفاع بمذكرة مكتوبة لهيئة المحكمة تطالب بالاستجابة للعديد من الملتمسات، حيث تم التأكيد على أن حادث مقتل " سعيد دمبر " ارتبط بأحداث مخيم " اكديم إزيك " بتاريخ 08 أكتوبر 2010 ، و بالمناسبة كان هناك حضرا للتجوال خاصة بالنسبة للمواطنين من أصل صحراوي، فكيف أن يرافق الضحية شرطيا يحمل سلاحا ناريا و يجلس معه إلى وقت متأخر من الليل في جلسة خمر كما يدعي المتهم الرئيسي في هذا الملف ؟.

وركزت أسئلة الدفاع المطالب بالحق المدني المتكون من الأستاذين " لحبيب خليلي الركيبي " و " بازيد لحماد " على الطريقة التي كان المتهم يتصل بها مع الضحية و هل كان يتصل به عبر هاتفه النقال ؟.

 

و أضاف الدفاع أن أسرة الضحية " سعيد دمبر " تعتبر رواية الشرطة القضائية و معها الشرطي المتورط في مقتل ابنها و الشاهد أو المصرح الوحيد في القضية، رواية محبوكة للتستر عن مجموعة من الحقائق قد يكون الشرطي المتهم مسؤولا بالفعل ، و قد يكون كبش فداء للتستر على خطأ وقعت فيه إدارة الشرطة.

 

و على هذا الأساس، طالبت العائلة بكل يقين بخبرة طبية، و هو الطلب الذي تمسك به الدفاع من خلال عرض جثة الضحية على الطب الشرعي و على أطباء مغاربة مشهورين بالنزاهة ، و أخرى تقنية تحدد المسافة التي انطلقت منها الرصاصة من مسدس حديث ، في مكان لا تتعدى مساحته 03 أمتار ، و هي الرصاصة التي كان المفروض أن تخرج من الرأس و حتى من الحائط، لكن الرصاصة بقيت في الرأس و استدعت إجراء عملية جراحية من أجل إزالتها، و هو ما يجعل العائلة تشك بأن الرصاصة التي أصابت رأس ابنها الضحية قد أطلقت من مسافة قريبة جدا.  

 

و هو ما يجعلها أيضا تعتقد أن هناك رصاصة أخرى اخترقت جسده أو آثار عنف أو تعذيب، خصوصا و أنها وجدت لباسه متسخا بالتراب، معتبرة أن يكون ذلك ناتجا عن عراك بينه و بين الجهة المسؤولة و المفترض أن تكون قتلته، على اعتبار أنه حاصل على الحزام الأسود في رياضة التكواندو .

 

  و بالرغم من هذه المعطيات، فإن قاضي التحقيق امتنع عن توسيع التحقيق في القضية المذكورة، و لم يكلف نفسه استدعاء عائلة الضحية و البحث عن عناصر أو قرائن إضافية من شأنها أن تكشف عن حقيقة و ملابسات القضية ككل، حيث اكتفى بمحاضر الضابطة القضائية ، و تساءل الدفاع عن ما هي الأسباب التي جعلت قاضي التحقيق لم يوسع في بحثه و يستعين بمصرحين آخرين بدل المصرح الواحد ؟ و لماذا يرفض طلب إجراء خبرة طبية على جثة الضحية ؟ و لماذا أيضا لجأت الغرفة الابتدائية و هيئة المحكمة إلى نفس المنحى ؟.

 

و عادت هيئة الدفاع إلى تصريحات المتهم خلال المرحلة الابتدائية، و التي أكد من خلالها أنه يتبادل مع الضحية مكالمات هاتفية متعددة ، و أن هناك صورا ألتقطها هاتفه و هاتف الشاهد الوحيد تؤرخ لجلسة الخمر ، و هذه قرينة أو وسيلة يمكن أن يهتدي إليها قاضي التحقيق و هيئة المحكمة، و ذلك بالاطلاع على الهواتف بالعودة إلى إجراء معاينة على المكالمات لدى اتصالات المغرب ، حيث أنه إن كانت هناك مكالمات أو صور فستكون مسجلة و بالتالي لا يمكن الطعن بأن هناك بالفعل علاقة بين المتهم و الضحية.

 

و استغرب الدفاع عن كيف يتم القبول بتوسيع التحقيق في جرائم جنائية عادية و بسيطة و لا يتم الاستجابة لمطلب عائلة " سعيد دمبر " و دفاعها بهدف الكشف عن حقيقة و ظروف و ملابسات و الجهة المسؤولة عن قتله بواسطة سلاح ناري تابع لإدارة الأمن.

 

  و هنا لا يستبعد الدفاع أن هذه القضية محبوكة و مفبركة و ربما وراءها أطراف أخرى قدمت هذا الشرطي ككبش فداء، في انتظار أن تصدر في حقه أحكاما محددة لا تهم مدتها ، لتنتهي بمغادرته السجن ورجوعه للعمل بالشكل الذي وقع في قضية الشرطيين المغربيين المتورطين في مقتل الشاب الصحراوي " حمدي لمباركي ".

 

 و التمس الدفاع في الأخير إلغاء الحكم الابتدائي و إجراء خبرات طبية و تقنية، بالارتكاز على أطباء شرعيين تمت الإشارة إلى أسمائهم في طلبات و مذكرات ذات الصلة بالقضية ، و بمعاينة للهواتف لإثبات العلاقة التي تجمع الضحية بالمتهم و الكشف عن الصور التي أخذت لجلسة السكر ، و التي كشف عنها المتهم و المصرح خلال المرحلة الابتدائية.

 

   و في تدخل ممثل النيابة العامة، اعتبر أن الشرطي لم يكن حين ارتكابه جريمة القتل يزاول عمله، و لذلك لا مجال لإدخال الدولة المغربية كطرف ، معتبرا أن الخبرة الطبية قد أنجزت من طرف أطباء بمستشفى حسن بن المهدي بالعيون، رافضا كل الملتمسات التي تقدمت بها هيئة الدفاع المطالبة بالحق المدني دون أن يشير إلى طبيعة التهم الموجهة للشرطي و الحكم الممكن أن يصدر في حقه بالتعديل أو التشديد.

 

أما هيئة الدفاع الذي ينوب عن المتهم، فقد طالبت بإلغاء الحكم الابتدائي و تكييف التهمة من القتل الغير العمدي إلى القتل عن طريق الخطأ، بالاعتماد على تصريح المتهم و الحكم بحكم مناسب غير الحكم السابق الذي كان قاسيا حسب إفادة هيئة دفاعه.    

 

  و بعد المداولة التي دامت حوالي ساعتين على الأقل، أبقت هيئة غرفة الجنايات قضاء الدرجة الثانية على الحكم الابتدائي الصادر في حق الشرطي المغربي، و المحدد في 15 سنة سجنا نافذا و تحمله دفع الصائر مع رفض كل الملتمسات التي قدمها محام الدفاع المؤازر لقضية الشهيد الصحراوي " سعيد دمبر "، و التي يبقى أهمها هو إجراء خبرة طبية مضادة على جثته المتواجدة منذ 23 دجنبر2010 بثلاجة بقسم الأموات بمستشفى الحسن بن المهدي بالعيون.

      

 

                     





 




تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- الاصلاح

محمد لمين

الحادث قالت فيه العدالة كلمتها بنزاهة و شفافية ، الوجه الاخر في القية هو ضرورة اعمال اصلاح شامل لاحوال رجال الشرطة الذين يعانون الامرين.

في 20 دجنبر 2011 الساعة 24 : 20

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- الشرطة المغربية هماج اولاد الخيرية

كريم

ان القضية اكبر من ذلك وتتجلى في ان قتل المواطن الصحراوي سعيد دمبر لم يكن حادثة قتل فحسب بل انه عمل مدبر من طرف الشرطة المغربية ذلك بالتزامن مع احذاث اكديم ازيك
الحقد والضغينة والكره الذي يكنوه المغاربة لكل صحراوي يطالب الاستقلال اي القتل والسب ونقول لهم ان الاستقلال قادم الى الصحراء الغربية كره من كره وابا من ابا شئتم ام ابيتم

في 21 دجنبر 2011 الساعة 45 : 21

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- quaita@hotmail.com

وداد الكوري

الوحش يقتل ثائرا والارض تنبت الف ثائر


لا حولة ولا قوة إلآ بالله
إنّا لله وإنّا إليه راجعون
اللهم أرحمه وأسكنه فسيح جنّاتك
اللهم باعد بينه وبين خطاياه كما باعدت بين المشرق والمغرب
اللهم نقّه من الخطايا والذّنوب كما يُنَقّىَ الثّوب الأبيض من الدّنس
اللهم أغسله بالثلج والماء والبرد
اللهم أبدله داراً خيراً من داره وأهلاً خيراً من أهله
اللهم إنّا نسألك بإسمك الأعظم أن توسّع مدخله
اللهم آنس في القبر وحشته
اللهم ثبّته عند السُّؤال
اللهم لقّنه حجّته
اللهم باعد القبر عن جنباته
اللهم أكفه فتنة القبر
اللهم أكفه ضمّة القبر
اللهم أجعل قبره روضةً من رياض الجّنّة ولا تجعله حفرة من حفر النار
اللهم إن كان محسنا فزد في إحسانه. وإن كان مسيئا فتجاوز عن سيّئاتها
اللهم ألحقه بالشُّهداء
اللهم أفتح عليه نافذة من الجّنّة وأجعل قبره روضةً من رياضها
إنّا لله وإنّا إليه راجعون

في 24 دجنبر 2011 الساعة 09 : 22

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

akhbarsahra@gmail.com

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



عاجل : الافراج مؤقتا عن معتقلين سياسيين صحراويين لأسباب صحية

عاجل : كواليس محاكمة الشرطي المتورط في قتل الشهيد سعيد دمبر

حوار مع النائبة البرلمانية ابنة مدينة طانطان السيدة أبلاضي خديجة

تفاصيل ما حدث في “مذبحة بورسعيد”!

عاجل : وفاة عبد الرحمن ولد بزيد الشاب الذي أحرق نفسه أمام القصر الرئاسي الموريتاني

عاجل : معطلو سيدي إفني يقتحمون مندوبية الأوقاف

عاجل : إتحاد تنسيقيات معطلي سيدي إفني يقتحم وكالة المكتب الوطني للكهرباء بالمدينة

عاجل : مواجهات عنيفة بين صحراويين و قوات الأمن بشارع الجديد بكلميم

عاجل : تجدد المواجهات رغم حصار الشوارع الرئيسية بكلميم

عاجل : وزارة الداخلية تعفي الكاتب العام لولاية كليميم من مهامه

عاجل : كواليس محاكمة الشرطي المتورط في قتل الشهيد سعيد دمبر

حصري : كواليس لقاء ادريس لشكر مع مسؤولي التنسيقية المهنية لحماية الثروات بالداخلة

من الطانطان الى الرباط : كواليس مسيرة المعطل مهند نصر الله + صور





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الكفاءة المهنية
الرياضة
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

خافرة الإنقاذ أسا .. تنقذ 60 بحاراً بطانطان


سابقة : صناعة قارب صيد طانطاني بمواصفات دولية


مراسلة الديوان الملكي من اجل وقف تهريب وتبييض الأخطبوط بالداخلة


الرُّجولة.. هدية فاخرة من أفراد الجالية لبحار بطانطان

 
كاميرا الصحراء نيوز

إشارة المرور الضوئية الصورة باهتة الملامح بطانطان


تصريح رئيسة جمعية مسار للتربية و التكوين و التنمية الاجتماعية


كلمة رئيس المحكمة الابتدائية بطانطان


طانطان .. اليوم الوطني للسلامة الطرقية بمؤسسة المجد - فيديو


صحراء نيوز ترصد تصريحات قدماء العسكريين بكلميم

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

الرسالة الملكية الموجهة إلى المشاركين في أشغال منتدى كرانس مونتانا


مكانة المرأة المغربية في النصوص الشرعية والقانونية - مدونة الأسرة نموذجا..ندوة علمية ببوجدور


حصري .. الرگيبات تستضيف قبائل أيتوسى بالسمارة


أمكراز : الزعامات الحقيقية تُصنع بمواقفها


طانطان .. محاولة انتحار فتاة في زمن المسغبة الوطنية!

 
مقالات

تحية إجلال لرئيسة وزراء نيوزيلندا


رسالة الى الملك محمد السادس: لا بديل عن الاستعانة بالكفاءات وإلغاء القائمة السوداء


مذبحة الساجدين.. أين مسيرة شارلي إبيدو؟


الشعب الجزائري يرفض كل أشكال التدخل الأجنبي


مجزرة صلاة الجمعة المروعة في نيوزيلاندا ..


جزائر ما بعد الرئيس عبد العزيز بوتفليقة

 
تغطيات الصحراء نيوز

شاهد : احتجاج صاخب للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد بطانطان


سعودي يدعو لتشخيص شمولي لمُشكلات سكان طانطان...


أمن طانطان يحْتفي بالشرطيات في عيد المرأة


الاحتفال باليوم العالمي للوقاية المدنية بإقليم طانطان


بالفيديو .. قدماء المحاربين بطانطان يُلوّحون بمسيرة أمام القصر الملكي

 
jihatpress

لقاء مع المدير العام للوكالة الحضرية للبيضاء: الفيدرالية الوطنية للمنعشين العقاريين تبسط رؤيتها متج


ثانوية نجيب محفوظ التأهيلية تحتفل باليوم العالمي للمرأة


تداعيات المقاطعة .. مريم بنصالح تكشف خسائرها

 
حوار

لقاء صحراء نيوز مع مدربة التنمية البشرية كوتش خديجة خويا

 
الدولية

مَن هو «ملتهم الأتراك» الذي كتب إرهابي نيوزيلندا اسمه على رشاشه؟


بعد مجزرة مسجدى نيوزلاندا .. مطالب بتصنيف حركات اليمين المتطرف كتنظيمات ارهابية


ترامب يتجنب ذكر المسلمين في تغريدته عن مذبحة نيوزيلندا

 
بكل لغات العالم

تصريح الاستاذة اسماء الخمسي رئسية جمعية مغرب جديد

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

باربعة اهداف اقليم طانطان يفوز على السمارة و يمثل الصحراء وطنياً

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

وفد صحفي إسباني يطلع على المؤهلات السياحية بورزازات


الطبعة 12 من المهرجان السينمائي الدولي الامازيغي


المعرض الدولي للدراجات النارية، الكهربائية والهوائية مابين 29 مارس ي و7 أبريل بمراكش


60 فيلما يعرض في مهرجان تطوان للسينما المتوسطية

 
فنون و ثقافة

العاصمة العلمية تحتضن مهرجان المسرح العربي في دورته الثامنة

 
تربية و ثقافة دينية

مطالب لإحداث مركز إعادة تأهيل مدمن المخدرات بالطنطان

 
لا تقرأ هذا الخبر

شاهد بالفيديو رضيع بالصين يفاجئ الجميع ويتكلم

 
تحقيقات

استطلاع رأيٍ قيمٍ ..مكناس بين تاريخ مشرق وحاضر مقلق

 
شؤون قانونية

كتاب حول أنظمة التقاعد بالمغرب، للمهندس حسن المرضي


الحقوق المجاورة لحقوق المؤلف بين التشريع والانفاذ

 
ملف الصحراء

مغاربة يدعون لمقاطعة الحج

 
sahara News Agency

تسليم دبلومات الكفاءة المهنية في مجال الصحافة باقليم طانطان


جمعية تسهر على تنظيف أقدم و أكبر مقبرة بطانطان


نشاط خيري طانطان : اليوم التضامني بحي عين الرحمة بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان

 
ابداعات

قصة قصيرة .. طيور لا تحلق

 
 شركة وصلة