مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة اليكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: akhbarsahra@gmail.com         هل يتدخل وزير الصحة لوقف وفيات الأطفال بطانطان ؟             فصل الصيف يُعري مجالس منتخبة بطانطان             تعزية في وفاة المرحوم ادغيش جامع البوهي             بوتين يلغي جميع ديون كرواتيا             سابقة : بطل المغرب بطانطان يلوّح بالاحتجاج في الشارع -بيان             صور أنشطة موسم طانطان             مساحة خضراء ترى النور بعد فشل السطو على وعائها العقاري بطانطان             صور النسخة الرابعة عشرة من موسم طانطان             أسباب تبول الأطفال أثناء النوم             تهنئة بمناسبة الحصول على دبلوم ماستر ﺍﻟﻘﺎﻧﻮﻥ             الاحتياط الاستراتيجي الإسرائيلي من الأسرى والمعتقلين             بَغْلَةُ البلدية             كرنفال موسم طانطان            خيمة قبيلة الركيبــــــات            خيمة قبائل أيت باعمران            خيمة قبائل آيتوسى            خيمة قبيلة آيت لحسن            ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

بعدما تعرض للنصب والاحتيال على يد رئيس الوطية الأسبق مواطن يستنجد بالملك - فيديو

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

كرنفال موسم طانطان


خيمة قبيلة الركيبــــــات


خيمة قبائل أيت باعمران


خيمة قبائل آيتوسى


خيمة قبيلة آيت لحسن


خيمة قبيلة يكــــــــــــــوت


السيرك .. متعة و إثارة متنفس لسكان طانطان

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

بَغْلَةُ البلدية

 
التنمية البشرية

احتفاء بذكرى التنمية البشريّة باقليم طانطان

 
طلب مساعدة

مواطن يقطن في قنطرة بطانطان حملية تضامنية و نداء انساني + فيديو


فيديو في عزّ الحراك الشعبي ...صرخة و نداء لعامل اقليم طانطان

 
قضايا و حوادث

حصري : وفاة جندي و مطاردة المهاجرين السريين بضواحي كلميم


أمن تطوان .. توقيف مبحوث عنه من أجل الاتجار الدولي في المخدرات


ميكانيكي ينجو من محاولة قتل بطانطان


جريمة بقلعة السراغنة..تلميذ يقتل صديقه بسبب الغش !


جريمة قتل بشعة في كلميم

 
بيانات وتقارير

سابقة : بطل المغرب بطانطان يلوّح بالاحتجاج في الشارع -بيان


بيان..بعد انتحار امرأة سلالية بسبب الفقر حقوقيون يطالبون


عاجل : شعراء يطالبون بالمشاركة في خيمة الشعر


AMDH تدخلات أمنية عنيفة ضد متظاهرين بالعيون


تنسيقية المغاربة المسيحيين ترد على وزير من المفروض أنه يرعى حقوق الإنسان

 
كاريكاتير و صورة

الوضع الاجتماعي في طانطان بعيون الكاريكاتير
 
شخصيات صحراوية

إضاءات في تاريخ المجاهد الشيخ المرحوم أوس حمادي ولد لعروصي ولد حماد ولد عبد الله

 
جالية

المحامية الدولية كوثر بدران في ضيافة الفاتكان

 
رسالة صحراوية

حكومة الشباب الموازية تتضامن مع موقع صحراء نيوز

 
صورة بيئية خاصة

عندما يتكلم الصمت .. حرق الازبال يهدد صحة سكان مدينة طانطان

 
جماعات قروية

نشاط مدرسي بجماعة ابطيح

 
أنشطة الجمعيات

طانطان .. تكوين تفاعلي بين الأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد


فيديو .. هذا هو واقع حقوق الانسان بكلميم


حصري : خلية البلوكاج الجهوي تشخّص مشاكل وحاجيات مدينة طانطان

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

هذا هو سر لقاء شاب موريتاني مع مؤسس فيسبوك مارك زوكربيرج

 
تهاني ومناسبات

تهنئة بمناسبة الحصول على دبلوم ماستر ﺍﻟﻘﺎﻧﻮﻥ

 
وظائف ومباريات

فيديو .. التسهيلات البنكية للاستثمار الاخضر

 
الصحية

أسباب تبول الأطفال أثناء النوم

 
تعزية

تعزية في وفاة المرحوم ادغيش جامع البوهي

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

فيديو : تلميذة من ثانوية القدس تتوج في حفل التميز


فيديو : اختراع بطانطان لمواجهة لصوص المنازل

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

اكلة مغربية سفة مردومة

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

و أخيـــــراً العثور على الطفلة مروة بيد الله

 
اغاني طرب صحراء نيوز

حبيب الله ترانيم صوفية من إبداع نصر مكري

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

فيديو ..دورة تكوينية تحت شعار حرية الصحافة بين النص القانوني و الممارسة الحقوقية

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

النمر المقنع أفضل الحلقات


المناهل الحلقة 1 الاولى


فيديو جديد مؤسسة تجسد حكاية ماما تعد خبزا بطانطان

 
عين على الوطية

فصل الصيف يُعري مجالس منتخبة بطانطان


الزيارة الميدانية لدار لفليج بالوطية


للمرة الرابعة في شهر ابريل .. محاولة انتحار لمواطن عبر تسلق عمود بالوطية


المحسنون ينافسون الأوقاف بجماعة الوطية

 
طانطان 24

هل يتدخل وزير الصحة لوقف وفيات الأطفال بطانطان ؟


مساحة خضراء ترى النور بعد فشل السطو على وعائها العقاري بطانطان


مشاركة ثانوية القدس في فعاليات حفل التميز باقليم طانطان

 
 

حصيلة ندوة الحسانية بين الواقع الشفهي والبحث العلمي بمدينة أسا
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 25 دجنبر 2011 الساعة 14 : 11


الصحراء نيوز – أسا

اختتمت يومه السبت أشغال الندوة الأولى حول الحسانية، التي نظمها مركز الدراسات والأبحاث "مشاريع" بمعية جمعية الباحثين الشباب للدراسات والأبحاث الصحراوية، والتي امتدت على مدى يومي 23 و24 دجنبر 2011، حيث تناولت موضوع: الحسانية بين الواقع الشفهي والبحث العلمي، بحضور ثلة من الاشاتذة والباحثين من جامعات وجدة، فاس، مراكش ومدينتي أسا وكلميم، وتناولت قضايا في اللغة الحسانية، تركيبية ودلالية وتداولية، وعالجت نماذج لغوية، كالزي الصحراوي مثلا، واختتمت بتوصيات، دعت إلى الاهتمام بالحسانية بالدراسة العلمية والبحث الاكاديمي، مع ضرورة أن تكون في صلب انشغالات الجامعة.

واكد السيد محمد مزين نائب رئيس مركز الدراسات و الابحاث 'مشاريع ' ان مشروع أشغال هذه الندوة حول اللهجة الحسانية يأتي في سياق محاولة فتح النقاش والدرس الأكاديمي على إحدى اللهجات الهامة بالمغرب والمغرب العربي، التي ظلت بمنأى عن الإهتمام وعلى هامش الإشتغال العلمي والأكاديمي، وذلك من أجل التعريف بها وبمجال تداولها الجغرافي، وأهم خصائصها اللسانية وصلتها بباقي اللهجات العربية وغيرها، فضلا عن إبراز بعض القضايا اللغوية التي تطرحها. ومساءلة جانب من الجهود الدراسية في هذا الباب، وفي مقدمتها الدراسات الكولونيالية مع ريني باسي  René Bassetومشروعي المستعربة كاترين تين الشيخ Catherine Tain Cheikh واسماعيل ولد محمد يحظيه المعجمين حول اللهجة الحسانية.

ولخص الاهداف المسطرة للندوة الاولى حول الحسانية في توجيه الدرس الأكاديمي نحو الإهتمام باللهجة الحسانية وتعميق البحث اللساني حولها بما من شأنه الكشف عن كل القوانين والمعايير الإجتماعية التي تحدد السلوك اللغوي داخل مجال البيظان أو مجال اللهجة الحسانية؛ ناهيك عن تقديم عمل دراسي علمي دقيق ومتخصص حول اللهجة الحسانية يلامس ماهيتها وخصائصها اللسانية وبعض مستوياتها الصوتية والمعجمية والتركيبية والدلالية المميزة، لسد النقص الدراسي الحاصل حولها؛ بالاضافة الى تحديد مجال (جغرافية) الحسانية وصفاتها اللغوية وكل العادات الكلامية المؤلفة لإستقلاليتها عن باقي اللهجات والألسن؛

وتناول الاساتدة و الباحثين المتدخلين على مدى يومين مجموعة من المواضيع المرتبطة باللهجة الحسانية، خلال تركيز المحاور التالية:

 

 

المحور الأول: البحث في أصول اللهجة ومجال تداولها وأهم روافدها.

وذلك بغية الوقوف على أصل التسمية وأهم الإشكاليات المعرفية التي لفّته، وتحديد هويتها اللغوية، حتى يتسنى قطع دابر الإلتباس حول ما إذا كانت لهجة أم لغة أم كلاما؟ فضلا عن تدقيق تاريخ ظهورها وامتدادها وأهم الإعتبارات التي حفظت لها الوجود والإنتشار في مجالها الراهن، وتبيان نوع وطبيعة المناخ اللهجي العام الذي كان يميز الوضعية اللغوية بالمجال قبيل اكتساحها له، وأخيرا الإحاطة بأهم الروافد التي تغذت منها في تشكيل وتعزيز مستوياتها المعجمية والتركيبة والصوتية والدلالية، إلخ.

المحور الثاني: البحث في خصائص الحسانية ومقومات استعمالها العامة، وأوجه الإختلاف والإشتراك بينها وبين باقي اللهجات العربية وغيرها.

وذلك بهدف بلوغ دراسة لسانية متخصصة حول اللهجة الحسانية تكشف أهم الخصائص اللسانية التي تميزها أو تقوم عليها بنيويا، فضلا عن إبراز مختلف المقومات التي تخص استعمالها في مجالها الواسع بشكل عام وفي بعض المناحي منه بشكل خاص، وإدراك حجم بعض الفروق القائمة وطبيعتها، وأوجه الإختلاف والإشتراك الموجودة بينها وبين باقي اللهجات الأخرى أولا وبعض اللغات وفي مقدمتها اللغة العربية ثانيا.

المحور الثالث: البحث في جهود الكولونياليين حول اللهجة الحسانية.

من أجل جرد أهم الدراسات أهم الدراسات والأبحاث التي أنجزت حول الحسانية من قبل أعلام الدرس الكولونيالي (الإستعماري) وإظهار نوع الخلفيات التي تحكمت في توجيهها، وطبيعة المقاربات التي إعتمدتها، وأهم الأسس التي إستندت إليها في معالجة ودراسة هذه اللهجة على المستويين المنهجي/الإجرائي والمعرفي، وما هي الإختلالات التي وقعت فيها؟ وكيف يمكن تجاوزها؟ وهل يمكن التمييز داخلها بين خصوصيات معينة؟ أم أنها على إختلاف إنتمائها للدوائر الإستعمارية تظل شيئا واحدا؟ وما هي القضايا اللسانية التي إستاثرت بإهتمام الباحثين الكولونياليين فيها؟

المحور الرابع: البحث في قضية الحركة المعجمية حول اللهجة الحسانية في مجال البيضان.

وذلك قصد التعريف ببعض الجهود العلمية القيمة التي قدمت في هذا الباب وإبراز النظام (النسق) والمنهج (الإختيار) الذي إعتمدته في ترتيب مداخلها المعجمية (الوحدات) وتبويب مادتها اللغوية (المتن)، من خلال التركيز على تقديم قراءة في مشروعي المستعربة كاترين تين الشيخ Catherine Tain Cheikh  ومعجمها الفرنسي-الحساني، واسماعيل ولد محمد يحظيه ومعجمه الممتع المحيط من كلام أهل شنقيط.

وفي الأخير نتغيا في هذا المحور تقييم هذه الجهود لتأكيد الحاجة الماسة إلى تعزيزها وتطويرها بما من شأنه إغناء رصيدها اللغوي (مادتها) ولما الدفع نحو التفكير في إنجاز مشروع معجم حساني تتظافر فيه الجهود من أجل تحقيقه وإعدداه.

 





 




تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- اللهجة الحسانية

باحت

اللهجة الحسانية هي لهجة بدوية مشتقة من العربية التي كانت تتحدثها قبائل بني حسان الذين سيطروا على أغلب صحاري موريتانيا وجنوب المغرب بين القرنين الخامس عشر والسابع عشر. وهذه اللهجة انتشرت كبديل عن البربرية التي كانت تتحدثها القبائل السابقة على الهجرة الحسانية المعقلية. وقد تكون أقرب اللهجات المغاربية الأخرى إلى اللهجة الحسانية هي اللهجة الليبية، ولهجة جنوب تونس ووادي سوف بالجزائر. وتعتبر من أفصح اللهجات العربية، وذلك بحكم العزلة التي ظلت قبائل بني حسان العربية تعيش فيها في أعماق الصحراء الكبرى. بالنظر إلى حقيقة أن الدولة العثمانية لم تصل إلى المغرب و موريتانيا، ولأن الاستعمار الفرنسي لم يزد على 50 عاماً وظل مهمشاً ومعزولا من قبل السكان، ولذا كانت التأثيرات الخارجية قليلة في اللهجة العربية. وإذا استثنينا تعابير بربرية قليلة وأخرى وولفية،  (سنغالية ) فإن اللهجة الحسانية تعتبر من أقرب اللهجات المعاصرة إلى اللغة العربية الفصحى. وهناك أكثر من نبرة نطق داخل اللهجة الحسانية والفرق بينها هو كيفية النطق أي اللهيج.

في 25 دجنبر 2011 الساعة 27 : 12

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- لهجتنا

صحراوي

في الماضي كانت لهجنتا ناضجة خالية من الشوائب كانت لهجة نظيفةر غم اختلاف بعض الكلمات والمفاهيم بختلا ف الاقطار والجهات مثلا=اهل الكبلة +واهل الساحل  +واهل الشرك = .ام اليوم فان اللهجة الحسانية اختلطت ببعض الشوائب فاصبحنا نلا حظ تسلل كلمات من اصل فر نسى وغيرها داخل حقل لهجتنا الام

في 25 دجنبر 2011 الساعة 29 : 12

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- سؤال

اشرف

في اللهجة الحسانية.ما الفرق بين ياسر و كبال و حتى مع أمثلة لتوضيح هدا السؤال ما هو هين ولي جاوب عليه نعرف عنو عاتن على الحسانية.اخوكم من مدينة تيندوف الجزائر ,

في 25 دجنبر 2011 الساعة 34 : 12

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- تعابير

باحت

ستخدم الحسانية كما في العربية المجاز لتعبير عن بعض الأمور بحيث أن من لا يعرف المعني المقصود من مثل هذا النوع من التعابير إلا من يعرف الحسانية جيدا بل إن بعضها يعرفه بعض سكان جهة معينة في موريتانيا فقط.

التعابير الشهيرة و معانيها

التعبير بالحسانية المقابل بالعربية الفصحى المراد من التعبير
الشهر مات مات الشهر أنتهى الشهر
الصالحين أولياء الله الصالحين المقبرة و الصالحين هنا تفائلا و رجاء بكونهم صالحين.
أهل بسم الله الرحمن الرحيم أهل بسم الله الرحمن الرحيم الجن و ذلك لأنه لا ينطق بإسمهم  (أي الجن ) مباشرة حتى لا يحضروا.

في 25 دجنبر 2011 الساعة 41 : 12

أبلغ عن تعليق غير لائق


5- اضافة

مريم

اللهجة الحسانية هي لهجة بدوية مشتقة من العربية التي كانت تتحدثها قبائل بني حسان الذين سيطروا على أغلب صحاري موريتانيا وجنوب المغرب بين القرنين الخامس عشر والسابع عشر. وهذه اللهجة انتشرت كبديل عن البربرية التي كانت تتحدثها القبائل السابقة على الهجرة الحسانية المعقلية. وقد تكون أقرب اللهجات المغاربية الأخرى إلى اللهجة الحسانية هي اللهجة الليبية، ولهجة جنوب تونس ووادي سوف بالجزائر. وتعتبر من أفصح اللهجات العربية، وذلك بحكم العزلة التي ظلت قبائل بني حسان العربية تعيش فيها في أعماق الصحراء الكبرى. بالنظر إلى حقيقة أن الدولة العثمانية لم تصل إلى المغرب و موريتانيا، ولأن الاستعمار الفرنسي لم يزد على 50 عاماً وظل مهمشاً ومعزولا من قبل السكان، ولذا كانت التأثيرات الخارجية قليلة في اللهجة العربية. وإذا استثنينا تعابير بربرية قليلة وأخرى وولفية،  (سنغالية ) فإن اللهجة الحسانية تعتبر من أقرب اللهجات المعاصرة إلى اللغة العربية الفصحى. وهناك أكثر من نبرة نطق داخل اللهجة الحسانية والفرق بينها هو كيفية النطق أي اللهي

في 25 دجنبر 2011 الساعة 22 : 19

أبلغ عن تعليق غير لائق


6- معاني مفردات حسانية

مريم

لشهر مات مات الشهر انتهى الشهر

الصالحين أولياء الله الصالحين المقبرة والصالحين هنا تفائلا ورجاء بكونهم صالحين.

أهل بسم الله الرحمن الرحيم أهل بسم الله الرحمن الرحيم الجن وذلك لأنه لا ينطق باسمهم  (أي الجن ) مباشرة حتى لا يحضروا

أشحالكم كيف الحال السلام

في 25 دجنبر 2011 الساعة 23 : 19

أبلغ عن تعليق غير لائق


7- تاريخ مزور

حسن محمد فال

الثقافة الحسانية للبحث و تصحيح التاريخ الزور الذي كتبة الاحتلال البرتغالي و البريطاني و الفرنسي و المغربي و الاسباني ، في انتظار ابحاث ودراسات حقيقة اؤكد ان التاريخ الذي لم يكتب بالدم فهو تاريخ مزور.

في 25 دجنبر 2011 الساعة 20 : 23

أبلغ عن تعليق غير لائق


8- بين الشفهي والبحث العلمي

ميسي

هذه الندوة ستحقق مجموعة من المرامي والأهداف، التي يمكن حصرها في توجيه الدرس الأكاديمي نحو الاهتمام باللهجة الحسانية، وتعميق البحث اللساني حولها بما من شأنه الكشف عن كل القوانين والمعايير الاجتماعية التي تحدد السلوك اللغوي داخل مجال البيظان أو مجال اللهجة الحسانية

في 17 يناير 2012 الساعة 56 : 21

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

akhbarsahra@gmail.com

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



كواليس جماعة لبيرات.

حوار "خاص جدا" مع إحدى المصابات بفيروس السيدا

تدخل عنيف في حق ابناء الشهداء الصحراويين المعتصمين في الرباط

بوادر توتر بإقليم طاطا بين قبيلتين

تجمع الكرامة للمعطلين يقيم معاركه النضالية

عصابة أغصانها في الطانطان و جذورها في الرباط ( شكاية )

تلاميذ اعدادية النهضة بالطانطان يحتجون على غياب الاساتذة

طانطان : إعتداء على عون بالمجلس البلدي يدخله المستشفى وإتهامات "لحسن أوبركا"

قراءة في الشهادة المدرسية لرئيس بلدية بوجدور

حصيلة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بالطانطان ( بالصور)

حصيلة ندوة الحسانية بين الواقع الشفهي والبحث العلمي بمدينة أسا





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الرياضة
الكفاءة المهنية
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

AKHFNIR Maroc Pêche des falaises


شاهد طريقة لصيد الأخطبوط في طانطان (فيديو)


البحَّارة يحتجون على إقصائهم مديرية الصيد البحري بين العشوائية و القرارات الارتجالية


مؤثر جداً ..امرأة بحارة تبكي دمعا و تناشد الملك محمد السادس إنقاذ سكان طانطان

 
كاميرا الصحراء نيوز

صور أنشطة موسم طانطان


صور النسخة الرابعة عشرة من موسم طانطان


شاهد تصريحات حصرية في خيمة الشعر الحساني


تصريح في الندوة الدولية للإستثمار بالوطية


بالفيديو : الركّادَة بموسم طانطان

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

أنباء عن زيارة ملكية مرتقبة لمدينة طانطان


ندوة التّبراعْ تنصُّ على طرْح مشروع معهد الثقــافة الحسّانيّة


تعبئة مؤسسة فوسبوكراع من أجل صحة ساكنة المناطق الجنوبية


طانطان .. مدرسة يوسف بن تاشفين تحتفي بعطاءات التلاميذ المتفوقين + الاسماء


تنصيب رجال السلطة الجدد بولاية الداخلة وتعيين مدير ديوان إبن وادنون

 
مقالات

الاحتياط الاستراتيجي الإسرائيلي من الأسرى والمعتقلين


البراءة لقاتلِ الدوابشة عدلٌ وإنصافٌ


نكسةُ النُخَبِ العربيةِ ونهضةُ القيمِ الغربيةِ


و كَم مِّن فِئَةٍ قَلِيلَةٍ


تدويل قطاع غزة إنسانياً واقتصادياً


نظرة فلاسفة علم اللاهوت المسيحي إلى التوراة

 
تغطيات الصحراء نيوز

الحفل الختامي لمؤسسة الإمام الغزّالي للتعليم الخاص


الخيام الموضوعاتية بالدورة 14 لموسم طانطان


مديرية التعليم بطانطان بشراكة مع مؤسسة المكار تحتفي بالتلاميذ المتفوقين


موسم طانطان .. مسابقة الإبل الأكثر إنتاجا للحليب


الكأس الممتازة للفرق الفائزة بالدوريات الرمضانية

 
jihatpress

وزير النقل والتجهيز ينفي تقليص كمية الأسماك بسبب جرف الرمال


فصل ملف المهداوي عن معتقلي حراك الريف


بيان من أجل إلغاء نتائج مهزلة ماسمي بانتخابات المجلس الوطني للصحافة ومجزرة اغتيال الديمقراطية

 
حوار

حوار مع عمدة روتردام الهولندية المغربي أحمد بوطالب

 
الدولية

بوتين يلغي جميع ديون كرواتيا


فيديو : صورة طانطان في تُمْبُـكتُو


طانطان كقطب مهم و مستقبلي الأكثر جذباً للاستثمار

 
بكل لغات العالم

تصريح التلميذة نهيلة العمري خلال تكريمها في حفل التميز الصحراء نيوز

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

الذاكرة الرياضية المنسية بالطانطان : لقاء دولي ضد منتخب ليبيريا

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

حصري .. مسابقة في العزف على القِيثَارَة باقليم طانطان


مهرجان ملامس الدولي للموسيقيين المكفوفين بالبيضاء


معرض يسلط الضوء على الموروث الثقافي بالسمارة


مدينة المحمدية تتهيأ لاستقبال مهرجان أفريكانو

 
فنون و ثقافة

ازيلال تحتفي بكتابي رماد اليقين و الفلسفة و الحاضر

 
تربية و ثقافة دينية

تفسير سورة الضحى عدد آياتها 11

 
لا تقرأ هذا الخبر

كيف جمعت أغنى امرأة في العالم ثروتها؟

 
تحقيقات

استطلاع .. الوضع البيئي بطانطان يستمر في التدهور

 
شؤون قانونية

ندوة بطانطان تناقش صورة العنف ضد الطفل والمرأة في الاعلام


موقع القضاء الإداري من خلال قرار توقيف مجلس جهة كلميم وادنون

 
ملف الصحراء

حصيلة جولة هورست كولر بالعيون و السمارة + فيديو

 
sahara News Agency

رحلة ترفيهية جمعوية بطانطان


نقابة الصحافيين المغاربة تندد بالتضييق على صحفيين بطانطان


دورة تكوينية في القيادة النموذجية للذات بطانطان

 
ابداعات

قصيدة حسانية هدية الى جمعية الاوراش الصحراوية للصحافة و التواصل في بطولة رمضان + صور

 
 شركة وصلة