مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة إلكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: [email protected]         قطاع الإنعاش الوطني : تفاصيل محاولة انتحار بطانطان             الحكومة المالية تحظر أنشطة فرنسا             تونس تتعادل مع الدانمارك             السعودية تحصد ثلاث نقاط ثمينة على حساب الإرجنتين             الرئيس غزواني يستقبل مبعوثا خاصا للملك محمد السادس             أغنية المنتخب المغربي بالمونديال             فناني جهة الداخلة يشيدون بالمكتب المغربي لحقوق المؤلفين والحقوق المجاورة             ندوة فكرية عن محتوى وسائل التواصل الاجتماعي ما بين حرية التعبير و التفاهة             من أصول إفريقية : توقع انتخاب أول رئيس للكونغرس الأمريكي             مستقبل الإعـــــــــــــــلام وإعلام المستقبــــــــل!../د.محمد ولد عابــــــــدين             هجوم لمسلحي حركة “أم 23” شرقي جمهورية الكونغو الديموقراطية             علامات مفاجئة قد تعني الإصابة بمرض السكري             من المسؤول عن تهميش قبائل تكنة ..؟            احتجاج قبيلة يكوت ضد الأملاك المخزنية             قبائل ايتوسى            ماذا حقق مجلس جماعة طانطان خلال سنة ؟            مقترحات رئيس مجلس جماعة طانطان السابق ؟            الانعاش الوطني بطانطان ..المحسوبية والزبونية ” أباك صاحبي ”            ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
إعلانات
 
قضايا الناس

السموم و المخدرات : قصة الشاب يوسف بالطانطان

 
tv الصحراء نيوز

من المسؤول عن تهميش قبائل تكنة ..؟


احتجاج قبيلة يكوت ضد الأملاك المخزنية


قبائل ايتوسى


ماذا حقق مجلس جماعة طانطان خلال سنة ؟


مقترحات رئيس مجلس جماعة طانطان السابق ؟


احتجاجات آيتوسى ضد تحفيظ أراضيها


مافيا العقاربكليميم ..نهب مستمر للأراضي

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

فيس بوك : تعاليق وطرائف مجلس جماعة طانطان بعد الاتفاق على الميزانية

 
التنمية البشرية

أزمة منصة الشباب : مطالب بمواكبة حاجيات سكان طانطان ..

 
طلب مساعدة

الطنطان : مريض بالقلب في حاجة إلى عملية مستعجلة في الدار البيضاء


نداء عاجل للمحسنين من أجل مساعدة مريض على العلاج

 
قضايا و حوادث

مدير وكالة يعرقل البرنامج الحكومي فرصة


هذا هو الحكم في قضية مغني الراب طه فحصي طوطو


طانطان : رجال الدرك الملكي يحبطون محاولة هجرة سرية جماعية


السكريتي : حادث شغل يتسبب في احتقان بمطار طانطان


نائب وكيل الملك بمحكمة عين السبع يحاول الانتحار

 
بيانات وتقارير

طانطان.. مؤسسة التعاون بين الجماعات تصادق على دفتر تحملات المطرح الإقليمي للنفايات المنزلية


بعد المدينة المنورة.. المعرض والمتحف الدولي للسيرة النبوية يحط الرحال بالرباط


رئيس مجلس النواب ورئيسة الجمعية الوطنية بجمهورية سلوفينيا يوقعان على مذكرة تفاهم


بــلاغ بمناسبة تخليد" 15 نونبر" اليوم الوطني للجمعيات


السجل الاجتماعي الموحد.. هام للراغبين في الاستفادة من الدعم الاجتماعي بالمغرب

 
كاريكاتير و صورة

الانعاش الوطني بطانطان ..المحسوبية والزبونية ” أباك صاحبي ”
 
شخصيات صحراوية

قبيلة أيت لحسن


ذكرى مرور عام على رحيل الصحفي المحجوب اجدال .. مطالبات بفتح تحقيق

 
جالية

بروكسيل: حارث بدران يحصل على شهادة البكالوريوس في التجارة والتنمية.

 
رسالة صحراوية

بُومْدَيْدْ :مَشْهَديةُ إنْقاذٍ مُعجِزة

 
صورة بيئية خاصة

الجيولوجيا الهندسية - الحل الممكن لتغير المناخ

 
جماعات قروية

المشاورات الجهوية للحوار الوطني حول التعمير والإسكان جهة كلميم-وادنون

 
أنشطة الجمعيات

ندوة فكرية عن محتوى وسائل التواصل الاجتماعي ما بين حرية التعبير و التفاهة


الدورة الخامسة للمهرجان الدولي ظلال أركان


اسا .. مؤسسة شعاع المعرفة الخصوصيىة تعقد اتفاقية شراكة

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

الرئيس غزواني يستقبل مبعوثا خاصا للملك محمد السادس

 
تهاني ومناسبات

الفيدرالية تهنئ جمعية ظلال أركان على نجاح المهرجان الدولي الخامس

 
وظائف ومباريات

شركة مغربية تهدد عرش عملاق السيارات تسلا الامريكية

 
الصحية

علامات مفاجئة قد تعني الإصابة بمرض السكري

 
تعزية

فيدرالية ناشري الصحف بجهة كلميم وادنون تعزي الزميل الحبيب الطلاب في وفاة زوجته

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

استقالة مديرة بسبب عقد ينتهك حقوق الشعب الفلسطيني


تفاصيل الاعتداء لفظيا وجسديا على ناشطة جمعوية بكلميم

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

أصول الشباكية سلطانة المائدة الرمضانية في المغرب

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

اختفاء قاصر عن الأنظار في ظروف غامضة بالعرائش

 
اغاني طرب صحراء نيوز

أغنية المنتخب المغربي بالمونديال


دعماً لدولة قطر : أغنية كأس العالم لفضل شاكر و نوال الكويتية


النجم اللبناني فادي أندراوس يصدر أغنية باللهجة المغربية


الفنان محمد شاك يطلق عمله الغنائي الجديد تحت عنوان " لمّا لمّا "

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

الصحافي اوس رشيد يتلقى تهديدات بالقتل


اقليم طانطان : AMDH بلاغ حول الخروقات والاختلالات التي تشوب برنامج أوراش


اعتقال مهدد ملك اللايف بالقتل .. تزايد التهديدات ضد النشطاء بالطنطان


أسر ضحايا مافيا الصحراء تلتمس تفعيل عفو ملكي

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

مغامرات ساسوكي الحلقة 3


شارة البداية الكابتن ماجد


كيفية صلاة المغرب | تعليم الصلاة للاطفال بطريقة سهلة

 
عين على الوطية

الوطية : نشاط خيري بمناسبة عيد الأضحى المبارك


جمعية الصفوة تدشن أنشطتها بجماعة الوطية


لحظة توديع فاعل جمعوي بالوطية


احتجاج بجماعة الوطية ضد لاقط هوائي لشبكة الهاتف

 
طانطان 24

أطفال طانطان يستفيدون من إعذار جماعي


الوطية : اعتقال الناشط الحقوقي المحجوب بيبا لبرص


فعاليات مدنية وحقوقية تطالب برحيل مندوب الانعاش الوطني بطانطان

 
 

لماذا الان , وبأي ديمقراطية يؤمن الهالكي ؟
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 27 دجنبر 2011 الساعة 07 : 16


الصحراء نيوز - بقلم : سعد السامرائي

  رب سائل يسأل هل يؤمن العميل المزدوج الهالكي بالديمقراطية ..فنجيب نعم يؤمن ! , ولكن بأي نوع وأي تفصيل لتلك الديمقراطية التي يؤمن بها ويريد ان يطبقها ؟؟ فنجيب: لما كان معروفا ان أي صاحب ولاء معين يتطبع باخلاقيات وسلوكيات ومبادىء ذلك الولاء الذي يؤمن به او يعتنقه طريقا ولما كان ولاء هذا الهالكي مزدوج بين مجوسي وامريكي فان تصرفاته وافعاله تنبع من هذين التاثيرين .. وعليه فلا نعجب لما يحدث من صراع العملاء وقلب الطاولات على بعض في هذا الوقت .

تعالوا نحاول على عجالة ان نحدد اسباب ما يحدث على الساحة العراقية الان ..فنبدأ

  • ايران الفرس .. كان الفرس يأملون اذا ما انتهى زواج المتعة بينهم وامريكا وقامت اسرائيل اللقيطة بتوجيه ضربات لمنشاتها النووية والعسكرية  ان تواجه امريكا على ارض العراق حتى يكون تأثير المواجهة موجع لامريكا فلذلك فان ما يحدث الان ربما يجعل من امريكا ان تعيد ارسال قوات لها اكثر بداخل العراق وهي بذلك يكون عميلها قد حقق لها هذا المرجو .

 

كذلك فان ما تدعيه ايران الفارسية من انها دولة ديمقراطية زعم هراء لا غير رغم المسرحيات والمظاهرات والمعارضة التي نراها على شاشات التلفاز فان 90% منها هي فيما بينها اي بين الفرس الصفويين والمجوس وهي محرمة على باقي شعوب ايران من عرب وتركمان واكراد وبلوش وارمن وجيلاك رغم ان حتى الاحصائيات التي تتعاطف مع الفرس تقول ان باقي الشعوب تمثل نصف الشعوب الايرانية او تزيد واغلبنا يعرف ان رئيس دولة ايران ( وسميت ايران بعد ان كان اسمها بلاد فارس في عام 1938 بعدما بدأت تحتل دول المنطقة ثم كرس  ذلك الانكليز بتقسيماتهم ) يجب ان يكون فارسي وصفوي ( والصفوي هنا تعني الحاقد على العرب لان   الفتوحات الاسلامية لبلاد فارس بدأت في عهد خليفة المسلمين ابو بكر الا ان اغلبها حدث في عهد خليفة المسلمين عمر بن الخطاب ولذلك يكرهونه اكثر .)  وكذلك اغلب الوزراء ..خلاصة الامر بعد ان ثقلت كفة النفوذ الفارسي على الهالكي بعد انسحاب الامريكان المذل من العراق تحول كما جائته الاوامر من اسياده في قم وتهران بان يحذو حذوهم  وان يحول ما يسمى بالديمقراطية في العراق لتكون طبق الاصل عما يسمى ديمقراطية في ايران ! وهذا ما يؤمن به ويحاول ان يطبقه ولذلك حدث انقلابه على سلطة المحتل الامريكي .فلذلك يجب ان يلغي بقية القوى المشاركة معهم بالعمالة ويختصرها لمن ولائه مجوسي او صفوي لا فرق و لا بأس ان يلحق بعض الخانعين والعبيد الاذلاء كي يجعلوا من بعضهم معارضة وتنافس يحدث في البرلمان بعد ان يطمسوا هوية الاطياف الاخرى ثم يقولوا انظروا نحن نطبق الديمقراطية  .! .

النقطة الثالثة التي تفيد الفرس هي ان بعض الدراسات قالت ان ايران اقتربت او يمكن خلال عام واحد ان تنتج القنبلة الذرية وعليه فانها ستسعى بشتى الطرق كي تثير القلاقل في العراق والخليج العربي و الشرق الاوسط وذلك لغرض ابعاد دائرة الضوء عليها كسبا للوقت .

 

  • أمريكا : معروفا على امريكا انها حين تهزم من اي موقع كانت فيه فانها تحاول ان تنتقم وتعيده الى درجة الخراب و التدمير وشاهد ذلك ما حدث في لبنان والصومال.. لذلك فلا يكون ايضا مستغربا ان تكون هذه الحبكة قد صيغت بالتعاون مع الفرس بمعية العميل المشترك ( خادم الاستعمارين ) ..كذلك فان امريكا تكون قد وضعت لنفسها طريقا للعودة اذا ما تم انتخاب الجمهوريين الذين سيعمدون على العودة لاحتلال العراق من جديد.. 

بيد ان امريكل بخروجها المستعجل تكون قد هيأت نفسها اذا ما ستقوم اسرائيل اللقيطة بضرب منشأ ة ايران العسكرية وهي بذلك نأت عن نفسها ضد أي ضربات انتقامية من ايران فهي اذن تكون قد ضربت عصفورين بحجر الاول سوف تترد ايران مرا ت كثيرة قبل ان تقرر ان تضرب قوات امريكية بالخليج العربي لانها تفهم من ذلك انها ستدخل بمواجهة عسكرية ضد امريكا وستعطيها الحق في استغلال ذلك لغرض تدمير ما تبقى من قوة ايرانية الشيء الثاني انها تستطيع ان تقوم بضربات عسكرية غير معلنة ضد ايران ويمكن ان تدعي انها صادرة من اسرائيل اللقيطة .

 

  • الفائز الاكبر من كل الذي يجري الان هم الانفصاليين الاكراد تذكروا معي حين فازت القائمة العراقية بما سمي انتخابات وظن العميل الهاشمي انهم سيستلمون السلطة بصورة مطلقة صرح ان العراق لا يجب ان يكون رئيسه كردي ! .. لكن أين هو الان ؟؟! .. يقبع دخيلا في احضان الاكراد ! فيا مهازل الزمن , وعليه فالان يظهر الانفصاليين كأنهم دعامة الديمقراطية الفارسية الامريكية في العراق وسيبدؤون الابتزاز السياسي .. أسميهم الاكراد بالانفصاليين رغم انهم  للان لم يعلنوا  عن الانفصال من العراق ,أقول لان اعينهم تطمع بمحافظة التأميم واجزاء اخرى من ديالى ونينوى يحاولون ان يضموها وسأترك قلمي نهائيا اذا لم يعلنوا الانفصال لاحقا بعد ذلك اذا ما استمر الوضع على ما هو عليه .

 

  • الاحزاب الفارسية في العراق .. هي الاخرى المستفادة من هذه القلاقل وهي قامت باستغلال ذلك من خلال القيام بمداهمات واعتقالات عشوائية ومدروسة ساعة بحجة بعثيين يحاولون الانقلاب وساعة بحجة ارهابيين ( كل الدنيا يكونوا ارهابيين الا هم ) مسموح لهم لانهم قتلة وقطاع طرق ومجرمين نواب  امام الله المنتظر ! هزلت .. كذلك استغلوا هذه المناسبة وضموا اليهم فصائل ارهابية من الجريمة المنظمة الفارسية مثل حزب اللات العراقي الطبعة نفس الاصل لحزب اللات اللبناني والذي تسعى ايران الفارسية لتكوينه في كل بلاد العرب والمسلمين ..   وعليه فاننا نرى ان عدم الاستقرار سيستمر في العراق ولو بصورة  لا معادة عن الحرب شبه الاهلية التي حدثت بعد تفجيرات سامراء ,, وسيكون على المقاومة العراقية الباسلة عبئا اكبر في مواجهة هذه الصعاب والعمل على التغيير المطلوب بازاحة قوى الشر والاجرام القابعة على صدور العراقيين من اللصوص وعملاء المجوس والامريكان حكام المنطقة الخضراء.

 

  • كذلك فاننا نرى ان الغاية من النباح المتبادل بين الشركاء ما هو الا ترسيخ لقيام اقاليم منفصلة عن العراق خصوصا اذا ما تم رسم سيناريو بعد زيارة النائب الامريكي يخلص الى اجبار العميل الهاشمي للاحتماء بالمناطق المقفلة سنيا او هروبه الى الاردن ثم قطر او تركيا بعدما تعلن الانفصال حينما تحصل على موافقة انشاء اقليم مثلا في صلاح الدين او الانبار والموصل ويكون الفرس قد حققوا الغاية من اعادة وضع الهالكي على سدة حكومة الامريكان . 

 

 

 





 




تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- نبذ الطائفية

السماك

انا من العراق ولعيذرني المحرر اذا قلت ان المقالة مليئة بالطائفية . ليعلم الكاتب نحن في العراق لدينا ديمقراطية عكسكم  (المغاربة ) فالمالكي او الهالكي مثل ما تقول يمكن ان يخسر الانتخابات و يأتي بديل له الرئيس نسطيع تغيره . و لكن اسالكم  (هل تستطيعون ) ان تنقدوا الملك وليس  (هذا اضعف الايمان  ) . ثانيا المقاومة التي تقول ان عليها عبأ كبير ان تغير الاوضاع . هذة المقاومة لا تؤمن بالعملية الديمقراطية. هدفهم اقامة _امارة سلفية. للاسف. هذة المقاومة قتلت اكثر من  (نصف مليون  ) مواطن عراقي بين  (سني و شيعي  ) و الذي يحز في النفس ان هذة مقالات تشجع الكثير من المرضى العرب ليقوموا بعمليات انتحارية في العراق . الدليل على ذلك ان اغلب التفجيرات التي حدثت في العراق هي من قبل  (انتحاريين عرب ) و نتيجة لموقف العرب هذا اقترب العراقيون الى ايران لكون الاخوة العرب يقتلوننا (بحجة المقاومة ) و بالمقابل اصبح السوق العراقي سوق لبضائع الايرانية . كما تعرفون ان صدام اهدر موارد العراق في حروب خاسرة لذلك اردنا دولة تساعدنا ولم نجد الا ايران . وانا لا اجعل الايراانيون ملائكة ولكنهم استغلوا الاراقيون ابشع استغلال  (اقتصاديا )  (رغم هذا فانهم ارحجم من العرب ) . ثانيا لنكن منصفين و اترك الطائفية من يقوم اسرائيل و امريكا  (نحن ) العرب ام ايران . الم تزود ايران  (حزب الله ) و  (حماس )  (السلاح و الاموال ) لمقاتلة اسرائيل الم ينتصر حزب الله على الدولة العبرية ) ماذا فعلتم انتم العرب  ! ! ! ! !لقد قمتم بطبيع العلاقات مع الدولة اليهودية لماذا لاتعترفون بذلك .انا عربي و يحز علي قول ذلك ولكنها الحقيقة . الشي الوحيد الذي فعله العرب هي هذا الفكر المتطرف الذي شوه الاسلام بهذة العمليات . اخيرا نرجوا و ايد ارجو . و ارجوا . ارحموا العراق

في 05 مارس 2013 الساعة 37 : 10

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

[email protected]

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



استخدام السحر وجثت الموتى في الرياضة و الانتخابات

استحالة نظافة القلم من وسخ المخزن يا "بوعيدة"

حوار "خاص جدا" مع إحدى المصابات بفيروس السيدا

غرفة السمارة مازالت دار لقمان على حالها

دورة عادية ثالثة بالطانطان

حملة انتخابية فاشلة سابقة لأوانها لعجائب البحر و البر

مدام مسافرة ( إوا بـــــــــاز !..)

حوار خاص ل "الصحراء نيوز" مع هيفاء المغربية

حوار خاص لصحراء نيوز مع هيفاء المغربية

حملة انتخابية فاشلة سابقة لأوانها لعجائب البحر و البر

لماذا الان , وبأي ديمقراطية يؤمن الهالكي ؟





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الكفاءة المهنية
الرياضة
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

موريتانيا تمنح الجزائر حصصا سنوية للصيد


حظر اصطياد الكوربين على غير الموريتانيين


البحرية الموريتانية تكشف عن إجراءات إنقاد باخرة أجنبية


موريتانيا تمتلك 60% من ثروة غرب افريقيا السمكية

 
كاميرا الصحراء نيوز

الرّحماني المقهور باقليم طانطان


طانطان : مواطنون يشيدون بالملحقة الإدارية الرابعة


اليوم الاول من اعتصام المعطلين بالطنطان


الطليعة .. ملفات مُهمة على طاولة الرئيس لمزوكي ؟


كلمة عميد الصحفيين أوس رشيد بخصوص تنمية طانطان

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 

»  قلم رصاص

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

تغييرات جديدة في امتحان السياقة تنتظر المغاربة في 2023


بوصبيع : هناك دينامية مهمة تشهدها الطانطان في عهدة المجلس الجماعي الحالي


بوصبيع يكتب: ولا بيان للرأي العام الجهوي ما هكذا تُورد الإبل السيدة رئيسة جهة كلميم وادنون


آسا الزاك..الترامي يخرج المئات من قبائل أيت توسى للاحتجاج أمام عمالة الإقليم


بوصبيع: تصور وثيقة النموذج التنموي لمغرب الغد لا يخرج عن نموذج تنمية بدون ديمقراطية

 
مقالات

مستقبل الإعـــــــــــــــلام وإعلام المستقبــــــــل!../د.محمد ولد عابــــــــدين


تعمق الهجوم الأمريكي على قطاع التكنولوجيا الصيني


حماية التلاميذ بمحيط مؤسساتهم التعليمية ضرورة اجتماعية ملحة


التحديات التي تواجه الرئيس شي خلال ولايته الثالثة


افريقيا انقلابات العسكر و المواقف - محمد الاغظف بوية


الإعلام ودوره في الترويج السياحي

 
تغطيات الصحراء نيوز

قطاع الإنعاش الوطني : تفاصيل محاولة انتحار بطانطان


المجلس العلمي المحلي ببوجدور ينظم ندوة علمية بمناسبة ذكرى المسيرة الخضراء


سجن بوزكارن : زوجة تطالب بالتدخل الفوري لتأمين العلاج الصحي


بجماعة لبويرات إقليم أسا الزاك : مظاهرة ارض ايتوسى خط احمر


مهرجان بوزكارن الدولي.. خبراء يقاربون التنوع البيولوجي والفلاحية البيولوجية بقطاع الأركان

 
jihatpress

سحر بوعدل مندوبة الصحة والحماية الاجتماعية بمديونة


هل سيتم رفع الدعم عن البوطا والسكر والقمح؟


منتخبات يتعرضن للتضييق والإقصاء من التعبير داخل المجالس الترابية

 
حوار

الكوا: احتجاج قبائل أيتوسى رسالة ضد السطو على الأراضي تحت غطاء التحفيظ

 
الدولية

الحكومة المالية تحظر أنشطة فرنسا


من أصول إفريقية : توقع انتخاب أول رئيس للكونغرس الأمريكي


هجوم لمسلحي حركة “أم 23” شرقي جمهورية الكونغو الديموقراطية

 
بكل لغات العالم

Le Festival international des nomades, les 12 et 13 novembre à M’hamid El Ghizlane

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

تونس تتعادل مع الدانمارك

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

محاميد الغزلان : مهرجان الرحل الدولي يستقطب نجوم الموسيقى والفن


الدورة 17 لمهرجان موسم الثمور ..واحات الجنوب مدخل لإنجاح الرهان التنموي


إشادة عربية بجهود لصناعة السينما في الأردن


انطلاق مهرجان الأردن الدولي العاشر للأفلام..

 
فنون و ثقافة

فناني جهة الداخلة يشيدون بالمكتب المغربي لحقوق المؤلفين والحقوق المجاورة

 
تربية و ثقافة دينية

الملتقى العالمي 17 للتصوف بمداغ وتلاقح الأفكار

 
لا تقرأ هذا الخبر

سيدة تنجب توأم من رجلين مختلفين .. كيف حدث ذلك؟

 
تحقيقات

ما مصير السفينة الإسبانية بطانطان؟

 
شؤون قانونية

استعمال العنف من قبل رجال السلطة : مقاربة قانونية


المحكمة الابتدائية بطانطان تنظّم يوماً دراسياً حول السلامة الطرقية

 
ملف الصحراء

لندن.. تسليط الضوء على إمكانات النمو بالأقاليم الجنوبية للمملكة

 
sahara News Agency

أنشطة ترفيهية و صحية توعوية بمدينة طانطان


كلميم.. ملتقى جمعية الأوراش للإعلام والاتصال يحتفي بالبرلمانية منينة مودن شخصية لسنة 2020


بوصبيع: لاديمقراطية بدون أحزاب سياسية وإعلام مهني حر موضوعي ونزيه

 
ابداعات

عبده حقي ..الصحافة من السلطة الرابعة إلى الصحافة التشاركية

 
قلم رصاص

الطفل ريان

 
 شركة وصلة