مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة اليكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: [email protected]         رغم هم الكورونا .. فرحة كُبرى بالعفو الملكي عن السجناء بطانطان             خطاب الملكة إليزابيث الثانية للشعب البريطاني بشأن أزمة كورونا             الملك محمد السادس يصدر عفوا لفائدة 5654 سجينا             تثبيت ممر للتعقيم بمستشفى القرب بالحسيمة             بلاغ ضد الممارسات العنصرية لمراكز الأبحاث الفرنسية             فعاليات تطالب الداخلية بالصرامة في تدبير تداعيات كورونا بتغجيجت             كورونا المغرب .. المنحنى بدأ في تصاعد نحو 1000 حالة             ووهان تتحررُ والصينُ تنتصرُ والوباءُ فيها ينحسرُ             مبادرةُ الحوثي نخوةٌ وأصالةٌ ونبلٌ شهامةٌ             في عز الكورونا .. تلاميذ مؤسسة الرسالة التربوية يبدعون شعرا             يعقوب ليتسمان وزيرٌ موبوءُ وجليسٌ نحسُ             في زمن الكورونا .. النقابة الوطنية للشاحنات بكلميم تنديد بالاقصاء             سجناء يستفيدون من العفو الملكي بطانطان            تصرفيق مخالفي حالة الطوارئ الصحية            فنان بالعيون يتبرع لصندوق مكافحة فايروس كورونا            مجلس إقليم بوجدور 100 مليون سنتيم لدعم الأسر             درس اللغة العربية : الضّمير السّنة الأولى إعدادي            اللهم ادفع عنّا الغلاء والوباء             ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

بعدما تعرض للنصب والاحتيال على يد رئيس الوطية الأسبق مواطن يستنجد بالملك - فيديو

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

سجناء يستفيدون من العفو الملكي بطانطان


تصرفيق مخالفي حالة الطوارئ الصحية


فنان بالعيون يتبرع لصندوق مكافحة فايروس كورونا


مجلس إقليم بوجدور 100 مليون سنتيم لدعم الأسر


درس اللغة العربية : الضّمير السّنة الأولى إعدادي


نصائح حول وسائل وطرق تجنب الاصابة بفيروس كورونا


هل كورونا من صنع البشر؟

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

بيا سيسينيروس الحلقة 2

 
التنمية البشرية

توقيع العقود المتعلقة بتنفيذ مشروع الرحبة الريحية لبوجدور

 
طلب مساعدة

طلب مساعدة اجتماعية تسبب في أزمة عائلية بطانطان


نداء للمحسنين .. مابغيتش خويا أموت بالسرطان

 
قضايا و حوادث

النصب والاحتيال بدعوى جمع التبرعات المالية لفائدة ضحايا وباء كورونا


محاولة سرقة محل تجاري بطانطان


بفضل الإجراءات الاحترازية .. إحباط محاولة سرقة سيارة في طانطان


توقيف 4أشخاص بينهم أجانب وفتاة قاصر في وضعية مخلة بالحياء


قضية النصب على أستاذة في مبلغ قدره 13 مليون سنتيم

 
بيانات وتقارير

بلاغ ضد الممارسات العنصرية لمراكز الأبحاث الفرنسية


في زمن الكورونا .. النقابة الوطنية للشاحنات بكلميم تنديد بالاقصاء


جائحة كورونا : مسطرة سحب الإعانات بالنسبة للقطاع غير المهيكل


تاريخ صرف الإعانات للمأجورين التابعين لصندوق الضمان الاجتماعي


جماعة العدل والإحسان تعلن عن توقيف ابن أمينها العام

 
كاريكاتير و صورة

اللهم ادفع عنّا الغلاء والوباء
 
شخصيات صحراوية

لحسن الزردى رجل الصحافة المخضرم

 
جالية

بلاغ صادر عن الفضاء المغربي الإيطالي للتضامن

 
رسالة صحراوية

حكومة الشباب الموازية تتضامن مع موقع صحراء نيوز

 
صورة بيئية خاصة

الافاق البيئية و التنموية ما بعد معمل باهيا بطانطان ؟

 
جماعات قروية

أبا حنيني يمكِّن تلاميذ من لوحات إلكترونية بالطنطان

 
أنشطة الجمعيات

جمعية بطانطان تدعم صندوق كورونا


حملة تحسيسية بمخاطر فيروس كورونا لفائدة سكان إقليم اسا الزاك


اجتماع ثانوية النهضة الإعدادية بطانطان يروم تفعيل تدابير كورونا

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

ماذا فعل كورونا في شمال إفريقيا؟

 
تهاني ومناسبات

الريفي منسق جهات الصحراء للهيئة الوطنية للدفاع عن المال العام بالمغرب

 
وظائف ومباريات

التسجيل بالخارج للموسم الجامعي 2020/2019

 
الصحية

المغرب يدخل المرحلة الثانية من وباء كورونا

 
تعزية

تعزية في وفاة ام أهل بوعمود

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

جمعية مسار تنظم حفل نسائي يتوِّج قياديات بمناسبة عيد المرأة


لايف حول المرحومة جميلة التي سقطت في حوض أسيد بمعمل للأسماك في طانطان

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

طريقة سهلة لتحضير بسطيلات صغار

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

البحث عن المتغيب صلاح الدين الحضري فُقد منذ عودته من مدريد

 
اغاني طرب صحراء نيوز

أغنية الهيلالة .. الناجم علال

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

دفن المرحومة جميلة الحيمر بقلعة السراغنة بيان نقابة الصحافيين بجهة كلميم وادنون

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

نشيد شمل يحلو .. فائدة و ترفيه‬


ذكريات اغاني ايام الطفولة


موت سبونج بوب اغنية حلمى تحطم واختفى

 
عين على الوطية

فيروس كورونا .. إغلاق جماعة الوطية في وجه العموم


باشا الوطية يرفض تسلم اخبار وقفة احتجاجية ضد المجلس الاقليمي


الترامي على الأراضي بالوطية يُشعل غضبا شعبيا


في أجواء راقية جمعية طموح الوطية تحتفي بعيد المرأة العالمي

 
طانطان 24

مدرسة المرابطين الإبتدائية بطانطان‏ : معاً لمكافحة انتشار فيروس كورونا


سكّان يطالبون بتحسين وضعية جماعة طانطان


طانطان : حالة من الفوضى بمستشفى الحسن الثاني

 
 

الهمة ... الخطر الأكبر على الملك
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 30 دجنبر 2011 الساعة 08 : 20


الصحراء نيوز _ بقلم : يوسف لوكيلي

إن هذا الرجل الطموح الذي جاء من الهامش من أحياء الرحامنة الفقيرة ليلتحق بالمدرسة المولوية نتيجة ضربة حظ ، أتاحت له أن يصبح صديق الملك ، ليستغل فيما بعد هذه الصداقة ليصبح رقما مهما في المعادلة السياسية بالمغرب ...

و المتتبع لمسار الهمة يجد نفسه مضطرا للربط بينه وبين أوفقير صديق الملك الراحل الحسن الثاني. الذي قربه منه هذا الأخير كثيرا رغم كون كل الشعب وكثير من السياسيين حتى بعض القربيين من القصر آنذاك كانوا يبغضون هذا الرجل ...

إن الهمة يشبه أوفقير في أشياء كثيرة. ليس في صداقة الملك فقط أو في دور كل منهما في التحكم بالمشهد السياسي وان بأسلوبين مختلفين.

ولكن أيضا في طموح كل من الرجلين ، فالمتخصصون في سيكولوجيا السلطة متفقون على أن القادمين من الهامش لا حدود لطموحاتهم ، ودائما يسعون إلى كسب مسافة أكبر تبعدهم عن شبح الهامش الذي كانوا فيه .

صحيح أن هذا الطموح قد يكون أحيانا قاتلا ومدمرا كما حدث مع أوفقير، ولكنه أيضا قد يؤدي أحيانا إلى دمار النظام كله كما وقع في تونس مثلا ، وفي أحيان قليلة ينجح هذا الطموح في الوصول إلى أعلى القمة دون خسائر كبيرة ...

خلاصة الأمر أن تقريب مثل هؤلاء خطر في جميع الحالات ، وهذا ما ينطبق تماما على السيد الهمة المرفوض شعبيا وسياسيا ، فأيا كان المقصود من تعيين الهمة كمستشار للملك فإنه سيبقى خطرا على الملك ، فإن كان المقصود هو الاستمرار في توظيف الهمة في ضبط الساحة السياسية ، وجعله مشجبا تعلق عليه نقمات الشعب المغربي و بعض السياسيين ّ، فإن الأمر لن يستمر طويلا ،فهذا الأمر سيجعله في مواجهة مباشرة مع حكومة العدالة والتنمية المؤيدة شعبيا ، وأي إخفاق لهذه الحكومة سيحمل لهذا الرجل.

ولكن هذه المرة أيضا للملك لأن الشعب سبق وعبر للملك عن رفضه لهذا الرجل ومع ذلك أصر على تعيينه مستشارا له وبالتالي سيظهر الملك كأنه هو الذي يعيق العملية الديمقراطية والإصلاحية في البلاد ، فيكون البديل- لا قدر الله - هو النموذج التونسي خاصة بعد النجاح الذي تعرفه الثورة التونسية في الدمقرطة والإصلاح ...

وأما إذا كان المقصود هو إبعاد الهمة عن الساحة السياسية وتكبيل يديه وهو الذي تعود على أن يكون الرجل القوي في الدولة فإنه دون شك سيسعى لدفاع عن نفسه خاصة إذا سمح للعدالة والتنمية أن تحارب الفساد مما سيمس بمصالحه الخاصة باعتباره مهندس اقتصاد الريع والمسؤول الأول عن عملية الفساد والإفساد الذي عرفته البلاد في المرحلة الماضية ، في حقيقة الأمر إن التمسك بالهمة في جميع الأحوال مخاطرة كبييرة لأن الصديق الحقيقي للملك هو مصلحته .ومصلحته الآن ليست مع الهمة بل مع شعبه الذي لازال لحد الآن يحبه .

 





 




تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- المعقول

براهيم

تحية خالصة للرفيق لوكيلي على مقاله الصادق المعقولوكانه يتكلم بسم الشعب طبعا فالهمة مرفوض من الجميع من الرضيع حتى الشيخ يوصف بابن البصري لانه ينهج نفس القمع واالخبث السياسي نتساءل لماذا اختاره الملك الى جانبه رغم عداء الشعب له، و لدينا في الطانطان نمودج مصغر للهمة و هو ابن عمه برشيد عبد الله الذي وصف ابن شهيد بالخائنة ، برشيد عبد الله قضى اكثر من 20 سنة في الطانطان خربتها بيت بيت زنكة زنكة حوش حوش.

في 30 دجنبر 2011 الساعة 26 : 20

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- شعب لا يعرف العنى

طنطاني

الى الجهال الذين لا يعرفون الهمة لقد قام بخدمة الشعب كثيرا والشعب لا الومه لانه جاهل لا يعرف المعنى يتساوى فيه المتفق والجاهل ان الهمة هو من كان وراء المصالحة الوطنية وجبر الظرر وكثير من الاشياء الجميلة التي احدثت في هذه السنوات الاخيرة كال الفضل له ياشعب لا يفقه شيء.............

في 31 دجنبر 2011 الساعة 00 : 09

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- الهمة الثورية

عبد الله الدقاق 2

الهمة شوه الرحامنة واستغل البعد الاستراتيجي لمدينة بن كرير و العلاقات الحربية التاريخية بين المخزن و الرحامنة القبيلة المتمردة لايتغلغل مثل لكراض.
اسس جمعية ثم حزب و جمع اغلب اولاد لحرام في المملكة الشريفة لنهب الملك و شعبه.
فجر ازمة مخيم اكديم ايزيك و ساهم في انطلاق الربيع العربي لينتقل الى تونس ومصر و ليبيا اليمن البحرين سوريا الكويت...وفي المغرب انطلاقت اكبر حركة شعبية في اطار 20 فبراير التي شكلت أكبر تهديد للدولة العلوية منذ 1672.

في 31 دجنبر 2011 الساعة 52 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


4- الخليل

مولاي احمد

اقر فؤاد عالي الهمة، عضو المكتب الوطني لحزب ''''الأصالة والمعاصرة''''، باختلالات في تجربته في العمل الجماعي السابقة في بلدية بنكرير ووصفها بالقول ''''إنني ارتكبت جرائم في التسيير''''،

في 31 دجنبر 2011 الساعة 34 : 14

أبلغ عن تعليق غير لائق


5- مازال الوضع قائما

مهتم

عتبر خالد الرحموني القيادي في حزب العدالة والتنمية، تعيين الملك لفؤاد علي الهمة كمستشار له " استفزاز للشارع المغربي، واستفزاز موجه على الخصوص لحزب العدالة والتنمية، وضد مطالب الشعب المغربي التي رفعتها حركة 20 فبراير، وأضاف الرحموني " أن تعيين الملك للهمة ينبغي قراءته في السياق الحالي، إن الملكية تحاول ربح مساحة نفوذ جديدة بينما الحكومة قيد التشكيل، ويظهر ذلك جليا من خلال انعقاد المجلس العلمي الأعلى ليعطي إشارة أن المجال الديني خاص بالملك، كما أن تعيين ياسر ياسر الزناكي مستشارا ملكيا يعني الاحتفاظ بالسياحة وتوجيه رسالة طمأنة للغرب، إضافة إلى استمرار احتكار السياسة الخارجية كما تجلت في حدث تعيين 28 سفيرا".

في 31 دجنبر 2011 الساعة 41 : 14

أبلغ عن تعليق غير لائق


6- التاريخ يعيد نفسه

abou ben


اول خطوات هذا الرجل في المشهد السياسي بالمغرب كانت في بداية التسعينات في الانتخابات البرلمانية حين اطاح بالحاج كبور احد اكبر رموز الرحامنة البرلمانيين بل انه ارسل اثنين من ابناء هذا الاخير الى السجن وهو ما كان من سابع المستحيلات في ذلك الوقت نظرا للنفوذ الكبير الذي كان للحاج كبور بمنطقة الرحامنة هذه الغزوة التي قام بها الهمة بالرحامنة اعطته شعبية كبيرة بالمنطقة خصوصا حالة الفقر المدقع الذي يعيشه السكان جعل منهم يرون فيه المنقذ الوحيد بالمنطقة مباشرة بعد دخوله قبة البرلمان في تلك الفترة بدات بوادر رجل قوي تسطع خصوصا انه كان مدعوما من ولي العهد حينئذ. اعتقد ان الرجل عرف كيف يتحكم في الامور وكون لوبيات خطيرة جعلته يتقوى يوما بعد يوم الى ان تقلدالملك الملك بعد وفاة الحسن الثاني اداك دخل الهمة وزارة الداخلية بشكل قوي واول ماقام به هو زحزحة البصري عن عرشه والذى كان اقوى رجل بالمغرب بعد الحسن الثاني لردح كبير من الزمن لذلك نلاحظ ان مسار الرجل لايختلف عن مسار كل من افقير او البصري مع العلم انه استفاذ كثيرا من عمله بالداخلية واضطلع على كل اسرار الدولة سواء الماضية او الراهنة ودخوله الى الاحزاب السياسية ما كان الا لاضعافها وزرع الفتنة وجعل الشعب يفقد الثقة في احزابه بعد نجاحه في مهمته عين مستشارا للملك الذي يثق فيه ثقة عمياء هذا دون الحديث عن حربه الكبيرة على الاسلامين خصوصا السلفية الجهادية. ان هذا الرجل اصبح يتوفر على نفوذ كبير ومنصب مهم فهل سيبقى على العهد وفيا للملك ام ان اطماعه ستكبر ذللك ما ستجيبنا عليهالايام مع العلم انه وصل اليوم الى ما وصل اليه سلفه البصري وافقير من حقد وتدمر كبير من طرف الامة

في 01 يناير 2012 الساعة 14 : 00

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

[email protected]

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الجزائر تصالح الجماهير "بفوز بلا طعم"

المغربي ابراهيم تقي الله يدخل موسوعة غينيس بفضل قدميه الأكبر في العالم

غرفة السمارة مازالت دار لقمان على حالها

تجمع الكرامة للمعطلين يقيم معاركه النضالية

مدام مسافرة ( إوا بـــــــــاز !..)

مقتل معمر القذافي على أيدي الثوار الليبيين في سرت

إلقاء القبض على نصاب يدعي قربه من القصر الملكي ( الحلقة الثانية)

رسالة الى مثقفي الدونيكشوتية الجديدة

خطري ولد سعيد الجماني

" حكاية محمد جملوس و حمدي ولد الرشيد في أفق 25 نونبر .." ؟

الهمة ... الخطر الأكبر على الملك





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الكفاءة المهنية
الرياضة
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

من يصبُّ الزيت على النار في معركة بحّارة طانطان ؟


مامفاكينش.. إعتصام 1400 بحار ضد السخرة و الإسترقاق بطانطان


الأخطبوط يعزز الحملات الأمنيّة بميناء طانطان


احتجاج بحّارة طانطان ..لاتنازل عن القضية بالميناء

 
كاميرا الصحراء نيوز

رشيد بيناهو : معاناة التّجّار بآسا الزاك تكون كبيرة في الصيف


كلمة رئيس جمعية ذاكرة الطنطان الرياضية


كلمات معبرة وهادفة بمعاني عظيمة في جمع ذاكرة طانطان - فيديو


أول خروج إعلامي لوالي العيون - فيديو


تضامن عميد الصحفيين مع بحارة ميناء طانطان - فيديو

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 

»  قلم رصاص

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

رغم هم الكورونا .. فرحة كُبرى بالعفو الملكي عن السجناء بطانطان


فعاليات تطالب الداخلية بالصرامة في تدبير تداعيات كورونا بتغجيجت


كورونا المغرب .. المنحنى بدأ في تصاعد نحو 1000 حالة


التنسيق بين بحريّتَي المغرب و اسبانيا ينقد ارواح أفارقة بطانطان


حالتين يُشتبه في إصابتهما بفيروس كورونا بالداخلة

 
مقالات

ووهان تتحررُ والصينُ تنتصرُ والوباءُ فيها ينحسرُ


مبادرةُ الحوثي نخوةٌ وأصالةٌ ونبلٌ شهامةٌ


في عز الكورونا .. تلاميذ مؤسسة الرسالة التربوية يبدعون شعرا


يعقوب ليتسمان وزيرٌ موبوءُ وجليسٌ نحسُ


فيروس كورونا السياسي


عِبَر الطاعون الجارف في زمن كورونا

 
تغطيات الصحراء نيوز

رغم كورونا.. المجلس الاقليمي يفشل في تعميم لوحات إلكترونية بطانطان


قائد جماعة ابطيح يسهر على حالة الطوارئ الصحية بدوار الشيخ عبداتي


أمل جديد بَعثت به مدينة الطنطان


فيروس كورونا يُطاردُ مهاجرين أفارقة


حملات تعقيم واسعة تطال مرافق عمومية بجماعة الوطية الحضرية

 
jihatpress

الملك محمد السادس يصدر عفوا لفائدة 5654 سجينا


تثبيت ممر للتعقيم بمستشفى القرب بالحسيمة


بالمغرب تسجيل أول وفاة في صفوف الأطباء بسبب كورونا

 
حوار

بيتاس : جهة كلميم وادنون تنتظر مخطّط استثماري بنخب جديدة ومسؤولية الدولة قائمة

 
الدولية

خطاب الملكة إليزابيث الثانية للشعب البريطاني بشأن أزمة كورونا


رهاب الكورونا و ثقل المسؤولية .. انتحار وزير مالية ولاية هيسن الألمانية


مشاة البحرية الأمريكية والقوات الإماراتية .. اهداف مناورات عسكرية

 
بكل لغات العالم

Communiqué de presse à l'issue de l'assemblée générale de l'ASDHOM

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

رسالة للحكومة : وضعية الرياضة مُخجلة تعكس واقع التنمية بطانطان

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

الصويرة تحتضن الدورة 13 للملتقى الإقليمي للإعلام والمساعدة على التوجيه


توصيات المنتدى الدولي الثامن للسياحة التضامنية بورزازات


مهرجان الفنون والثقافة الاسلامية بمانشستر ببريطانيا


المملكة المغربية تستضيف الدورة الثامنة لقمة الطلبة والشباب الأفارقة

 
فنون و ثقافة

كفاءات الصحراء تطالب بإحداث جامعة مستقلة

 
تربية و ثقافة دينية

أهم 7 نصائح للطلبة أثناء التعلم عن بعد

 
لا تقرأ هذا الخبر

لهذا الأسباب تُزْعج مغامرات المجلس الإقليمي ناشطين فيسبوكيين بطانطان

 
تحقيقات

دروس هامة للمقبلين على الامتحان الجهوي و الوطني للباكالوريا

 
شؤون قانونية

جريمة الإثراء غير المشروع في مشروع القانون الجنائي


دورة تكوينية لفائدة السادة العدول الممارسين والمتمرنين باستئنافية العيون

 
ملف الصحراء

انباء متضاربة حول إصابة موظفي بعثة المينورسو بفيروس كورونا

 
sahara News Agency

وقفة احتجاجية ضدّ بوعيدة تنذرُ بإشعال شرارة حراك إعلامي بجهة كلميم


نشطاء يحسّسون بأهميّة الحفاظ على بيئة اقليم طانطان


هذا مافعلته جماعة طانطان بمعية صحراء نيوز

 
ابداعات

كرونا و فيروساتنا

 
قلم رصاص

الله يعمل آبا يكوشمهم

 
 شركة وصلة