مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة اليكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: akhbarsahra@gmail.com         مَن هو «ملتهم الأتراك» الذي كتب إرهابي نيوزيلندا اسمه على رشاشه؟             قصة قصيرة .. طيور لا تحلق             ثانوية نجيب محفوظ التأهيلية تحتفل باليوم العالمي للمرأة             مجزرة صلاة الجمعة المروعة في نيوزيلاندا ..             بعد مجزرة مسجدى نيوزلاندا .. مطالب بتصنيف حركات اليمين المتطرف كتنظيمات ارهابية             تداعيات المقاطعة .. مريم بنصالح تكشف خسائرها             جدل حول تسجيل طفل مُتَخلَّى عنه بإسم ‘لقيط’             الرسالة الملكية الموجهة إلى المشاركين في أشغال منتدى كرانس مونتانا             سلوكات التلاميذ تحت مجهر القانون + فيديو             قافلة طبية متعددة التخصصات تشرع في تقديم خدماتها لسكان جماعات بإقليم زاكورة             ترامب يتجنب ذكر المسلمين في تغريدته عن مذبحة نيوزيلندا             ورش تكويني بطانطان حول تقديم الملتمسات والعرائض..             قطار الحياة موريتانيا            التنمية البشرية بطانطان على المحك .. وسماسرة الانتخابات أبرز المعيقات            جهاديات أجنبيات هربن من تنظيم الدولة الإسلامية            المَرَاعِي تهدد السلم الاجتماعي باسا الزاك            جمهورية ارض الصومال             كذبَ المنجِّمون ولو صدقوا             ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

بعدما تعرض للنصب والاحتيال على يد رئيس الوطية الأسبق مواطن يستنجد بالملك - فيديو

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

قطار الحياة موريتانيا


التنمية البشرية بطانطان على المحك .. وسماسرة الانتخابات أبرز المعيقات


جهاديات أجنبيات هربن من تنظيم الدولة الإسلامية


المَرَاعِي تهدد السلم الاجتماعي باسا الزاك


جمهورية ارض الصومال


ندوة حول حقوق العمّال باقليم طانطان


واقع مشرق لمهنة الصّحافة بطانطان

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

منت البار ..قصة من القصص الغرامية الخالدة في مجتمع البيظان!!

 
التنمية البشرية

الوزير اعمارة يُكسّر صمت الحكومة باقليم طانطان

 
طلب مساعدة

بيت آخر مهدد بالسقوط بطانطان ..معاناة مطلّقة تناشد المحسنين


نداء انساني عاجل أيتاماً وأراملَ تحت منزل مهدد بالانهيار يستغيثون

 
قضايا و حوادث

جدل حول تسجيل طفل مُتَخلَّى عنه بإسم ‘لقيط’


مطلق النار فى كلميم حاول سابقاً اقتحام القصر الملكي


طانطان .. حجز كمية مهمة من المخدرات محملة على متن شاحنة للنقل


ظاهرة الكريساج تُرْعب ساكنة تيكوين


إحراق سيارة ناشط حقوقي بجماعة صبويا

 
بيانات وتقارير

إدانة منع وقفة احتجاجية أمام السفارة الإسبانية بالرباط


الجزائر: الأورو-متوسطية للحقوق مع عملية انتقال ديمقراطي تحترم حقوق الإنسان


بـلاغ صحفــي حول القافلة الطبية لجمعية تافيلالت من 15 إلى 17 مارس 2019


بلاغ حول قرارات الجمع العام لنقابة مهنيي ميدي 1 تي ڤي


بيان استنكاري ..النقابة الوطنية للفلاحين الصغار والمهنيين الغابويين

 
كاريكاتير و صورة

كذبَ المنجِّمون ولو صدقوا
 
شخصيات صحراوية

أحمد الريفي يكشف كواليس اغلاق الحدود بجهة كلميم

 
جالية

تجربة مجلس جماعة آسرير في الصرف الصحي تثير استياء وغضب الجمعيات و الجالية

 
رسالة صحراوية

حكومة الشباب الموازية تتضامن مع موقع صحراء نيوز

 
صورة بيئية خاصة

حملة تنظيف واسعة بواد بن خليل

 
جماعات قروية

ساكنة دوار البرج بإقليم ورزازات : تندد باستبداد وشطط قائد قيادة وسلسات

 
أنشطة الجمعيات

ورش تكويني بطانطان حول تقديم الملتمسات والعرائض..


درس تعلــــــيمـى يتّجه دائماً نحو الأمام بطانطان


في شهر مارس المقبل الملتقى التوجيهي دورة مريم أمجون بجماعة تغجيجت

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

موريتانيا.. أف سي نواذيبو يفوز على أهلي بنغازي

 
تهاني ومناسبات

تهنئة المنظمة الديمقراطية للنقل واللوجيستيك متعدد الوسائط على نجاح المؤتمر

 
وظائف ومباريات

قطاع الصيد البحري : مباراة توظيف 20 متصرفا من الدرجة الثالثة.

 
الصحية

طانطان من اجل آليـة لسد العجز ومعالجة الاحتياج الصحي للسكان

 
تعزية

الحاجة فاطمة محارقة في ذمة الله

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

جمعية مسار ..تكريم للنساء وتنويه بأدوارهن باقليم طانطان


شاهدوا.. انواع لملاحف الصحراوية و الاكسوارات التقليدية و العصرية

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

أرز بلحم الإبل

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

و أخيـــــراً العثور على الطفلة مروة بيد الله

 
اغاني طرب صحراء نيوز

تَذَكَّرتُ لَيلى وَالسِنينَ الخَوالِيا - الفنان سدوم

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

طانطان : واقع وآفاق تحسين علاقة الإدارة السجنية بالمواطن

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

شارة الكابتن ماجد


قرية التوت الحلقة 46 والأخيرة


الماسة الزرقاء الحلقة 2

 
عين على الوطية

متشرّد يعرقل السير باقليم طانطان


مسجد توجد فيه زخارف وديكورات على شكل الصليب بطانطان


تجزئة تخلق الجدل ببلديّة الوطية


لص يهاجم امرأة ..بلا رحمة بالوطية !

 
طانطان 24

معاق يشتكي سوء المـــــعاملة وقطع الرزق بطانطان


ضد الحكرَة..غياب التبليط يُثير استياءً بطانطان


حقيقة مخيفة عن سيارات المجلس الاقليمي بطانطان

 
 

الرد رقم 2 " رائحة الغبار والبارود وانوزلا الجديد "
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 30 دجنبر 2011 الساعة 19 : 21


الصحراء نيوز- بقلم : الونات محمد سالم

قرات المقال الثاني   لمدير موقع لكم الاخباري الاخ و الصحفي  المحترف و المحترم  على انوزلا  الذي اعده عقب زيارة قادته الى مخيمات اللاجئين الصحراويين والاراضي المحررة من الصحراء الغربية للمشاركة في  المؤتمر الشعبي العام الثالث عشر لجبهة البوليساريو

المقال الثاني  اختار له الاخ الذي اكن له كل التقدير والاحترام انوزلا عنوان  " الصحراء... سوء الفهم الكبير" والذي نشره موقع لكم  يوم 28 ديسمبر 2011 .

الاخ الفاضل انوزلا يتحدث عن القضية الصحراوية  في مقاله هذا و كانه يتحدث عن مشكل شد الحبل بين المخزن و حركة 20 فبراير,او مشكل المخزن مع اليسار المغربي مطلع السبعينيات,او مشكل المخزن مع حركة الى الامام او النهج الديمقراطي اليوم,او مشكل المخزن مع الريف او مع اي مطلب سياسي او اجتماعي بالمغرب

يعني ان المخزن لم يفهم او لم يتفهم او لم يقدر الظروف و المعطيات فتصرف بعنف او بعشوائية مما تسبب في مزيد من ردة الفعل المضادة او من التصعيد او من المغامرة  فصفى بن بركة,وطرد عائلة افقير,او عائلة بوريكات ,او تصفية مناضلي الحركة الطلابية في السبعينات او مناضلي النهج الديمقراطي او تصفية هشام المندري ,او تفجيرات الدار البيضاء او مراكش او غيرها فكانت النتيجية وخيمة

لا,لا,لا المشكل في الصحراء الغربية مشكل احتلال عسكري ,مشكل اجتياح عسكري,مشكل حرب ابادة  ضد الشعب الصحراوي من اجل  امتلاك ارض الصحراء الغربية,وهنا وقع الاخ انوزلا في الخلط

وما يقوله الاخ انوزلا,او يحاول قوله هو نفس ما بدا يروج له النظام المغربي من خلال تزوير الحقائق و التاريخ منذ نهاية تسعينيات القرن الماضي,عندما تاكد بان القمع والتصفيات الجسدية و الاختطافات و التنكيل بالصحراويين او اغرائهم  بالكرطيات او القطع الارضية او الاعفاء من الضرائب او ما الى ذلك من جهة اخرى لم ينفع ,والكوركاس لم ينفع,وتزوير الاسماء و الوثائق لسكان الشمال خلال تحديد الهوية لم ينفع ووجد نفسه  مرغما وجها لوجه مع الصحراويين,وبدا يلعب ورقة فتح حوار وطني وتحويل كفاح الشعب الصحراوي من اجل الحرية والاستقلال الى مشكل داخلي مغربي,فبدا يتحدث عن الفقيد محمد سيد ابراهيم بصيري  كمقاوم مغربي ,ثم عن الشهيد الولي انه لم يكن يريد غير الصحراء مغربية لكن المخزن انذاك لم يفهمه فاحتقره ,اظن الاخ انوزلا  يتذكر جيدا بعض تصريحات عمر العظمي,ويتذكر جيدا محاضرة البشير ادخيل بالطنطان منذ سنتين وما يروجوه له حول الموضوع

كيف,بين عشية وضحاها,يتحول المبحوث عنه محمد سيد ابراهيم بصيري الذي طارده المخزن  وقرر تصفيته الى مقاوم مغربي

كيف يتحول الشهيد الولي الذي تتذكر جيدا اخي انوزلا كيف كان التلفزيون المغربي  يحتفل باستشهاده  ويتلذذ بعرض صوره وكيف كانت لطيفة القاضي المقدمة انذاك تكل له الاوصاف تلو الاخرى و تنعته بكبير المرتزقة,الى مقاوم مغربي لم يفهمه المخزن فانطلق في مغامرة

كن منصفا اخي علي

لامجال للمغامرة في الثورة,لامجال للمغامرة في المواقف التحررية

على العكس,الشهيد الولي ورفاقه,ثاقوا في المواقف التي عبر عنها  ملك المغرب الحسن الثاني مطلع السبعينيات,واساسا في اللقاءات الثلاثية التي جمعته بالراحل بومدين و وولد داده  سواء في فاس او انواذيبو او بالجزائر بان الثلاثة مع حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير,وظنو انهم سيلقون الدعم من المغرب الشقيق ونسو ان نفس الحسن الثاني ايام كان وليا للعهد هو من شجع الفرنسيين والاسبان على عملية ايكوفيون و اجتمع مع الشيوخ الصحراويين في مؤتمر بواخشيبية ووعدهم بالدعم العسكري لتحرير بلادهم و طلب منهم تسليم الاسلحة العتيقة التي بحوزتهم  ليدعمهم بحديثة وكان ذلك نفس ليلة هجوم ايكوفيون  واستشهد من استشهد و صفي الصحراوين كقطيع من الغمنم فوق اراضي خلاء خواء عراء

اخي انوزلا.اذا اطلعت على البيان التاسيسي للجبهة ستجد من هو الشهيد الولي,وتعرف ماهي جبهة البوليساريو,والنشيد كما قلت في ردي الاول والذي قلت انه عنيف كان يوضح ذلك,فلا مكان للاسبان.. في ارضنا ولا مكان.. لغيرهم من اي كان.... لا في البعيد والقريب من المقصود بغيرهم من اي كان ان لم يكن النظام المغربي و الداداهي

يعني لا اسبانيا ولا المغرب و لا موريتانيا

ماقاله لك العظمي كان عليه ان يقوله سنة 1973 وليس بعدما  بدل لباسه و اصبح مغربيا حتى النخاع

ثم انه لاوجود لحاجز نفسي كما تقول,الحاجز النفسي الوحيد هو لذا نظام الاحتلال المغربي الذي لازال مع طارت معزة طار اغراب’,لازال لم يستخلص العبرة و يستفيد من الدروس ويرفض ان يعترف بحقيقة ان الشعب الصحراوي موجود,له حركة تحرير قوية وقوية جدا عرفها في الحرب و في السلم ,وله دولة اسمها الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية تعترف بها ازيد من 86 دولة عبر العالم في وقت ولا دولة تعترف للمغرب بالسيادة على الصحراء الغربية

الحاجز النفسي الكبير الذي يصعب تكسيره هو لذا النظام المغربي الذي لم يستصغ بعد ان من اسماهم يوما اخوت اجمالهم,رعاة,بدو,جهلة لايستحقون العيش هم الان يتفاوضون معه الند للند و امام الامم المتحدة والعام والقانون الدولي والشرعية الدولية والمنتظم الدولي يعترف لهم بحقهم في تقرير المصير الا المغرب,هذا هو الحاجز الحقيقي الكبير

صحيح اخي انوزلا بان تحليل قضية الصحراء اعتمادا فقط على أبعادها السياسية والقانونية والجيوستراتيجية المعقدة، يخفي الجزء الأكبر من جبل الثلج المخفي، ألا وهو نفسية الإنسان الصحراوي البدوي، لانه يعرف معنى الكرامة,معنى عزة النفس,معنى الشرف ,وضرب فيهم الثلاثة,اهينوا وطردوا من ارضهم بالقوة,اغتصبت نسائهم و انتهكت وديست كرامتهم اهين شيبه واستبيح دمه  وانتزع منه حقه   واقبر ابنائه احياء وحتى ماشيته ابيدت و على النظام المغربي ان يعرف وعليك اخي انزولا ابن هذا الشعب ان تعرف ان الشعب الصحراوي لا ولن يتراجع عن حقه ابدا  ابدا,بالكفاح بالسلاح بالمقاومة ,بالصمود, بقوة الارادة حقه سيصله ومبتغاه سيصله

واشكرك انك على الاقل كنت اكثر شجاعة عندما قلت بانه لمن قبيل السب والقذف والإهانة وصف هؤلاء بـ "المرتزقة" و"المحتجرزين"

لكن ان تقول بانه لا يجب تحميلهم وزر قادتهم ومخططات سياساتهم الفاشلة، فعليك ان تتاكد ان هذه القيادة وهذه المخططات التي حكمت عليها بالفاشلة هي التي ركعت الحسن الثاني و مات دون ان يسيطر على الصحراء الغربية التي قال انها فقط جولة اسبوع

هذه القيادة وهذه المخططات التي حكمت عليها بالفاشلة هي التي هزمت البصري و ادليمي و الغجدامي  وماتو قبل ان يتحقق لهم ما ارادو

هذه القيادة و هذه المخططات التي حكمت عليها بالفاشلة هي التي حولت المحتل المغربي اليوم اجربا في العالم و لااحد حتى فرنسا يعترف له بالسيادة على الصحراء الغربية

وسكان المخيمات الذين قلت بانهم في اغلبهم ولدوا بالمخيمات وعاشوا بها  ولا يعرفون عن المغرب الا ما تتداوله دعاية البوليساريو ,فهذا ظلم وافتراء,لانك في روبورتاجك الاول قلت انهم يتابعون الاخبار و لديهم كل القنوات التلفزيونية بما فيها المغربية وماكناته الدعائية التي لم تستطع حتى اقناع المغاربة انفسهم بسياسة ملكهم  ومخزنهم

والذي يصف المغرب او يصور المغرب ويقدمه كمحتل و مستعمر ليست دعاية البوليساريو بل المغرب نفسه لان  الجمعية العامة للامم المتحدة تصنف الاقليم ضمن 16 اقليما لم يتم بها تصفية الاستعمار,وقرارات الامم المتحدة تصفه بالمحتل,وادارة الاحتلال وحتى القوة المديرة للاقليم في القانون الدولي لازالت هي اسبانيا ,لمعلوماتك وليس المغرب,وقرارات مجلس الامن حتى الاخير منها تدعو طرفي النزاع  وتحددهما بالاسم المغرب و جبهة البوليساريو الى التفاوض دون شروط مسبقة من اجل التوصل الى حل عادل دائم يضمن حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير  ولم يقل شعب اقا او طاطا او دكالة او عبدة او الريصاني او اجبالة او الريف او زمور او زياين

وقوات حفظ السلام الاممية  المينورصو اي بعثة الامم المتحدة للاستفتاء بالصحراء الغربية موجودة بالصحراء الغربية  اين من المفروض ان ينظم استفتاء وليس بالدار البيضاء او فاس او مكناس او سيدي قاسم او ارفود او فكيك

ولعله يكفي من معرفة المغرب ما يحدث يوميا بالمدن المحتلة من الصحراء الغربية او ما ينشر عن تعامل المخزن مع المغاربة انفسهم الذين لايطالبون بغير الحرية من ملك يتعامل معهم كرعايا و خدام قصر اوفياء

ان ما على عمر العظمي ان يتذكر و مع احترامي لك اخي انوزلا و عليك ايضا ان تتذكر هو ان لا تكونا قد ظلمتما شعبكما  وفعلا  ظلمتموه بالاعتداء عليه  وعلى حقه ودعم الغزاة الدخلاء عليه والا فزورو العيون المحتلة لترو البطش اليومي و التنكيل الذي يمارس يوميا في حق ابائنا وامهاتنا في تنسيقية اكديم ايزيك فقط لانهم ارادوا المطالبة سلميا بحقهم في العيش و الحرية و الكرامة

والحل اخي انوزلا الذي كما قلت يسعى اليه الناس برضاء انفسهم  ومن قناعتهم  ودون ان يفرضه عليهم احد هو استفتاء لتقرير المصير بالمقاييس و الضمانات الدولية,او هناك حلا في نظركم اكثر ديمقراطية و اكثر عدالة من هذا الحل

فاستخدم اخي انوزلا قلمك و احترافيتك وموقعك للاقناع المغرب بهذا الاستفتاء او على الاقل اسالهم لماذا يخافون الاستفتاء اذا كانو متاكدين على ان الصحراويين يريدون المغرب

الف تحية اخي علي

واعتذر عن اي تجاوز او قلة احترام لك استاذي العزيز

 

 

 





 




تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- افني

بعمراني

الرد البناء

عثمان امسك


انا شخصيا قرأت مقال علي انولا وفهمته جيدا الرجاء من الاخوة المغاربة قراءة المقال اكثر من مرة وستفهمون المقصود لان الكثير لايريد الصراحة والموضوعية وهذه الاخيرة هي التي اذخلت السيد رشيد نيني الى السجن ,,,,
ونحن في افني كم مرة نادانا المخزن باولاد الصبليون وهل نحن اولادهم وهل المستفيد من بقاء الصحراء على هذا الحال ستحول دون الانتقال ال بلد ديمقراطي ومتقدم ام ان المغرب سيبقى هكذا الى تحل قضية ام اننا ننتظر الوهم
المشكل عندنا هو 60في المائة من الامية
ليكن في علمكم ان هناك اتفاقية مغربيةفرنسية تنص على أن لاسيادة للمغرب على مادون مراكش .
واتفقك مع الاخ صاحب المقال رغم قساوته في محاسبة على انزولا
وقوات حفظ السلام الاممية المينورصو اي بعثة الامم المتحدة للاستفتاء بالصحراء الغربية موجودة بالصحراء الغربية اين من المفروض ان ينظم استفتاء وليس بالدار البيضاء او فاس او مكناس او سيدي قاسم او ارفود او فكيك......

في 01 يناير 2012 الساعة 05 : 01

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- ماذا تريد

البتول.س

كلامك قوي ولكن جوهره غير صحيح "أن تدافع عن محمد عبد العزير : تريده قائدا ابديا للجبهة كانه ولد مع الصحراوي منذ ان خلق الله االانسان ، الشعوب العربية نفضت عنها الويل و البقية تناضل من أجل ذلك ، و انت ياخي تريد ان يبقى الشعب الصحراوي خارج التغيير نفس القيادة نفس النهج لا سلم و لا حرب و لاهم يحزنون.
الشباب في المعتقلات ، الثراوات تنهب ،..
ماذا قدم المؤتمر 13 و 17 لواقع حال القضية .
اطن ان الحل في تشبيب القيادة و اتاحة الفرصة لكل الطاقات من مختلف القبائل مادمت تقول ان الهدف واحد.

في 01 يناير 2012 الساعة 43 : 13

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- لخبر مقدس والتعليق حر

مغربي صحراوي


ما اثار انتباهي في ردك اخي هو الباقة وحسن الكلام وهو شيئ جميل لان اغلب الصحراويين يردون على مثل ها الكلام بتعصب واحيانا بعنصرية ،اقول لك منحقك ان تقرأ أحداث الصحراء كما تريد اي من موقف صحراوي مساند للجبهة ،لكني أراك مخطئا تماما وتجانب الحقيق :حقيقة تكون ما يسمى بالبوليساريو :الشهادة لله اولا وللتاريخ ثانيا ،اعلم : ان البليزاريو كمونها مغاربة اولا سوؤال واحد يجيبك اين درس هؤلاء المرحوم الرفيق المصطفى السيد و الاخ عبد العزيز وكلهم اين درسوا اين نشأوا ،اخي للتاريخ الصحراء مغربية ، ولا توجد اي سلطة في البلاد الا سلطة المخزن المغربي،واجدادنا الصحراويين يدعون بدعاء :الله يتبث الاوطان وينصر السلطان ،
قد اتفق معك في شيئ واحد هو حق الشعب في تقرير مصيره ممكن ، وهذا هو مدخل رفاق المرحوم السيد لانهم في فكرتهم لعبوا على وتر الاشتراكية هم رفاق وفكرهم فكر اشتراكي لكنه لم يصبح فكرا تقدمي لانه يؤمن بالعرق ادن فهو فكر شوفيني ،انا لا اوآخد صحراوي البوليساريو ان ادين واندد بممارسات صحاوي المغرب اللذين يسمون بالانفصاليين : إخ منه وعيني فيه ،المغرب اتفو بيه وسكي بخيراتو
واحتقر مثل هؤلاء "الي راجل يمشي للجبهة لانها تعتبر نفسها ممثلة عن من يريد الاستقلال ،فكيف تريد الاستقلال وانت في المغرب حمل السلاح وحرر بلدك ايها الغبي الانتهازي ذو الوجهيين" هذه الازدواجة ولدت فئة مرتزقة تلعب على جميع الاوتار وتعيش على جراج البؤساء والفقراء الصحراويين فإما نكون او لا نكون انا اقولها جهارا بهارا ان مغربي وافتخر واتمنى ان يجد المنتظم الدولي حلا لمشكل الصحراء المفتعل ,
اعجبني سيئ في الرد 2 هو الاسماء الامازيغية بالصحراء :نعم الق يقال شهادة لله :انا لا اجد في القاموس العربي شيئ اسمه تيدرارين لانها مأخودة من أدرار اولاد ادرار اي اولاد الجبل ،ازرقيين ،ايكوت ،ايت ......
بل الناطق اخي ، زمور ،اوسرد ،اكديم ايزيك ههههههه لاحولة ولاقوة الا بالله ، لم تكن الصحراء ارضا بها كومة ولا سيادة مغربة يرعون الابل والماعز من نهر السينغال الى شمال المغرب هم عرب وفيهم جنس اصله امازغي كان يسمى ارض السيبة ،وكانت علاقة بين ملوك المغرب واهل الصحراء ادن فلماذا ترمون الماد على العيون وتريدون ان تكونوا دولة رغما عن انف المغرب ،انا لا اعترف لا بالمسيرة الخضراء ولا بتقرير المصير حول الصحراء في معزوفات باطلة فقد عارض ذلك المرحوم عبد الرحيم بوعبيد عندما قبل الحسن الثاني الاستفتاء ،وستبقى الامور على حالها لان محكمة العدل الدولية اكدت مغربية الصحراء ولان البليساريو تتشبث ب حق تقرير المصير اما الاستقلال فهذا حلم المغربة في ارضهم وللدولة حق السيادة على ارضها كما للصحراويين حق تقرير المصير فانتظر الحل ,,,,,,

في 01 يناير 2012 الساعة 12 : 23

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

akhbarsahra@gmail.com

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



رائحة الغبار والبارود وانوزلا الجديد

الرد رقم 2 " رائحة الغبار والبارود وانوزلا الجديد "

فدرالية جمعيات الاباء و مسرحية المؤتمر الوطني باسفي

جبهة البوليساريو تنفي مشاركة ممثليها في أشغال مؤتمر حزب الأصالة والعاصرة

ما هو فضل ليلة القدر وما هو وقتها ؟

فضيحة المجزرة ، الاختطافات ، الاعدامات الجماعية في أشرف- رقم 41

تساقط الانسانية في أسا

"الكاف" يقصي رسميا المنتخب المغربي من المشاركة

هذا هو مصير أشغال الطريق الرابطة بين لبيار و الشاطئ الأبيض

ظروف قاسية للمعتقلين بالسجن الرهيب ببويزكارن





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الكفاءة المهنية
الرياضة
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

خافرة الإنقاذ أسا .. تنقذ 60 بحاراً بطانطان


سابقة : صناعة قارب صيد طانطاني بمواصفات دولية


مراسلة الديوان الملكي من اجل وقف تهريب وتبييض الأخطبوط بالداخلة


الرُّجولة.. هدية فاخرة من أفراد الجالية لبحار بطانطان

 
كاميرا الصحراء نيوز

تصريح رئيسة جمعية مسار للتربية و التكوين و التنمية الاجتماعية


كلمة رئيس المحكمة الابتدائية بطانطان


طانطان .. اليوم الوطني للسلامة الطرقية بمؤسسة المجد - فيديو


صحراء نيوز ترصد تصريحات قدماء العسكريين بكلميم


تصريح رئيس المركز المغربي لحقوق الانسان بطانطان

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

الرسالة الملكية الموجهة إلى المشاركين في أشغال منتدى كرانس مونتانا


مكانة المرأة المغربية في النصوص الشرعية والقانونية - مدونة الأسرة نموذجا..ندوة علمية ببوجدور


حصري .. الرگيبات تستضيف قبائل أيتوسى بالسمارة


أمكراز : الزعامات الحقيقية تُصنع بمواقفها


طانطان .. محاولة انتحار فتاة في زمن المسغبة الوطنية!

 
مقالات

مجزرة صلاة الجمعة المروعة في نيوزيلاندا ..


جزائر ما بعد الرئيس عبد العزيز بوتفليقة


الشعب الجزائري يحب الجزائر اكثر..


الجزائر : هل كان بالإمكان أحسن مما كان؟


8 مارس و أرملة الشهيد أي تكريم؟؟


المرأةُ الفلسطينيةُ في يومِ المرأةِ العالمي

 
تغطيات الصحراء نيوز

شاهد : احتجاج صاخب للأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد بطانطان


سعودي يدعو لتشخيص شمولي لمُشكلات سكان طانطان...


أمن طانطان يحْتفي بالشرطيات في عيد المرأة


الاحتفال باليوم العالمي للوقاية المدنية بإقليم طانطان


بالفيديو .. قدماء المحاربين بطانطان يُلوّحون بمسيرة أمام القصر الملكي

 
jihatpress

ثانوية نجيب محفوظ التأهيلية تحتفل باليوم العالمي للمرأة


تداعيات المقاطعة .. مريم بنصالح تكشف خسائرها


سلوكات التلاميذ تحت مجهر القانون + فيديو

 
حوار

لقاء صحراء نيوز مع مدربة التنمية البشرية كوتش خديجة خويا

 
الدولية

مَن هو «ملتهم الأتراك» الذي كتب إرهابي نيوزيلندا اسمه على رشاشه؟


بعد مجزرة مسجدى نيوزلاندا .. مطالب بتصنيف حركات اليمين المتطرف كتنظيمات ارهابية


ترامب يتجنب ذكر المسلمين في تغريدته عن مذبحة نيوزيلندا

 
بكل لغات العالم

تصريح الاستاذة اسماء الخمسي رئسية جمعية مغرب جديد

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

قطر تفوز لأول مرة في تاريخها بكأس آسيا - فيديو

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

المعرض الدولي للدراجات النارية، الكهربائية والهوائية مابين 29 مارس ي و7 أبريل بمراكش


60 فيلما يعرض في مهرجان تطوان للسينما المتوسطية


جمعية بادرة تكسب رهان إنجاح مهرجانها الدولي السادس


المهرجان الدولي الوثائقي بزاكورة أبريل المقبل وباب المشاركة مفتوح

 
فنون و ثقافة

الهيئة العربية للمسرح ووزارة الثقافة والاتصال، بمشاركة عربية بارزة، تنظمان ندوة علمية

 
تربية و ثقافة دينية

مطالب لإحداث مركز إعادة تأهيل مدمن المخدرات بالطنطان

 
لا تقرأ هذا الخبر

شاهد بالفيديو رضيع بالصين يفاجئ الجميع ويتكلم

 
تحقيقات

استطلاع رأيٍ قيمٍ ..مكناس بين تاريخ مشرق وحاضر مقلق

 
شؤون قانونية

تفاصيل يوم دراسي حول السلامة الطرقية من حوادثُ السّير باقليم طانطان


حماية المرأة الحامل من الفصل عن العمل

 
ملف الصحراء

مغاربة يدعون لمقاطعة الحج

 
sahara News Agency

تسليم دبلومات الكفاءة المهنية في مجال الصحافة باقليم طانطان


جمعية تسهر على تنظيف أقدم و أكبر مقبرة بطانطان


نشاط خيري طانطان : اليوم التضامني بحي عين الرحمة بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان

 
ابداعات

قصة قصيرة .. طيور لا تحلق

 
 شركة وصلة