مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة اليكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: akhbarsahra@gmail.com         اقليم طانطان الاخير في نسبة النجاح العامة في الدورة العادية للبكالوريا             اكلة مغربية سفة مردومة             كيف تنظف الفم للقضاء على الروائح الكريهة             نجل مرسي: يفضح راهاب السيسي في السجون المصرية ؟             أوري أفنيري ونظرته للمؤسسة العسكرية في إسرائيل             العرب: 6 مباريات 6 انهزامات في المونديال!             العثور على الرضيعة و إعادة تمثيل الجريمة             وزارة الداخلية.. حركة انتقالية في صفوف رجال السلطة باقليم طانطان             أمن تطوان .. توقيف مبحوث عنه من أجل الاتجار الدولي في المخدرات             تعيينات جديدة في مناصب عليا             فيديو : لحظة خطف الرضيعة من مستشفى الهاروشي             أحمد الريفي يكتب عن رجل المواقف صاحب اليد البيضاء في قضاء حوائج الناس             اهداف مباراة مِــ ـ ـصْـــ ـرَ وَ,رُ,وسْـ ـيَـ ـا 1-3            كلمة مدرب في بطولة رمضان             أهداف مباراة نيجيريا و كرواتيا 0- 2            فرنسا تفوز على استراليا بمساعدة الفيديو 2-1             أيسلندا تحبط الأرجنتين 1-1             ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

بعدما تعرض للنصب والاحتيال على يد رئيس الوطية الأسبق مواطن يستنجد بالملك - فيديو

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

اهداف مباراة مِــ ـ ـصْـــ ـرَ وَ,رُ,وسْـ ـيَـ ـا 1-3


كلمة مدرب في بطولة رمضان


أهداف مباراة نيجيريا و كرواتيا 0- 2


فرنسا تفوز على استراليا بمساعدة الفيديو 2-1


أيسلندا تحبط الأرجنتين 1-1


تعادل مثير بين إسبانيا والبرتغال 3 - 3


نهائي دوري لجمعية الامل الجديد حي بن خليل بطانطان

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

شرتات المقاهي

 
التنمية البشرية

احتفاء بذكرى التنمية البشريّة باقليم طانطان

 
طلب مساعدة

مواطن يقطن في قنطرة بطانطان حملية تضامنية و نداء انساني + فيديو


فيديو في عزّ الحراك الشعبي ...صرخة و نداء لعامل اقليم طانطان

 
قضايا و حوادث

أمن تطوان .. توقيف مبحوث عنه من أجل الاتجار الدولي في المخدرات


ميكانيكي ينجو من محاولة قتل بطانطان


جريمة بقلعة السراغنة..تلميذ يقتل صديقه بسبب الغش !


جريمة قتل بشعة في كلميم


حوادث خلال عيد الفطر بطانطان

 
بيانات وتقارير

أستاذ خريبكة.. نقابة بطانطان تتضامن و تدق طبول التصعيد ضد مذكرة وزارية


بلاغ تطورات ملف الصحفي حميد المهداوي


بــــــلاغ اليوم العالمي لحرية الصحافة 2018


التنسيقية المحلية للمعطلين بالطنطان بلاغ للرأي العام حول المشاريع المدرة للدخل


بيان .. تنسيق قبلي يدعم قضية احداث عمالة المحبس

 
كاريكاتير و صورة

الوضع الاجتماعي في طانطان بعيون الكاريكاتير
 
شخصيات صحراوية

إضاءات في تاريخ المجاهد الشيخ المرحوم أوس حمادي ولد لعروصي ولد حماد ولد عبد الله

 
جالية

الحقوقية كوثر بدران تزور معرضا للوحات المرأة المعنفة و تتطلع إلى إقامته بالمغرب

 
رسالة صحراوية

حكومة الشباب الموازية تتضامن مع موقع صحراء نيوز

 
صورة بيئية خاصة

عندما يتكلم الصمت .. حرق الازبال يهدد صحة سكان مدينة طانطان

 
جماعات قروية

نشاط مدرسي بجماعة ابطيح

 
أنشطة الجمعيات

نهائي دوري سلم العسري - فيديو


دورة تكوينية لفائدة مُربّيات باقليم طانطان


توزيع نظارات طبية بطانطان

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

هذا هو سر لقاء شاب موريتاني مع مؤسس فيسبوك مارك زوكربيرج

 
تهاني ومناسبات

طاقم الجريدة الاولى صحراء نيوز يهنئ القراء الكرام بعيد الفطر

 
وظائف ومباريات

ابتداء من مستوى التاسعة إعدادي يمكنكم العمل ببريد المغرب بهذه الشروط والوثائق

 
الصحية

كيف تنظف الفم للقضاء على الروائح الكريهة

 
تعزية

مشاركة حاشدة في تشييع جنازة المرحوم حمادي العسلة

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

فيديو : اختراع بطانطان لمواجهة لصوص المنازل


بعد 10 سنوات من النضال ..هذه هي مطالب الناشطة فتيحة بوسحاب

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

اكلة مغربية سفة مردومة

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

و أخيـــــراً العثور على الطفلة مروة بيد الله

 
اغاني طرب صحراء نيوز

حبيب الله ترانيم صوفية من إبداع نصر مكري

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

فيديو ..دورة تكوينية تحت شعار حرية الصحافة بين النص القانوني و الممارسة الحقوقية

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

النمر المقنع أفضل الحلقات


المناهل الحلقة 1 الاولى


فيديو جديد مؤسسة تجسد حكاية ماما تعد خبزا بطانطان

 
عين على الوطية

الزيارة الميدانية لدار لفليج بالوطية


للمرة الرابعة في شهر ابريل .. محاولة انتحار لمواطن عبر تسلق عمود بالوطية


المحسنون ينافسون الأوقاف بجماعة الوطية


طموح النادي الرياضي أنصار الوطية لكرة السلة

 
طانطان 24

اقليم طانطان الاخير في نسبة النجاح العامة في الدورة العادية للبكالوريا


وزارة الداخلية.. حركة انتقالية في صفوف رجال السلطة باقليم طانطان


الجمعية الجهوية لشعراء الحسانية بوادنون تتغنّى بالمديح بطانطان

 
 

تفاصيل ما حدث في “مذبحة بورسعيد”!
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 03 فبراير 2012 الساعة 06 : 00


الصحراء نيوز - الإصلاح نيوز

هذا هو أقل وصف لما شهدته مباراة الأهلي والمصرى في بورسعيد، فالمخاوف تحققت ودفعت الكرة المصرية من سمعتها ثمناً لمشاكل جماهير الألتراس، وتكررت موقعة الجلابية لكن هذه المرة بكل أنواع وأشكال الملابس .. ووسط متابعة الملايين واستسلام رجال الأمن .. ودماء العشرات.


صحيح أن فريق الأهلي، وجهازه الفني والمئات من جماهيره خرجت من بورسعيد، إلا أنه هناك حقيقة مريرة حرقت قلوب أمهات عديدة، وهي أن هناك 74 مصريا عادوا داخل النعوش من بورسعيد، من بينهم جنديين من قوات الأمن المركزي ومخبر بالإضافة إلى 248 مصابا، وذلك حسب تصريحات وزارة الصحة.

فريق الأهلي وصل إلي مطار ألماظة منتصف ليل الخميس علي متن طائرتين عسكريتين عقب خروجهم في سيارات مدرعة من استاد بورسعيد، أيضا الجماهير الحمراء عادت في القطار القادم من بورسعيد عقب خروجهم أيضًا في 12 سيارة مدرعة، ولكن فقط عاد 960 فردا من أصل 1200 مشجع سافروا إلي بورسعيد.

ويتم نقل جثامين المتوفين من خلال سيارات الإسعاف التي أرسلتها وزارة الصحة من القاهرة إلى بورسعيد، أو من خلال طائرتين عسكريتين تابعتين للقوات المسلحة حسب تصريحات عادل العدوي مساعد وزير الصحية، ايضا أكد أن سيارات الإسعاف المرسلة والبالغ عددها 40 سيارة ستقوم بنقل المصابين للقاهرة وتم تخصيص 25 سريرا فى عدد من المستشفيات وهى معهد ناصر والبنك الأهلى والهلال ودار الشفاء والسلام ومنشية البكرى.


وزارة الداخلية التي وقف أفرادها يشاهدون ما يحدث في الاستاد وكان ما يحدث يتم في بلد مجاورة، أو أنهم لم يتدخلوا كنوع من ضبط النفس!!! أعلنت عن ضبط 47 من المتهمين بإثارة تلك الأحداث والمحرضين عليها حتى الآن، وأكدت أنه جار اتخاذ الإجراءات القانونية قبلهم، وأصدر محمد إبراهيم وزير الداخلية قراراً بتشكيل لجنة عليا تبدأ أعمالها فوراً للوقوف على ملابسات وخلفيات تلك الأحداث، وسيتم الإعلان عن كل القرارات التى سوف تُتخذ عقب انتهاء تلك اللجنة من أعمالها. وأصدرت بيانا قالت فيه “تنعى وزارة الداخلية ببالغ الحزن والأسي أسر لبضحايا الذين سقطوا خلال الأحداث المؤسفه التى شهدتها مباراة كرةالقدم بين فريقى النادى المصرى البورسعيدى والنادى الأهلى باستاد بورسعيد مساء اليوم والتى تعد مأساة إنسانية وأخلاقية ورياضية بكل المقاييس. وتعلن الوزارة فى هذا الصدد أنه بالرغم من كل الاستعدادات والتنسيقات الأمنية التى تم اتخاذها قبل المباراة إلا أنه كان هناك تصعيد عدائى شبه متعمد من قبل بعض الجماهير، والتى تعاملت معها الأجهزة الأمنية المكلفة بتأمين المباراة بحكمة بالغة للوصول للمباراة إلى بر الأمان حرصاً على سلامة الجماهير إلا أنه بدا واضحاً أن هناك إصراراً متعمداً من قبل مجموعات من مثيرى الشغب للقيام بتعديات غير مبررة بقصد إحداث حالة من الفوضى والشغب والاندفاع بكثافة داخل الملعب عقب انتهاء المباراة .. وقد أسفرت الأحداث عن وقوع 74 حالة وفاة من بينهم أحد أفراد الشرطة بالإضافة إلى 248 مصابين بإصابات مختلفة من بينهم 14 من رجال الشرطة. لقد سبق وأن حذرت وزارة الداخلية من تفشى سلوك العنف بين جماهير الأندية وقامت الوزارة بالتدخل فى محاولة منها لمعالجة هذا السلوك من خلال التنسيق مع اتحاد كرة القدم والأندية الجماهيرية وروابطها لاحتواء مشجعيها واستيعابهم داخل المنظومة الرياضية حرصاً على سلامة الجماهير داخل الملاعب وسمعة مصر الرياضية. لقد آن الأوان لأن يتكاتف الشعب المصرى بكل طوائفه وفئاته ووسائل إعلامه للوقوف وقفه حازمة تجاه مثل هذه الأحداث التى شوهت صورة مصر وثورتها البيضاء. هذا وقد قامت قوات مديرية أمن بورسعيد والأمن المركزى بتأمين مغادرة فريق النادى الأهلى وإداريه وكل مشجعيه فى طريق العودة حتى وصولهم للقاهرة”.

كما قرر المستشار الدكتور عبدالمجيد محمود، النائب العام الانتقال إلى محافظة بورسعيد لمتابعة سير التحقيقات التى تجرى بشأن أحداث الشغب التى وقعت وقرر النائب العام تشكيل غرفة عمليات بمكتبه لمتابعة الأحداث فيما قام فريق من محققى النيابة الذين كان النائب قد قام بندبهم من أعضاء نيابات بورسعيد والإسماعيلية والسويس والمحامين العامين بتلك النيابات تحت إشراف المحامى العام الأول لنيابة استئناف الإسماعيلية بالانتقال إلى الأماكن التى شهدت تلك الأحداث لمعاينتها. كما قرر الانتقال إلى المستشفيات التى نقلت إليها جثث الموتى، والمصابون لمناظرة الجثث والاستماع لأقوال المصابين، وأمر بندب فريق من الطب الشرعى لاتخاذ إجراءات الكشف على الجثامين، وتحديد أسباب الوفاة والتصريح بدفن الجثث بعد التعرف على هويتها. كما يقوم فريق النيابة العامة بسؤال جميع المصابين وكل من لديهم معلومات عن تلك الأحداث بشأن معلوماتهم، وحصر التلفيات الناتجة عن تلك الأحداث وتحديد المسئوليات الجنائية بشأنها.


كل شيء حدث في هذه المباراة التى حسمها المصري بالفوز 3-1، فعلي مستوي كرة القدم قدم الفريقان مباراة ممتعة خاصة في الشوط الأول وحتى منتصف الشوط الثاني، حكم المباراة فهيم عمر اتهمه الجميع.. ونال إهانة مباشرة من حسام غالي رد عليها بطرده ، كما كانت هناك إهانة معتادة من مانويل جوزيه عندما أشار بيده ليوحي بأنه حصل علي رشوة، أما جماهير المصري فقدمت عرضاً لأحدث فنون إهانة المنافس وجماهيره بداية من توجيه السباب والشتائم للاعبين واحداً واحداً وبالاسم من قبل بداية المباراة .. مروراً بقذف الملعب بالطوب والزجاجات والشماريخ والألعاب النارية ، وصولاً لاعتبار الملعب وكأنه “طريق عام” ينزلون لأرضيته في أي وقت..

واكتمل المشهد مع نهاية المباراة بعد الهجوم علي لاعبي الأهلي من آلاف المتفرجين وكأن المصري كان يلاقي منتخب العدوان الثلاثي، ونال الجهاز الفني وشريف إكرامى ومدرب الحراس أحمد ناجى وسيد عبد الحفيظ مدير الكرة علقة ساخنة من الجمهور بحجة أن جماهير الألتراس الأهلاوي شتمت بورسعيد !! وكادت الجماهير أن تفتك بمانويل جوزيه المدير الفني للفريق والذي لم يتمكن من الجري مثل باقي لاعبي الأهلي لولا كامل أبو علي رئيس النادي المصري والذي أنقذه هو ورجاله من أيدي الجماهير.

وأكتمل المشهد المآساوي بوفاة أحد جماهير النادي الاهلي في غرفة اللاعبين عقب المباراة، وتحولت غرفة خلع الملابس إلى مستشفى ميداني قام خلالها طبيب الأهلي الدكتور إيهاب علي بعمل إسعافات لعدد كبير من لاعبي الأهلي وجماهيرهم، بينما ظهر حسام عاشور وهو يبكي على الهواء ويصرخ “إحنا بنموت ” وينهار بركات وهو يتوسل لأي رجل أمن حتى ينقذهم مع وعد منه بألا يلعب الأهلي كرة قدم مرة أخري .. ثم جاءت الكارثة مع ظهور خبر علي التليفزيون المصري عنوانه ” عاجل : وفاة 7 وإصابة 35 في أحداث بورسعيد ” !!! .

وقد اضطرت إدارة استاد المصري إلي إطفاء الأنوار عقب انتهاء المباراة لحجب الرؤية عن الجماهير التي احتشدت في أرض الملعب عقب انتهاء المباراة، وهو فعل غير مفهوم أو مبرر، واختفت قوات الأمن من استاد المصري وسط الحشود الكبيرة التي توجهت إلي مدرجات جماهير الأهلي، رغم أن هذه النتيجة كانت متوقعة خاصة وأن العشرات من جماهير المصري كانوا ينزلون للملعب بعد كل هدف يحرزه فريقهم وسط مشاهدة سلبية من رجال الأمن .. وصمت من حكم المباراة ، كما إن الشغب الذى حدث بين شوطي المباراة كان كفيلاً بأن يتوقع الجميع ماذا سيحدث عقب نهايتها.

ورغم هذا التوقع، إلا أن الجميع لم يتخيل هذا الكم من الدماء التي سالت في ظلام استاد بورسعيد، عشرات الشباب المصري مات دون أن يتحرك مسئول من مكانه، إلا بعد أن تمت الجريمة كاملة، ليخرج الدكتور حسن الإسناوي مدير المستشفى المركزي ببورسعيد ويؤكد وجود 13 حالة وفاة في المستشفي من الجماهير وجنود الأمن المركزي، وأضاف أن هناك 11 حالة وفاة في مستشفى المبرة و11 في مستشفى الحميات بالإضافة إلى ثلاث حالات أخرى داخل الملعب، مؤكدا أن حالات الوفاة كلها بسبب الاختناق والكسور الخطيرة، نافيا وجود أى اطلاق رصاص على الجماهير.

ووسط حالات الاستغاثات والنداءات من لاعبي الأهلي بانقاذهم من الموت المحقق، وجه نادر السيد، مدير البرامج الرياضية بقناة الأهلي نداءً للمشير حسين طنطاوي والمجلس العسكري، للتدخل لإنقاذ الموقف حتى لا يحدث ما هو أسوأ، وطالب إيهاب علي توفير إسعافات طبية فورية تتوجه إلي استاد المصري لإسعاف المصابين نتيجة الاشتباكات المستمره عقب احداث اللقاء، أيضا كانت هناك اتصالات من حسن حمدي رئيس النادي الأهلي بعدد من أعضاء المجلس طالبهم، بعدها أعلن التليفزيون المصري، عن أن المشير طنطاوي رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة أمر بتحرك طائرتين لنقل جماهير الأهلي والفريق للقاهرة، وبالفعل خرجت الجماهير والفريق في عربات مدرعة من الاستاد تابعة لقوات الأمن المركز حسبما صرح عماد البناني رئيس المجلس القومي للرياضة.
ومع تطور الأحداث للأسوأ في بورسعيد، ألغى محمد فاروق حكم لقاء الزمالك والإسماعيلي باستاد القاهرة، المباراة بعد مطالبات من الجهازين الفنيين للفريقين وبعض الصحفيين اعتراضا على ما يحدث في بورسعيد، وبالفعل استجاب الرجل وأنهى اللقاء، الغريب أنه بعد إعلان ذلك بدأت الصورة تتغير في استاد القاهرة وتنتقل حمى بورسعيد إليه، واشتعل حريق كبير بمدرجات الدرجة الثالثة، وقد قالت الاذاعة الداخلية بالاستاد أن الحريق بسبب ماس كهربائي، وقيل بعد ذلك أنه بسبب الشماريخ.

وعلى خلفية الأحداث بدأت سلسلة انسحابات من الدوري الممتاز، حيث أعلن المهندس محمد فرج عامر رئيس مجلس إدارة نادي سموحه انسحاب ناديه، وأكد عفت السادات رئيس نادي الاتحاد السكندري أنه سيوقف النشاط الرياضي بالنادي إذا لم يتم إيقاف هذه الأحداث المؤسفة، وأعلن نادي الإسماعيلي الحداد لمدة 3 أيام وإيقاف النشاط الرياضي بالنادي، وقد قال ممدوح عباس رئيس نادي الزمالك في تصريحات إعلامية أن الجو غير ملائم لإقامة مباريات كرة القدم وتعجب مما حدث في استاد بورسعيد، وأعلن الزمالك الحداد لمدة 3 أيام، وإيقاف كل الأنشطة الرياضية والترفيهية بالنادي، وقرر عمرو زكي لاعب الزمالك اعتزال الكرة تضامنا مع الأهلي، وتردد أيضا اعتزال كل من أبوتريكة وبركات ومتعب، أيضا ألغى طارق يحيى المدير الفني للمقاصة معسكر فريقه وأعطى اللاعبين إجازة لمدة 3 أيام وقرر مجلس إدارة النادي تعليق النشاط الرياضي، الغريب في الأمر أن اتحاد الكرة والمسئولين به لم يتحرك لهم ساكن، أو بمعنى أدق لم يقدموا استقالتهم، وخرج سمير زاهر في أول تصريح له ليقول “إن هذه الأعمال لن تثنينا عن استكمال الدورى”، ونسي أو تناسى أن هناك العشرات من المصريين ماتوا دون سبب، الواحد منهم أهم من مليون دوري ومن مليون كرة قدم، إلا أنه تراجع بعد ذلك وقرر وقف كل المسابقات الرياضية في جميع الأعمار، وأزاح الأزمة بعيدا عنه وقال إن ما حدث مشكلة دولة وليست مشكلة اتحاد كرة، وأكد عزمي مجاهد المتحدث الرسمي للاتحاد أن الاتحاد سيوقع في اجتماعه الذي سيعقد الخميس عقوبات صارمه على المصري وسيتم غلق استاد بورسعيد لمدة قد تصل إلى 3 سنوات.

كما تقدم كامل أبو على رئس مجلس إدارة النادي المصري هو ومجلسه بالاستقالة، أيضا استقال إبراهيم وحسام حسن من تدريب النادي، أيضا قرر اتحاد الكرة الطائرة وقف نشاطه الرياضي، وقرر مجلس إدارة الأهلي خلال اجتماعه وقف النشاط الرياضي، واصدر عدة قرارات هي (الحداد لمدة ثلاثة أيام علي أرواح الشهداء الذين سقطوا في استاد بورسعيد ـ تعليق جميع الأنشطة الرياضية بالنادي ـ تقديم طلب إلي النائب العام للكشف عن الأسباب الحقيقة لهذا الحادث ـ رفع تقرير عاجل إلي المجلس العسكري ومجلس الوزراء لمعرفة ما تسبب في هذه الأحداث ـ عقد اجتماع طارئ غدًا لمجلس الإدارة لمناقشة تداعيات الموقف للأحداث الحالية ـ ويتقدم مجلس الإدارة بخالص التعازي إلي أسر الشهداء، مؤكدًا أنه لن يترك الأحداث تمر غلا بحصولهم علي حقوقهم.

وقد عقد حسن حمدي رئيس الأهلي جلسه مع مانويل جوزيه في مطار ألماظه عقب وصول الفريق وأعطاه إجازه للسفر إلى بلاده وعدم اتخاذ أي قرار الآن، حيث تردد أن جوزيه ينوي تقديم استقالته، كما طلب حمدي من اللاعبين عدم الإدلاء بأي تصريحات إعلامية الآن.

على المستوى الخارجي فقد أعرب جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم عن آسفه لماحدث، وقال إن ما حدث كارثه، وأنه متعجب من هذا العدد الكبير من الوفيات والإصابات، وقدم تعازيه لأهالي الضحايا، وقال إنه يوم أسود على كرة القدم، أما الاتحاد الإفريقي لكرة القدم فأعلن أن سيتم الوقوف دقيقة حداد في كل مباريات أمم إفريقيا على روح ضحايا أحداث بورسعيد، وقدم عيسى حياتو رئيس الاتحاد تعازيه للمصريين، كما أعلن نادي الترجي التونسي على صفحته على الرسمية على الفيس بوك الحداد 3 ايام بسبب أحداث بورسعيد، وقدم نادي ليفربول الإنجليزي تعازيه لجماهير الأهلي من خلال صفحته الرسمية على الفيس بوك.

فليفرح كدابين الزفة وليفرح المهيجيين واصحاب المصالح والباحثين عن الإعلانات في برامجهم، ولكن لك الله يا مصر، ورحم الله شبابا مات دون سبب، كل تهمته أنه ذهب خلف فريقه ليهتف له.. ولننتظر ماذا ستفعل لجنة الشباب والرياضة التي ستذهب إلى بورسعيد حسبما أعلن عصام العريان رئيس كتلة الأغلبية، ولنرى ماذا سيقرر برلمان الثورة إزاء هذه الكارثة؟

والسؤال الآن : كل هذا حدث رغم فوز المصرى 3-1 .. تخيلوا ماذا كان سيحدث لو خرج الأهلي فائزاً بالمباراة كما فعل في الشوط الأول ؟





 




تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- حرام

احمد

عنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ  ( وَالَّذِي نَفْسِي بِيَدِهِ ، لَا تَذْهَبُ الدُّنْيَا حَتَّى يَأْتِيَ عَلَى النَّاسِ يَوْمٌ لَا يَدْرِي الْقَاتِلُ فِيمَ قَتَلَ ، وَلَا الْمَقْتُولُ فِيمَ قُتِلَ ، فَقِيلَ : كَيْفَ يَكُونُ ذَلِكَ ؟ قَالَ : الْهَرْجُ ، الْقَاتِلُ وَالْمَقْتُولُ فِي النَّارِ  )

في 04 فبراير 2012 الساعة 39 : 15

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- لا حول ولاقوة الا بالله

محمود



ايش ذا

ليــــــــــــــــش يامصر ليش ياشـــعب الحريه

ليش تضحكون عليكم الاعداء اسرائيل وغيرها

كل ذا عشان كوووووووره !

يلعن ابو الكوره وامها كمان المهم الاروآآآآآآآآح

طب ايش ذنب عوائل الموتى؟

يارب تحفظ مصر وتكشف كل من له ايادي في هذا الشي

أنا متأكد ان المظلومين راح ياخذو حقوقهم بالكاااامل

الله يحفظ شعب مصر والشعوب العربيه كلها

في 04 فبراير 2012 الساعة 41 : 15

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- الرحمة

نور

ان الله وانا اليه راجعون في الاول نقول اللهم ارحم موتا المسلمين وفي الثاني نقول لكل من كان سبب في قتل هذ الناس مذا ستقول لله يوم يسألك وثالث نقول لكل عاقل مذا نستفيد نحنو المسلمين من هذه الكرة فقط الفتنة فرسالة لكل مسلم عاقل ان يتقي الله ويترك مشاهدة هذه الكرة لا اقول انها محرة ولكن للبعد عن الفتنة الكرة عند المسلمين اصبحة ادات للفتة ولا اتقولو انوهذه الفتنة كانة تدبير من بقايا النضام هذا مجرد اسطوة فقط من جماعت الاخوان

في 04 فبراير 2012 الساعة 43 : 15

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

akhbarsahra@gmail.com

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



مقتل معمر القذافي على أيدي الثوار الليبيين في سرت

رصد مخطط بوليساريو لاختراق البرلمان المغربي..؟

مرتزقة القذافي اعتقدوا أن هناك صفقة سرية مع الناتو للحفاظ على حياته

شيء من حقيقة استشهاد كمال الحساني

" حكاية محمد جملوس و حمدي ولد الرشيد في أفق 25 نونبر .." ؟

الجريمة بالمغرب

نداء عاجل لامرأة مظلومة لمن يهمه الأمر

أعمال عنف وشغب وتراشق بالحجارة للأحرار بسيدي إيفني

التفاصيل الكاملة حول حادثة المستشار البرلماني" محمد تاضومانت"

النظام المغربي يلعب آخر أورقه

تفاصيل ما حدث في “مذبحة بورسعيد”!

مالم يقله انوزلا في مقاله "ماذا بعد سحب المغرب ثقته من كريستوفر روس"

احتجاج خيالة من كليميم على منظمي مهرجان أسبوع الجمل

كرونولوجيا أحداث 23/24/25 شتنبر 2013 بكليميم

ملحمتي الإلياذة والأوديسة لـ هوميروس

مصير السياسة الأمريكية في الشرق الأوسط بعد أوباما

حزب العدالة والتنمية في تركيا بين دكتاتورية المنطق وديمقراطية الولاء





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الرياضة
الكفاءة المهنية
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

شاهد طريقة لصيد الأخطبوط في طانطان (فيديو)


البحَّارة يحتجون على إقصائهم مديرية الصيد البحري بين العشوائية و القرارات الارتجالية


مؤثر جداً ..امرأة بحارة تبكي دمعا و تناشد الملك محمد السادس إنقاذ سكان طانطان


بَحّارة ميناء طانطان يناشدون الحكومة لإنصافهم - فيديو

 
كاميرا الصحراء نيوز

تصريح مدير مدرسة الشريف الادريسي في الملتقى الوطني الثالث للاعلام


تصريح مدير مدرسة يوسف بن تاشفين في الملتقى الوطني للاعلام بطانطان


تصريح عالي القريشي مدير دوري الوفاء للموظف الجماعي بطانطان


تصريح التلميذة الغالية الكرزابي الحاصلة على الرتبة 3 في فن الحكاية


كواليس مسابقة فنُّ الحكاية الشعبيّة بطانطان

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

البيان الختامي للملتقى الوطني للصحافة والإعلام بطانطان في دورته الثالثة


السمارة .. افتتاح الأسواق المتنقلة لمنتوجات الصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي


حكاية علَّال الخرافية تقود التلميذة للفوز بطانطان


تقرير مصير مجلس جهة كلميم واد نون


مستشفى جديد يرى النور قريباً بسيدي افني

 
مقالات

أوري أفنيري ونظرته للمؤسسة العسكرية في إسرائيل


العرب: 6 مباريات 6 انهزامات في المونديال!


أحمد الريفي يكتب عن رجل المواقف صاحب اليد البيضاء في قضاء حوائج الناس


فحولة الكرة بين الفنادق والملاعب… صلاح ليس ميسي… وهل خسرنا لأننا لم نستطع أن نفوز ؟


هل سيستمر المونديال من دون العرب كلهم؟


أحدَ عشرَ كوكباً تنوحُ على الأندلسِ وفلسطينَ

 
تغطيات الصحراء نيوز

نتائج مسابقة المقال الصحفي باقليم طانطان


افتتاح الملتقى الوطني حول دور الاعلام في قضايا المرأة و التنمية بطانطان


ذكريات كروية لسنة 1996 في بطولة رمضان بطانطان


بالفيديو : حصيلة الأيام المفتوحة للتكوين المهني بطانطان


الأمن الوطني يخلد ذكرى التأسيس بالطانطان

 
jihatpress

العثور على الرضيعة و إعادة تمثيل الجريمة


تعيينات جديدة في مناصب عليا


فيديو : لحظة خطف الرضيعة من مستشفى الهاروشي

 
حوار

حوار مع عمدة روتردام الهولندية المغربي أحمد بوطالب

 
الدولية

نجل مرسي: يفضح راهاب السيسي في السجون المصرية ؟


بوتفليقة الترشح لولاية خامسة


ايران تُكمل أحزان العرب بخطف المغرب بالضربة القاضية -(صور و فيديو)

 
بكل لغات العالم

Moussem de Tan Tan

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

الذاكرة الرياضية المنسية بالطانطان : لقاء دولي ضد منتخب ليبيريا

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

حصري .. مسابقة في العزف على القِيثَارَة باقليم طانطان


مهرجان ملامس الدولي للموسيقيين المكفوفين بالبيضاء


معرض يسلط الضوء على الموروث الثقافي بالسمارة


مدينة المحمدية تتهيأ لاستقبال مهرجان أفريكانو

 
فنون و ثقافة

ازيلال تحتفي بكتابي رماد اليقين و الفلسفة و الحاضر

 
تربية و ثقافة دينية

مسابقة المقال الصحفي باقليم طانطان

 
لا تقرأ هذا الخبر

كيف جمعت أغنى امرأة في العالم ثروتها؟

 
تحقيقات

استطلاع .. الوضع البيئي بطانطان يستمر في التدهور

 
شؤون قانونية

ندوة بطانطان تناقش صورة العنف ضد الطفل والمرأة في الاعلام


موقع القضاء الإداري من خلال قرار توقيف مجلس جهة كلميم وادنون

 
ملف الصحراء

اعتقال المخابرات المغربية لممول لحزب الله كشف تزويد البوليساريو بالسلاح

 
sahara News Agency

رحلة ترفيهية جمعوية بطانطان


نقابة الصحافيين المغاربة تندد بالتضييق على صحفيين بطانطان


دورة تكوينية في القيادة النموذجية للذات بطانطان

 
ابداعات

قصيدة حسانية هدية الى جمعية الاوراش الصحراوية للصحافة و التواصل في بطولة رمضان + صور

 
 شركة وصلة