مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة اليكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: akhbarsahra@gmail.com         حصري .. هذا هو موعد إنطلاق الاشغال في الطريق السريع بطانطان             الجمعية المغربية عناية تسلم المستشفى الجهوي الحسن الثاني جهاز متطور             الأوضـاع الاجـتـمـاعـيـة بـخـيـر..!             كلمة رئيس المحكمة الابتدائية بطانطان             عشم ابليس والمسؤول القطري..!             حصري .. إدانة شرطي بطانطان بستة أشهر حبسا             في شهر مارس المقبل الملتقى التوجيهي دورة مريم أمجون بجماعة تغجيجت             تفاصيل يوم دراسي حول السلامة الطرقية من حوادثُ السّير باقليم طانطان             لهذا السبب تلاميذ بطانطان يزرون فاعلة جمعوية في حي النهضة ..             الجمع العام لتجديد مكتب AMDH بطانطان وانتداب المؤتمرين             طانطان .. اليوم الوطني للسلامة الطرقية بمؤسسة المجد - فيديو             خافرة الإنقاذ أسا .. تنقذ 60 بحاراً بطانطان             مظاهرات في عدة ولايات ضد العهدة الخامسة لبوتفليقة            فوق السلطة .. سعار التطبيع يضع الخليجيّين أمام سخرية عارمة             سيدة أعمال تتبرع بأكثر من مليون دولار للتعليم            ندوة حول السلامة الطرقية باقليم طانطان             مستشار جماعي يفضح اختلالات خطيرة ضواحي كلميم            ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

بعدما تعرض للنصب والاحتيال على يد رئيس الوطية الأسبق مواطن يستنجد بالملك - فيديو

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

مظاهرات في عدة ولايات ضد العهدة الخامسة لبوتفليقة


فوق السلطة .. سعار التطبيع يضع الخليجيّين أمام سخرية عارمة


سيدة أعمال تتبرع بأكثر من مليون دولار للتعليم


ندوة حول السلامة الطرقية باقليم طانطان


مستشار جماعي يفضح اختلالات خطيرة ضواحي كلميم


ترسخ السلامة الطرقية لفائدة تلاميذ طانطان


متطوعون شباب ينظفون مقبرة بطانطان

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

منت البار ..قصة من القصص الغرامية الخالدة في مجتمع البيظان!!

 
التنمية البشرية

إفتتاح مطبعة بتجهيزات حديثة بطانطان

 
طلب مساعدة

فيديو : عائلة المقاوم زغراد تتشبث بالعيش الكريم وتناشد الملك ورجال الصحراء


مناشدة : أسرة كاملة في مهب الريح بسبب المرض و الحاجة - الفساد بطانطان

 
قضايا و حوادث

هذا ماوقع لمغربي مقيم بالخارج حاول تهريب العملة صعبة داخل ملابسه


بطرفاية و الدريوش .. عمليات الدرك لمحاربة الهجرة السرية


مؤثر..قتلى في حادث سير مروع ووفاة شاب أضرم النار في جسده بطانطان


اعتقال أحد أفراد عصابة قامت بخطف وتعذيب مدون بالعيون


اعتقال رجل سلطة ببوجدور و انباء حول تورط أبناء أثرياء في تهريب الكوكايين

 
بيانات وتقارير

الجمع العام لتجديد مكتب AMDH بطانطان وانتداب المؤتمرين


بــــــــــــــــــــلاغ حول ماوقع للمواطنة البريطانية باقليم طانطان


نقابة الشاحنات بجهة كلميم وادنون نجاح لقاءين مع الجهازين الأمنيين


سوس ماسة : جمعية حقوقية تسائل الرئيس بعد توقيفه عن العمل و هذا ما اتخذه المكتب من قرارات


بلمو وبنهدار يوقعان حمار رغم أنفه بالمعرض الدولي للكتاب

 
كاريكاتير و صورة

كذبَ المنجِّمون ولو صدقوا
 
شخصيات صحراوية

أحمد الريفي يكشف كواليس اغلاق الحدود بجهة كلميم

 
جالية

ليلة حسّانيّة ..حفل فني متميز بالدنمارك

 
رسالة صحراوية

حكومة الشباب الموازية تتضامن مع موقع صحراء نيوز

 
صورة بيئية خاصة

حملة تنظيف واسعة بواد بن خليل

 
جماعات قروية

بسبب غياب النصاب القانوني جماعة ابني أجميل تأجل دورة فبراير إلى الأسبوع المقبل

 
أنشطة الجمعيات

في شهر مارس المقبل الملتقى التوجيهي دورة مريم أمجون بجماعة تغجيجت


تقرير صحفي في موضوع الزراعة المستدامة بطانطان


إقليم آسا الزاك .. نقابة تعليمية ترى النور

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

موريتانيا.. أف سي نواذيبو يفوز على أهلي بنغازي

 
تهاني ومناسبات

لهذا السبب تلاميذ بطانطان يزرون فاعلة جمعوية في حي النهضة ..

 
وظائف ومباريات

قطاع الصيد البحري : مباراة توظيف 20 متصرفا من الدرجة الثالثة.

 
الصحية

طانطان من اجل آليـة لسد العجز ومعالجة الاحتياج الصحي للسكان

 
تعزية

تعزية في وفاة الوالد الفاضل احميدة ولد اسعيد

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

جميلة العماري بملتقى قبيلة تجكانت : الصحراء فضاء للحضارة والإبداع


سيدي افني : تعرف على أحدث وآخر مستجدات نضال أرملة المقاوم الباعمراني زغراد

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

أرز بلحم الإبل

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

و أخيـــــراً العثور على الطفلة مروة بيد الله

 
اغاني طرب صحراء نيوز

جوليا بطرس .. أنا بتنفس حرية

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

طانطان : واقع وآفاق تحسين علاقة الإدارة السجنية بالمواطن

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

شارة الكابتن ماجد


قرية التوت الحلقة 46 والأخيرة


الماسة الزرقاء الحلقة 2

 
عين على الوطية

مسجد توجد فيه زخارف وديكورات على شكل الصليب بطانطان


تجزئة تخلق الجدل ببلديّة الوطية


لص يهاجم امرأة ..بلا رحمة بالوطية !


تأسيس نادي اعلامي جديد بالوطية

 
طانطان 24

حصري .. هذا هو موعد إنطلاق الاشغال في الطريق السريع بطانطان


حصري .. إدانة شرطي بطانطان بستة أشهر حبسا


الرشوَة بطانطان .. ملف الشرطي بين القضاء و المجتمع المدني

 
 

صرخة صحراوي : شهدائهم و قتلانا – الجزء الأول
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 27 أبريل 2014 الساعة 15 : 23


صحراء نيوز - بوركع عبد الرحمان
بداية ندين بشدة اغتيال الطالب عبد الرحيم الحسناوي، ونطالب كالعادة بمعاقبة الجناة وعدم الإفلات من العقاب وندعو إلى وقف العنف الطلابي-الطلابي و الطلابي-البوليسي بل العنف والاقتتال في كل مكان، كما نقدم التعازي لعائلة الفقيد و لأعضاء المنظمة التي ينتمي إليها ولكن هذا لن يمنعنا من تسجيل عدد من الملاحظات في شأن تعاطي الإعلام المغربي الرسمي منه و ( المستقل) و التعاطي الشعبي و الحكومي المغربي مع أحداث أخرى مشابهة هنا و هناك، و نقصد هنا مقتل شابين يافعين من أبناء الصحراء و بالضبط مدينة أسا المغضوب عليها إعلاميا و حكوميا:
السنوات الاخيرة فقدت الصحراء عامة و مدينة أسا خاصة شابين في مقتبل عمرهما الأول المرحوم هباد حمادي حين أصيب إحدى الليالي السوداء بطعنة غادرة بمدينة الرباط و الآخر رشيد الشين أثناء المواجهات التي عرفتها المنطقة على خلفية تفكيك مخيم تيزيمي الذي أقيم إثر نزاع قبلي على الأرض بين قبائل أيتوسى و قبيلة أيت براهيم.
كل من تابع التعاطي الاعلامي و الأمني مع الحادثتين و الحادثة الأخيرة بفاس لاحظ إزدواجية في تناول هده الأحداث المؤسفة فمن الناحية الأمنية مثلا في يومين فقط بعد حادثة ضهر المهراز ألقي القبض علي المشتبه فيه الثاني في حين لازل قاتل رشيد الشين مجهول لحد الساعة ، حر طليق و نتائج تشريح جثته في طي الكتمان . و في المقابل  زُجَ بتاريخ ٢٢/٠٤/٢٠١١يوم واحد فقط بعد الحادث بستة من زملاء المرحوم هباد بالسجن هم ابراهيم شليح من مدينة أسا، سعيد عبيل من مدينة الزاك، لحبيب المنصوري من طانطان، احمد ايوب من الداخلة، محمد براك من طانطان، وسالم مسعد من گليميم بعد محاكمات ماراطونية دامت أكثر من ثمانية أشهر . ١٣ جلسة في الابتدائي و٨ جلسات فالاستئناف. قضوا محكومياتهم بين سجني سلا 1 و 2 إلى جوار معتقلي أحداث كديم إيزيك ( سنتناول قضيتهم في حلقة قادمة إن شاء الله)
الأمر ذاته لرفاق المرحوم رشيد الدين وصل عددهم لحد الساعة لأكثر من سبع عشر شابا تتوالى الأحكام في حقهم تباعا.. رفاق المرحومين حمادي و رشيد و للغرابة توبعوا و لازال يتابع البعض منهم لحد اليوم بتهم جنائية جد ثقيلة تستوجب إن أثبت في حقهم ارتكابها السجن لأكثر من عشر سنوات حسب القانون الجنائي المغربي ، تهم من قبيل : اضرام النار عمدا، عرقلة السير، تخريب وتعييب منشئات عامة وخاصة، الضرب والجرج بواسطة السلاح الابيض، التجمهر لمسلح، العصيان.... لكن المحاكم الجنائية التي أصدرت أحكامها في حق هؤلاء لم تتجاوز محكومياتها مدد أقصاها الثلاثة سنوات لاعتبارات نجهلها .
الاعلام المغربي تسابق فيما بينه للنيل من سمعة المرحوم هبادي حمادي و وصفه بالسكير و البلطجي و غيرها من الأوصاف التي لا تليق انسانيا و لا أخلاقيا في حق انسان لم يوارى الترى بعد . نفس السيناريو تكرر مباشرة بعد قتل رشيد الشين حيث كرر هؤلاء الرواية الرسمية لوزير الداخلية أنداك محمد العنصر و رواية عمالة الإقليم حول وقوع هده الجريمة بعيدا عن الأحداث و هوية القتيل ليتضح يومها زيف هده الإدعاءات بالصور و الفيديوهات الموثقة لحادث الاغتيال و مشاركة المرحوم في المظاهرات التي عمت الاقليم أنداك .
الجمهور المغربي المتابع لهده الأحداث تنافس هو الآخر في الحكم على كل أحداث الصحراء و ما تشهده من احتجاجات سواء اجتماعية كانت أو سياسية سلبيا و وصفها بالبلطجة و الدصارة .. و غيرها من النعوت القدحية في هوية و أخلاق الصحراويين . لا نلومهم في دلك فالإعلام الرسمي و الغير رسمي و الحكومات المتعاقبة كرسوا جميعهم مجموعة من الأفكار و الأحكام المسبقة في حق الصحراويين بطرق مباشرة أو غير مباشرة و لعلي أستعين كمثال بسيط هنا بصورة و ملامح مذيع قناة العيون الجهوية أو كما استحسن مديرها تسميتها بقناة الرحيبة أثناء تلاوته لبيان حزب التقدم و الاشتراكية مؤخرا بعد إصابة أمينهم العام بحجر طائش ، حيث تلى البيان كأنه يتلوا بيان حرب على اسرائيل . و الأمثلة كثيرة ..
بغض النظر عن الصفة التي إدعى السيد رئيس الحكومة و وزرائه من رفاق الحزب الحاكم حضورهم بها لمراسيم دفن القتيل عبد الرحيم الحسناوي بفاس و مدى صحة تلقيه لتعليمات ملكية لمواجهة العنف الطلابي فإن زمكان الحدث يثير مجموعة من التساؤلات و الإستغراب .
_مدير موقع أسابريس
.....يتبع





 




تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- أزمة الجامعة المغربية

مريم كلميم

ارتبط العنف الطلابي بالتيار اليساري و الاسلامي معا منذ تأسيس الاتحاد الوطني لطلبة المغرب المحظور قانونيا و عمليا في الوقت الراهن من طرف الدولة، حيث كان هذا العنف اليساري بمثابة اللغة التي يتخاطب بها هذا التيار الطلابي مع كل المخالفين له ايديلوجيا و سياسيا، حيث يحدثنا التاريخ الطلابي عن مواجهات بين التيار اليساري الماركسي الطلابي وبين طلبة الاستقلال في الستينات ثم بعدها بين تيارات اليسار فيما بينها في السبعينات والثمانينات من اجل الاستحواذ على قيادة أوطم، لتستمر لغة العنف من جديد من لدن اليسار الجذري القاعدي مع الطلبة الإسلاميين بداية التسعينات  (الطلبة التجديديون – طلبة العدل ولاحسان – بعض التمثيليات الطلابية الإسلامية التي توحدت فيما بعد مع فصيل الطلبة التجديديون مشكلة ما سمي فيما بعد ب ـ: فصيل طلبة الوحدة والتواصل إلى حدود هذا الوقت الراهن، لتتطور معها مواجهات ذات خلفيات اثنية وعرقية متمثلة في الصراعات الدامية بين الطلبة الامازيغيين والطلبة الصحراويين وطلبة "البرنامج المرحلي".
لكن المثير للاهتمام هو دعوات بعض الفصائل الطلابية إلى تغليب لغة الحوار والجلوس للنقاش عبر بياناتها الرسمية، الأمر الذي يطرح أمام الطالب المغربي تساؤلا عميقا حول مصداقية أو جدوائية هذه التصريحات الفصائلية التي قد يراها متأخرة بعد أن طالت أزمة الجامعة المغربية و اتسع الشرخ بين الفصائل الطلابية إلى حد أن غالبية الفصائل تدعي كل واحدة منها وصلها بأوطم رغم أن اوطم لا يبغي وصلا بها.

في 28 أبريل 2014 الساعة 03 : 00

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- دعونا من حمية الجاهلية  !

الغن اسليم

في ما مضى كنا نتهم كل من المستعمر الفرنسي والاسباني على انهما اللذان يدبران على شتى الطرق للتفرقة بين قبائل الصحراء التي كانت تعيش في مابينها بحب واحترام وفي اخوة اسلامية راقية كما انهم تحابوا في ما بينهم محبة صادقة خالصة لوجه الله سبحانه وتعالى وكان كل منهم يشعل نار القرى لتدل عليه الضيوف ليكرمهم ولايشعل نار الفتنة والحقد والكراهية. كانت حياةسكان الصحراء صافية نقية خالية من السرقة والمخدرات والاطماع التي تجعل من الانسان ذئبا يفترس اخاه الانسان. ابشر نحن ام حيوان؟ ! كما ان في الماضي لم يكن من ينسب نفسه للحيطان ويقول انا ابن مدينة اسا وابن مدينة الزاك او ابن قرية لمسيد لم يكن ابناء الصحراء ينسبون انفسهم لمدينة ما وانما كانوا ينسبون لانسابهم ويحترمون انفسهم احتراما لنسبهم ولعائلاتهم ولقبيلتهم ولم تكن لقبيلة ارض لها الحق في ان تمنع الاخرين من الرعي فيها او الارتواء من منبع بها. اين تعلم اباؤنا هذه المسواة وهذا التسامح وهذه الاشتراكية الربانية ؟ ام اننا في عهد ثقافة التخصص كما قيل لاستاذ :اختم الوليمة بدعاء .فقال: لست فقيها وانما انا استاذ متخصص في الرياضيات.قبح الله عهد ثقافة التخصصات اذا كان سيشعل نار الفتنة.

في 28 أبريل 2014 الساعة 20 : 15

أبلغ عن تعليق غير لائق


3- مشكور

البشير

نتمنى لكم التوفيق و لكن الحدر مطلوب و التحليل المنطقي و البناء الدي ينور العقول و يبعد الفتن

في 03 ماي 2014 الساعة 31 : 00

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

akhbarsahra@gmail.com

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



رصد مخطط بوليساريو لاختراق البرلمان المغربي..؟

طانطان : تداعيات خبرمسؤول تربوي بمعهد التكنولوجيا للصيد البحري يلغي تحية العلم الوطني

انتخابات...رفض ترشيحات سبع لوائح وطنية

"النينجا " في الانتخابات بالصحراء : توريط أو عنوان للعزوف

طاقم جريدة الصحراء نيوز يتمنى لكم سنة هجرية سعيدة

لطيفة احرار : بين الحرية الشخصية و تشويه سمعة المرأة المغربية

الوساطة التي خشيها بنكيران و تحملها الصحراويون 35 سنة

تدهور حالة الاوضاع الاجتماعية بجماعة تنكرفا نتيجة حكم وصيف القذافي

جواب مجموعة الأطر العليا الصحراوية المعطلة بكليميم على كلام عامل إقليم تازة

الوحدة ضرورة لصنعِ فضاء مغاربي قوي وبلا حدود

صرخة صحراوي : شهدائهم و قتلانا – الجزء الأول

المعطلين يقتحمون مقر الـ" كتابة العامة " بالسمارة





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الكفاءة المهنية
الرياضة
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

خافرة الإنقاذ أسا .. تنقذ 60 بحاراً بطانطان


سابقة : صناعة قارب صيد طانطاني بمواصفات دولية


مراسلة الديوان الملكي من اجل وقف تهريب وتبييض الأخطبوط بالداخلة


الرُّجولة.. هدية فاخرة من أفراد الجالية لبحار بطانطان

 
كاميرا الصحراء نيوز

كلمة رئيس المحكمة الابتدائية بطانطان


طانطان .. اليوم الوطني للسلامة الطرقية بمؤسسة المجد - فيديو


صحراء نيوز ترصد تصريحات قدماء العسكريين بكلميم


تصريح رئيس المركز المغربي لحقوق الانسان بطانطان


تصريح المستشار القانوني المعتمد من طرف المركز الدولي للوساطة والتحكيم

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

طانطان .. محاولة انتحار فتاة في زمن المسغبة الوطنية!


حالات حرق الجسد تتزايد بطانطان ..شاب أخر يحاول إضرام النار في جسده


دورة تكوينية لفائدة مقاولات البناء والأشغال العامة في المناطق الجنوبية


ضريبة 20000 درهم على السيارات : والي جهة العيون يدخل على الخط


مهاجرون مغاربة يطالبون بالعدالة في جهة كلميم وادنون..

 
مقالات

الأوضـاع الاجـتـمـاعـيـة بـخـيـر..!


عشم ابليس والمسؤول القطري..!


لغة التدريس بالمغرب بين لغة الأم و لغة الأمة


الخطر الصاروخي وفكر ملالي إيران


تنغير: شائعات الواتساب والفيسبوك.. كارثة (مختبئة) في رسالة..!


إلاّ الصحراء المغربية يا عَرَبِيَّة إبن سلمان !

 
تغطيات الصحراء نيوز

في ذِكرى وثيقة الاستقلال تكريمات وأنشطة متنوعة بطانطان


الملتقى الدولي العاشر لقبيلة تجكانت بالعيون


تنسيقية الطليعة في ندوة صحفية تطالب بالعيش الكريم والانتفاع بخيرات الطنطان


رئيس جماعة سيدي إفني يدشن مُغامَرةً مَحفوفةً بالمَخاطِر و المعارضة تنتفض - فيديو


الحفل الختامي للدورة التدريبية الاولى حول الوساطة الأسرية بطانطان

 
jihatpress

الجمعية المغربية عناية تسلم المستشفى الجهوي الحسن الثاني جهاز متطور


نبذة عن والي جهة العيون الجديد


رسميًا.. تنصيب بوشعاب يحضيه واليا لجهة تافيلات

 
حوار

لقاء صحراء نيوز مع أشهر كولونيل بالصحراء

 
الدولية

تفاصيل مغادرة المواطَنة البريطانية لطانطان


حزب الله حصل على أرقام هواتف كبار المسؤولين الإسرائيليين وأقام لهم مجموعة واتساب


الجزائر .. مطالب بالإفراج عن الحاج غرمول الذي سُجن بتهمة المساس بمؤسسات عامة

 
بكل لغات العالم

تصريح الاستاذة اسماء الخمسي رئسية جمعية مغرب جديد

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

قطر تفوز لأول مرة في تاريخها بكأس آسيا - فيديو

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

جمعية بادرة تكسب رهان إنجاح مهرجانها الدولي السادس


المهرجان الدولي الوثائقي بزاكورة أبريل المقبل وباب المشاركة مفتوح


عن أشغال الدورة التكوينية تقنيات البحث عن عمل 26و27 يناير 2019


بين جهوية .. أول منافسة رياضية نسائية بمدينة العيون

 
فنون و ثقافة

شبكة المقاهي الثقافية بالمغرب خلال سنة 2018 مسار تصاعدي متميز

 
تربية و ثقافة دينية

تفسير سورة الفجر

 
لا تقرأ هذا الخبر

شاهد بالفيديو رضيع بالصين يفاجئ الجميع ويتكلم

 
تحقيقات

استطلاع رأيٍ قيمٍ ..مكناس بين تاريخ مشرق وحاضر مقلق

 
شؤون قانونية

تفاصيل يوم دراسي حول السلامة الطرقية من حوادثُ السّير باقليم طانطان


حماية المرأة الحامل من الفصل عن العمل

 
ملف الصحراء

مغاربة يدعون لمقاطعة الحج

 
sahara News Agency

جمعية تسهر على تنظيف أقدم و أكبر مقبرة بطانطان


نشاط خيري طانطان : اليوم التضامني بحي عين الرحمة بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان


رحلة ترفيهية جمعوية بطانطان

 
ابداعات

إشكاليات في القصة القصيرة جدا

 
 شركة وصلة