مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة اليكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: akhbarsahra@gmail.com         أي دور لنقابة المستقبل؟             تفاصيل الصلح بين بن شماش والجماني             فيديو .. هذا هو سبب انتفاضة أربابُ الحافلات بطانطان             فيديو .. شبهات جديدة تحوم حول صفقة محطة طانطان             إضراب الحافلات بطانطان يكشف أهمّ أسباب فشل جماعة طانطان وتدنّي خدماتها - فيديو             بلمو يُوقع رماد اليقين بمعرض الفقيه بنصالح الجهوي للكتاب             ثانوية نجيب محفوظ التأهيلية بآسفي تحتفل باليوم العالمي للكتاب             ورشة دولية حول الحماية الاجتماعية لمهنيي الفنون بالرباط             ندوة علمية بمراكش .. مساهمة مولاي علي الشريف في الهوية المغربية             جماعة تويزكي .. نشاط تربوي ترفيهي             حراك الريف : الآلاف يشاركون في مسيرة نصرة المعتقلين السياسيين             البرنامج الوطني لـسوق التنمية .. بشراكة دولية في جهة كْلْمِيمْ وَادْ نُون             الفنان المغربي ربيع القاطي بطانطان            عرس تركماني في إيران            التحسيس بخطورة المخدرات بطانطان            مناشدة لوزير الصحّة بالتدخل لإنقاذ مريض بالسرطان            مشهد من نضالات الأساتذة المتعاقدين بطانطان            كذبَ المنجِّمون ولو صدقوا             ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

بعدما تعرض للنصب والاحتيال على يد رئيس الوطية الأسبق مواطن يستنجد بالملك - فيديو

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

الفنان المغربي ربيع القاطي بطانطان


عرس تركماني في إيران


التحسيس بخطورة المخدرات بطانطان


مناشدة لوزير الصحّة بالتدخل لإنقاذ مريض بالسرطان


مشهد من نضالات الأساتذة المتعاقدين بطانطان


اطفال القمر و حقوق العمال


عُثْمان عيلة في حوار مع الرعاة الرّحل بتزنيت

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

منت البار ..قصة من القصص الغرامية الخالدة في مجتمع البيظان!!

 
التنمية البشرية

الوزير اعمارة يُكسّر صمت الحكومة باقليم طانطان

 
طلب مساعدة

العيون ..مناشده من مريض بالسرطان - فيديو


بيت آخر مهدد بالسقوط بطانطان ..معاناة مطلّقة تناشد المحسنين

 
قضايا و حوادث

القضاء يُحقّق في مصير أموال تعويض ضحايا حرائق أمسكروض


عائلة المرحوم محمد شكري .. تخرج عن صمتها و تلجأ إلى القضاء


العثور على رضيع متخلّى عنه بطانطان


قتلى و جرحى في حادث خطير بالقنيطرة


تأجيل ملف السويسري الثاني المتابع في جريـمة شمهروش

 
بيانات وتقارير

ورشة دولية حول الحماية الاجتماعية لمهنيي الفنون بالرباط


ندوة علمية بمراكش .. مساهمة مولاي علي الشريف في الهوية المغربية


البرنامج الوطني لـسوق التنمية .. بشراكة دولية في جهة كْلْمِيمْ وَادْ نُون


صحراء نيوز تنشر تفاصيل الشكاية القضائية ضد وزير التعليم


هكذا خلّدت تنسيقيات المعطلين ذكرى الشهيد إبراهيم صيكا

 
كاريكاتير و صورة

كذبَ المنجِّمون ولو صدقوا
 
شخصيات صحراوية

تعليقا على غياب المسؤولين عن جنازة العقيد عبيد جمال ولد مبارك ولد حماد

 
جالية

المؤتمر القانوني الدولي بإيطاليا : المرأة و الحقوق في حوض البحر الأبيض المتوسط

 
رسالة صحراوية

حكومة الشباب الموازية تتضامن مع موقع صحراء نيوز

 
صورة بيئية خاصة

صادم: طُعم و رائحة الماء تثير سخرية واسعة لدى نساء طانطان..

 
جماعات قروية

جماعة تويزكي .. نشاط تربوي ترفيهي

 
أنشطة الجمعيات

أي دور لنقابة المستقبل؟


لقاء نقابي يدعو إلى النهوض بالموروث الثقافي بطانطان


تكوين بطانطان يقدّم مقومات الأسرة الناجحة

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

موريتانيا.. أف سي نواذيبو يفوز على أهلي بنغازي

 
تهاني ومناسبات

تهنئة بمناسبة زواج أخ الزميل محسن العسري

 
وظائف ومباريات

قطاع الصيد البحري : مباراة توظيف 20 متصرفا من الدرجة الثالثة.

 
الصحية

طانطان من اجل آليـة لسد العجز ومعالجة الاحتياج الصحي للسكان

 
تعزية

أحمد فخري عمر في ذمة الله

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

جمعية مسار ..تكريم للنساء وتنويه بأدوارهن باقليم طانطان


شاهدوا.. انواع لملاحف الصحراوية و الاكسوارات التقليدية و العصرية

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

أرز بلحم الإبل

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

و أخيـــــراً العثور على الطفلة مروة بيد الله

 
اغاني طرب صحراء نيوز

مولانا يالتواب- الناجم علال

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

طانطان : واقع وآفاق تحسين علاقة الإدارة السجنية بالمواطن

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

شارة الكابتن ماجد


قرية التوت الحلقة 46 والأخيرة


الماسة الزرقاء الحلقة 2

 
عين على الوطية

جامعة الوطية تحتضن يوما ثقافيا - فيديو


عشرات الأطفال يستفيدون من إعذار جماعي بالوطية


إحباط محاولة انتحار شاب في شاطئ طانطان


لهذا السبب اجتمعت قبيلة مجاط بالوطية ..!!

 
طانطان 24

وقفة احتجاجية للأساتذة المتعاقدين بطانطان


قبيلة يكوت تنظم ملتقى الولي الصالح ابا بمنطقة خنيگ اعلي


معطيات جديدة في قضية المواطن الذي عُثر عليه مشنوقا بطانطان

 
 

دراسة استشرافية عن حظوظ موريتانيا من الثورة العربية
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 19 أكتوبر 2011 الساعة 27 : 22



الصحراء نيوز
خلصت دراسة استشرافية أعدها المركز الموريتاني للدراسات والبحوث الإستراتيجية حول "لثورات العربية...وحظوظ موريتانيا منها" إلى أن موريتانيا تحمل أوجه شبه و اختلاف عديدة مع الدول العربية التي شهدت اندلاع ثورات بها.

وعددت الدراسة أوجه الشبه في مجالات مختلفة منها في المجال السياسي والإعلامي:
1. الحكم الفردي والأسري: نفوذ عائلة الرئيس (المحيط العائلي) وتوزيع امتيازات السلطة وعائداتها عليها، وتحكم مجموعاتها السياسية والمالية وثراء رموزها في ظل أزمة مالية يعيشها البلد، وتفرد الرئيس بكل الصلاحيات، واستئثار بطانته بالمناصب والمال، وتهميش مؤسسات الجمهورية وممارسة الاستبداد في تسير الشأن العام، وهو ما يشبه (عائلة مبارك في مصر وعائلة الطرابلسي في تونس).
2. الإقصائية في الإعلام المحلي للقوى المعارضة.
3. غياب العَقد الاجتماعي المبني على المواطنة في الانتماء والمساواة في الحقوق والواجبات، وسيطرة الجيش على الحياة السياسية، وغياب مشروع حقيقي للتنمية.
4. مصادرة الحريات والانسداد السياسي وغياب الحوار مع المعارضة بل وحتى مع الأغلبية.
5. فساد القضاء وتبعيته لأصحاب النفوذ وللسلطة.
6. تزايد معدلات الوعي بين صفوف الشباب بضرورة تحسين حياتهم.

وفي المجال الاقتصادي و الاجتماعي:
7. استشراء الفساد -رغم أن النظام يرفع شعارات محاربته- عبر تحالف رجال الأعمال والسياسيين والبيروقراطيين، وهو ما سيؤدي إلي انتشار المحسوبية، وانغلاق النظام على دائرة ضيقة تتبادل المصالح وتَحرم منها بقية الشعب، واستمرار التفاوت الصارخ بين الأكثرية والأقلية.
8. عزلة الدولة وأجهزتُها عن هموم المواطن وهو ما يؤدي الى اليأس في عموم الشعب
9. تردي الوضع المعيشي للسكان وتزايد معدلات الفقر والبطالة وارتفاع الأسعار وتدني القدرة الشرائية للمواطن، وغياب العدالة الاجتماعية، وتعقيد الحياة في وجه الشباب من حملة الشهادات، وهو ما يؤدي إلى احتجاجات اجتماعية يومية تطالب بتحسين الأوضاع المعيشية وخفض الأسعار، ومحاربة الاحتكار، والتشغيل.
10. وجود تيارات اجتماعية صاعدة، تطرح قضايا الحقوق والحريات، وترفض الغبن السياسي والاجتماعي وسياسات الإقصاء والتهميش.
11. درجة كبيرة من الفردية والتسيير غير المعقلن للثروات، وغياب الظهير السياسي والإيديولوجي للنظام.
و رأت الدراسة أن أوجه الاحتلاف هي:
1. قصر عمر النظام الحالي في الحكم وقلة تراكم أخطائه حتى الآن.
2. مستوى معتبر من الديمقراطية (غياب مساجين رأى عام، وهامش من الحرية السياسية والإعلامية..).
3. الموقف من القضية الفلسطينية، وقطع العلاقات مع إسرائيل، رغم أن الثورات العربية لم تستثن الدول التي تحمل لواء الممانعة في وجه إسرائيل (سوريا، وليبيا إلى حد ما).
4. اختلال البنية الاجتماعية والعرقية، والذي إن كان عامل تثوير إلا أنه في النهاية سيكون الأخطر على الثورات الشعبية، إذا انجرت إلى طرح قضايا عرقية أو فئوية.
5. العامل الديمغرافي (قلة السكان).
6. ضعف الوعي السياسي والمدني (الحقوق والمواطنة...) وضعف الطبقة الوسطي.
7. محدودية التعاطي مع تقنيات الاتصال (المواقع الاجتماعية).
8. الحرية الفردية نسبيا، وغياب سيطرة الدولة -إن لم نقل غياب الدولة- وسهولة المغادرة للبحث في الأرض عن حياة أفضل.
9. طغيان هاجس الخوف من الفتنة والاقتتال.
10. دعاية قريبة من هموم المواطنين الفقراء.
11. عدم انسجام القوى المعارضة.
و اعتبرا الدراسة أن موقف الجيش الموريتاني في حال اندلاع ثورة قي البلاد فأنه سيأخذ أجد السيناريوهات التالية:

1. سيناريو الانحياز للشعب (النموذج المصري والتونسي)، ومما قد يدفعها لهذا الخيار:
- إغراء النماذج الناجحة في بعض البلدان (تونس ومصر)، والخوف من نماذج سيئة في بلدان أخرى (ليبيا واليمن وسوريا).
- أخطاء النظام، خصوصا إذا تعلق الأمر بالقمع والتمادي فيه والانزلاق نحو الفوضى، فقد يدفع ذلك الجيش لحسم الأمر والاتجاه لخيار دعم الشعب.
- طبيعة المؤسسة العسكرية وكونها غيرَ إيديولوجية من حيث العلاقة مع السلطة، فهي أقرب في فلسفتها العامة إلى المؤسسة العسكرية في تونس ومصر حتى ولو كانت دونهما تكوينا وتنظيما وتاريخا؛ وعليه يرجح أن لا تكون طرفا في صراع الشعب والسلطة إذا اشتد.
- علاقتها بالرئيس، فهو وإن كان قادما من منها وتُفضِّله بطبيعة الحال على الحكام المدنيين، فإن الكثير من سياساته لا تلق قبولا داخلها. ويرى البعض أنه يسعى إلى تهميشها وتمكين كتيبة الأمن الرئاسي وحدها من أسباب القوة، مفسرين ذلك بالمواجهات الأخيرة مع القاعدة حيث تصدت لها كتيبة الأمن الرئاسي، وهو أمر غير معتاد. يضاف لذلك تذمر عدد من الضباط من سياسات الإبعاد التي طالت عددا منهم.
2. سيناريو الانحياز للنظام: وقد يدفعها لهذا السيناريو أمور، من بينها:
- رفع الثوار لشعارات ضد المؤسسة العسكرية، خصوصا أن الغالبية من الرافضين للواقع يفهمون أنها هي الحاكم الفعلي لموريتانيا، وهو ما قد يدفعها للدفاع عن نفسها باعتبارها مستهدفة.
- المصالح المترتبة لها أو لمعظم قياداتها في السلطة، والخوف من استهدافها مستقبلا.
- غياب الأخطاء الكبيرة للنظام والتي تدفع لمعارضته والتبرؤ منه.
- الخوف من الانشقاق والصدام الداخلي.

3. سيناريو الانقلاب العسكري:
وهو ما عودت المؤسسة العسكرية عليه الساحةَ السياسية الموريتانية؛ فكلما بدأت الأزمة تخنق أي نظام، أقدمت هي على "إنقاذ" الوطن . ومن مسوغات هذا الاحتمال:
- أن باب الانقلابات العسكرية لا يزال مفتوحا، وهنالك استعداد دائم لتقبلها شعبيا.
- الطموح الشبه المؤكد لأكثر من طرف داخل المؤسسة العسكرية للوصول للسلطة والاستفادة من "مغانمها"، وخصوصا أنها تضم متظلمين غير قليلين من النظام.
- خوف المؤسسة العسكرية من التدخل الأجنبي أو إنهيار الدولة.
- الخوف من الانقسام على أساس عرقي أو جهوي أو قبلي

4. سيناريو الانقسام.. (النموذج اليمني):
وقد ينتج هذا عن حالة المؤسسة الراهنة التي توجد بها رؤيتان: رؤية الجيش التقليدية وأدبياتُه العسكرية التي تحافظ عليها قيادة الأركان ووحدات الجيش والحرس والدرك، ورؤية الأمن الرئاسي، وهو شبيه بالحرس الجمهوري في اليمن من حيث الولاء والقدرات القتالية الكبيرة، وهذا ما قد يدفع كل طرف للانحياز لمصالحه، ويحصل انقسام بين مكونات الجيش. أضف لذلك أن بداخل المؤسسة دائما توجد طبقة من ضباط الوسط والقيادات الميدانية التي ليست راضية عن أداء قياداتها، وهو ما قد يسمح هو الآخر بحصول الانقسام.




 




تعليقات الزوّار
الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها


1- موري على كف عفريت

نانو

عبد العزيز كثر خصومه خصوصا بعد استمراره في اعتقال كبار رجال الأعمال ضمن حملة مكافحة الفساد، مما شكل نقطة التوتر الكبيرة التي يرتكز حولها الاضطراب السياسي حاليابموريتانيا حيث انتهزتها المعارضة للإجهاز على النظام مستغلة حماس وامتعاض أنصار المعتقلين المستمرين في تنظيم تظاهرات واحتجاجات.
ويواصل أهالي المعتقلين مظاهراتهم واحتجاجاتهم أمام السجن المدني و بدؤوا حملات في المواقع الإلكترونية مطالبين بإطلاق سراح ذويهم وبإيقاف ما يرونه "تصفية حسابات سياسية لا مكافحة فساد".
و امام الدراسة الاستشرافية لحظوظ موريتانيا الكبيرة من الثورة العربية يصبح كرسي ولد عبد العزيز مهددا و مصبرا رأسه بحملة محاربة الفساد.
وتتداول نواكشوط إشاعات حول أن اعتقالات حملة مكافحة الفساد قد تشمل عما قريب رؤوسا كبيرة بينها الرئيس الأسبق العقيد علي ولد محمد فال وعدد من وزراء حكومته التي تولت تسيير البلاد في المرحلة الانتقالية التي امتدت من 2005 حتى 2007.




في 20 أكتوبر 2011 الساعة 37 : 09

أبلغ عن تعليق غير لائق


2- ماتلينا قابلين

موريتاني

ماكنافاهمين ومنين افهمنا ماتلينا قابلين

في 21 أكتوبر 2011 الساعة 03 : 11

أبلغ عن تعليق غير لائق


 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

akhbarsahra@gmail.com

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



استخدام السحر وجثت الموتى في الرياضة و الانتخابات

استحالة نظافة القلم من وسخ المخزن يا "بوعيدة"

طانطان: معطلون يدخلون غمار الانتخابات

دراسة استشرافية عن حظوظ موريتانيا من الثورة العربية

مقتل معمر القذافي على أيدي الثوار الليبيين في سرت

تلاميذ اعدادية النهضة بالطانطان يحتجون على غياب الاساتذة

تقرير عن إحتجاج مجموعة الأطر العليا الصحراوية المهجرة قسرا، أمام ملحقة وزارة الداخلية

تنسيقية عائلات الطلبة الصحراويين المعتقلين في سجن سلا 2 توجه نداء إلى أحرار العالم

تأجيل دورة المجلس البلدي بالطانطان بسبب غياب النصاب القانوني

شرف الدين زين العابدين خبير الهجرات التكسبية

دراسة استشرافية عن حظوظ موريتانيا من الثورة العربية

تازة : القوات العمومية تخلي شارع علال الفاسي من باعة الخضر

الطانطان : مظاهرة تحت شعار: شكون مص الروبينيات / عفواً..انتهى رصيدكم من المياه.. !

تنصيب العامل "صالح الدحى"على إقليم سيدي إفني

هؤلاء هم من سيصنع الخريطة السياسية القادمة بالداخلة

في العيون.. طمس للتنافسية الحزبية وهيمنة "للحزب الواحد"

المغرب بوابات الأمل للمستقبل

"الشراكة الناضجة" بين الخليج و المغرب

رماد اليقين.. و استراتيجية الاسثمار الجمالي والدلالي لليومي و الواقعي

لماذا تقدم الكيان الصهيوني وتأخرنا يا ترى؟





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الكفاءة المهنية
الرياضة
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

خافرة الإنقاذ أسا .. تنقذ 60 بحاراً بطانطان


سابقة : صناعة قارب صيد طانطاني بمواصفات دولية


مراسلة الديوان الملكي من اجل وقف تهريب وتبييض الأخطبوط بالداخلة


الرُّجولة.. هدية فاخرة من أفراد الجالية لبحار بطانطان

 
كاميرا الصحراء نيوز

فيديو .. هذا هو سبب انتفاضة أربابُ الحافلات بطانطان


فيديو .. شبهات جديدة تحوم حول صفقة محطة طانطان


مشاهد من الموسم الديني للولي الصالح الشيخ محمد لمين أباحازم الجكني


مائدة مستديرة : دور الجمعية في المجتمع بطانطان - فيديو


اللهُـمَّ الـسِّيـرك بطانطان - فيديو

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

بالفيديو .. في غياب المجلس الجماعي حي أمحيريش بكلميم يكابد زمن الظلام


أسا الزاك .. المجلس الاقليمي يتجاوب مع لايف مرضى القُصُور الكُلْوِي + فيديو


بوجدور .. زيارة أطفال المخيم الحضري الربيعي 2019 للمجلس الإقليمي


قوات الأمن تفرّقُ وقفة احتجاجية ضدّ قتلة ابراهيم صيكا + فيديو


الرسالة الملكية الموجهة إلى المشاركين في أشغال منتدى كرانس مونتانا

 
مقالات

رئيس جهة كليميم وادنون يكتب : التاجر إذا أفلس يبحث في دفاتره القديمة


فئران التبن و الانتخابات ..!


مأزق بريكسيت : هل ماتت الديمقراطية؟


الربيع المغاربي.. الأمازيغ هم قوة التغيير القادمة


فايننشيال تايمز : حفتر يعتمد على كتائب السلفيين!


متى تراعى حقوق دافعي الضرائب بالمنظومات البنكية والصحية والتعليمية ؟

 
تغطيات الصحراء نيوز

إضراب الحافلات بطانطان يكشف أهمّ أسباب فشل جماعة طانطان وتدنّي خدماتها - فيديو


الموسم الديني للعلامة الشيخ محمد الأمين أبا حازم الجكني بالسمارة


حصري .. هذه توصيات مناظرة التجارة بجهة كْلْمِيمْ وَادْ نُون


استقبال حارّ يحتفي بنضال وحدوي حتى إسقاط التعاقد بطانطان


صحراء نيوز تكشف حصريا كواليس ندوة حول الصحافة بطانطان

 
jihatpress

تفاصيل الصلح بين بن شماش والجماني


ثانوية نجيب محفوظ التأهيلية بآسفي تحتفل باليوم العالمي للكتاب


حراك الريف : الآلاف يشاركون في مسيرة نصرة المعتقلين السياسيين

 
حوار

لقاء صحراء نيوز مع مدربة التنمية البشرية كوتش خديجة خويا

 
الدولية

جماعات بوذية متشددة وراء إرهاب سريلانكا


الجالية المسلمة في الدانمارك تنظم مسيرة حاشدة لتفعيل قانون إهانة المعتقدات


بعد سقوط البشير وبوتفليقة.. من التالي؟

 
بكل لغات العالم

تصريح الاستاذة اسماء الخمسي رئسية جمعية مغرب جديد

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

باربعة اهداف اقليم طانطان يفوز على السمارة و يمثل الصحراء وطنياً

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

افتتاح الدورة الأولى لمهرجان إنزكان للتسوق


وفد صحفي إسباني يطلع على المؤهلات السياحية بورزازات


الطبعة 12 من المهرجان السينمائي الدولي الامازيغي


المعرض الدولي للدراجات النارية، الكهربائية والهوائية مابين 29 مارس ي و7 أبريل بمراكش

 
فنون و ثقافة

بلمو يُوقع رماد اليقين بمعرض الفقيه بنصالح الجهوي للكتاب

 
تربية و ثقافة دينية

شاهد .. كيفية التعامل مع ورقة الامتحان

 
لا تقرأ هذا الخبر

ترامب يزعم أن الملك سلمان قبّل زوجته ميلانيا بنهم! + فيديو

 
تحقيقات

استطلاع رأيٍ قيمٍ ..مكناس بين تاريخ مشرق وحاضر مقلق

 
شؤون قانونية

كتاب حول أنظمة التقاعد بالمغرب، للمهندس حسن المرضي


الحقوق المجاورة لحقوق المؤلف بين التشريع والانفاذ

 
ملف الصحراء

مغاربة يدعون لمقاطعة الحج

 
sahara News Agency

تسليم دبلومات الكفاءة المهنية في مجال الصحافة باقليم طانطان


جمعية تسهر على تنظيف أقدم و أكبر مقبرة بطانطان


نشاط خيري طانطان : اليوم التضامني بحي عين الرحمة بمناسبة اليوم العالمي لحقوق الإنسان

 
ابداعات

نقد ما بعد الحداثة والمنهج السوسيولوجي

 
 شركة وصلة