مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة إلكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: [email protected]         بسبب مخالفة مرورية.. مقتل شاب أمريكي من أصل إفريقي ب 60 رصاصة على يد الشرطة             في زيارة رسمية.. رئيس البرلمان الأنديني معجب بمستوى اهتمام المغرب بأقاليمه الجنوبية             الحليمي يشكو قلة الموظفين وضعف تفاعل الحكومات مع المندوبية             الاختلاف في تحديد يوم عرفة والأضحى             المبعوث الأممي إلى الصحراء يجتمع بوزير الخارجية             وفاة سائح فرنسي من أصل مغربي في كوركل جنوبي موريتانيا             مواقع موريتانية سجلت بقائمة تراث العالم الإسلامي             الإنعاش والتخدير بإقليم طانطان             نقابة تفضح المحسوبية و الزبونية بين عمال الانعاش الوطني             نجاح فعاليات المهرجان الوطني لعبيدات الرما في دورته 21             بني ملال .. تفكيك شبكة مختصّة في ترويج الكوكايين             بوصبيع: تصور وثيقة النموذج التنموي لمغرب الغد لا يخرج عن نموذج تنمية بدون ديمقراطية             الدكتور ياسر منضري الغدة الدرقية : الاعراض و العلاج            نكبة عيد الأضحى : عزيز أخنوش            حفل افتتاح دورة ألعاب البحر المتوسط وهران 2022            رسالة من عجوز مغربية للرئيس بوتين            تعلم كيفية ذبح و سلخ أضحية العيد            وصية طفل فلسطيني شهيد            ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

السموم و المخدرات : قصة الشاب يوسف بالطانطان

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

الدكتور ياسر منضري الغدة الدرقية : الاعراض و العلاج


نكبة عيد الأضحى : عزيز أخنوش


حفل افتتاح دورة ألعاب البحر المتوسط وهران 2022


رسالة من عجوز مغربية للرئيس بوتين


تعلم كيفية ذبح و سلخ أضحية العيد


كتاب مسموع حدائق الملك.. للا فاطمة أوفقير


الدريوش : العمل مشترك لتاهيل القطاع البحري يستوجب الإحترام

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

مذكرات طالب جامعي

 
التنمية البشرية

االتنمية البشرية باقليم طانطان : معوقاتها مفهومها أهدافها مقوّماتها..

 
طلب مساعدة

الطنطان : مريض بالقلب في حاجة إلى عملية مستعجلة في الدار البيضاء


نداء عاجل للمحسنين من أجل مساعدة مريض على العلاج

 
قضايا و حوادث

بني ملال .. تفكيك شبكة مختصّة في ترويج الكوكايين


امتحانات الباكلوريا ..موتٌ مفاجئٌ لأستاذ


مديرة وكالة بنكية بخريبكة في قلب فضيحة مالية


إحالة نائب برلماني إلى السجن في الجزائر


ارتفاع أسعار المحروقات..أعوان سلطة ورؤساء مصالح بالحسيمة يستغلون سيارات الدولة

 
بيانات وتقارير

في زيارة رسمية.. رئيس البرلمان الأنديني معجب بمستوى اهتمام المغرب بأقاليمه الجنوبية


الحليمي يشكو قلة الموظفين وضعف تفاعل الحكومات مع المندوبية


حزب الفرس ينتخب اللجنة التحضيرية ويصادق على تاريخ انعقاد المؤتمر الوطني


طانطان.. الأوديتي تقارب موضوع عمال الإنعاش الوطني بين الإجهاز على البطائق والغلاء المهول في الأسعار


أوس: المنظمة الديمقراطية للشغل بالطانطان ستظل وفية لخطها الكفاحي منحازة لقضايا الوطن والمواطنين

 
كاريكاتير و صورة

وصية طفل فلسطيني شهيد
 
شخصيات صحراوية

الريفي : المحجوب أجدال الرجل الذي ظل يقود حملة الدفاع عن المظلومين

 
جالية

الدكتورة كوثر بدران ترشح مندوبة إيطاليا بالمغرب

 
رسالة صحراوية

كرامي يكتب: انتخابات التعاضدية بين حراس المعبد وجيل التغيير..

 
صورة بيئية خاصة

نبتة المورينغا المعجزة من الهند الى اقليم اسا الزاك

 
جماعات قروية

زاكورة : الشروع في إصلاح طريق تازرين

 
أنشطة الجمعيات

جمعية صناع النجاح توقع اتفاقية شراكة لتنزيل برنامج نواة النسخة الثانية بجهة كلميم وادنون


جمعية التدخل المبكر للأطفال في وضعية إعاقة تنظم الملتقى الوطني الثاني للتوحد


فعاليات ذاكرة وادي الذهب في نسختها الأولى

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

وفاة سائح فرنسي من أصل مغربي في كوركل جنوبي موريتانيا

 
تهاني ومناسبات

شهادة في حق مربي الاجيال الحسن بوطوبة مدير المدرسة

 
وظائف ومباريات

شركة مغربية تهدد عرش عملاق السيارات تسلا الامريكية

 
الصحية

أبلاضي تدعو وزير الصحة إلى معالجة الواقع المتردي للقطاع الصحي والخدماتي بمستشفى سيدي إفني

 
تعزية

الأم محجوبة منت مبارك في ذمة الله

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

ملكة جمال أركان


تكريم الفنانة زينب النعيري بمناسبة اليوم العالمي للمٍراة بخريبكة

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

أصول الشباكية سلطانة المائدة الرمضانية في المغرب

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

اختفاء قاصر عن الأنظار في ظروف غامضة بالعرائش

 
اغاني طرب صحراء نيوز

أغنية تجمع الشاب فضيل والنجم اللبناني جوزيف عطية


إيهاب أمير يكشف عن جديده الفني


بمشاركة رجوى السهلي.. زكرياء الغافولي يصدر فيديو كليب أغنية جابها فراسو


الهيلالة

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

اعتقال مهدد ملك اللايف بالقتل .. تزايد التهديدات ضد النشطاء بالطنطان


أسر ضحايا مافيا الصحراء تلتمس تفعيل عفو ملكي


بيان في اليوم العالمي لحرية الصحافة لعام 2022


طانطان : مسن يهودي بلا مأوى

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

مغامرات ساسوكي الحلقة 3


شارة البداية الكابتن ماجد


كيفية صلاة المغرب | تعليم الصلاة للاطفال بطريقة سهلة

 
عين على الوطية

جمعية الصفوة تدشن أنشطتها بجماعة الوطية


لحظة توديع فاعل جمعوي بالوطية


احتجاج بجماعة الوطية ضد لاقط هوائي لشبكة الهاتف


حراك حقوقي : مستجدات ملف قذف سوائل بجانب شاطئ الوطية

 
طانطان 24

نساء بطانطان : قرارات السلطة أصبح العيش معها أمرا


أمٌ تقتل ابنها.. مطالب بتحقيق حكومي رفيع المستوى لتحديد المسؤوليات باقليم طانطان؟


وفاة بائع للدجاج ضحية حادث سير بطانطان

 
 

مهنة ومسؤوليات الأستاذ الباحث في الجامعة
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 17 مارس 2022 الساعة 26 : 14


  صحراء نيوز - بقلم : الحسين الرامي أستاذ القانون العام بجامعة ابن زهر 

بعد أن طرح سؤال العناية والاهتمام المستحق بالطالب الجامعي في الحلقة السابقة، ارتأيت أن أتناول في هذه الحلقة مهنة الأستاذ الجامعي ومسؤولياته في سياق المشاورات الجارية لإصلاح النظام الأساسي للأساتذة الباحثين. هو موضوع يحيل إلى استحضار العديد من الأسئلة الشائكة والمركبة والملازمة لإشكالية تدبير الموارد البشرية في القطاع العمومي بشكل عام وفي الجامعة العمومية بشكل خاص.

وهي أسئلة قد لا تجد أجوبتها، فقط في المرجعيات القانونية والتنظيمية والمؤسساتية والسياسات العمومية المعتمدة في قطاع التعليم العالي، ولكن أيضا في مرجعيات أخرى تنهل من الحقول المعرفية لعلم الإدارة وعلم المالية وعلم الاجتماع وعلم النفس البشري وغيرها من العلوم.

هذه المقالة لا تتسع للغوص في ثنايا تلك الإشكالات العميقة والمركبة، التي يمكن أن تشكل مواضيع لأبحاث الفرق والمختبرات المتخصصة في العلوم الاجتماعية والإدارية، بل الهدف هو طرح عدد من الأسئلة للنقاش العمومي في الجامعة، وخارج أسوار الجامعة. في هذه الحلقة سأناقش طبيعة مهنة الأستاذ الجامعي والمهام التي يمارسها، على أساس تخصيص الحلقات المقبلة لأسئلة أخرى تندرج في نفس السياق.

لقد عهد إلى الأستاذ الباحث بممارسة مهام نبيلة، ولكنها حساسة ودقيقة ولها مميزات خاصة. فهي تستوجب التفرغ وبذل مجهود ذهني وفكري جبار ومضني، من أجل التجديد والتحديث والابتكار والتقييم في إطار ممارسة الرقابة الذاتية، قبل أ ي شكل آخر من أشكال الرقابة. فالمادة الرابعة من مرسوم 19 فبراير 1997 تنص على أن الأساتذة الباحثين يساهمون في إعداد برامج التعليم والتكوين والسهر على تنفيذها، وفي تحسين مضامين ومناهج التعليم وتنظيم وتوزيع حصص التعليم وتقييم ومراقبة معلومات ومؤهلات الطلبة. كما يساهمون في تنمية البحث الأساسي والتطبيقي والتكوين المستمر لأطر القطاعين العام والخاص، ونشر الثقافة والعلم والمعرفة، من خلال تنظيم الندوات و إنتاج المؤلفات العلمية والأدبية أو الفنية طبقا لمنطوق المادة 15 من المرسوم السالف الذكر.

لا مراء إذن في أن هناك أكثر من سبب وعلة لتحصين هذه المهام ولتعزيز المكانة الاعتبارية والعناية والاهتمام بالأستاذ الباحث الذي يتحمل مسؤوليات جسيمة ومدعو لأداء رسائل نبيلة في مجال:

  • عمليات تدريس وتكوين الطلبة وتأهيلهم وتمكينهم من القدرات اللازمة للانخراط في دينامية التنمية الشاملة، وكذا اكتساب القدرة على الفعل والتفاعل مع قضايا المجتمع والمساهمة في رقي الأمة ومجدها.
  • مواكبة طلبة الإجازة وتأطيرهم، إلى جانب تأطير الباحثين في الحقول المعرفية المختلفة وقراءة الأبحاث وتقييمها وإعداد تقارير الخبرة(مشاريع نهاية الدراسة بسلك الماستر ومشاريع الأطروحات).
  • تأهيل وتكوين وتمتين القدرات المعرفية للنخب السياسية والفكرية والإدارية وتأهيل القيادات المجتمعية، من خلال التكوين الأساسي والتكوين المستمر.

علاقة بمجالات التدريس والتكوين والتقويم كمهام أساسية، فالأستاذ الجامعي يتحمل العديد من الأعباء التي يجب عليه القيام بها بأمانة ونكران الذات، في أوقات العمل وخارجها، وهي:

  • إعداد المحاضرات والمؤلفات البيداغوجية والتمارين بعد جمع المراجع، وتمكين الباحثين والطلبة من المعلومات والمعارف والمستجدات الطارئة في  مختلف الحقول المعرفية.
  • إعداد مواضيع الامتحانات والسهر على ضمان السير العادي للامتحانات من خلال عمليات الحراسة وما تعرفه من ضغوطات وإكراهات وإشكالات. وهي العمليات التي تستمر لأسابيع تفوق أحيانا عدد الأسابيع المخصصة لعمليات التدريس، دون احتساب الحيز الزمني الذي من المفروض تخصيصه لعمليات المراقبة المستمرة التي تم الاستغناء عنها في كثير من المؤسسات الجامعية. وهو ما يطرح السؤال حول مدى احترام الغلاف الزمني المخصص للوحدات المبرمجة طبقا للملفات الوصفية للتكوينات وللهندسة البيداغوجية المعتمدة.
  • تصحيح أوراق الامتحانات(في وقت قياسي) التي قد تصل بضعة آلاف في العديد من المؤسسات الجامعية، وهو ما قد يثير الكثير من التساؤلات حول القدرة والمقاربة المعتمدة لممارسة هذه المهمة وفق المعايير المقبولة عقلا ومنطقا وقانونا وأخلاقا. كما أن الأستاذ الباحث مطالب بمعالجة النقط وتسليمها في الوقت المحدد من قبل الإدارة، دون الحديث عن تدبيره لظواهر طفت في السطح في السنوات الأخيرة، بالأخص بعد إعلان نتائج التقويمات.

        في نفس السياق، فالأستاذ الباحث مطالب بالقيام بالأبحاث العلمية والعمل من أجل تطويرها وتنميتها في إطار المواكبة المستمرة لتطور الظواهر وإعداد البحوث والتقارير دون أي مقابل. إذ أن اكتساب القدرات المعرفية والخبرات اللازمة هو شرط لازم ليس فقط لأداء مهام تكوين وتأطير الموارد البشرية، ولكن أيضا من أجل المساهمة في التنمية الشاملة للبلد. فالأساتذة الباحثون مطالبون بنشر نتائج أبحاثهم، سواء تعلق الأمر بالعلوم الدقيقة أو العلوم الاجتماعية وتمكين الفاعلين المؤسساتيين والاجتماعيين والاقتصاديين منها.

   يتعلق الأمر بمسؤوليات تفرض على الأستاذ الباحث تتبع المستجدات الوطنية والدولية في مجال الأبحاث والدراسات، والمشاركة في الأيام الدراسية والندوات والمؤتمرات وتنظيم الأنشطة العلمية دون أي مقابل، ضمانا لإشعاع الجامعة وربطها بمحيطها الاقتصادي والاجتماعي.

بالإضافة إلى ما سبق، فالأستاذ الباحث مطالب بالمشاركة في:

  • لجان مناقشة رسائل الماستر والأطاريح، مع ما يستوجبه ذلك من قراءة معمقة للأبحاث المقدمة وإعداد تقارير الخبرة بخصوصها دون أي مقابل.
  • لجان التأهيل الجامعي والترقية من أستاذ مؤهل إلى أستاذ التعليم العالي، و في لجان توظيف الأساتذة وما يستوجبه ذلك من إعداد تقارير دقيقة ومفصلة حول ملفات المرشحين دون أي مقابل.
  • اجتماعات الهياكل الجامعية وما يستوجبه ذلك من تحضير واضطلاع على الملفات المعروضة من أجل التداول. كما أن الأستاذ الباحث مطالب بالقيام بمجموعة من المهام الأخرى من قبيل تنسيق الشعب ومسالك الإجازة والماستر والوحدات وغيرها(دون أي مقابل).

و حرصا من المشرع على قدسية مهنة الأستاذ في الجامعة، فقد نص على حظر ممارسة أي نشاط مهني بغرض الربح على الأساتذة الباحثين، إلا في إطار مقتضيات الفصل 15 من النظام الأساسي للوظيفة العمومية. والهدف الأساسي من هذا التقييد، هو جعلهم في قلب العمل التربوي الجامعي وحصر اهتمامهم ومسؤولياتهم وجهودهم في أنشطة التكوين والتأطير والبحث.

كثيرة هي التساؤلات التي يمكن أن تتناسل في سياق الحديث عن مهام ومسؤوليات الأستاذ الباحث. وهي تساؤلات نابعة أساسا من واقع قد يسائل الجميع، بل هي ملازمة لتمثلات أعضاء المجتمع بكل مكوناته وحساسياته ولرؤى وخلفيات الكثير من الفاعلين بمختف انتماءاتهم ومواقعهم.

في سياق ما سبقت الإشارة إليه، يمكن استحضار ما جاء في التقرير الذي أعده الدكتور محمد الشرقاوي سنة 2009 حول تقييم النظام الوطني للبحث العلمي في مجال العلوم الإنسانية و الاجتماعية. بحيث تمت الإشارة إلى كون نجاعة أداء منظومة التعليم الجامعي مرتبطة بتمثلات أعضاء المجتمعات المعاصرة، وبالأخص أصحاب القرار السياسي لمهنة الأستاذ الباحث. هكذا، فجسامة مسؤولية الأستاذ الجامعي وثقل رسالته النبيلة، تستوجب تعزيز مكانته الاعتبارية من خلال تنمية كل أشكال الحوافز، بشكل يؤثر إيجابا على تمثلات أعضاء المجتمع وكذا أصحاب القرار.

ترقبوا في الحلقة المقبلة سؤال  الحوافز المأمولة لتعزيز المكانة الاعتبارية للأستاذ الباحث، مع استحضار بعض الإشارات الدالة في نظرية Herzberg ونظرية  A.Maslow وآخرين.

يتبع





 




 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

[email protected]

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



مقامات طانطان : بين الإقصاء المتعمد ..وسبات الساكنة

الصحافة الجهوية و طواحين الريح

المرأة ومهنة التمريض ورؤية المجتمع

لماذا يحتج الصحراويون.. ؟

نقابة بنكيران تعرقل الدراسة بثانوية المنصور الذهبي بطنطان لاسباب واهية

قوات الأمن تتدخل بعنف لفض إعتصام سلمي لصحراويين أمام مقر المقاطعة الخامسة بمدينة كليميم

رسالة للكبار فقط ...

مضايقة مجموعة "الشعراء " لفن الراب و الهيب هوب أثناء سهرة الموسم

طانطان : صرخة مدينة بين فكي أسد و ثعلب

الملك بفرنسا والمدرسون المغاربة يحتجون أمام السفارة بباريس

عبد القادر اعمارة : تقبل الله الزيارة : " أيخلف ربي تاكرايت"

الصحراء نيوز تنشر ترجمة غير رسمية للقرار 2099 الخــــــــاص بالصحراء الغربية

ما هي حقيقة استقالة مدير المركز الاستشفائي بمراكش؟؟

بيان بخصوص فرع المركز المغربي لحقوق الإنسان بالداخلة

هل هذا بعض ما يعانيه التحالف الجديد؟

العلم والتجارة ….والعصا والبارود !

من المحجز الجماعي ...كلنا عباس

حرب ترامب على إيران مؤجلة

بلاغ المنتدى المغربي للحق في التربية والتعليم حول قضية التلميذة مريم والأستاذ بوجمعة

كلمة المكتب التنفيذي للمنظمة الديمقراطية للشغل بمناسبة فاتح ماي





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الكفاءة المهنية
الرياضة
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

البحرية الموريتانية تكشف عن إجراءات إنقاد باخرة أجنبية


موريتانيا تمتلك 60% من ثروة غرب افريقيا السمكية


نواكشوط : تفاصيل غرق طفلين في عرض المحيط الأطلسي


تقييم لنظام حصص استغلال الثروة السمكية الموريتانية

 
كاميرا الصحراء نيوز

طانطان : مواطنون يشيدون بالملحقة الإدارية الرابعة


اليوم الاول من اعتصام المعطلين بالطنطان


الطليعة .. ملفات مُهمة على طاولة الرئيس لمزوكي ؟


كلمة عميد الصحفيين أوس رشيد بخصوص تنمية طانطان


جماعة طانطان لا تحترم قانون السير و تعطل الإشارات الضوئية..صور

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 

»  قلم رصاص

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

بوصبيع: تصور وثيقة النموذج التنموي لمغرب الغد لا يخرج عن نموذج تنمية بدون ديمقراطية


لهذا السبب الوالي السابق لجهة كلميم عمر الحضرمي العظمي يزور المنطقة


تأسيس حراك تنسيقية النساء الصحراويات للإنعاش الوطني و السكن و الصحة باقليم طانطان


زعيم نقابي شيلي في ضيافة الاتحاد المغربي للشغل بالعيون


توقيع اتفاقية شراكة لتأهيل منظومة السلامة الطرقية بإقليم سيدي إفني

 
مقالات

الاختلاف في تحديد يوم عرفة والأضحى


الشرائحية.. عقبة المساواة وعاقبة البلقنة


مستقبل تحميل العقل - عبده حقي


في الرد على السيدة وزيرة الاقتصاد والمالية بشأن المتقاعدين


مجتمع على صفيح ساخن


الحرب في أوكرانيا وملامح نظام عالمي جديد..

 
تغطيات الصحراء نيوز

الإنعاش والتخدير بإقليم طانطان


نقابة تفضح المحسوبية و الزبونية بين عمال الانعاش الوطني


فوز ساحق لمناضلي الاتحاد المغربي للشغل بالصحراء


واقع الصحافة المغربية اليوم: تحدياتها وآفاقها


خريبكة تحتفي بجنود الصفوف الأمامية في مواجهة كوفيد وبمغربية الصحراء

 
jihatpress

تعيين المهندس شعيب المنصوري مديرا عاما لشركة فوسبوكراع خلفا لمحمد شحتان بشركة فوسبوكراع


انتخاب محمد أوخراز كاتبا إقليميا لحزب العدالة والتنمية بالصويرة


إنزكان : السلطة المحلية في دار غفلون

 
حوار

في حوار مع المناضل النقابي حبتي خليفة : التعاقد مرفوض تماما وطنيا و نناضل من اجل الترسيم

 
الدولية

واشنطن تتسلم من السلطة الفلسطينية الرصاصة التي قتلت شيرين


فرنسا تعلن انتهاء عملية تاكوبا العسكرية الأوروبية


السنغال..المعارضة تنظم حفلات موسيقية صاخبة

 
بكل لغات العالم

شركة محمد رسول خوري وأولاده تفتتح أكبر متجر لعلامة تيودور في العالم

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

فريق حسنية بلدية خريبكة يبصم على موسم رياضي متميز

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

مواقع موريتانية سجلت بقائمة تراث العالم الإسلامي


نجاح فعاليات المهرجان الوطني لعبيدات الرما في دورته 21


الدورة 21 للمهرجان الوطني لعبيدات الرما


الناقد العراقي مهدي عباس يحكم مسابقة المهرجان الدولي العربي الإفريقي السينمائي الوثائقي

 
فنون و ثقافة

في عمق الشرق.. للروائية بديعة الراضي نص رحلي يسافر بالقارئ إلى الشرق

 
تربية و ثقافة دينية

سورة طه - سعود الشريم

 
لا تقرأ هذا الخبر

الظلام الدامس بشوارع طانطان يكشف عجز المجلس الجماعي في تجويد خدمات القرب للمواطنين

 
تحقيقات

بسبب مخالفة مرورية.. مقتل شاب أمريكي من أصل إفريقي ب 60 رصاصة على يد الشرطة

 
شؤون قانونية

المحكمة الابتدائية بطانطان تنظّم يوماً دراسياً حول السلامة الطرقية


مساعدة بسيطة لمن يرغب في اجتياز مباراة الملحقين القضائيين، و الالتحاق بالقضاء.

 
ملف الصحراء

المبعوث الأممي إلى الصحراء يجتمع بوزير الخارجية

 
sahara News Agency

أنشطة ترفيهية و صحية توعوية بمدينة طانطان


كلميم.. ملتقى جمعية الأوراش للإعلام والاتصال يحتفي بالبرلمانية منينة مودن شخصية لسنة 2020


بوصبيع: لاديمقراطية بدون أحزاب سياسية وإعلام مهني حر موضوعي ونزيه

 
ابداعات

طنطان.. ايها المنتهكون

 
قلم رصاص

الطفل ريان

 
 شركة وصلة