مرحبا بكم في موقع الصحراء نيوز ، جريدة إلكترونية شاملة تفاعلية: المرجو ارسال الأخبار والتقارير إلى البريد الالكتروني: [email protected]         طانطان.. الأوديتي تقارب موضوع عمال الإنعاش الوطني بين الإجهاز على البطائق والغلاء المهول في الأسعار             أوس: المنظمة الديمقراطية للشغل بالطانطان ستظل وفية لخطها الكفاحي منحازة لقضايا الوطن والمواطنين             وزارة التجهيز والماء تطلق حملة للتوعية بضرورة الحد من تبذير المياه             بلورة توجهات السياسة العامة لإعداد التراب بجهة كلميم وادنون             فريق حسنية بلدية خريبكة يبصم على موسم رياضي متميز             في الرد على السيدة وزيرة الاقتصاد والمالية بشأن المتقاعدين             طنطان.. ايها المنتهكون             نبتة المورينغا المعجزة من الهند الى اقليم اسا الزاك             أغنية تجمع الشاب فضيل والنجم اللبناني جوزيف عطية             فوز ساحق لمناضلي الاتحاد المغربي للشغل بالصحراء             مجتمع على صفيح ساخن             الولايات المتحدة : موريتانيا نجحت في ترقية حقوق الإنسان             نكبة عيد الأضحى : عزيز أخنوش            حفل افتتاح دورة ألعاب البحر المتوسط وهران 2022            رسالة من عجوز مغربية للرئيس بوتين            تعلم كيفية ذبح و سلخ أضحية العيد            كتاب مسموع حدائق الملك.. للا فاطمة أوفقير            وصية طفل فلسطيني شهيد            ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟           
قضايا الناس

السموم و المخدرات : قصة الشاب يوسف بالطانطان

 
إعلانات
 
tv الصحراء نيوز

نكبة عيد الأضحى : عزيز أخنوش


حفل افتتاح دورة ألعاب البحر المتوسط وهران 2022


رسالة من عجوز مغربية للرئيس بوتين


تعلم كيفية ذبح و سلخ أضحية العيد


كتاب مسموع حدائق الملك.. للا فاطمة أوفقير


الدريوش : العمل مشترك لتاهيل القطاع البحري يستوجب الإحترام


هذا ما قاله مواطن افريقي عن صحراء نيوز

 
كواليس صحراوية

نقابي يتحدى الرئيس الأسبق ..كيف يطبق قانون من أين لك بالوطية

 
طرائف صحراوية

مذكرات طالب جامعي

 
التنمية البشرية

االتنمية البشرية باقليم طانطان : معوقاتها مفهومها أهدافها مقوّماتها..

 
طلب مساعدة

الطنطان : مريض بالقلب في حاجة إلى عملية مستعجلة في الدار البيضاء


نداء عاجل للمحسنين من أجل مساعدة مريض على العلاج

 
قضايا و حوادث

امتحانات الباكلوريا ..موتٌ مفاجئٌ لأستاذ


مديرة وكالة بنكية بخريبكة في قلب فضيحة مالية


إحالة نائب برلماني إلى السجن في الجزائر


ارتفاع أسعار المحروقات..أعوان سلطة ورؤساء مصالح بالحسيمة يستغلون سيارات الدولة


متابعة صاحب مطعم شعبي بشلالات أوزود في حالة اعتقال

 
بيانات وتقارير

طانطان.. الأوديتي تقارب موضوع عمال الإنعاش الوطني بين الإجهاز على البطائق والغلاء المهول في الأسعار


أوس: المنظمة الديمقراطية للشغل بالطانطان ستظل وفية لخطها الكفاحي منحازة لقضايا الوطن والمواطنين


وزارة التجهيز والماء تطلق حملة للتوعية بضرورة الحد من تبذير المياه


بلورة توجهات السياسة العامة لإعداد التراب بجهة كلميم وادنون


بوصبيع يكتب: صفقة إنجاز برنامج تنمية جهة كلميم واد نون من أبشع أوجه تبذير المال العام

 
كاريكاتير و صورة

وصية طفل فلسطيني شهيد
 
شخصيات صحراوية

الريفي : المحجوب أجدال الرجل الذي ظل يقود حملة الدفاع عن المظلومين

 
جالية

الدكتورة كوثر بدران ترشح مندوبة إيطاليا بالمغرب

 
رسالة صحراوية

كرامي يكتب: انتخابات التعاضدية بين حراس المعبد وجيل التغيير..

 
صورة بيئية خاصة

نبتة المورينغا المعجزة من الهند الى اقليم اسا الزاك

 
جماعات قروية

زاكورة : الشروع في إصلاح طريق تازرين

 
أنشطة الجمعيات

جمعية صناع النجاح توقع اتفاقية شراكة لتنزيل برنامج نواة النسخة الثانية بجهة كلميم وادنون


جمعية التدخل المبكر للأطفال في وضعية إعاقة تنظم الملتقى الوطني الثاني للتوحد


فعاليات ذاكرة وادي الذهب في نسختها الأولى

 
شكاية مواطن

فيديو ..ضحية رئيس بلدية الوطية السابق يطلق صرخة لإنقاذ أسرته من التشرد

 
موريتانية

الولايات المتحدة : موريتانيا نجحت في ترقية حقوق الإنسان

 
تهاني ومناسبات

شهادة في حق مربي الاجيال الحسن بوطوبة مدير المدرسة

 
وظائف ومباريات

شركة مغربية تهدد عرش عملاق السيارات تسلا الامريكية

 
الصحية

أبلاضي تدعو وزير الصحة إلى معالجة الواقع المتردي للقطاع الصحي والخدماتي بمستشفى سيدي إفني

 
تعزية

وفاة المداحة والفنانة الشعبية نبقوها السالك

 
البحث بالموقع
 
الصحراوية نيوز

ملكة جمال أركان


تكريم الفنانة زينب النعيري بمناسبة اليوم العالمي للمٍراة بخريبكة

 
خدمة rss
 

»  rss الأخبار

 
 

»  rss صوت وصورة

 
 
مطبخ

أصول الشباكية سلطانة المائدة الرمضانية في المغرب

 
ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

اختفاء قاصر عن الأنظار في ظروف غامضة بالعرائش

 
اغاني طرب صحراء نيوز

أغنية تجمع الشاب فضيل والنجم اللبناني جوزيف عطية


إيهاب أمير يكشف عن جديده الفني


بمشاركة رجوى السهلي.. زكرياء الغافولي يصدر فيديو كليب أغنية جابها فراسو


الهيلالة

 
ترتيبنا بأليكسا
 
مرصد صحراء نيوز

اعتقال مهدد ملك اللايف بالقتل .. تزايد التهديدات ضد النشطاء بالطنطان


أسر ضحايا مافيا الصحراء تلتمس تفعيل عفو ملكي


بيان في اليوم العالمي لحرية الصحافة لعام 2022


طانطان : مسن يهودي بلا مأوى

 
الأكثر تعليقا
 
رسوم متحركة للأطفال

مغامرات ساسوكي الحلقة 3


شارة البداية الكابتن ماجد


كيفية صلاة المغرب | تعليم الصلاة للاطفال بطريقة سهلة

 
عين على الوطية

جمعية الصفوة تدشن أنشطتها بجماعة الوطية


لحظة توديع فاعل جمعوي بالوطية


احتجاج بجماعة الوطية ضد لاقط هوائي لشبكة الهاتف


حراك حقوقي : مستجدات ملف قذف سوائل بجانب شاطئ الوطية

 
طانطان 24

نساء بطانطان : قرارات السلطة أصبح العيش معها أمرا


أمٌ تقتل ابنها.. مطالب بتحقيق حكومي رفيع المستوى لتحديد المسؤوليات باقليم طانطان؟


وفاة بائع للدجاج ضحية حادث سير بطانطان

 
 

الإمارات.. تعاقب القادة وبقاء النموذج
 
أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 16 ماي 2022 الساعة 32 : 19


من المعجزات اللافتة أن تستقر دولة ما في محيط مزعزع، و أن تنجح في بناء علاقات مستقرة وفعالة مع أحكام وحكومات مختلفة المشارب والتوجهات والثقافات. 

ليس من السهل أن تخرج دولة ما من عصر التدافع والاستقطاب الأيديولوجي دون لوثة داخلية ولا انجراف عام. 

صحيح أن كل هذا يكاد يكون مستحيلا وفق معطيات التاريخ، لكن ذلك المستحيل شكل فلسفة سياسية لحكام الإمارات وجعل منها نموذجا ليس فقط لسياسة الصمود أمام تلك الأمواج المتلاطمة وإنما لصناعة الريادة الاقتصادية والسياسية والاجتماعية في ذات الظروف وفي خضم وأوج  الصراع الاستقطابي الذي مارت به الدول العربية ومنطقة الشرق عموما  .

الإمارات - وفق هذا النهج - ليست حاكما يرحل وآخر يأتي وإنما رؤية يتوارثها الحكام. 

الوحدة و الانفتاح و الأمن و الطموح  و المعرفة تلك هي أركان فلسفة الحكم في الإمارات ، تلك الفلسفة التي بنبغي أن يستفاد منها كنموذج عربي وعالمي يجمع بين إدارة الأزمات واستثمارها والخروج منها بنجاحات عجزت أنظمة مستقرة كثيرة عن تحقيقها فيما يتعلق بتلك الأركان الخمسة .

الوحدة :حققت الإمارات نموذجا فريدا ومنضبطا فيما يتعلق بالإتحاد ، تجسد بدقة في اختيار اسم البلاد " الإمارات " وهي تعبير يعترف  بالبنية المستقلة لكل إمارة  ، " العربية " من حيث الناظم الثقافي واللغوي والتاريخي ، " المتحدة " وهي عبارة تخلد اتفاق الأطراف على الانسجام ضمن كيان واحد تحتفظ فيه كل اسرة حاكمة بحكم وإدارة إماراتها دون إخلال بتنوع وتباين التوجهات والإقتصادات والموارد .وحدة قائمة على توحيد الجهد العام ضمن كيان مؤسسي هو الإتحاد ، وتنويع للتجارب التنموية وإدارة الموارد ضمن السياسات المحلية لكل إمارة على حدى .

تمت صياغة رؤية واتفاق الاتحاد في ظروف كانت التجربة السياسية العربية الحديثة تتلمس طريقها في ظلمات التقليد الحرفي وبين يدي آلة الحرب والصراع الاستقطابي بين عالمين لا ينتمي العرب لأحدهما .

الانفتاح :فقد كان انفتاح الامارات على العالم اعترافا بالحاجة للمعارف والتجارب الإنسانية في محيط متخلف علميا واقتصاديا ، لذلك كان تصورها ذكيا لهذا الانفتاح .ففي حين كنا نسمع عن حاجتنا لتجارب ومعارف الأمم ، كنا نؤدلج بكراهية تلك الأمم وتسفيه ثقافاتها وأديانها ، ويوما بعد يوم كانت عزلتنا تزداد عن مواكبة التطور والشراكة الواعية مع الأمم والشعوب الناهضة .في ذات الحقبة حافظت الإمارات على فلسفة المحبة والانفتاح وخلقت بذلك بيئة مثالية للشراكة والتفاعل دون أن تخسر هويتها أو تلتاث منظومتها الثقافية ، حدث ذلك دون أن يخلع العربي الأصيل عقاله لصالح القبعة التي استقرت على رؤوس الثوار والمفكرين والساسة العرب .في ذات الحقبة كانت نخبة المجتمع العربي غارقة في التقليد ومبرمجة على النموذج الغربي من حيث الشكل والمظهر دون العمق والفلسفة .لم تظهر في الامارات نخبة سياسية بعيون زرق ولا ياقات أو قبعات أوروبية ولا بسيجار كوبي .وماتم هو عكس المفهوم السائد للانفتاح في المنطقة العربية ، فقد جسدت الإمارات رؤيتها في حدود الانفتاح على المعرفة والاستثمار بينما ظلت الهوية العربية والإسلامية في كامل ألقها واستعدادها لاستيعاب العصور .

 الأمن :خاضت الجيوش العربية حروب الأقطاب وطحنت اقتصادات الشعوب في صراعات الكبار والحلفاء واستجابت لكل استفزاز حدث في المنطقة وقاتلت بالصناعات الروسية والأمريكية والأوربية والصينية واليابانية ، لكن الإمارات على الرغم من قلة تعدادها البشري وحجم ثرواتها ، استطاعت أن تحمي نفسها من أطماع المماحكات والصراعات النارية على الثروة ، فاستقطبت عتادها البشري من مختلف البلدان الإسلامية لتعزيز قدراتها الأمنية الداخلية بينما تولى الإماراتيون تشكيل جيشهم وتسليحه بأحدث التقنيات وتعزيز قدراته بالدبلوماسية الجامعة بين القوة والسلم .فخلقت بذلك نموذجها دون خسائر ولا حسابات .

الطموح :حين بدأ العمل في ميناء جبل علي كان الخبراء غير مرتاحين للجدوى الاقتصادية لهذا المرفق الهائل حجما وتمويلا .لكن قادة الامارات كانوا قد اعتمدوا استراتيجيتهم الطموحة لخلق معجزتهم الخاصة .اليوم تسيطر موانئ دبي على نصيب هائل من السوق العالمية ويتربع ميناء جبل علي على صدارة الشرق الأوسط وتستحوذ روبال على ريادة صناعة الألمنيوم في المنطقة ، وتعج المنطقة الحرة بالصناعات والتبادل التجاري كأنشط الأسواق الحرة في المنطقة ومن الأنشط والأثرى والأكثر تطورا في العالم، وهذه مجرد نماذج. 

يتساءل الأماراتيون اليوم عن الترتيب العالمي لأي مشروع ينوون دخوله لأنهم يتحدثون عن طموحهم أكثر من حديثهم عن المشاريع نفسها .المعرفة :عندما نتحدث يكون الخيال مفتوحا على مصراعيه ويكون المنطق مسعفا بالتكييفات وفق توجهاتنا ومنطلقاتنا الفكرية ، لكننا حين ننظر لنتاج تفاعلنا اللفظي نرتكس لليأس من فرط ما آلت إليه طاقتنا العقلية من إحباطات .

نحن نؤمن بالفكرة لكننا حين نختلف مع منفذها نتنكر بكل طاقتنا ونستخدم كل أقنعتنا ولبوسنا لتجاهل المنجز وتبخيسه .

هل من الممكن أن نتحدث عن وكالة فضاء عربية مثلا ؟ونحن من شابت عوارضنا في الحديث عن التخلف التقني والتكنولوجي ؟بالطبع يمكننا أن نتحدث عن سيارة الإخوان في السودان وهي التي لم يرها ذو بصر ولا ذو بصيرة ، لكننا غير مستعدين أن نحفل بأقمار صناعية عربية ولا بوكالات فضاء عربية حين يكون موقفنا السياسي في حالة انحسار وجمود في قالب ما .

تلك إطلالة بسيطة على قوة الإرادة والاستثمار والطموح والتخطيط وطول النفس والصبر ، وفي ظروف كهذه يكون الشاهد أقوى من حربائية الشهود .

الإمارات نموذج عالمي رائد في مجال والتحول التكنولوجي .إنها تمتلك وتدير شركات الحلول الرقمية الرائدة وترفل في شراكات واثقة لتطوير البنى الرقمية في الكثير من دول العالم ( مثال : شركة حلول الامارتية التي استطاعت أن تدخل الرقمنة لدول كثيرة حول العالم منها بلادنا والتي يترأس فرعها الإقليمي في إفريقيا شاب موريتاني ) .

والحديث عن مشروع حكومة دبي والتطبيقات الأمنية والخدمية الأرقى في العالم هو حديث يتم تجاهله لأسباب آيديولوجية بالأساس .لكن الحقيقة التي لا مراء فيها هي ان الإمارات ظلت سائرة نحو التقدم والنجاحات المبهرة وساحرة بركب عربي أصيل أبهر العالم ولا يزال يواصل مفاجأة الركود العربي المنتفخ بالغرور والتخلف .

لا شيء سيتغير في الإمارات إلا ما كان يتغير باستمرار .

أداؤها المبهر  و ريادتها للعلمية والعالمية .

رحم الله جيل التأسيس وبارك في عقبهم

محمد افو





 




 

 

 

 

 

الآراء الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها وليس عن رأي صحراء نيوز

 

كل التعليقات التي تتضمن السب والشتم والإهانة للأشخاص تعني كاتبها وليس  للجريدة أية مسؤولية عنها

: لمراسلاتكم ونشر أخباركم و اعلانتكم راسلونا

[email protected]

اضغط هنـا للكتابة بالعربية

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



نأسف.. لا مكان للأردن والمغرب

المغرب ينهي مشاركته في المركز الثالث عربياً بدورة الدوحة

إعلان توظيف بدول خليجية: الإمارات العربية المتحدة و قطر و عمان و الكويت

عماني يهجر مغربيات إلى الإمارات للعمل راقصات

ليتك يا " ابن خليفة " تتدارك نفسك طالما أنه ينفع الندم!!

عقد أول جلسة في قضية النجاة قريبا وعباس الفاسي مطلوب للعدالة

«قطر تشتري فرنسا ..»

لنعلن موت قبائل تكنة لعلها تنبعث

صحف السبت/الأحد: عزل موظفين كبار بوزارة التعليم العالي / السجن لبرلماني من الأحرار...

تنظم بلدية الوطية مهرجان الوطية الثامن من 13 إلى 15 يوليوز 2012

الإمارات.. تعاقب القادة وبقاء النموذج





 
جريدتنا بالفايس بوك
 
استطلاع رأي
ما هو أقصر طريق لتكون من أصحاب الملايين بالصحراء ؟

السياسة
أنشطة مشبوهة
الكفاءة المهنية
الرياضة
الهجرة
الفن


 
النشرة البريدية

 
إعلانات
 
كلنا صحراء نيوز

التسجيل الكامل للأمسية التضامنية مع الجريدة الاولى صحراء نيوز

 
البحار

البحرية الموريتانية تكشف عن إجراءات إنقاد باخرة أجنبية


موريتانيا تمتلك 60% من ثروة غرب افريقيا السمكية


نواكشوط : تفاصيل غرق طفلين في عرض المحيط الأطلسي


تقييم لنظام حصص استغلال الثروة السمكية الموريتانية

 
كاميرا الصحراء نيوز

طانطان : مواطنون يشيدون بالملحقة الإدارية الرابعة


اليوم الاول من اعتصام المعطلين بالطنطان


الطليعة .. ملفات مُهمة على طاولة الرئيس لمزوكي ؟


كلمة عميد الصحفيين أوس رشيد بخصوص تنمية طانطان


جماعة طانطان لا تحترم قانون السير و تعطل الإشارات الضوئية..صور

 
القائمة الرئيسية
 

» الرئيسية

 
 

»  tv الصحراء نيوز

 
 

»  أخبار صحراوية akhbarsahara

 
 

»  jihatpress

 
 

»  كاريكاتير و صورة

 
 

»  الدولية

 
 

»  كاميرا الصحراء نيوز

 
 

»  تغطيات الصحراء نيوز

 
 

»  حوار

 
 

»  مقالات

 
 

»  رياضة

 
 

»  فنون و ثقافة

 
 

»  تربية و ثقافة دينية

 
 

»  طرائف صحراوية

 
 

»  رسالة صحراوية

 
 

»  بيانات وتقارير

 
 

»  صورة بيئية خاصة

 
 

»  طلب مساعدة

 
 

»  استطلاع رأي

 
 

»  قضايا الناس

 
 

»  جماعات قروية

 
 

»  لا تقرأ هذا الخبر

 
 

»  وظائف ومباريات

 
 

»  موريتانية

 
 

»  شخصيات صحراوية

 
 

»  جالية

 
 

»  الصحية

 
 

»  أنشطة الجمعيات

 
 

»  تعزية

 
 

»  قضايا و حوادث

 
 

»  الصحراوية نيوز

 
 

»  تحقيقات

 
 

»  التنمية البشرية

 
 

»  شكاية مواطن

 
 

»   كواليس صحراوية

 
 

»  مطبخ

 
 

»  سياحة

 
 

»  شؤون قانونية

 
 

»  ملف الصحراء

 
 

»  كلنا صحراء نيوز

 
 

»  بكل لغات العالم

 
 

»  sahara News Agency

 
 

»  ابداعات

 
 

»  الموروث الثقافي و السياسي

 
 

»  مع العميد

 
 

»  تهاني ومناسبات

 
 

»  البحار

 
 

»  ركن البحث عن المتغيّبين و المختفين

 
 

»  طانطان 24

 
 

»  اغاني طرب صحراء نيوز

 
 

»  مرصد صحراء نيوز

 
 

»  رسوم متحركة للأطفال

 
 

»  عين على الوطية

 
 

»  قلم رصاص

 
 
أخبار صحراوية akhbarsahara

لهذا السبب الوالي السابق لجهة كلميم عمر الحضرمي العظمي يزور المنطقة


تأسيس حراك تنسيقية النساء الصحراويات للإنعاش الوطني و السكن و الصحة باقليم طانطان


زعيم نقابي شيلي في ضيافة الاتحاد المغربي للشغل بالعيون


توقيع اتفاقية شراكة لتأهيل منظومة السلامة الطرقية بإقليم سيدي إفني


مركز تاج الصحة للعلاجات التكميلية و الطبية بكلميم يكتسي حلة جديدة

 
مقالات

في الرد على السيدة وزيرة الاقتصاد والمالية بشأن المتقاعدين


مجتمع على صفيح ساخن


الحرب في أوكرانيا وملامح نظام عالمي جديد..


التلميذ وإعلام السخافة


بيان المتقاعدين والمسنّين : مأسسة الحوار الاجتماعي وإشراك جمعيات المتقاعدين في برامج التنمية


و لتسقط حكومة عزيز أخنوش .. فَلِمَ لا؟!

 
تغطيات الصحراء نيوز

فوز ساحق لمناضلي الاتحاد المغربي للشغل بالصحراء


واقع الصحافة المغربية اليوم: تحدياتها وآفاقها


خريبكة تحتفي بجنود الصفوف الأمامية في مواجهة كوفيد وبمغربية الصحراء


الملتقى الدولي الثاني للتراث والتنمية السياحية بالسمارة


هكذا كانت صرخة تنسيقية متقاعدي كلميم العسكريين بالرباط (فيديو)

 
jihatpress

تعيين المهندس شعيب المنصوري مديرا عاما لشركة فوسبوكراع خلفا لمحمد شحتان بشركة فوسبوكراع


انتخاب محمد أوخراز كاتبا إقليميا لحزب العدالة والتنمية بالصويرة


إنزكان : السلطة المحلية في دار غفلون

 
حوار

في حوار مع المناضل النقابي حبتي خليفة : التعاقد مرفوض تماما وطنيا و نناضل من اجل الترسيم

 
الدولية

فرنسا تعلن انتهاء عملية تاكوبا العسكرية الأوروبية


السنغال..المعارضة تنظم حفلات موسيقية صاخبة


مستجدات الحرب الاوكرانية الروسية في الميدان

 
بكل لغات العالم

شركة محمد رسول خوري وأولاده تفتتح أكبر متجر لعلامة تيودور في العالم

 
مع العميد

تكريم صَّحْرَاءُ نْيُوزْ بالعيون

 
رياضة

فريق حسنية بلدية خريبكة يبصم على موسم رياضي متميز

 
الموروث الثقافي و السياسي

الحراك الطنطاني

 
سياحة

الدورة 21 للمهرجان الوطني لعبيدات الرما


الناقد العراقي مهدي عباس يحكم مسابقة المهرجان الدولي العربي الإفريقي السينمائي الوثائقي


ليلة حلم ..جمعية الفنون الموسيقية تقيم مهرجانها الموسيقي الأول


بلاغ فتح باب المشاركة في مسابقة ملتقى سينما المجتمع السادس

 
فنون و ثقافة

في عمق الشرق.. للروائية بديعة الراضي نص رحلي يسافر بالقارئ إلى الشرق

 
تربية و ثقافة دينية

سورة طه - سعود الشريم

 
لا تقرأ هذا الخبر

الظلام الدامس بشوارع طانطان يكشف عجز المجلس الجماعي في تجويد خدمات القرب للمواطنين

 
تحقيقات

ما علاقة فطر “الكمأة والفقع” بظاهرة البرق والرعد؟.. ولماذا لم يتمكن الإنسان من زراعته

 
شؤون قانونية

المحكمة الابتدائية بطانطان تنظّم يوماً دراسياً حول السلامة الطرقية


مساعدة بسيطة لمن يرغب في اجتياز مباراة الملحقين القضائيين، و الالتحاق بالقضاء.

 
ملف الصحراء

غينيا بيساو تجدد تأكيد دعمها للمملكة المغربية

 
sahara News Agency

أنشطة ترفيهية و صحية توعوية بمدينة طانطان


كلميم.. ملتقى جمعية الأوراش للإعلام والاتصال يحتفي بالبرلمانية منينة مودن شخصية لسنة 2020


بوصبيع: لاديمقراطية بدون أحزاب سياسية وإعلام مهني حر موضوعي ونزيه

 
ابداعات

طنطان.. ايها المنتهكون

 
قلم رصاص

الطفل ريان

 
 شركة وصلة